24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2606:1313:3117:1120:3922:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | 24 ساعة | قراءة في أبرز الصحف الأوروبية الصادرة اليوم

قراءة في أبرز الصحف الأوروبية الصادرة اليوم

قراءة في أبرز الصحف الأوروبية الصادرة اليوم

اهتمت الصحف الأوروبية الصادرة ، اليوم الاربعاء، بأول اتصال ،منذ عشر سنوات ،بين رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون والقادة الايرانيين وبإضراب ربابنة الطائرات ببلجيكا وبحادث تحطم طائرة البوينغ 737 بتتارستان بروسيا ، بالاضافة الى تطورات ملف الازمة السورية وبالاتفاق بين مختلف مكونات الطبقة السياسية الاسبانية على تشكيل المجلس القضائي ، كما ركزت الصحف على المفاوضات بين حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي والحزب الديمقراطي الاشتراكي الالمانيين لتشكيل حكومة الائتلاف، وبالهجوم الذي استهدف السفارة الإيرانية في بيروت .

واهتمت الصحافة البلجيكية بإضراب ربابنة في الشركة الوطنية "بروكسل إيرلاينز"، الذي بدأ أول أمس الاثنين وتسبب في إلغاء عشرات الرحلات الجوية و خسائر بعشرات الملايين من الأورو للشركة.

وكتبت " لاديرنيير أور" أن هذا الاضراب ألحق ضررا بالشركة التي ألغت 150 رحلة واضطرت الى التكفل بالمسافرين المتضررين. وقالت الصحيفة إن المفاوضات بين الشركة والنقابات ظلت على حالها ولم تفض الى أي نتيجة ، كما رفضت النقابات المقترحات التي تقدمت بها الشركة . أما " لا ليبر بلجيك" فقالت إن الاضراب معلق فقط حتى نهاية الأسبوع المقبل ، مشيرة إلى أنه لا تزال هناك نقاط خلافية ، بما فيها معاشات الطيارين ، وهي مشكلة لا يمكن حلها في غضون ساعات قليلة .

وكتبت "لوسوار" ، أنه يتعين التعلم من التجارب وبالتالي تجنب مصير شركة الطيران البلجيكية "سابينا" البلجيكية، التي أعلنت إفلاسها في سنة 2001 . واعتبرت الصحيفة أنه في نهاية المطاف ، ليس هناك من فائز في مثل هذه القضايا مهما بلغت شرعية المطالب الاجتماعية للمعنيين.

وفي فرنسا اهتمت الصحف باعلان الوزير الاول جان مارك أيرو عزم الحكومة القيام باصلاح شامل للنظام الضريبي حث كتبت صحيفة (لوموند) أن هذا الاعلان ياتي في سياق الانتقادات الموجهة لهذا النظام الذي يثقل كاهل الفرنسيين ، فيما رأت صحيفة (ليبراسيون) ان الخضوع للضريبة يعتبر أحد اسس النظام الديموقراطي وأن الاعتراض عليها يعد من الأعراض المقلقة،مشيرة الى ان الوزير الأول كان على حق عندما أعلن عن اصلاح شامل للنظام الضريبي ،وخاصة وان الرئيس فرانسوا هولاند جعل من هذا الاصلاح أحد أهداف ولايته.

من جانبها أكدت صحيفة (لاكروا) أنه " اذا اخذنا في الحسبان الظرفية الحالية والقلق الناتج عن ثقل الجبايات فانه يمكن اعتبار ان الوزير الأول جان مارك أيرو كان على صواب باعلانه ان الوقت حان لاصلاح ضريبي شامل في اطار الشفافية" مضيفة أن التفكير في هذا الاصلاح يمكن ان يشكل وسيلة للتخفيف من الاحتقان . واعتبرت أن اصلاح النظام الجبائي يصعب القيام به خلال فترة يطبعها التشاؤم الاقتصادي حيث يوجد كل الفاعلين في موقف دفاعي.

وسلطت الصحف البريطانية من جهتها الضوء على المباحثات الهاتفية الأولى من نوعها التي أجراها رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالرئيس الإيراني حسن روحاني أمس.وكتبت صحيفة (الغارديان) عن المباحثات الذي تعد أول اتصال رسمي بين قادة البلدين منذ أزيد من عشر سنوات، والذي يأتي عشية استئناف مفاوضات جنيف بخصوص البرنامج النووي الإيراني. وأشارت الصحيفة إلى أن ديفيد كاميرون وحسن روحاني أكدا خلال الاتصال على ضرورة مواصلة الجهود الرامية لتطوير العلاقات الثنائية على أسس ثابتة ومتدرجة،ومن بينها على الخصوص تعيين قائمين بالأعمال غير مقيمين لدى البلدين الأسبوع الماضي.

وتطرقت صحيفة (الديلي تلغراف) من جانبها إلى الاتصال الأول بين البلدين مشيرة إلى أن مباحثات كاميرون وروحاني شملت أيضا الهجوم المزدوج الذي استهدف السفارة الإيرانية ببيروت والجولة القادمة لمفاوضات جنيف بخصوص البرنامج النووي الإيراني التي تجمع طهران بدول مجموعة خمسة زائد واحد (الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وروسيا والصين وفرنسا إلى جانب ألمانيا).

وأبرزت صحيفة (الاندبندنت) من جانبها أن رئيس الوزراء البريطاني اغتنم فرصة مباحثاته الهاتفية مع الرئيس الإيراني لدعوة طهران إلى "التفاعل بشكل إيجابي مع مخاوف المجتمع الدولي بخصوص برنامجها النووي، والحاجة إلى إقرار مزيد من الشفافية".

وبإسبانيا تركز اهتمام الصحف، على الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الحزب الشعبي (الحاكم) والحزب الاستراكي العمالي الإسباني، أبرز أحزاب المعارضة، بشأن تشكيل مجلس السلطة القضائية.

وكتبت صحيفة (إلباييس) على صفحتها الأولى، في هذا الصدد، " أن الحزب الشعبي والحزب الاشتراكي العمالي الإسباني أبرما اتفاقا لتشكيل هيئة من القضاة تتمتع بكامل الصلاحيات، مضيفة أن الغريب هو أن مجلس السلطة القضائية سيضم أيضا متعاطفين مع الأحزاب القومية.

وأضافت اليومية أنه، بعد عرقلة تشكيل هذا المجلس طيلة سنتين، تمكن الحزب الشعبي من إقناع الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني وحزب اليسار الموحد والقوميين الباسكيين والكتالونيين بالانضمام إلى هذه الهيئة التي ستخضع لمراقبة الحكومة.

وفي السياق ذاته ذكرت صحيفة (إلموندو) أن الحزب الشعبي لم يف بوعوده بتقاسمه مع الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني قطاع العدل.

وأضافت اليومية أن الحزبين السياسيين الرئيسيين في البلاد توصلا إلى اتفاق "لتسييس السلطة القضائية"، مشيرة إلى أن تشكيلة مجلس السلطة القضائية كان محل انتقاد من قبل الحزب الشعبي لأزيد من 30 سنة. وتناولت الصحف الألمانية ، من جانبها، المفاوضات بين حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي والحزب الديمقراطي الاشتراكي لتشكيل الائتلاف، والهجوم الذي استهدف السفارة الإيرانية في بيروت.

وبخصوص المفاوضات الجارية بين الأحزاب لتشكيل الائتلاف الحاكم المقبل اعتبرت صحيفة "غينرال أنتسايغر" أن اللجان ومجموعات العمل المصغرة التي تم تشكيلها بين الأحزاب، تحاول في بحث متواصل عن الحد الأدنى للقاسم المشترك إلا أن الحزب الاشتراكي الديمقراطي مازال في حاجة إلى رأي قاعدته للحسم النهائي لدخول الائتلاف بعد المفاوضات.

أما صحيفة " دير تاغسشبيغل" فترى أن ما يدور حول الاتفاق لتشكيل التحالف يجب ألا يظل غامضا وعلى قادة الأحزاب المشاركة توضيح جميع نقط الخلاف في المفاوضات للمواطنين. من جانبها كتبت "ميتلبايريشه تسايتونغ" أن قائمة القضايا الخلافية بين المتفاوضين والتي يشار إليها بين الحين والآخر ، تنم عن صعوبة المفاوضات وتبدو وكأنها " معلقة بخيط رفيع وعلى حافة الهاوية" معربة عن الأمل في أن يكون الاتحاد المسيحي والحزب الديمقراطي الاشتراكي قد تمكنا فعلا من التوصل إلى اتفاق حول مختلف النقط الأساسية.

وحسب صحيفة "ساليشه تسايتونغ" فإنها ترى أنه " لا ينبغي تحت أي ظرف من الظروف صياغة اتفاق حول الائتلاف يكتنفه الغموض، بحيث كل جانب يفسره لصالحه ، لأن ذلك سيكون أساس صراع دائم طوال الدورة التشريعية".

وفي ما يتعلق بالهجوم الذي استهدف السفارة الإيرانية ببيروت اعتبرت "زود دويتشه تسايتونغ" أنه "رد فعل على تواجد حزب الله في سورية ودور إيران في الحرب الأهلية الدائرة هناك" مشيرة إلى أن " الميليشيات الشيعية تعد واحدة من رأس الحربة في المواجهات الدائرة في دمشق وبدون الشيعة اللبنانيين والحرس الثوري الإيراني، لم يكن بإمكان الأسد التصدي للمتمردين".

من جهتها اعتبرت صحيفة "دي راينبفالتز" أن الهجوم يوسع رقعة الحرب الأهلية السورية وهو دليل على تأجيج "الصراع الديني بين السنة والشيعة" مشيرة إلى أن النظام السوري الذي سجل بمساعدة حلفائه نجاحات عسكرية في الحرب الأهلية، كان هجوم أمس بمثابة رسالة واضحة للنظام وهؤلاء الحلفاء.وواصلت الصحافة الروسية اهتمامها بكارثة تحطم طائرة "بوينغ 737" التابعة لشركة طيران "تتارستان" التي وقعت في 17 نونبر الجاري بمطار قازان حيث أسفرت هذه الكارثة المأساوية عن مصرع خمسين شخصا.

وكتبت صحيفة "كوميرسانت" مقالة أشارت فيها إلى أن اللغز المحير في هذا الحادث التصرف غير المبرر من جانب الطيارين قبيل الهبوط في المطار، مشيرة الى أن استنتاجات لجنة الطيران الحكومية المشتركة حول أسباب الحادث، أثارت الذهول، حيث تبين من دراسة محتويات الصناديق السوداء أن قائد الطائرة أوقف "الطيار الآلي" عن العمل، ودفع بالطائرة بشكل عمودي نحو الأرض. ويرى الخبراء ، تضيف الصحيفة ،أن سبب تصرف الطيار بهذا الشكل المريب، يكمن حتما في العامل النفسي بحيث لم يتمكن أي من الخبراء الذين استطلعت "كوميرسانت" آراءهم، من تفسير أو تبرير تصرف الطيار.

ونقلت "موسكوفسكي كومسوموليتس" عن المدير العام لشركة طيران "تتارستان" أكسان عين الدين قوله إن قائد الطائرة لم ينفذ ولا مرة على أرض الواقع مناورة التحليق حول المطار. لقد كان يتقن هذه العملية فقط على جهاز التدريب، وهو أمر غير كاف لضمان أمن الطائرة والمسافرين عند تنفيذها على ارض الواقع.

وفي موضوع آخر قالت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" إن الجيش السوري النظامي ينفذ منذ فترة حملة هجومية ضد المسلحين في مختلف مناطق البلاد، بهدف قطع القنوات الرئيسية التي تغذي المعارضة المسلحة بالسلاح والمال. وتسبب هذه العمليات بفرار جماعي لسكان المناطق المستهدفة إلى الأراضي اللبنانية. ولاحظت الصحيفة ،أن الأزمة الإنسانية في لبنان أخذت تتعقد أكثر فأكثر بسبب العمليات الإرهابية التي يشهدها هذا البلد العربي بين الفينة و الأخرى. ويعتقد الخبراء الغربيون أن النجاحات التي يحققها الجيش السوري على الأرض قد تدفع المعارضة إلى رفض المشاركة في "جنيف - 2".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال