24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | لبنان يعلن يوم حداد على ضحايا تفجير بيروت

لبنان يعلن يوم حداد على ضحايا تفجير بيروت

لبنان يعلن يوم حداد على ضحايا تفجير بيروت

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل نجيب ميقاتي، يوم غد الجمعة، حدادا عاما على أرواح قتلى الانفجار الذي استهدف الضاحية الجنوبية من بيروت وخلف، في حصيلة قابلة للارتفاع، 18 قتيلا وأزيد من 280 جريحا.

وجاء في مذكرة أصدرها نجيب ميقاتي أن يوم غد الجمعة يوم حداد على أرواح الضحايا الذين سقطوا مساء اليوم نتيجة للتفجير الإرهابي الآثم في الضاحية الجنوبية لمدينة بيروت".. حيث سيتوقف العمل بجميع إدارات لبنان لمدة ساعة، من العاشرة صباحا إلى الحادية عشرة قبل الظهر. كما سيقف اللبنانيون خمس دقائق عند الحادية عشرة حيثما وجدوا، "حدادا واستنكارا لهذه الجريمة النكراء وتعبيرا لبنانيا وطنيا شاملا ضد الإرهاب والإرهابيين وتضامنا مع عائلات القتلى والجرحى وعائلاتهم".

وسقط القتلى والمصابون جراء انفجار سيارة مفخخة، مساء الخميس، بمنطقة "الرويس"، أحد المعاقل الرئيسية لحزب الله اللبناني، بالضاحية الجنوبية بالعاصمة اللبنانية بيروت، وفقا لوزير الداخلية اللبناني، مروان شربل.. هذا فيما أعلن الصليب الأحمر اللبناني، في بيان أولي، سقوط 14 قتيلا وجريحا، بينهم 3 نساء، جراء الانفجار الذي وقع في منطقة "الرويس"، وهي منطقة سكنية شعبية، حيث أصيب المواطنون بحالة من الهلع، وهرعت سيارات الاسعاف إلى مكان الانفجار، فيما فرضت قوى الأمن اللبنانية طوقا حول مكان الانفجار، الذي خلف نيرانا كثيفة وتسبب في دمار كبير.

وأعلن تنظيم يطلق على نفسه اسم "سرايا عائشة أم المؤمنين للمهام الخارجية" في تسجيل مصور بث إلكترونيا مسؤوليته عن الانفجار.. فيما كان انفجار مماثل هزّ منطقة رأس العبد في الضاحية الجنوبية لبيروت مطلع شهر رمضان (9 يوليوز الماضي)، وأدى إلى سقوط عدد كبير من الجرحى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - ميمون الجمعة 16 غشت 2013 - 00:30
مادام حزب اللات موجودا فلن يرى لبنان الراحة ابدا، بالامس اختطف اتراكا و الان يموه و يحول الانظار يجريمة ينسبها الى القاعدة و بالامس ايضا حاول التمويه بعملية متخيلة ضد اسرائيل، الان سيستغل هده العملية ليسجل نقطا في الانتخابات المقبلة و يمارس الارهاب على مخالفيه
2 - شخمان الجمعة 16 غشت 2013 - 01:38
بدا المجرم نصر اللات كيجني ثمار الطائفية اللي زرعها، بحال والو يكون هو اللي قاتل شي شيعة كيعارضوه،حيث هو اللي ما تفاهمش معاه كيقتلو،عندو بنادم بحال الدبان و كون صاب يقتل العالم كامل يخلي غير ولاد المتعة، كاع اللي كيعرف باه يقتلو،لبنان غدي يتبع سوريا ،مشا فيها، بقات فينا غير مصر اوما هدوك القوم بغيت ليهم الغرق
3 - youssef de fes الجمعة 16 غشت 2013 - 03:21
سيبقى حزب الله شوكة في حلق أسرائيل وأمريكا وعملائهم من العرب والمتأسبمين.. بالله عليكم يا من تباركون تفجير الأبرياء، هل لو لم تكن قيادة الحزب عاقلة و رزينة لمسحت بكم الأرض....احذروا غضب الصابرين
4 - elmahdi الجمعة 16 غشت 2013 - 18:05
حزب الله هي المجموعة الوحيدة التي أذلت إسرائيل،و سيبقى شوكة في خاصرة العرب المتخاذلين
و الله إني أتعجب من ذاكرتكم القصيرة والقاصرة،أليس حزب الله من أرسل مقاتليه الشيعة للقتال مع مقاتلي البوسنة السنة،أليس هو نفسه الحزب الشيعي من درب و مول و سلح و ناصر حركة حماس السنية
و رب الكعبة ما عدت أستطيع تقبل منطقم الإنبطاحي و المُعوَج،كيف تقارنون بين حزب أساس خلقه إسترجاع القدس، و أعضاؤه يحملون أكفانهم على أكتافهم صبحا و عشيا،يعيشون بين المخابئ و جبهات القتال لا يرون لا عائلاتهم و لا أحباؤهم إلا حينما تسمح الظروف
و بين شيوخ القتل و الظلام الذين يعيشون في كنف قريش هذا الزمان آل سعود و من والاهم، يضحكون على الذقون بتدينهم الظاهري و تمسكهم بقشور الدين و ينبطحون لبلاد العم سام كأن أرواحهم و أرزاقهم بين بين يديها و ليس يدي الله
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال