24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4313:3117:0720:0921:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. الشرطة القضائية تشن حربا ضد لصوص وقراصنة المكالمات الهاتفية (5.00)

  2. اليازغي: حراك الجزائر وإسقاط بوتفليقة لا يخدمان ملف الصحراء (5.00)

  3. رصيف الصحافة: "البيتكوين" تجرّ رجال أعمال إلى التحقيق بالمغرب (5.00)

  4. جامعة الرباط الربيعية للعلوم الاجتماعية تفكك علاقة التطرف بالعولمة (5.00)

  5. 11 ساعة في الجحيم .. قصة طفل فلسطيني مع جرائم جيش الاحتلال (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | العمراني يبرز تفرد النموذج الديمقراطي المغربي

العمراني يبرز تفرد النموذج الديمقراطي المغربي

العمراني يبرز تفرد النموذج الديمقراطي المغربي

قال يوسف العمراني، المكلف بمهمة بالديوان الملكي، في مقال نشره مركز التفكير الإسباني المرموق "معهد إلكانو الملكي"، إن المغرب، تحت قيادة الملك محمد السادس، تمكن من شق دربه الخاص في منطقة تهزها بؤر توتر عديدة وعدم الاستقرار وصراعات داخلية وحرب شرسة على الإرهاب، وذلك بالعمل بإصرار على ترسيخ ديمقراطيته.

وأبرز العمراني تفرد النموذج المغربي، مشيرا إلى أن المملكة مضت قدما وبكل ثقة في سعيها لتعزيز مؤسساتها الديمقراطية مع تشبثها بقيم الديمقراطية العالمية وبتقاليدها الداعية للتسامح والانفتاح.

وأكد أن النموذج المغربي يستمد قوته من الاتزام الطويل للمملكة ببناء ديمقراطية قائمة على الحداثة والتعددية السياسية والليبرالية الاقتصادية، مذكرا في هذا السياق بأحكام دستور يوليوز 2011 الذي كرس مسلسل الإصلاح المستمر الذي لا رجعة فيه، والقائم على مقاربة شمولية وتشاركية.

كما أشار العمراني إلى الجهوية المتقدمة التي تم وضعها لتعزيز وتثمين تنمية اقتصادية واجتماعية وبيئية وثقافية متكاملة ومستدامة، ما يعكس التزام المغرب ببناء اقتصاد وطني قوي ومتنوع قمين بخلق الثروة وفرص العمل وضمان العدالة الاجتماعية للجميع، وهي مرحلة مهمة في مسلسل الانتقال الديمقراطي.

وتابع أن المغرب حقق تقدما ملحوظا في مجال التنمية الاجتماعية والاقتصادية وحماية البيئة رغم الظرفية الدولية الصعبة، مضيفا أن المملكة تطمح لبناء ديمقراطية اجتماعية تشاركية وشاملة، وذلك في سياق نموذج محدد يلبي احتياجاتها الخاصة ويعكس هويتها.

وشدد على أن هذا المشروع الحداثي يستند على الرؤية الملكية السديدة والمتقدمة التي تشمل جميع جوانب التنمية، مبرزا الجهود الرامية لبناء مجتمع مغربي حديث عبر تنفيذ عدد من الاستراتيجيات القطاعية (المغرب الأخضر، وإقلاع ...) ومشاريع كبرى (طنجة المتوسط، والقطار الفائق السرعة).

وفي مجال الطاقات المتجددة، ذكر العمراني بأن المغرب أضحى رائدا عالميا في هذا المجال، لاسيما بعد إطلاق محطة الطاقة الشمسية نور.

وأشار، من جهة أخرى، إلى أن السياسة الخارجية للمغرب تقوم على الانفتاح على العالم والاعتدال والتسامح وتعاون متضامن وفعال.

وقال العمراني إن المملكة، نظرا لموقعها الاستراتيجي، تدرك تماما التهديدات الإقليمية، خاصة الجريمة العابرة للحدود والإرهاب ومن هنا تبرز الأهمية التي يوليها المغرب للتعاون الدولي.

وأبرز من جهة أخرى السياسة الإفريقية للمغرب، وهي سياسة تقوم على شراكات رابح-رابح، يدعمها تعاون جنوب جنوب صممه وأشرف على تنفيذه الملك محمد السادس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - من بلجيكا الأحد 06 مارس 2016 - 20:54
وزارة الخارجية لا تحترم قانون الشغل بالنسبة لمستخدميها
نتمنى من صاحب الجلالة ان يضطلع على الوضعية المزرية للاعوان المحليين العاملين بالقنصليات المغربية ..والتهميش الذي يعانونه من طرف وزارة الخارجية والتعاون
1-لا ترقية لا ترسيم
2-اجور هزيلة
3- عدم احترام قوانين الشغل
4- الاقدمية في التقاعد غير محتسبة
5- التمييز والحيف
6-الحكرة من طرف المسؤولين لانك عون محلي
ونتمنئ من هسبريس الا تنسانا وشكرا
-والاعجوبة ان وزارة الخارجية تهدد بالطرد في حالة المطالبة بالحقوق
-اي ديمقراطية
2 - ابن سوس المروكي الأحد 06 مارس 2016 - 20:56
ليس هناك اي تفرد أو استثناء في المغربي، لا توجد ديمقراطية حقيقية في المغرب، لا قضاء مستقل لا انتخابات نزيهة لا اعلام حر، توجد سياسة الترقيع منبقاوش نكدبو ونصدقو كدبونا مسرحية وتغيير ادوار اناس يتحكمون في مفاصل الدولة يحموه الفساد و المفسدين و والشعب غارق في الفقر التخلف و الجهل سياسة باك صاحبي هي المسيطرة ليست هناك لا محاسبة ولا أحد يحاسب أحد القانون يستعمل فقط ضد البسطاء أما التماسيح والعفاريت لا أحد يستطيع محاسبتهم، ليس أكثر ولا أقل
3 - محمد أيوب الأحد 06 مارس 2016 - 21:13
قليلا من الحياء:
"وأبرز العمراني تفرد النموذج المغربي،مشيرا إلى أن المملكة مضت قدما وبكل ثقة في سعيها لتعزيز مؤسساتها الديمقراطية مع تشبثها بقيم الديمقراطية العالمية وبتقاليدها الداعية للتسامح والانفتاح"...تتكلم عن الديموقراطية مع الاسبان الذين يمارسونها قولا وفعلا لا ديكورا..قليلا من الحياء أيها المسؤول ولا تزدنا فضائح..فالاسبان والفرنسيين يعلمون عن أوضاعنا و"ديموقراطيتنا"ما لا يعلمه الكثير منا نحن أبناء البلد...لا أدري ما وجه"التفرد"في النموذج المغربي للديموقراطية...اذا كان فعلا نموذجا فلماذا لا تتسابق اليه الدول للأخذ منه؟اسبانيا تعرف أزمة حكومية بعد الانتخابات الأخيرة التي لم تفرز أغلبية مريحة لأي حزب..فلماذا لا تستشير "خبراءنا" لتخرج من هذه الأزمة؟أعتقد أنها لو قامت بذلك لكفاها المقدمون والشيوخ وباقي رجال السلطة الذين يصنعون خريطتنا السياسية خلف الأبواب المغلقة عناء الأزمة التي تعيشها حاليا..قليلا من الحياء ياأيها المسؤول..فتفرد بلدنا يفضحه ترتيبنا على مختلف المستويات التنموية..ولعلك لم تساهد واقع اخواننا في ربوع المغرب غير النافع حيث المعاناة من البرد والخصاص والتهميش والاقصاء..
4 - majber jaouna الأحد 06 مارس 2016 - 22:21
Bien sûr la situation d'Hippocrate vous arrange vous vivez sur des nuages toute est permis pour vous dans un état d'impunité totale et une démocratie de façade
5 - سعيد الأحد 06 مارس 2016 - 22:27
والله نكتة العام زين. اخرتها صدرتوا البصل الى افريقيا عن اخره... اما الاستثناء المغربي غير الشعب الي صابر و لا ينتظر شئ من سيادتكم قال ديمقراطية قال!!
6 - مواطنة الاثنين 07 مارس 2016 - 11:08
عن اي ديموقراطية يتحدث هدا الرجل . اظن انه يتحدث عن بلد اخر غير المغرب . كفاكم استبلادا بهدا الشعب المسالم.لقد فاض الكاس ولم يعد بامكانه التحمل .
7 - karim الاثنين 07 مارس 2016 - 12:01
le maroc n'est pas un pays démocratique mais n'ont plus une dictature il est dans un processus démocratique je pense si on maintien les réformes on une génération on atteindra l'objectif mais un moment où un autre la question al biya doit être posé pour que les marocain préservé leur identité et l'idée d'une monarchie constitutionnelle soit enterrée
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.