24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4113:3017:0720:1121:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

4.43

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | "العدالة والتنمية" يهيمن على أسئلة "النواب"

"العدالة والتنمية" يهيمن على أسئلة "النواب"

"العدالة والتنمية" يهيمن على أسئلة "النواب"

كشفت إحصائيات تتعلق بالعمل البرلماني للأشهر الماضية من الولاية التشريعية الحالية، عن تقدم كبير لفريق العدالة والتنمية في الأدوار الرقابية والتشريعية والتواصلية، عن باقي الفرق المشكلة للمجلس.

وأظهرت الإحصائيات المذكورة طرح فريق عبد الله بوانو لـ 1401 سؤالا شفويا منذ بداية الولاية الحالية بنسبة تجاوزت 40 في المائة من مجموع الأسئلة الشفوية، وتوجيه 2291 سؤالا كتابيا، بنسبة بلغت 59 في المائة من مجموع الأسئلة الكتابية التي أحالها مجلس النواب على الوزارة المكلفة بالعلاقة مع البرلمان، متقدما على الفريق الاستقلالي الذي بلغت نسبة مساهمته في الاسئلة الكتابية 12 في المائة، وعلى الفريق الاشتراكي الذي بلغت نسبة مساهمته من الأسئلة الكتابية 7 في المائة، في حين لم تتجاوز نسبة الأسئلة الكتابية لنواب فريق الأصالة والمعاصرة 2 في المائة من مجموع الأسئلة، وهي النسبة نفسها التي سُجلت لنواب فريق التقدم الديمقراطي.

أما عن الحصيلة التشريعية لنواب الحزب الذي يقود الحكومة، فقد بلغ مجموع التعديلات التي تقدم بها حوالي 265 تعديلا مست مشاريع قوانين، في حين بلغ مجموع مقترحات القوانين التي تمت إحالتها على مكتب مجلس النواب من طرف أكبر فريق بالمجلس، 21 مقترحا.

وعن طلبات عقد اللجان الدائمة، بلغ مجموع الطلبات التي تقدم بها فريق العدالة والتنمية 68 طلبا، منها 19 طلبا يهم تنظيم مهام استطلاعية كان آخرها، طلب تنظيم مهمة استطلاعية لمناجم ايميضر، متبوعا بالفريق الاشتراكي ثم الفريق الاستقلالي.

وحسب الإحصائيات المشار إليها، فقد تجاوز عدد الملتمسات التي وجهها نواب المصباح إلى أعضاء الحكومة ورؤساء مؤسسات عمومية، 1000 ملتمس، تخص مواضيع محلية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - الحبيب الأربعاء 27 مارس 2013 - 01:10
لقد كان من الطبيعي جدا في عرف نواب العدالة والتنمية مراقبة الحكومة فما هو دور هدا الفيلق من النواب ادا لم يسائلوا الحكومة
ثم ان ضعف المعارضة يفرض عليهم تنشيط الغرفة التشريعية ثم هناك حالة التنافس بين النواب انفسهم ولوجود رقابة داخل المكاتب الاقليمية تعمل على تقييم عمل النواب البرلمانيين بصفة دورية كما ان الزامية الحضور في الجلسات واللجان يفرز هدا الاجتهاد الواضح
2 - علي الأربعاء 27 مارس 2013 - 01:12
النظام الداخلي لمجلس النواب يعطي للعدالة و التنمية الحق في طرح عدد الأسئلة حسب عدد البرلمانيين. عدد أسئلة العدالة و التنمية ليس اجتهاد من طرفهم و لا تحصل المعارضة إلا عدد ما تمثله من نواب. و بهدا نكون قد خرقنا الدستور الدي يقول بحقوق المعارضة. فستتحول الأغلبية على الأسئلة و تستبدل المواطنين و تقول لهم طرحنا أكبر عدد من الأسئلة.
3 - karim الأربعاء 27 مارس 2013 - 01:16
ما دور الأسئلة؟ لا تقدم و لا تؤخر
يريد هذا الحزب تصدر كل شيء و لن نسمح له بذلك و الوطن للجميع

تحية شبابية ثورية وليسقط هذا الحزب
4 - لحسن الشيشاوي الأربعاء 27 مارس 2013 - 01:48
" إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألا تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنة التي كنتم توعدون"
فذلكم ما كنا ننتظره منكم ، والحمد لله أنكم لم تخيبوا ظننا فيكم ووفقكم الله وأصلح الله ذرياتكم كما أنكم تضحون بأوقاتكم لإصلاح المجتمع
أما مرضى القلوب فأقول لهم " يخادعون الله والذين أمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون ,في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا " والله المستعان على ما يصفون
5 - Abdou de michigan city الأربعاء 27 مارس 2013 - 06:45
هذا ما كنا ننتظره في نوابنا منذ خمسين سنة مضت حتى اصبح هذا المجلس يسمى بمجلس النوام لا النواب ، الحمد لله الذي اتى بحزب المصباح لينير مجلس الامة ويحوله الى مكان العمل الدؤوب لا الى بيت للنوم العميق
6 - ابو احمد الملالي الأربعاء 27 مارس 2013 - 08:02
الى صاحب التعليق رقم 2
عندما كان حزب العدالة والتنمية في المعارضة
كان هو اكبر فريق يطرح الاسئلة الكتابية لانها لا تخضع لرقم معين
وكان الاول ايضا في طرح الاسئلة الشفوية لانهم يستغلون كل ما يتيحه لهم القانون لحساب الحكومات
نواب العدالة والتنمية يعرفون مشاكل المجتمع ويناضلون من اجله
والاخرون لا يعرفون الا مشاكلهم ويبحثون لها عن حل
7 - handala الأربعاء 27 مارس 2013 - 11:52
وماذا بعد ، هل ننتظر أن يسقط فريق اللامبا حكومة التماسيح، إنها خطة منحطة لاضعاف المعارضة والمزايدة عليها، بل وتقزيمها، خاصة حين نعلم أن اقتراحات فرق المعارضة تلقى دائما معارضة فريق البي جي دي،
وإن تدخلت فإنها تنعت بالتشويش ..
8 - wahd الأربعاء 27 مارس 2013 - 11:54
حزب البام 2 بالمائة,,,,,,,,الله الله على الحداثة والتقدم
لي بغا يطيح البي جي دي يتسنى الانتخابات لي غادي تقويه باذن الله أما كلام الشات والتعاليق فهو فقط تصريف لمكبوتات الحقد الاديولوجي أما العدالة والتنمية راه موجود ف قلوب الطبقات المحرومة من ارامل ومرضى وفقراء وناس بسطاء اضافاة للطبقة الوسطى المتعلمة والتي تشكل دائما الخزان الكبير لانصار كل الاحزاب الاسلامية عبر العالم.
9 - ام ياسر الأربعاء 27 مارس 2013 - 13:40
الى الا مأم يا حزب العدالة و التنمية الذى لا نرى منه الا الخير نعم الوطن للجميع فليكن العدل للجميع
10 - مالك الأربعاء 27 مارس 2013 - 14:10
في ضل هذا التقدم لحزب PJD لم يبق أمام هؤلاء "المهرجين" إلا قول وابرلماناه على شكل وامعنصماه لعل وعسى نسمعهم يد خفية فتنقذهم. لقد انقضى لهم التهريج والأكاذيب .مثل أمازيغي يقول " أقض يأس رحيض اوذرغار" ما معناه لقد انتهى الصور الأعمى,
11 - احمد الدشيرة الأربعاء 27 مارس 2013 - 15:09
ليس غريبا ان يكون فريق العدالة والتنمية الاكثر فعالية .. فليس الامر وليد هذه اللحظة بل كان دائما اكثر فعالية حتى حينما كان عدد اعضائه قليلا.. والسر يكمن في ان رجال ونساء العدالة والتنمية يلتزمون مع الله اولا ثم مع الشعب ثانيا ثم مع الحزب الذي يشتغلون وفق رؤيته واخلاقه ونظامه ثالثا.. ويوقعون معه ميثاق العمل خدمة لهذا الشعب ولهذا الوطن .. تحياتي لبرلمانيي حزب العدالة والتنمية الرجال والنساء على حد سواء
12 - ملاحظ الأربعاء 27 مارس 2013 - 15:33
المعارضة لضعفها و حسرتها من جراء خساراتها هي محتارة بين همومها مما سبب نذرة في أسئلتها وتدني في جودتها
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التعليقات مغلقة على هذا المقال