24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4213:3017:0720:1021:31
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. "طعم الماء" يدفع إلى الاحتجاج في الفقيه بن صالح (5.00)

  2. صالون "فكرة" يجمع حاملي مشاريع بمهنيي المقاولات (5.00)

  3. العثماني يستبق "فاتح ماي" باستدعاء النقابات لتوقيع زيادة الأجور (5.00)

  4. إنشاء مكتبة عمومية ينتزع الإعجاب بمدينة طنجة (5.00)

  5. التوجيه المدرسي "أدبي أو عِلمي".. يا له من زلل! (4.50)

قيم هذا المقال

3.83

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | خريطة "الثروة المعدنية بالمغرب" على تامازيغت

خريطة "الثروة المعدنية بالمغرب" على تامازيغت

خريطة "الثروة المعدنية بالمغرب" على تامازيغت

سيخصص الاعلامي المغربي إبراهيم المرابط ملف الحلقة الجديدة من برنامج اقتصاد بلادي لموضوع "الثروة المعدنية ببلادنا"، وهي الحلقة التي ستبث يوم الخميس المقبل 17 ماي عند حدود الساعة التاسعة ليلا وخمس وأربعون دقيقة وذلك على القناة الثامنة "تامازيغت"، وسيستضيف لهذا الغرض كل من وزارة الطاقة والمعادن بصفتها المشرف الأول على قطاع المعادن بالمغرب، إضافة إلى إحدى أكبر الشركات المنجمية ببلادنا.

البرنامج سيحاول على مدى 52 دقيقة من عمره الاجابة عن مجموعة من الاشكاليات التي تهم خريطة المعادن ببلادنا وترشيد الاستغلال المعدني، والاستراتيجية الحالية الخاصة بهذا القطاع، وسيقوم بمساءلة جميع المتدخلين في هذا الميدان.

كما يفتح البرنامج نافذة هذه الحلقة على أحزمة الفقر المحيطة بالمناجم، ويطرح أسئلة حول مدى استفادتها من ثرواتها الطبيعية؟ ولماذا تتعثر البرامج وأنشطة التنمية المستدامة بها؟ وما السبيل إلى تجاوز الأضرار التي تسببها الشركات المنجمية في تلويث الهواء والماء؟ وإلى أي مدى تساهم هذه الشركات في عملية التوظيف لأبناء مناطقَ وقرَى تقف على عتبة الثروة وتحيط بها أعلى المناجم ثروة بالمغرب؟


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - واد غيس الثلاثاء 15 ماي 2012 - 16:02
ثروة يجب ترشيدها لتتلائم و متطلبات الساكنة المجاورة بالمناطق الحظرية و الجبلية و الريفية و الصحراوية و السوسية و الامازيغية و المعول على حكومة السيد بنكيران و الفريق التقني المصاحب له و بالتوفيق في مشروعهم الذي هو في طور التحقيق
2 - mahboul الثلاثاء 15 ماي 2012 - 16:04
En parlant des ressources minières voici ce qu'on trouve sur wikipédia :

Le phosphate : 1er producteur mondial / 1er exportateur (2006)
Le charbon: 15e producteur mondial / 7e exportateur
Le plomb : 10e producteur mondial.
L'argent : 10e producteur mondial
L'or : 9e producteur mondial
Le zinc : 16e producteur mondial
Le cuivre : 4e producteur mondial / 2e exportateur mondial
Et la liste est longue....

J'ai personnellement du mal à croire ces données connaissant la réalité dans la rue et dans le quotidien des marocains. En effet ça ne se voit pas.
3 - imaad الثلاثاء 15 ماي 2012 - 16:36
Bravo pour vous...c'est bien de voir ce type des emissions sur nos chaines de télévisions.Espérons qu'il y'aura pas trop de mensonges c'est tout..Courage
4 - الساعة لله الثلاثاء 15 ماي 2012 - 16:49
برنامج اكثر من رائع يسلط الضوء على الجوانب الحساسة في الاقتصاد المغربي و التي لم تعوذنا قنوات اخرى على التطرق اليها .

بالتوفيق للبرنامج
5 - kamal الثلاثاء 15 ماي 2012 - 17:49
J'espére qu'il y aura la traduction en langue arabe
6 - bèrbère الثلاثاء 15 ماي 2012 - 19:53
شكــــــرا :يلزمكم الكثير من البرامج من هذا النوع. وليس فقط مع الوزراء ما كرهناش برنامج يجمع الشباب مع رئيس بلديته للوقوف على مشاكل وحاجيات الساكنة وانشطة وبرامج كل بلديةوكيف تدبر فائضها وكيف تغطي عجزها. لحتى الناس تتعود على المراقبة والمتابعة ماشي الواحد يلوح الورقة وصافي ما عادش يسول عليهم ولا يتابعهم.
7 - إبن جرادة الصامدة الثلاثاء 15 ماي 2012 - 20:06
أعتقد أن النظام الحاكم في المغرب يتعامل مع الثروات المعدنية الوطنية أكثر من تعامل المستعمر إبان فترة الإستعمار حيث النهب والسلب بالإضافة إلى إستعباد العباد والعبث بالبيئة فكل المناجم تظل تحت سيطرة الهولدينغ الملكي أونا،وخير دليل على هذا ما آلت إليه الأوضلاع الإقتصادية والإجتماعية بجرادة بعد أزيد من عشر سنوات على إغلاق شركة مفاحم المغرب رغم كون هذه الأخيرة ظلة المزود الرئيسي للسوق الوطنية من مادة الفحم الحجري المصدر الأول للطاقة بالمغرب لأزيد من سبع عقود(1929-2001)
8 - عربي وأفتخربتنوع تقافتنا الثلاثاء 15 ماي 2012 - 21:10
هده الإدعة يبدوا لي أحسن من القناة التانية المتشبة بتفتيت مجتمعنا المسلم بمسلسلاتها وأستديوها المقزم،أما التروات الحمد الله كتبقى الأرض في مكانها كن حتى هي أخدوها أصدروها كما يصدر باطنها حنا عندنا كل شيئ وفي نفس الوقت لاشيئ عندنا لمدا سأتضر الإجابة.
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

التعليقات مغلقة على هذا المقال