24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | رجال الدرك يحقّقون مع السدراوي وآخرين

رجال الدرك يحقّقون مع السدراوي وآخرين

رجال الدرك يحقّقون مع السدراوي وآخرين

علم من الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بأنّ رئيسها، إدريس السدراوي، يتواجد منذ التاسعة من صباح اليوم رهن التحقيق لدى دركيّي القنيطرة.. وإلى حدود الآن.

وفي الوقت الذي يجهل فيه سبب الاستماع للسدراوي لم يتردّد تنظيمه الحقوقي في الربط بين المعطى وتحركات الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان زيادة على تواجدها الميداني إلى جوار المحتجين بإقليم القنيطرة خلال الأسبوع الأخير.

وقام رجال الدرك، وفق ما كشف عنه ذات التنظيم، باعتقال بعض أعضاء الرابطة في إقليم القنيطرة من الذي شاركوا وأطروا الوقفات والمسيرات الاحتجاجية، خاصة بمنطقة " عامر السفلية " و منطقة " أولاد بورحمة ".. وتمّ ذلك في الساعات الأولى من صباح اليوم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - abdou الأحد 01 يناير 2012 - 18:10
انا مواطن مغربي قح .لا اتق في هذه المنظمات .هذفها الوحيد تخريب هذا البلد واتحدى من يرى العكس
2 - جلال الأحد 01 يناير 2012 - 18:31
و هل صارت المنضمات الحقوقية مؤسسات نقابية؟المنضمات الحقوقية في كل البلدان تراقب الوضع الحقوقي و تسجل الخروقات و لكن لا تنضم المضاهرات و الاحتجاجات،ابتعدوا عن السياسة والا فقدتم مصداقيتكم.
3 - ابنادم الأحد 01 يناير 2012 - 18:39
كل عشرة يديرو جمعيات حقوق الانسان وكان هاته الحقوق ليست واحدة فقط للمزايدة والمتاجرة باركا من تضييع لفلوس على الجمعيالت وتضييع الوقت
4 - مغربي حر الأحد 01 يناير 2012 - 23:49
غدا سيثم تقديم السيد ادريس السدراوي الى المحكمة الابتدائية بالقنيطرة على الساعة 10.00 صباحا
5 - imane الاثنين 02 يناير 2012 - 00:10
دريس السدراوي رئيس الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الانسان .اضافة الى دلك الدستور الجديد يمنح جميع المواطنين بالممارسة النشاط وادلاء الرئ . فما وقع هو ان الاخ دريس وقفة وقفة نضالية بجانب كل من يتعرض للعنف سواء مادي او معنوي.. فبمدينة قنيطرة تعرضتا سيدتان ال الضرب من قبل المسؤول المنطقة و التهديد فمنطقيل سلوك مشن و يعبر عن مستوى المسؤول هو قائد سيدي اطيبي المسمى عبد الحق القرفي.....و بعد نجاح المسيرة التي نضمها سي دريس السدراوي تم اعتقاله قانونيا ليس لهم الحق فمزاولة النشاط ليست تهمة لكن و واضح كل الوضوح ان الموضوع ورائه مفسدون يحاولون الالفاق عليه بتهمة ....... ونقول كلنا ادريس السدراوي كلنا مناضلين ضد الفساد والمفسدين .........
6 - bonne annee الاثنين 02 يناير 2012 - 03:00
c est le retour au annee de plan ,avec la venu de nouveau dictature ben kirane.une nouvelle facon de calme les 20 fevrier,c est de battre les petites organisation sans defance.
c est sa l alliance au maroc.
ou sans les monadilines ou just ds les manifestation.il faut que la gendarmerie ROYALE.arrete de harsse le peuples car NOTRE roi et la gendarmerie royale sont au servoce de PEUPLES.c est le peuples qui paye la tax et le salaire de la gendarmerie alors c est lui le maitre.le reste est just provisoire.
7 - مغربي حر الاثنين 02 يناير 2012 - 23:42
تأجيل تقديم رئيس الرابطة ومن معه إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة
تخبر الرابطة المغربية للمواطنة و حقوق الإنسان، أنه تم تأجيل تقديم رئيس الرابطة ومن معه إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة إلى يوم غد الثلاثاء 3 يناير 2012، على الساعة العاشرة صباحا.
الرابطة تشكر المحاميات و المحاميين الذين سيساندون الرابطة في هذه المحنة المفروضة عليها، و ندعو كل شرفاء هذا الوطن لمزيد من الدعم و المساندة.
8 - محمد الطيب بوشيبة الثلاثاء 03 يناير 2012 - 00:11
ان اعتقال الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان .في شخص رئيسها هو عمل شنيع . ينم على استمرار البطش والشطط في استعمال السلطة في بلدنا الحبيب , لكن الموقف الغير مقبول والمرتبك هو موقف المنظمات الحقوقية والجمعيات الحقوقية التي اصابها الخرص مما يحذت ؟؟؟؟؟؟ فهل باعت المتش ام انها في عطلة اخر السنة كما الرفاق في اماكن اخرى.....
9 - عبد الرحمن بن دياب الثلاثاء 03 يناير 2012 - 14:46
كل مرة نعتقد فيها أننا تجاوزنا مرحلة القمع البوليسي، والإرهاب النفسي، والزجر القضائي، إلا وتعيدنا بعض الأحداث إلى جادة صوابنا، لنستخلص مفهوما واحدا ووحيدا فقط، هو أن مخزن البارحة هو مخزن اليوم، فلا تغيير ولا تبديل، فقط هو القناع الجديد الذي بات يضعه النظام، متخفيا وراء الديمقراطية وتوسيع الحريات العامة... ولا شيء من هذا القبيل، إذ سرعان ما تصطدم احلامنا الصغيرة على صخرة الواقع المر
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال