24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1107:3713:1716:1718:4620:01
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. أكاديمي إسباني: الأصولُ الأمازيغية لمواطني "جزُر الكناري" ثابتة (5.00)

  2. عقيلة صالح: الشعب الليبي متفائل جدا ويحتاج دائما إلى المغرب (5.00)

  3. مغاربة ينخرطون في مقاطعة البضائع الفرنسية دفاعا عن النبيّ ﷺ (4.20)

  4. رصيف الصحافة: "إقامة إيكولوجية" ببنجرير تستقبل "الأمير الطالب" (1.67)

  5. مدريد تتجه إلى حالة طوارئ جديدة بسبب كوفيد-19 (1.33)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | 24 ساعة | تلميذة تحاول الانتحار بعد رسوبها في الإعدادي

تلميذة تحاول الانتحار بعد رسوبها في الإعدادي

تلميذة تحاول الانتحار بعد رسوبها في الإعدادي

أقدمت تلميذة في الخامس عشرة من عمرها صبيحة أمس الاثنين على محاولة انتحار باءت بالفشل بعد تناولها لمادة حارقة (الماء القاطع).

وحسب أحد الجيران فالتلميذة عمدت إلى محاولة الانتحار عقب سماع خبر رسوبها في السنة الثالثة إعدادي، وفور وقوع الحادث تم نقل الضحية مُغمى عليها تحت تأثير المادة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي لبني ملال على متن سيارة خاصة حيث خضعت لعملية غسل الأمعاء والمعدة للتخلص من سموم هاته المادة الحارقة؛ ليتم نقلها بعد ذلك إلى المستشفى الجامعي ابن رشد لاخضاعها لفحوصات ضرورية ووضعها تحت المراقبة الطبية بسبب حالتها الحرجة.

جدير بالذكر، أن حادثا مأساويا شهدته جماعة اولاد سعيد الواد السنة الفارطة بعد أن اقدمت تلميذة كانت تدرس بنفس الإعدادية على وضع حد لحياتها عن طريق تناولها "سم الفئران".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - Ghanbouri France الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 15:00
C'est vraiment triste de commettre l'irréparable à cause d'un échec .je me demande si cela ne cache pas un trouble dans la personnalité ou le sentiment d'être dans l'impasse existentielle.bon courage a la famille
2 - fifi الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 15:21
وصل ألى علمها رغم أن النتائج الرسمبة لم يعلن عنها بعد.ومشكلتنا في المغرب أن تسريب النتائج تنطلق من الموكول أليهم الحفاظ على السرية.فمتلا في أكاديمية الشاوية ورديغة تسربت انطلاقا من يوم أمس 1/7/2013 إلى حدود اليوم نتائج الإمتحان الجهوي مما خلق تدمرا عند بعض الآباء الذين لايتوفرون على من يزودهم بمعلومات تشفي غليلهم ويبقى هؤلاء الآباء ينتظرون ألى يوم الأربعاء أو الخميس.أين هو الحق في الوصول إلى المعلومة كما ينص عليه دستور11بولبوز
فتحرك أيها السيد الوزير.
3 - logic الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 15:23
les tests au maroc sont des test qui mene au suicide et depression et plusieur maladi mentale.la formation au maroc et base sure la memoire des donnes et les truck et la selection suivant les place scolaire.
et generalement la formation et l education et fait pour instruire et forme la personalite pour etre efficace ds la societe.le maroc suive le vieux systeme france qui n est plus applicable la france elle meme ne l utilise pas.quand le maroc va etre parmie les paye du monde ou les bachelier ou high school et une fin de l etude secondaire et pas une selection mortel.
je dit a el wafa arretez de depresse nos enfant et les mene a commetre des suicide et commette des acts de violence contre les profs.
le bachelier s il n est pas bien pour la fac ou les grand ecole.
il peut faire un BTS de 2 ou 3 ans pour faire sa vie.et peut etre il peut immigre et aporte la devise au maroc.mieux qu il va sans diplome.c est bien pour le maroc et a lui meme.
la selection et ds les fac avec des test
4 - ابن التوامة الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 15:30
بصراحة الانتحار في نظر المراهقين في بلدنا الحبيب أصبح شيئا مسموحا به في غياب أية تدخلات توعوية من طرف المؤسسات التعليمية من أجل توعية هؤلاء الأطفال ....حييت ماشي أول مرة تتوقع بحال هاد الحادثة ..اوا عيقووووووووووووووا أ فيقووووووووووووووووووووووا
5 - hammou الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 15:39
للاسف اصبح الاقبال على الانتحار بعد الفشل الدراسي مودا للتملص من السؤولية ومن الواجب فالحقيقة اننا لسنا في حاجة لهؤلا ء المنهزمين
6 - كريمة الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 15:45
راكي مازالة صغيرة و الحياة طويلة امامك الى منجحتي هاد العام ايكون العام القادم حرام عليك تفكري لهاد الشكل الفشل في الدراسة مشي هو نهاية الحياة الى نتحرتي غدي تخسري الدنيا و الاخرة رجعي الله
7 - من بروكسيل الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 16:04
اللهم اهدي أبنائنا وبناتنا.
حال البلاد والعباد مابقاتش كتعجب، اللهم ارحم أمتنا.
8 - kamal الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 16:09
الدي لا يفهم هو ربط الفشل بالموت وبوضع الحد كانقول علاش مانجحوش راه الفشل بداية النجاح ان استغلته و بدات من الصفر وادرس كل مشكلاتي واصححها عجبا لتلاميد ينسون على انهم سوف يحتسبون عند الله بسبب الانتحار و لكنه يتجاهل داك بسبب مادة التربية الاسلامية معاملها ضعيف حبد لو كنا نعطي اولوية لهده المادة حتى لا نقع في هده المشكلة و كما يقولون الاسلام هو الحـــــــــل
9 - مسلمة مغربية عربية أمازيغية الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 16:32
اللهم نجها لأهلها ووفقها لما فيه خير الدنيا والآخرة.
10 - الفشل بداية النجاح الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 16:36
أذكر أن رسوبي في السنة التاسعة (الثالثة إعدادي اليوم) غير مسار حياتي الدراسية حيث أصبحت متفوقا جدا في مساري الدراسي و لم أسقط يومها حتى حصلت على الإجازة
11 - OUALD AL BLAD الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 17:00
ا نه الجهل رقم واحد كيف لنا ان نتخد هده اسرع وسيلة للهروب من الواقع.
12 - yoona الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 17:38
راه هادوك كلهم لكاتشوفوهم مشاهير و علماء راهم مروا بالفشل وحتى هوما ولكن السر ديال هادشي لوصلوليه هو انهم بعد كل فشل كيوقفوا ويوقفوا.لمهم كور كنا مفكرين الله و مامنين بيه كاعما اطرا صهادسي.
13 - خديجة الأحول الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 17:44
السلام ورحمة الله أرى أن مسؤولة الأم بالخصوص جسيمة حين يقدم أحد الأبناء على التفكير في الانتحار لايمكن الا أن نقول أن شعور الأم باحتضان ولدها
وحاجته لها أثناء فترة الامتحان تفوق بكثبر عنايتها به وهو طفل صغير فماذا
ستخسر الأم ان أفهمت ابنها أنها تحبه ولن يتغير موقفها تجاهه وأن ذهابه للامتحان بعد أن بذل ما يلزم من جهد هو أقصى ما يطلب منه وأن الباقي علمه
عند الله فليتوكل عليه أحسن توكيل ويجيب على أسئلة الامتحان بارتياح تام فان نجح فذالك ما تمنينا وان لم ينجح سيعيد بقوة ونشاط أكبر وكما يقول المثل الفرنسي للراسبين :qui va doucement va loin
فالرسوب يعني الخسران ونبينا وحبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم خسر
والديه وأهله وأبنائه بالموت وأهله وقبيلته بعدائهم له وخسر الصحابة أحد
المعارك بسبب غرورهم بقوتهم وتخسر المخلفون الثلاثة الذين تخلفوا عن رسول الله في احدى المعارك فخسروا رضا الله ورسوله وقاطعوهم أهلهم
ورفاقهم لكن حين تابوا ورغبوا في العودة لله تاب عليهم انه هو التواب الرحيم فمن يقنط من رحمة الله الا القوم الظالون .
14 - مغربية الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 18:06
عندما كنت صغيرة، راودتني فكرة الانتحار مرات كثيرة لاسباب تافهة، اضحك كثيرا عند تدكرها، كنت منعزلة و غير اجتماعية، و عدد افراد الاسرة ماشاء الله، فلست بالصغيرة المدللة و لا الكبيرة المبجلة، كانت تاتيني تهيئات كثيرة اني لست مرغوبة من امي و انها لا تعيرني اهتماما، كنت حساسة جدا، كلما زجرتني او "فضلت" علي احد الاخوة الكبار او الصغار، او فصلت في شجار لا يكون لصالحي احس بضيم لا مثيل له، و انها نهاية الدنيا، وصلت مرحلة الله يسمحلي اني كرهت امي في اعماقي لكني لم اجرا ان اظهر لها دلك كنت اخاف منها كثيرا، رغم كوني مجتهدة في دراستي يخيل الي اني لا القى الاهتمام اللازم،
الحمد لله مرت تلك الافكار المجنونة على خير و لم اضع حدا لحياتي،
كبرت و بدات اعي مادا يعني ان تربي ام قشلة ديال الدراري و ما يمثله دلك من تحد و صبر، و اكتشفت ان المشكل في انا اني خيالية كثيرا دائما اريد معاملة خاصة و اهتمام الاطفال، مع الزمن و تجارب الحياة تعلمت ان لا احد سيتبرع عليك بالاهتمام انما يجب ان تحصل عليه بجدهك و استحقاقك،
دكرت هدا لاعطائكم فكرة ان المراهقين لا يعون ان مشاكلهم تافهة، بل يرونها مصائب كبيرة،
15 - Maroncain الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 18:53
Les erreurs et les decepssions sont les premiers pas sur le chemin de la reussite.
16 - Houda الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 19:04
من فضلكم اريد معرفة اسم الفتاة و اسم الموسسة التي تدرس بها.لاني اظن انها زميلتي في الاعدادية.
17 - كمال الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 20:32
من خلال تجربتي الطويلة في مهنة التدريس أأكد لكم أن مثل هذه الحالة (أي محاولة الانتحار بسبب النتيجة المرسية) هي في الحقيقة ظاهر الموضوع، لأن السبب الحقيقي غالبا ما يكون مشكلا اسريا عويصا أو حالة نفسية مزمنة... مما يجعل بعض التلاميذ يحاولون الانتحار مدعين ان السبب هو النتيجة المدرسية نظرا لعدم تمكنهم من الإفصاح بحقيقة ما يجول في غياهب سيكولوجيتهم، وحتى أثبت لكم هذا الأمر، فالنقطة التي تخول النجاح في مستوى الثالثة إعدادي تنحصر غالبا ما بين 7 و 7.5 على 20، يعني أن التلميذ الراسب حاصل على معدل أقل من هذا وبالتالي فهو مدرك تماما لوضعه التعليمي الضعيف الذي لا يجعله طامعا كثيرا في مسار تعليمي ناجح.
نحن رجال التعليم دائما نطالب بتخصيص إطار كفئ في ميدان علم النفس والمتابعة الاجتماعية حتى يكون أداة لتخفيف هذه الحالات المحزنة، تصوروا معي استاذا يدرس 50 تلميذا ولا يفقه شيء في المتابعة النفسية، كيف له أن يساعد تلميذا من هذا النوع او بالاحرى كيف له ان يكتشف حالته اصلا؟
ختاما الوزارة تخصص مناصب مالية لمادة الموسيقى والرسم والتربية الأسرية، فالاجدى تخصيصها لمعالج تفسي متواجد في المؤسسة بشكل دائم.
18 - ام قمر الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 21:16
ناااااااااااااري الماء القاطع؟؟؟اشنو غادي يبقى فداك الجهاز الهضمي الله يسامحها تسببت لراسها فامراض مزمنه غادي تلازمها طول حياتها شوف الماء القاطع الى خويتيه فوق الزليج كايتحرق ماعساك مصارن بنادم دم ولحم
كنتمى نتعلم من هاد التجربه وان السقوط ماشي هو نهايه العالم لكن يقدر يكون بدايه التفوق
والصحه تاج فوق رؤوس الاقوياء لايراه الا المرضى الله عطانا نعمه خاصنا نحافضو عليها امانه خاصنا نعتانيو فيها ماامكن لانها سبب من اسباب السعاده ام الشقاء في الحياه
ومنظومتنا التعليميه فاشله جدا جدا مقررات غبيه وتلقين اغبى مسكين التلميد كايبقى طول السنوات الدراسيه كايدور فحلقه مفرغه واخر شي كايسقط في حبال البطاله المميته
والله الى انا حسب تجربتي بزاف لحوايج قريتهوم فالمدرسه وعمرهوم مانفعوني فحياتي وللان ماعرفتش علاش كايتلقنو للتلاميد؟؟؟
صار طالب العلم يتعلم لاجل الوظيفه فقط ماشي باش يتعلم ويثقف وينور حياتو بالعلم كايحاول جاهد ينجح بكل الوسائل المشروعه وغير مشروعه باش ينجح وفي النهايه لاكايتوظف ولا كايستافد من مشواره الدراسي يعني الراس خاوي والجيب خاوي
19 - ام ايمن الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 21:51
كلما تشبتنا بحقوق الطفل كلما ضاعت هذه الحقوق.اغتصابات...قتل.....قديما و نحن اطفال لا نعرف حقوقا...الكل يعنف. المعلم .. الوالدين... العائلة.. الاطفال الاقوياء في الطريق العام.....و مع ذلك كنا نصبر و نحترم الكبير و لا نجرؤ ان نحتج... لم يفكر احد منا ابدا ان يضع حدا لحياته...اليوم نحمد الله على كل شيء و نشكر معلمينا و والدينا على اهتمامهم بنا بطريقتهم الخاصة....صراحة لولا العين الحمراء لما تربينا جيدا و لما درسنا جيدا ...اللهم ارحم برحمتك جميع من كان له الفضل علينا...اليوم اطفالنا يدرسون في المقررات الدراسية من حقي..من حقي ...من حقي.... من حقي....حتى تعذرت علينا تربيتهم حيث اصبحنا نفكر الف مرة قبل ان نفتح افواهنا بنصيحة..فكيف بزرواطة...اللهم رد بنا ردا جميلا..اااامين
20 - marouan الثلاثاء 02 يوليوز 2013 - 23:30
سقطة 2 دالمراة مور بعضها أ كملت قرايتي ، حيت كونت عارف بالي اذا نتحرت نخصردنيا و الاخره، ماعرفت هد الشباب ديال اليوم واش عندهم ، الامان بالله وملائكته وكتبه ورسله اليوم الاخربالقدر خيره وشره؟؟؟؟؟؟
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

التعليقات مغلقة على هذا المقال