24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4408:1513:2316:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. جمعيات تحمّل المؤسسات الحكومية مسؤولية "ضعف التبرع بالدم" (5.00)

  2. العثماني: محاربة الفساد مستمرة .. ووطنية موظفي الإدارة عالية (5.00)

  3. وكالة الأنباء الفرنسية تكيل المديح للطرح الانفصالي (5.00)

  4. أكبر عملية نصب عقارية بالمغرب تجرّ موثق "باب دارنا" إلى التحقيق (5.00)

  5. الشامي يرسم معالم النموذج التنموي المغربي الجديد (5.00)

قيم هذا المقال

4.43

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | مرسي للمصريّين: الخطأ وارد وتصحيحه واجب

مرسي للمصريّين: الخطأ وارد وتصحيحه واجب

مرسي للمصريّين: الخطأ وارد وتصحيحه واجب

قال الرئيس المصري محمد مرسي في خطاب إلى الشعب المصري مساء اليوم الأربعاء: "اجتهدت مع المخلصين في هذا الوطن، فأخطأت وأصبت، والخطأ وارد، وتصحيحه واجب".

وبمناسبة مرور عام على توليه الرئاسة، بدأ مرسي خطابا متلفزا إلى الشعب المصري بقوله: "أقف أمامكم اليوم لإعلان كشف حساب بشفافية لما استطعنا أن نحققه وما تعثرنا فيه، وأعلن معكم ما هي خريطة الطريق لكل المصريين"، مضيفا أن: "الممارسة خلال هذا العام (من الرئاسة) أثبتت أن الثورة كي تتحرك نحو تحقيق أهدافها لابد لها من إصلاحات جذرية وسريعة".

وفي إشارة إلى دعوات قوى المعارضة إلى سحب الثقة منه في مظاهرات 30 يونيو المقبل، قال إن "ثورة المصريين هي ثورة واحدة فقط، شارك فيها كل المصريين، وضحوا فيها بالدماء".

وعن دور الشباب خلال المرحلة الماضية، رأى أن "قوى الشباب لم تجد لها مكانًا في العديد من الأحزاب القائمة بعد عامين ونصف من الثورة"، التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك في فبراير2011.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - سمير بولعوالي الأربعاء 26 يونيو 2013 - 23:53
في كل الدول العربية نجد اللاإصلاحيين و المعاكسين لرغبة الشعب ، في مصر كما في المغرب و تونس .....
من أوصل مرسي و بن كيران الى الرئاسة ، هل هو الشعب ؟ هل هو الشعب ؟ هل هو الشعب؟
فليذهب العرب الى الجحيم ، نحن لسنا اهلا للديمقراطية ، الشعوب الجاهلة دائما تحن الى زمن مبارك و البصري و الحسن و بن علي .....
تحب القمع ، لا تريد الحرية، لا تريد طمقراطية
تعيش بالزروااااااطة ...
2 - al mahde الخميس 27 يونيو 2013 - 00:12
بالتاكيد اذا وصل الامر الى القتال بين الاخوان وبني علمان سنكون معك يا مرسي ,, كل الشرفاء العرب والمسلمين من المحيط والى الخليج سيكونون معك .. على اخوان مصر اعلاء راية الجهاد وسيرون ما يسرهم ان شاء الله .. مصر ليست البلد الساهل لتترك لكل من هب ودب .. على الاخوان ان يديروا ظهرهم للديمقراطية والكلام الفارغ ويعلنوها دولة اسلامية ويجعلوا السيف فى رقاب الاوباش والمارقين وكل كاره للاسلام وعليهم بسياسة التمكين والسيطرة على كل مفاصل الدولة واسلمة الجيش والشرطة ونفى او سجن كل من لا يواليهم وبذالك يضمنون حكم مصر الى قيام الساعة .. لكن بسياسة مرسي الحالية لا بستطيع حكم نجع فى الصعيد خلي حكم مصر
3 - حميدوش الخميس 27 يونيو 2013 - 00:31
سبحان الله كلكم تتكلمون بنفس الهجة ،واش فهمتي اولا لا ، عفا الله عما سلف، الخطأوارد و تصحيحه واجب
فقبل اولا لا و عما سلف و تصحيحه واجب يجب الا نخطأ و الا نتكطلك كثيرا خير الكلام ما قل و دل
لكن يبدو ان الحكومات الملتحية ما فيدهاش
اللهم حسني و لا مرسي
4 - مرسي يحس بدنو ساعته الخميس 27 يونيو 2013 - 00:56
صحيفة «لوس أنجلوس تايمز» الأمريكية وصفت الدستور الذى أعدته الجمعية التى يهيمن عليها الإسلاميون بأنه «يرمز إلى فشل حكومة الرئيس محمد مرسى فى توحيد مصر بعد 30 عاما من حكم »، واعتبرت أن مصر أصبحت مقسمة إلى معسكرين: الإسلاميين الذين عرضوا مشروع الدستور كخطوة نحو الشريعة، والليبراليين الذين يخشون من أنه يهدد حرية التعبير وحقوق المرأة والعمال والمسيحيين. وقالت إنه قد يفوز مرسى والإخوان، لكنهم سيقودون أمة .متعثرة واقتصاد مدمَّر
ولفتت الصحيفة إلى ما يعتقده كثيرون من أن الجماعة فى مصر تبشر بالإسلام السياسى المتسامح، لكنها أظهرت نزعة
استبدادية متصاعدة و هذا دليل على انا جماعات الاسلام السياسي تقول شيئا و تطبق نقيضه.
وقالت انه وسط حالة الاستقطاب لن يكون لهم الاغلبية في البرلمان المقبل
لقد قال مرسي ان 90 بالمائة من المصريين معه فيما التصويت الاخير يكذبه.. لان من صوت بنعم على الدستور هم 10 ملايين مصري من بين 90 مليون هو عدد المصريين و من يحق لهم التصويت هم 52 مليونا لم يشارك منهم في الاستفتاء سوى 17 مليون.. 7 ملايين منهم قالوا لا لدستور مرسي فيما فضل 35 مليون منهم مقاطعة مهزلة الاخوان المسلمين.
5 - GUIZGUIZ الخميس 27 يونيو 2013 - 01:12
لكل بلد عربي حيواناته و مخلوقاته المفسدة
في المغرب توجد التماسيح و العفاريت
وقي مصر توجد الافاعي و العنكبوت
وكلها ضارة على جميع الاصعدة فهي عدوة للانسان
اللهم ابعد عنا شرورها
امييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين
6 - الحق الخميس 27 يونيو 2013 - 01:21
هادا الرجل صادق او باغي يخدم و لكن شكون خلاه.هاد المضاهرات لي كاتخرج ضده للاسف ماشي بناءة و ماشي فصالح البلاد حيت غير كايعرقلو ناس فشغالهم او فيها غير الخسران علاش ماخليوهش يخدم فخاطرو و منين يسالي وقتو حاسبوه الا مادار والو ماتنتاخبوهش مرة اخرى و السلام كيما كايديرو الدول المتقدمة و اصلا الفساد ديال 50 عام مستحيل اتصلح فعام او عامين و حاجة اخرى لاحظتها في بعض القنوات المصرية انهم مكيحتارموهش اوكايبالغو بزاف ولو راه كايبقا رئيس جمهورية ماشي وزير اولا رئيس وزراء خاص شوية ديال الوقار مع الانتقاد البناء
7 - أبو الخنساء الخميس 27 يونيو 2013 - 01:23
أنت يامرسي لم تسرق هذا المنصب وقد حزت عليه من طرف الشعب والشعب أعطاك الثقة الكاملة لتعمل بالتدريج وبالتدرج لتصلح ما أفسده الديكتاتوريون السابقون ولكن أأسف لك أيها الرئيس المصري أنك لم تطبق ما طبقه سيدنا أبوبكر في بداية حكمه عندما رفضوا دفع الزكاة,أو في عهد التاريخ الحديث عندما قتل سطالين مئات الآلاف من المعارضين.لقد طلبوا بالديمقراطية هاهي الديمقراطية أنت من أنجبتك ووضعتك في هذا المنصب فلا يجب أن يعترضك أحد فكل من اعترض فيدخل في حكم أبي بكر رضي الله عنه, لماذا تترك هذه الحتالة من البشر يتدرعون بأمور واهية كما رأينا في إحدى القنوات ذلك الشخص الضعيف عمرو موسى ينطق بأمور لوكان هو في هذا المنصب لما قدم شيئا ولو بسيطا مما قال نقول له فقط عليك أن تختشي عندما كنت تجلس بجانب الصهيوني السيء الذكر وقام سيدك أردوغان احتجاجا على المؤامرة وبقيت أنت وأنت من أنت هل تذكر هذا أنا لوكنت مكانك لما كان لي وجود في هذا العالم رغم أنك مسلم ورغم أنك تدافع عن القضية الفلسطينية والآن تأتي لتعيد الكرة وتساند الأعداء ضد من كانوا يوما أسيادا ولم ينخرطوا في فتنة مصر خوفا من ما ترمون إليه اليوم أتقوا الله في أمتكم.
8 - العقل قبل العاطفة الخميس 27 يونيو 2013 - 01:34
«خيانة مرسى»، تحت هذا العنوان نشرت صحيفة «فاينانشيال تايمز» البريطانية افتتاحيتها، التى أكدت أن «رجل جماعة الإخوان المسلمين كان يجب أن يكون رئيسا لكل المصريين، كما سبق وتعهد». وقالت إن «الوقت بدأ ينفد أمام الرئيس المصرى للحيلولة دون سقوط بلاده فى الفوضى، الذى كان هو سببا رئيسيا فيها». وتابعت الصحيفة قائلة: «مرسى يحاول أن يمرر مشروع دستور جديد للبلاد، قام بصياغته جمعية تكاد لا تمثل إلا التيارات الإسلامية، وتهمش الليبراليين والعلمانيين والمسيحيين والمرأة.. إذن مرسى خان عهده بأن يكون رئيسا لكل المصريين، وأن يطرح للاستفتاء دستورا يتوافق عليه كل أطياف المجتمع المصرى
و الغريب في الامر ان مرسي لم يكن له ان يصبح رئيسا لولا وعده بان يكون رئيسا لكل المصريين مما دفع الملايين التي صوتت لحمدين صباحي و باقي المنافسين من التيار المدني للتصويت له في مواجهة شفيق
و مرسي لا يعرف ان انتخابه لا يعني انه من حقه ان يصبح ديكتاتورا دون نقاش لان هتلر ايضا جاء عن طريق الانتخابات و الانتخابات ليست هي الديمقراطية
مرسي ساق مصر للحرب الاهلية في شهور الشئ الذي لم يفعله مبارك في 30 سنة..
9 - abdellah الخميس 27 يونيو 2013 - 01:34
ابو المنعم ابو الفتوح اصبح من الفلول و ضد الاسلام
10 - لا حولة و لا قوة إلا بالله الخميس 27 يونيو 2013 - 03:23
من لا يعرف ما يحدث في مصر و للشعب المصري لا يمكن أن يقول إلا لا حولة و لا قوة إلا بالله، مرسي و جماعته يقتصمون الوظائف و الخيرات فيما بينهم و يصدرون الأكاديب للشعب، من هم حتى يكفرون كل من طالب بحقه، ابسط متطلبات الحياة اليومية لا خبز ولا ماء ولا كهرباء ولا بنزين ولا شغل ولا ولا ولا، الله يمهل ولا يهمل
11 - anarchist الخميس 27 يونيو 2013 - 05:51
الى المهدي رقم 2
يا صديقي الاخوان اليوم لديهم شرعيه انتخابيه ومعد ذلك يعانون كل المعاناة للحفاظ على منصب الرئاسه على الاقل مدة 4 سنوات الدستوريه وانت تقول ينقلبوا على الشرعيه اصلا الشرطه والقضاء وخصوصا الجيش الذي لديه معهم خصومة تاريخيه كل هذه الاجهزه تكره الاخوان كراهيه شديده لكن الانتخابات الزمتهم القبول بمرسي. لكن لو فعلوا ما تقول سيكون عيدا عند الجيش وستكون احسن ذريعة للاطاحه بهم نهائيا والزج بهم في السجون بذريعه الانقلاب ومحاوله اقامه دوله دينيه الى اخره من التهم الثقيلة
الاخوان لو تجاوزوا يوم 30 يونيو بسلام سيكون انجازا
12 - مغربي أومي الخميس 27 يونيو 2013 - 06:40
أقول لبعض المعلقين المنتقدين كالعادة لمرسي ... أه ثم أه لو سمعتوا خطابه و حديثه و بعض المرات العفوي ... أفضل القادة في عصرنا أردوغان ومرسي و غيرهم في القمامة من هنا للبحرين
13 - مغربية الخميس 27 يونيو 2013 - 08:58
فكرني الخطاب ديالو بخطاب بن علي ... فهمتكم فهمت المحتاج وووو
الاخوان عصابة بغاو يقرصنو مصر بالدستور الجديد و زرع القنابل الموقوتة (المتشددين على رؤوس الادارات)،
الله يعز الحكام لي تيخدمو بلادهم بصح تيديرو خطاب فيه نص ساعة بالكثير تيقولو فيها زبدة الكلام، ماشي يجلسو ثلاث سوايع يحكيو على حياتهم و يقولو انا طيب، جالس يشكر راسو ف عصر التكنولوجيا الرقمية،

بقيت نقول دابا يسالي، دابا يختم، دابا يقول هدا ماكان، دابا يعيا، دابا يقول الناس عياو، ما قال الشعب ديالو عندو غدا الخدمة خصو يفيق بكري، نعست و باقي هو كيبرول و يعاود القصايص الي ما تنفع،

مرسي عندو الف عدر باش يقبط ف السلطة و يدير دستور على مقاسو هو و جماعتو، لانها فرصة لا تعوض و لن تتاح مرة اخرى للاسلاميين، و لان ايضا معظمهم هاربين من السجون، و عليهوم احكام ها لي قتل رئيس ها اعمال الارهاب، ها الفكر المتطرف، معظمهم هرباتهم جماعات حماس من السجن ايام فوضى الثورة،
14 - SMURFS الخميس 27 يونيو 2013 - 10:58
اهنئ مصر وكل المصريين بهدا الرجل الدي يحب بلده ودينه ويسعى لاصلاحها بينما نجد في المقابل المفسدون في الارض الدين يمولون قنوات فضائية ويجيشون المجرمين بامول سرقوها من مصر من اجل بقائهم في السلطة انهم لايعرفون ان وعد الله حق ولن يخلفه
15 - علال البركة الخميس 27 يونيو 2013 - 11:05
قبل الثورة "نحن جميعا مصريون"
بعد تنصيب مرسي "أنت علماني، وانت شيعي، وزوجتك مسيحية....
ألم تستفيدوا من المثل الذي يقول ""كما تدين تدان...."
رجاءا ارجعوا الحكم والاعتبار لحسني مبارك وعائلته، وحاكموا المجرمين من أتباع الإخوان المجرمين"
16 - مغربية - مصرية الخميس 27 يونيو 2013 - 12:29
لا يا اخي abdellah- عبد المنعم ابو الفتوح لن يكون من الفلول بل هو اخواني قح و من القياديين الكبار في الجماعة و هو من تخطيطهم - كالعادة جماعة الاخوان المتأسلمة ليست واضحة و تلعب على الحبلين لو فشل مرسي يطلع او الفتوح و كل مننا تجار دين يستغلونه للوصول الى مبتغاهم و على رأي شيخنا الشعراوي رحمه الله -اذا رأيت متدين يتهافت على السلطة فلا توليه- خربوا مصر و خلوها طائفية ازمات متتاليه الغاز و الكهرباء مع العلم مصر مصدرة للغاز و الكهرباء و قضية سينا هذا غير مشكل النيل مع اثيوبيا - مرسي اول ما طلع للحكم كان يقول انه لن يكون في القصر ما فاتش شهر الا و لقيناه فيه و ابتدا يمشي و من وراه 25 سيارة حراسة ماهذا البدخ و البلد تمر بأزمة - يطالب الناس بالصبر هذا على اساس انه مزير السمطة - خطاب فارغ و لا يليق برئيس أن يتكم عن أشخاص بعينهم في خطاب امام الشعب - اتمنى من الله عز و جل ان يصر امور مصر الغالية و يهدينا للحق يا رب
17 - 112 الخميس 27 يونيو 2013 - 12:42
استغرب من الذين يعيشون بالمغرب و يقيمون حكم الاخوان بمصر..ان لم يستطع الاخوان توحيد المصريين حول رؤية مستقبلية واحدة فهذا دال على فشلهم ..فكل دول العالم تواجه تماسيح و عناكب و افاع..لكن تظل امتحانات حقيقيه لمستوى النظام..و اقل ما يقال على السيد مرسي انه اغبى رئيس شهدته مصر..يكفي انه خلال اجتماع وزاري لحل ازمه النيل ..العالم باجمعه وقف على مدى غباوة هذا النظام بعد ان شاهد الملايين هذا الاجتماع..و لم يدرك المجتمعون ان الاجتماع منقول على المباشر الاخوانيه باكنام هي من امرت بنقله مباشره..عموما هذه نقطة فقط في بحر غباء الاخوانو الموالين لهم..!
18 - sara الخميس 27 يونيو 2013 - 13:29
للاسف لا زلنا ندور في حلقة مفرغة الامر لا يخص مصر فقط بل الوباء موجه للامة الاسلامية جمعاء هنا نطرح سؤال من جديد هل بنكيران ومرسي وغيرهم وصلوا بارادة الشعب فقط او بارادة الشعب والايدي الخفية لمادا بالظبط في هده الفترة وصلت السياسة الاسلامية للسلطة .
اضن ان الامر واضح وصولها في وقت متازم بالاضافة الي الظغوط التي تواجهها بدللك سيضمون كسب راي العام ن الاسلاميين لم ينجحوا بسياستهم وبدلك الي نقطة البداية والمدلة
19 - مغربية مقيمة بمصر الخميس 27 يونيو 2013 - 15:03
الاغلبية الساحقة تعتبر ان حكم مرسي نزيه لا يخلو من العيوب بحكم انه اخواني ينتمي للجماعات الاسلامية وجاء بانتخابات نزيهة يعني اول رئيس منتخب شرعي بعد ثورة 25 يناير المجيدة وان المعارضة كلهم من علمانيين وليبراليين ومسيحيين ووولكن مالا يعلمه الاغلبية الساحقة دون المصريين ان مصر صارت اسوء بمليون مرة من العهد السابق اقصد عهد مبارك ومرسي خيب ظن اغلبية شعبه فقد وعد شعبه بالكثير فاخلف وعده ... ولا تقولوا اعطوه فرصة خيتاش الناس صافي فاض بيها وملقياش ما تاكل ...تعالوا عيشوا بمصر وشوفوا بنفسكم واحكموا بنفسكم ..كل اللي بيتقال بالقنوات الفضائية حقيقة مرة تفضح طغيان الاخوان وكدبهم ونهب خيرات البلاد وتدمير السياحة والفن واغلب القطاعات تحت مسمى الشرعية الاسلامية حتى نهر النيل حيشح بعدما اعطى مرسي الضوء الاخضر لاتيوبيا لبناء السد !! ولما ثار الشعب ضده قال انه لن يؤثر على النيل لكن للاسف الخبراء اكدوا خلاف دالك ... ويكفي ايضا انه قسم شعبه الى مؤيديه و- معارضيه وهم الاغلبية الساحقة - لدرجة ان اغلبية الشيوخ الموالين ليه كفروا الناس اللي بتعارضو واباحوا دمهم .. الحاصول لا حول ولا قوة الا بالله
20 - مصري الخميس 27 يونيو 2013 - 15:07
اخوتنا في المغرب الشقيق
اولا للشخص الي اسمه مهدي بتعليق رقم 2 من انت حتي تقول اعلنو الجهاد في مصر اذهب الي بلد واعلن الجهاد ولا تتدخل في شئون مصر لانك لست مصر وجاهل بامور اهلها كما اني متاكد انك لست مغربي فالمغرب اشخصها محترمين يبدو رائيهم كا اخوة عرب مسلمين ولاكن لا يقول جهاد وهذة التخاريف
اما بخصوص مرسي فاللاسف نحن انخدعنا باسم الدين بعد ان دخلو علينا بالدين والخشوع والقران كذبو والدين يحرم الكذب وخانو الامانة والدين يحرم الخيانة وكفرو ونسو قول الله الا نكفر مسلم قال الشهادة كما انهم احلو دم اخيهم المسلم وقالو علية علماني وكافر لانه ليس اخواني خرجو من السجون جياع ينهشو في مصر وفي لحم اخيهم المصري مصر الان ليس كامصر سابقا الذين ذارو مصر من قبل الان يصعب عليهم حالها من كثرة الزبالة في الشوار وانعدام الامن وخلق المشاكل من ذوات اللحي الذين يتحدثون في الدين وهم ابعد ما يكون المراء من دينة
والدليل ان الحزب السلفي في مصر انفصل عن مرسي لانة يدة ملطخة بالدماء واسبت ولائة للكيان الصهيوني وامريكا للاحتفاظ بالكرسي والحكم
21 - BABA الخميس 27 يونيو 2013 - 15:14
Discours hors contexte de contenu indigne d’un président de la république usant d’attaques envers des personnes les citant de noms chose impensable d’un haut président d’un État, sans raison et suivant la théorie du complot avec des anathèmes animaliers classiques des Ikhwan envers l’opposition (presse, partis et les juges) traitée de serpents, d’araignées…Le discours de +de 2h, rappelle ceux de dictateurs connus, il fut 1 présentation de chiffres invérifiables, discutables et sans utilités pour les téléspectateurs, sous applaudissements de ses partisans au garde à vous, avec des menaces graves envers tout opposant, avec son visage renfermé pour impressionner, de couper la gangrène il a utilisé pratiquement les termes des partis fascistes des années 40. Le discours au lieu d’apaiser va pousser sa confrérie à l’affrontement avec ceux qui rejettent le piratage pour profit par Al Ikhwan des soulèvements populaires pour tentater de créer leur propre dictature.
22 - خُمُّ الدَّجَاجِ الخميس 27 يونيو 2013 - 15:48
لأهلنا بمصر
عيد بأية حال عدت يا عيد@بما مضى أم لأمر فيك تجديدُ
ماذا لقيت من الدنيا وأعجبه@أني لما أنا شاكٍ منه محسودُ
نامت أجناد مصر عن مفسديها@وقد شبعوا وما تفنى العناقيدُ
لا تشتري العبد إلا العصا معه@إن العبيد لأنجاس مناكيدُ
من علم العبد المخصي حرية@أقومه الأحرار أم آباؤه العبيدُ
أم أذنه في يد الفرعون دامية@أم قدره وهو بالجنيه مردودُ
وإن سماء مصر بحرية أمطرت@وإحتمى منها بمظلات عبيدُ
فما بكت أم الدنيا إنتحارهم@من الوريد ودبحا فالوريدُ
وحاجتهم في فرعون يعبدونه@خسئوا بئس هم هم العبيدُ
ألا لعنة الله عليهم ما أمطرت@وما صحت وما لدي لهم مزيدُ
إلا نادما تراجع بجد عن غيه@فله من الغفار الأجر وما يزيدُ
واصبري يا مصر ويا أم شهيدٍ@حريةً في الميدان كان يريدُ
ونصر الله عبادا له في مصر@إن ربي هو القوي وهو الودودُ
فكانوا كالليوث إذا مُس لهم@جانب وفي الشجاعة هم أُسودُ
فالحمد لله ربِنا ولنكثر ذكره@إنه لا إله إلا هو وهو المعبودُ
إن هذا لصاروخي وأطلقته@فكل الذل لمن أصابه والرعودُ
ونشره العنكبوت على شباكه@فلن يمحوه الزمان ولا القرودُ
ولأهلنا في مصر منا السلام@وكل أزهار الربيع ولهم الورودُ

أنشروا من فضلكم
23 - سامي الخميس 27 يونيو 2013 - 16:21
المغرب يحيي الشعب المصري على هذا الرئيس الرائع وهو بالفعل كما كانوا يطلقون على زورا وبهتانا زعماء هذا هو الزعيم العربي الفذ الذي جاءت به صناديق الاقتراع
تحيى مصر ام الدنيا
24 - سلطة الدولة وشرعيتها الخميس 27 يونيو 2013 - 16:50
خُمُّ الدَّجَاجِ
--

سلطة الدولة وشرعيتها
--
لقد وجب تطهير العدل والأمن من الفاسدين فيتطهرا من الفساد
إن إستقلال القضاء وسلطته لا علاقة له بتطهير القضاء من الفساد
إن عدم تطهير العدل والقضاء من الفاسدين ومن القضاة الفاسدين ومن الفساد بحجة إستقلال القضاء هو إعلان وإصرار رسمي لحماية الدولة لفساد القضاء ولاعدله وحمايتها للمفسدين والقضاة الفاسدين والفساد في كل مفاصل الدولة وإصرار على هدمها وإعلان رسمي لإنهيارها وسقوطها
فلا يعقل ولا يجوز قانونيا ودستوريا حماية فساد القضاء بحجة إستقلاله ولا بأية حجة مهما تكن قوية كيفما كان نظامها ديكتاتوريا أم ديموقراطيا
إن سلطة الدولة المادية والمعنوية وهيبتها لدى مواطنيها مبنية من وعلى عدل وعدالة قضائها ونزاهة أمنها المكونان لسلطة الدولة المادية والمعنوية ولهيبتها
فحين تفقد الدولة عدل وعدالة قضائها ونزاهة أمنها تصبح مرتعا للفوضى ومفرخة لكل الإنزلاقات إنه إنهيار الدولة وسقوطها كيفما كان نظامها ديكتاتوريا أم ديموقراطيا
فالدول والأنظمة الحاكمة المستقرة ديكتاتورية كانت أم ديموقراطية ينبني إستقرارها على عدل وعدالة قضائها ونزاهة أمنها وبهما تكتسب سلطتها وشرعيتها
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

التعليقات مغلقة على هذا المقال