24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4506:2813:3917:1920:4022:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | الزايدي يرفض نقاشا برلمانيا عن الصحراء

الزايدي يرفض نقاشا برلمانيا عن الصحراء

الزايدي يرفض نقاشا برلمانيا عن الصحراء

تدخّل البرلماني المغربي أحمد الزيدي، رئيس الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، بمقر البرلمان الاروبي ببروكسيل منعا لإقحام قضية الصحراء في مناقشات اللجنة السياسية والأمن وحقوق الإنسان التابعة للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط.

وكانت رئيسة اللجنة، وهي المنتمية لـ "الحزب الشعبي الأوروبي"، قد اقترحت بعد المصادقة على جدول الأعمال إضافة نقطة بخصوص هذا النقاش.. وذلك عبر الخوض في قرار المغرب سحب ثقته من المبعوث الشخصي للأمم المتّحدة المكلّف بالصحراء.

وعبّر الزايدي ضمن مداخلة له إلى عدم مشروعية تعديل جدول الأعمال بعد المصادقة عليه، زيادة على كون الموضوع بيد الأمم المتّحدة، وأنّ أي مناقشة تخوض فيها اللجنة تبقى "خارج السياق وبعيدة عن أهداف ومهام الجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسّط".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - مراقب السبت 02 يونيو 2012 - 01:05
اتمنى ان يصبح الزادي مديرا للتلفزيون المغربي
لكونه من اهل دار البريهي ولنزاهته وخبرته
2 - مجمد مجمد الكبداني السبت 02 يونيو 2012 - 01:23
هذا موضوع الساعة. لا يجب الهروب الى الامام من مناقشة هذه المسالة التي تهم المغاربة كافة من اقصى الشرق الى اقصى الغرب شمالا وجنوبا. هذا البرلماني الذي ياخذ راتبه من دافعي الضرائب .
وان زيد في جدول الاعمال لماذا تحاشي المناقشة بالعكس على المسؤول السياسي ان يكون على استعداد دائم لتقديم النظرة المغربية الوطنية من الصحراء المغربية.
اما سحب الثقة من الممثل الاممي فهو قرار سيادي للمغرب ولا يحتمل المناقشة المناقشات البزنطية. السيد كريستوفر كان ضيفا على الجزيرة وكان يواجه السيد علاش من الاردن في الاتجاه المعاكس ولما وضع في حرج قال ان راسي تؤلمني من هذه المناقشة. لهذا فان الرجل يعرف اللغة العربية لانه مارس في بعض الدول العربية. لم يكن وسيطا امينا على رسالته. هذا من جهة اما من جهة اخرى فان الحديث عن بعث خلفا له ولعله السيد كولن باول الذي كذب على العالم كله في مجلس الامن يحظور الوزراء الخارجية عن اسلحة الدمار الشامل .
كيف يؤمن جانبه الان في مشلكنا .الحذر يفرض نفسه على الديبلوماسية ومراقبة عمل هؤلاء الاجانب الذين يفرضون علينا كرها من اجل حل مشكل مصطنع. سياسة الكرسي الفارغ لا يمكن امتهانها .
3 - lamin السبت 02 يونيو 2012 - 02:05
تبارك الله عليك
الشجاعة في المغربي أينما حلّ و ارتحل
و الراية المغربية مرفوعة في القطب المتجمد الجنوبي وفوق سطح القمر
ورغم العراقيل التي يضعوها لنا أبناء جلدتنا بمعية الأعداء فالمغرب والمغاربة فارضين الوجود في الداخل و الخارج و هذا من شيم الأقوياء ؛ فالعز لكل مغربــــــــي
4 - abraham السبت 02 يونيو 2012 - 03:15
لازالت الاخطاء القاتلة لملف مغربية الصحراء تاتي من الدبلوماسية المغربية. فعوض ان يقحم السيد الزايدي - هو بنفسه - موضوع ملف الصحراء المغربية على اللجنة و يدافع عن الموقف المغربي في هذة القضية بالاستناد الى الظروف اللانسانية التي يعيشها المحتجزون و توضيح المواقف المنحازة و غير الحيادية التي انتهجها المبعوث الاممي,سار ( السيد الزايدي ) في الاتجاه الذي لا يخدم القضية الوطنية وكأن المغرب ,بذلك ,يتجنب الحديث في هكذا موضوع مخافة ان تنجلي امورا كان يريد التستر عليها.
فمثل هذه المواقف تستغلها بوليساريو - التي لا تترد في اقحام ذات القضية كلما سنحت الفرصة لها بذلك في كل الملتقيات الدولية و الاقليمية - لاقتناص مواقف تؤيد مواقفها حتى استطاعت ان تسمع صوتها و تعبر عن مواقفها الانفصالية باصطياد مؤيدين لمطلب تقرير المصير .
لا اشك قطعا في حسن نية السيد الزايدي ,لكن على الدبلوماسية المغربية ان تكون جريئة في الدفاع عن الموقف المغربي في كل المحافل الدولية خاصة و ان الطرح الدي يتبناه المغرب لايجاد حل لهذه القضية,يراه المتتبعون الاقرب الى الواقعية.
5 - Mohammed السبت 02 يونيو 2012 - 05:02
L' UPM (union pour la méditerranée), est impossible à réaliser pour la raison que des pays qui n'ont rien de commun avec la proximité de la mer méditerranée vont bloquer l'avancement de cette institution. En plus il est impossible que les Israéliens aiment les arabes un jour. Donc c'est un mariage contre nature condamné à avorter
6 - ziko السبت 02 يونيو 2012 - 08:51
bravo Mr Zaidi !! le sahara est marocain il n y a rien à discuter !c est notre sahara que MR ROSS agisse tel qu il l entend!!
7 - بنيونس حجازي السبت 02 يونيو 2012 - 09:38
السيد الزايدي قرأ النوايا المبيتة التي تحاك وتنسج في الظلام ضد المغرب وقضيته الوطنية وكان ذكيا في التعامل مع الحدث حيث لا يستساغ تحت اي مبرر إضافة نقطة الى جدول الأعمال بعد ان تمت المصادقة عليه .وهذا ليس هروبا الى الأمام من طرف الزايدي ولكنه موقف معقول يتماشى مع المنطق وظروف القضية.
8 - ماعرفتينيش السبت 02 يونيو 2012 - 12:07
تدخل شجاع للاخ الزبايدي
ونقطة مهمة تحسب اليه
فما دخل الاوروبيون في قضيتنا
9 - متتبع مغربي السبت 02 يونيو 2012 - 15:32
ما لم يفهمه بعض المتدخلين ، أن ما قام به السيد الزايدي من رفضه لإقحام النقاش في موضوع الصحراء ، هو فعل يصب في إتجاه مصلحة الوطن ، فرئيسة اللجنة تنتمي للحزب الشعبي الأوروبي وبمحاولتها إقحام هذا النقاش في جدول الأعمال بعد المصادقة عليه ، هي محاولة للمس بمصالح الوطن ، وخيرا فعل السيد النائب .
أما القول بأن البوليساريو لن يدخروا جهدا في مناقشة مثل هذه المواضع إن سنحت لهم الفرصة لاقتناص بعض الفرص المؤيدة لهم . فهذا الموقف الذي حاولت رئيسة اللجنة إدخاله ضمن جدول الأعمال يصب في هذا الاتجاه كمؤيدة للبوليساريو ، وهو ما حال السيد الزايدي دون حصوله .
وشكرا
10 - فتح الله السبت 02 يونيو 2012 - 16:28
رغم اختلافي مع الرجل الا اني اصفق له في هاته الخطوة
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

التعليقات مغلقة على هذا المقال