24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1813:2516:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | رجال أَمن يُهينون ويَحتجِزُون صحفي "التَّجديد"

رجال أَمن يُهينون ويَحتجِزُون صحفي "التَّجديد"

رجال أَمن يُهينون ويَحتجِزُون صحفي "التَّجديد"

تعرَّض الصحفي بجريدة "التجديد" وعضو النقابة الوطنية للصحافة المغربية، نبارك أمرو، للاحتجاز والإهانة بالشارع العام وسحب بطاقته المهنية لمدة تجاوزت الساعة والنصف من لدن 4 عناصر أمنية أثناء مزاولته لعمله الصحفي بالرباط.

وحسب صحفي "التجديد"، تعود أطوار القضية إلى أول أمس السبت عندما عاين أمرو تدخلا عنيفا لفرقة أمنية من الدرَّاجين في حق متسولات مغربيات يحملن فوق ظهورهن أطفالا صغاراً، عند الإدارة المركزية لشارع النخيل بحي الرياض، وقام بالتقاط صورة للحادث، ما دفع بعُنصرين أمنيين رفقة عنصرين آخرين بسيارة الشرطة إلى "التجمهر حوله واحتجازه وسحب بطاقته المهنية بعد استعمال ألفاظ لم تخلو من الإهانة والتهديد ووصفه بـ"المريض والهبيل" والاستهتار بالمهنة وبالبطاقة المهنية للصحافة، بالإضافة إلى الاحتجاز ومنعه من المغادرة" يقول نبارك أمراو ضمن رسالة موجهة إلى يونس مجاهد تتوفر عليها هسبريس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - dr kiko الاثنين 18 مارس 2013 - 12:43
تضامننا المطلق مع الأخ الصحفي امبارك امراو والعزاء كل العزاء للصحافة المغربية عموما التي اصبح رأسها تحت رحمة مقصلة السلطة التنفيذية.
2 - عادل الاثنين 18 مارس 2013 - 12:59
كل حربائي من امثال هؤلاء يستحق الرفص بالاحذية فهم في النهاية اشقاء في التواطؤ على الدراويش اضرب يا رب الظالمين بالظالمين
3 - غريب الوطن الاثنين 18 مارس 2013 - 13:01
هذا العمل لخير دليل ان المخزن هو المخزن ، وعقلية المخزن مرسخة على الاضطهاد و الذل وقهر المواطنين ،
هذا ليس تصرف فردي و إنما وزارة الداخلية وزارة طاغية فاسدة و عملائها الكثير الكثير منهم قوم طاعون و طاغون ، شربوا الطغيان في دمائهم و ليس هناك من يحاسبهم فازدادوا تجبرا و قهرا للعباد
استغرب لهاته الحكومة التي لم تحرك ساكنا في محاربة فساد المخزن ( رجال الامن و الدرك )
في الأشهر الماضية تعرض نائب برلماني للإهانة والضرب أمام البرلمان من قبل رجال الامن والباشا، و كثيرا ما قرأنا عن تجاوزات كبيرة لرجال الامن على المواطنين الأبرياء ، ولكن لم نسمع لتصريح و قرار للحكومة لرفع هذا الأمر الشنيع من قبل المخزن حيال المواطنين ، فإلى متى عفى الله عما سلف
4 - aminekarime الاثنين 18 مارس 2013 - 13:15
arretez d'embeter les agents de sureté, on comprend plus rien, d'abord on crie au scandale des mendiantes qui utilisent des enfants pour ce busnes, puis quand les autorités font leur travail, ta certains journalistes qui s'occtroyent le titre de gardiens de la libérté et la morale, je comprend quand Mr. Benkirane ne veut pas discuter avec vous, c'est normal ayez d'abord une maturité.
5 - المررروكي الاثنين 18 مارس 2013 - 13:36
رجال الأمن يقومون بواجبهم وهم من تعرضوا لإهانة التصوير حسب قول رئيس حكومته بنكيران
وإذا كان متضررا فما عليه إلا أن يتقدم بشكاية لدى القضاء لأنه مستقل ونزيه حسب زعم وزير عدله الرميد
نعم أنا مخزني أكثر من المخزن وشد على قلبك يا رئيس مخزننا العتيق
6 - مغربي الاثنين 18 مارس 2013 - 13:41
نصف العدالة و التنمية في الحكومة و نصفه الآخر في المعارضة

حلل و ناقش.
7 - صحفي الاثنين 18 مارس 2013 - 13:45
تحية كبيرة لحماة الوطن و المدافعين الاشاوس عن المغرب والاماجد و،
كي لاتذهب عقولكم بعيدا اعني هنا البوليس كما وصفتموهم في انتم يامعلقي هسبريس في احداث اخرى ربما تكون شبيهة بهذا الوضع
...... ليس للتشفي ولكن للتذكير فقط مع تضامني المطلق مع كل صاحب حق وطامح للتغيير للاحسن
..... ربما سينشر
8 - احمد الاثنين 18 مارس 2013 - 13:50
عهد جديد بسلوكات ادمان من العهد القديم.
تغيير الدساتير والحكومات تبقى مسرحية اذا لم تتغير عقليات و سلوكات المواطن المسؤول. اصبح العنف الممنهج هو الحل الوحيد لدى اجهزة الامن التي تتحمل مسؤوليتها هذه الحكومة لحل مشاكل المعطلين والمتسولين والمواطنين الغير المرغوب فيهم في الشوارع العامة لانهم يوسخون الصورة الجميلة التي تقدم للسواح الداخل والخارج. من الاحسن ان نبحث عن اسباب التسول وكثير من الظواهر الاجتماعية ونجد لها حلول موظوعية وسليمة ومناسبة تخدم المتسول وذويه والمجتمع ككل. استعمال العنف يزيد في مشاكل اخرى وتعقد الامور.
9 - Mohamed Sahraoui الاثنين 18 مارس 2013 - 14:06
les autorites devraient nettoyer nos villes de ces contingeants de mendiants qui sillonnent les rues et les arteres de nos villes et qui portent prejudice a la reputation de notre pays.
Toutes ces femmes qui portent des enfants sur leur dos ou sur les bras pour mendier et qui utilisent ces enfants pour faire pitie aux passants pour leur soutirer quelques sous ,devraient etre combattu par les autorites competentes et les chasser sans menagement aucun et de facon definitive de nos villes.
Alors que les menages payent tres cher les bonnes qui sont meme difficiles a trouver ces jours-ci,ces mendiantes en tres bonne sante preferent mendier dans les rues que d'aller travailer dans des familles aisees.
Le mendiant ou la mendiante arrive a se faire 130 a 160 hs/jour, c'est pour cette raison qu'ils ou qu'elles refusent de travailler et optent pour la mendicite.
Ce fleau devrait est combattu jour et nuit et sans relache par les autorites competentes.
10 - MAROQUI الاثنين 18 مارس 2013 - 14:07
يهينون الصحافيين ويخافون من المجرمين
11 - bla bla الاثنين 18 مارس 2013 - 15:11
c est du bla bla merci hes et un grand salut a tous les forces /POLICE/FAR/ GENDARMERIE//FA ET VIVE LE ROI
12 - hamouda الاثنين 18 مارس 2013 - 16:14
من هنا استخلص بان جميع رجال الامن فاسدون ،لماذا البعض يقولون بانهم يعملون لساعات عديدة والراتب منخفض والضغط من طرف رؤسائهم ،هذا التصرف الغير اللائق واهانة الصحفي لا علاقة له بالضغوطات انهم يستغلون الزي السمي ويفرغون كبثهم في الشعب الظعيف الذي لا حول ولا قوة له،كيف بامكاننا ان ندافع عن رجال الامن ونقدر عملهم ذاخل المجتمع،انما في كل خبر حول تصرفاتهم الشنيعة تجاه المواطنين ينمو حقدنا وكرهنا لهم من صغار الامن حتى كبيرهم ،فليخرجو المدافعين عنهم الان ما هو العدر الدي سيقدمونه تجاه هاته الاهانة للصحفي ،الذي يعتبر اعين الشعب
13 - فاقد الأمن الاثنين 18 مارس 2013 - 16:19
أمر طبيعي في بلد الأمن و الأمان
عندما يتصرف رجال الأمن مع رجل السلطة الرابعة بهذه الطريقة
لك أن تتخيل كيف يعامل المواطن العادي في هذا البلد الأمين
و الله شخصيا عندما أكون بالشارع أو داخل سيارتي في أمن و أمان فجأة أفقد الأمن بسبب رؤيتي لرجل الأمن
أنشري يا هسبريس
14 - رشيدة الاثنين 18 مارس 2013 - 16:51
الاعتداء على الزميل في التجديد اعتداء على كل الصحافيات والصحافيين المغاربة وبالتالي فهو اعتداء على حرية المواطن الذي ينتظر من نساء ورجال الاعلام مدهم بالأخبار بصفة يومية ... تضامني المطلق مع الزميل نبارك
15 - الحاحي الجرطي الاثنين 18 مارس 2013 - 21:01
تضامننا الللامشروط مع الصحفي المقتدر وصبرا أخي فالمهنة مهنة الأشواك فتحية لكم ولـ جريدة "التجديد" التي تخرج في أحضانها صحفيون دوليون انتشروا في العديد من المنابر الاعلامية في العالم ...تحية صحفية صادقة ...
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

التعليقات مغلقة على هذا المقال