24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3905:2012:2916:0919:2920:57
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟

قيم هذا المقال

1.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | مونديال الفتيان ينطلق الخميس بمشاركة مغربية

مونديال الفتيان ينطلق الخميس بمشاركة مغربية

مونديال الفتيان ينطلق الخميس بمشاركة مغربية

تنطلق غدا الخميس منافسات النسخة الخامسة عشرة لنهائيات كأس العالم للفتيان (أقل 17 سنة) لكرة القدم التي تستضيفها الإمارات الإمارات العربية المتحدة ما بين 17 أكتوبر الجاري و8 نونبر القادم وسط منافسة مفتوحة لإحراز اللقب.

ويقص منتخب الإمارات شريط الافتتاح بمواجهة منتخب هندوراس، تليها مباراة منتخب البرازيل مع سلوفاكيا عن (المجموعة الأولى) فيما سينازل منتخب الاوروغواي نظيره النيوزيلندي، ومنتخب كوت ديفوار نظيره الايطالي عن (المجموعة الثانية).

وتستكمل المباريات يوم الجمعة حيث يلتقي المنتخب المغربي مع نظيره الكرواتي، وبنما مع اوزبكستان عن المجموعة الثالثة، ومنتخب تونس مع فنزويلا، وروسيا مع اليابان برسم منافسات المجموعة الرابعة، على أن تختتم الجولة الأولى يوم السبت المقبل بلقاءات كندا والنمسا، وايران مع الارجنتين (المجموعة الخامسة) والمكسيك مع نيجيريا، والعراق مع السويد (السادسة).

ويتأهل أول وثاني كل مجموعة إلى الدور الثاني إضافة إلى أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث في المجموعات الست.

وتستمد البطولة التي تعد الثالثة من حيث الأقدمية في المسابقات التي ينظمها الاتحاد الدولي "فيفا" بعد كأسي العالم للكبار والشبان، أهميتها من كونها قدمت منذ انطلاقها عام 1985 في الصين الكثير من النجوم الذين سطعوا فيما بعد فوق المستطيل الأخضر.

ويأتي في مقدمة النجوم الذين كتبوا شهادة ميلادهم في كأس العالم للفتيان البرتغالي لويس فيغو والألماني ماريو غوتسه والثنائي الإيطالي اليساندرو دل بييرو وفرانشيسكو توتي والثلاثي البرازيلي رونالدينيو وريكاردو كاكا ونيمار، والاسباني ايكر كاسياس وتشابي هرنانديز وسيسك فابريغاس.

وتعد البرازيل ونيجيريا أكثر المنتخبات فوزا باللقب برصيد ثلاثة ألقاب لكل منهما، ويأتي المكسيك وغانا في المركز الثاني برصيد لقبين، في حين كان اللقب مرة واحدة من نصيب منتخبات السعودية والاتحاد السوفياتي سابقا وسويسرا وفرنسا.

وكان منتخب المكسيك آخر من أحرز لقب البطولة بعدما توج بالنسخة الرابعة عشرة الماضية التي استضافها على أرضه بفوزه على الاوروغواي 2-0 في المباراة النهائية.

ويبدو منتخب المكسيك الذي أحرز اللقب مرتين في آخر أربع نسخ، مرشحا مجددا للصعود إلى منصة التتويج، إلا أنه لن يكون لوحده في السباق بوجود البرازيل ونيجيريا الطامحتين لنيل اللقب الرابع في تاريخهما.

ورغم أن البرازيل حلت ثالثة في بطولة أمريكا الجنوبية لمنتخبات أقل من 17 سنة بفارق الأهداف عن منتخب الأرجنتين البطل وفنزويلا الوصيف، إلا أنها تدخل دائما نهائيات كأس العالم للفتيان وهي مرشحة لإحراز لقبها لما تمتلكه من مواهب سبق لها الهيمنة في مسابقات فئاتها سواء على الصعيد العالمي أو القاري (10 ألقاب في كوبا أمريكا).

ويقود حملة البرازيل لإحراز اللقب كوكبة من اللاعبين المميزين أبرزهم كيندي الذي فرض نفسه بقوة في الفريق الأول لفلومينسي، وغابريال لاعب سانتوس والذي تطلق عليه صحافة بلاده لقب "نيمار الجديد"، وأيضا المهاجم موسكيتو ولاعب الوسط ابنير.

ويتشابه حال نيجيريا مع البرازيل، فهي رغم حلولها وصيفة لكأس إفريقيا للأمم الأخيرة بعد خسارتها أمام منتخب كوت ديفوار في المباراة النهائية بالضربات الترجيحية 4-5، فإنها تتطلع لإحراز اللقب الرابع معتمدة على الثنائي المرعب ساكسيس ايزاك وكيليشي ايهياناتشو بعدما سجلا معا 12 هدفا في البطولة القارية التي أقيمت في المغرب.

وتبقى الأرجنتين بطلة أمريكا الجنوبية اللغز المحير فهي رغم هيمنتها على كأس العالم للشبان، إلا أن أفضل انجاز لها في مونديال الفتيان هو إحرازها المركز الثالث أعوام 1991 و1995 و2003 والمركز الرابع عام 2001.

ويتمثل العرب لأول مرة في تاريخ البطولة بأربعة منتخبات وهي الإمارات والعراق والمغرب وتونس التي تتطلع للظهور بصورة مشرفة وإعادة إنجاز السعودية الذي حققته عام 1989 في اسكتلندا عندما أحرزت اللقب .

وتأهلت الإمارات بوصفها الدولة المضيفة، في حين حل العراق رابعا في بطولة آسيا لأقل من 17 سنة، واحتل منتخبا تونس والمغرب المركزين الثالث والرابع في بطولة إفريقيا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - Ismail.ha الخميس 17 أكتوبر 2013 - 01:39
بناء منتخب مستقبلي ينطلق من الفئات الصغرى الاستمرارية سلاح الناجحين ...
2 - igli aya الخميس 17 أكتوبر 2013 - 11:11
Je souhaite un bon parcours un notre équipe marocaine qui contient vraiment des grands stars de football comme par exemple Jaadi Bnoumarzouk Sabbar et mème si on n'a pas fait un bon tournoi il faut continuer le travail avec ces joueurs qui vont apporter un plus au Maroc dans l'avenir Inachallah
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التعليقات مغلقة على هذا المقال