24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | مغاربة يطالبون بتعزيز مكان اللغة العربيّة

مغاربة يطالبون بتعزيز مكان اللغة العربيّة

مغاربة يطالبون بتعزيز مكان اللغة العربيّة

دعا مثقفون مغاربة إلى الدفاع عن اللغة العربية وتعزيز مكانتها في الفضاء العام، والعمل على الترقية بأطرها اللسانية والمعرفية والتواصلية بصورة تدفع بمجتمع المعرفة إلى مستويات ملموسة ومتقدمة، والتصدّي لكلّ واقع جديد يزيد من تأزيم وضعيتها على مستوى المنظومة التعليمية، وفي المجال الثقافي عامّة. وطالبوا الدولة المغربية، ملكاً وحكومة وهيئات المجتمع المدني، إلى تحمُّل مسؤولياتها الدستورية والتاريخية في هذا الموضوع. وحذّر هؤلاء المثقفون في العريضة التي وقّعوا عليها، وتمّ إطلاقها على موقع التواصل الاجتماعي 'الفيسبوك' و'آفاز'، وضمّت العشرات منهم شعراءً، وكتّاباً، وأساتذةً باحثين، ومدرّسي اللغات بمختلف أسلاك التعليم، ومفتشين تربويّين، وقانونيّين، وفاعلين جمعويّين، ومترجمين، وطُلّاباً وموظفين عاديين، من تنامي الفتنة اللسانية والهجمة اللغوية الشرسة التي تتمّ بدعوى التعدُّد اللغوي والانفتاح ولا تراعي، بأي حال، ثابت الوحدة الوطنية واستقرار مكوّناتها الأساسية، رافضين فصل المغاربة عن تاريخهم، وتراثهم الفكري والأدبي، وقيمهم الدينية والثقافية ورموزهم الحضارية.

وقد أثارت العريضة تجاوباً ونقاشاً على صفحات الفيسبوك، لم يخل من حدّة وتبادل الاتهامات، كما عبّرت عن آراء وآراء مخالفة في ضوء السجال الدائر حول المسألة اللغوية بالمغرب، وتدهور مردوديّة التعليم، وتنامي الدعوات المغرضة التي تستهدف اللغة العربية ونظمها البنيوية والمعرفية، وليس آخرها الدعوة إلى تدريس الدارجة أو تدريج العربية.

ومن أبرز الأسماء الموقّعة على العريضة، والناشطة في حقل الأدب والثقافة، نذكر: أحمد بلحاج آية وارهام، أحمد بنميمون، زهرة زيراوي، مبارك وساط، عبد المجيد جحفة، عبد الكريم برشيد، مصطفى الشليح، عبد السلام المساوي، ياسين عدنان، عبد الرحيم جيران، عبد اللطيف الوراري، حورية الخمليشي، عبد الجبار العلمي، الطاهر لكنيزي، نجاة الزباير، محمد ميلود غرافي، فاطمة الزهراء بنيس، شكير نصر الدين، إبراهيم الحجري، بوجمعة العوفي، فاطمة الميموني، ناصر الدين بوشقيف، محمد المسعودي، صباح الدبي، محمد العناز، محمد بازي، نسيمة الراوي، محمد أحمد بنيس، أمل الأخضر، مزوار الإدريسي، محمد المزديوي، بوشعيب الساوري، احساين بنزبير، سناء بلحور، الحسن بوجنوي، جمال أماش، عبد الهادي السعيد، عبد السلام مصباح، أحمد لكبيري، أسامة الزكاري، محمد شاكر، أبوبكر متاقي، يونس الحيول، المختار بنعبدلاوي، جمال أزراغيد، المهدي لعرج، عكاشة البخيت، نجاة ياسين، عبد الحق بنرحمون، نورالدين بازين، عبد الوهام سمكان، عادل العوفي، إدريس الواغيش، أمين لغزاوي، إسماعيل هموني، محمد ديهاجي، خالد أقلعي، إلخ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - karim الجمعة 06 دجنبر 2013 - 10:41
بعد نوم وسبات طويل تدكرتم العربية ان لم تستيقضو من نومكم هدا ضاعت العربية ولن تبقى الا في المدارس بعد ان اصبحت هده اللهجة الي نتكلم بها مسخ لا تشكل هويتنا العربية وجدورنا والمصيبة لا ادري هناك شخص يبدو محشش او كان سكران تكلم على ان تدرس اللهجة والله يضنون الشعب المغربي شعب كمانقول شعب مكلخ غبي هم ياخدون اولادهم للمدارس الامريكية والفرنسية ونحن يريدون لابنائنا ان يدرسو اللهجة ونقول لهم ستكون احتجاجات عارمة لو تكلمتم مرة اخرى عن تدريس اللهجة حتى الافلام طرجموها باللهجة والله نحن نرجع للخلف وانا كعربي مغربي واقولها باعلى صوتي اللهجة هادي مسخ نعم تصلح للحديت بين جميع مكونات المغرب اما انا كعربي ارى هده اللهجة مجرد مسخ اتولد
2 - bziz الجمعة 06 دجنبر 2013 - 10:44
" مغاربة يطالبون بتعزيز مكان اللغة العربيّة"

c´est quoi ce titre menteur,les marocains ne sont pas des arabes en majorité,faut écrire quelques marocains et pas les marocains,chacun peut réclamer ce qu´il veut on est en démocratie

les marocains sont dans leur majorité des berbères arabisés suivis de berbères pures,apres vient des minorités d´arabes pures et morisques

mais la majorité a été arabisée dans l´àprès indépendance,pour avoir du travail fallait être plus arabe que lmoutanabi à l´époque ce qui fait que les familles déplacés au gherb ont tout simplement oublié leurs origines,mais gardent le parler amazigh entre eux
3 - حسن المذكوري الجمعة 06 دجنبر 2013 - 10:59
أتمنى من حكومة السيد بنكيران أن يهتم باللغة العربية وأن يعطيها مكانة كبيرة في المجتمع المغربي
اللغة العربية لغة القرآن الكريم وهي لساننا يوم القيامة لغة معظمة ومكرمة عند الله سبحانه وتعالى.
وللأسف الشديد أصبحت في مجتمعنا المغربي عالة على بعض ضعاف النفوس ومتخلفة وأصبحت من الماضي لدى بعض الجهلاء
أما قنواتناالتلفزية فحدث ولاحرج،كلها مكدسة باللغات الأجنبية أما برلاماننا في برنامجه اللغة الأمازيغية يريدون ---أمازيغية-/المجتمع كله أنا أرى فيها لغة صهيونية بإمتياز حسبي الله ونعم الوكيل
4 - احمد الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:04
إن تعريب التعليم العالي سيعمل على مد جسر التواصل بين العلوم الطبيعية والعلوم الانسانية الامر الذي سيساهم في رفع مستوى إنتاجاتنا العلمية ..
5 - من هناك الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:11
فاتكم القطار لم يعد أحد يسمع إلى الشعر أبو نواس و المتنبي و لا أحد يرغب قرائة أساطير ألف ليلة و ليلة كما قال السيد الداودي أنتم مجرد أميين بدون الإنجليزية لغة العلم و المعرفة لغة التكنولوجيا و التخصيب اليورانيوم و سبق أن أخذتم الفرصة لم نرى إلا مزيدا من الشعر و الخرافات إذا لا داعي للعب على عواطف الناس لأجل اللغة ميتة أصلا
6 - خالد منير الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:30
باسم الله الرحمان الرحيم
ان اللغة العربية طبعا اقصد الفصحة من اجمل اللغات على وجه الارض فقد تكلمها ادم عليه السلام عندما كان في الجنة وهي لغة الوحي والكتاب الكريم ولغة سيدنا محمد صل الله عليه وسلم وما يميزها انها اشبه ما تكون بالبحر ملئى بالتعابير الرنانة زيادة على انها لغة المثقفين
7 - Agraw الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:36
هؤلاء مجموعة من الخونة، ولائهم لأئمة الجهل في المشارقة أعداء المغرب التاريخيين. إستعمال اللغة العربية لن يؤدي بالمغاربة إلا لمزيد من التخلف والجهل وهذا ما رأيناه بعد جريمة تعريب التعليم اللتي أدت إلى تخريبه. فعوض أن يقرأ المغاربة لرواد العقل والمنطق والفلسفة والحضارة أصبحو يقرأون لعلماء بول البعير والمرضى أعداء العقل والمنطق والأخلاق. الذين يدعون إلى العربية في بلادي المغرب لا يهمهم تقدم المغرب بل يسعون جادين إلى تخلفه.
8 - المهدي الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:44
يجب الاهتمام باللغة الانجليزية وتدريسها للتلاميذ حتى نستطيع مسايرة التقدم والتنمية والعلم في العالم
9 - marroukiya الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:51
لا مساومة على لغات وهوية و انتماء الوطن....
أحترم لغة أمي وأحترم كدلك لغة أبي
اللغات متساويات في القيمة و الوظيفة ويجب أن تتساوى في الرعاية و الحقوق

ⴰⵡⴰⵍ ⴰⴽⴰⵍ ⴰⴼⴳⴰⵏ ⴰⵔ ⵍⵎⵓⵜ
ⵜⵓⴷⴻⵔⵜ ⵢⵉ ⵜⵎⴰⵣⵉⵖⵜ ⵖⵓ ⴰⵎⵓⵔ ⵏⵯⵔ ⵜⴰⵎⵓⵣⵖⴰ

Les langues ont la même fonction et doivent avoir les mêmes droits
Plus aucune concession sur les langues, l'identité et l'appartenance à la patrie;
J'aime la langue de ma mère et aussi celle de mon père
10 - citoyen-marocain الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:18
لماذا يتشبت هولاء بمحاولة فرض لغة لا يفههمها الا القليل ؟
لماذا يجتهدون في تكريس الإقصاء و التهميش المنظم للملايين من مواطينيهم وحرمانهم من تتبع ما يجري حولهم ؟
لماذا احتقار الداث و التبعية العمياء للغير ؟
لماذا هذا الشدود الهوياتي ؟
لماذا نخون ونتنكر لخير و عطاء هذه البلاد ونتسول شرقا و غربا ؟

علاش خرجتو علا هاد لبلاد و مازال زايدين فيه ؟
كلختو الشعب باش تبقاو فبلايصكم، تحلبو و تورتو للتريكة ديالكم ؟
شبعتو من خير هاد لبلاد بالشفرة وتحراميات ووخفتو دابا باش الطير هاد النعمة؛
انتم خونة للأمانة تدينون للخارج ولاتهمكم مصلحة الوطن اللذي " تنتمون" إليه؛
تريدون ربيعا مغربيا يخلفه خريف يعلم الله وحده أي نعت يليق به


Tout ce qui vous intéresse bande d'opportunistes et de traitres, c'est de garder le monopole du "savoir" peréniser la main mise sur les richesses du Peuple. Vous n'aimez pas votre patrie, vous méprisez vos concitoyens. Vous avez un problème identitaire; Bons pour un asile de psychaitrie
11 - almaghribi الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:42
هناك معلمات ومعلمين متعصبين للغة العربية ولا يستحملون الدارجة والأمازيغية، لايديولوجية راسخة في مخ بعضهم، والطفل المسكين صابر ولا يفهم شيء لانه خائف من صراخهم ؛ فتخيلوا حالة وسيكولوجية التلميد في هدا الموقف ؟!

هــــــاد الــــــشــــــي راه عــــــــــار و حــــــــرام فـــي حــــق الأطـــــفـــــال المغــــــــاربة

إنفصام الشخصية لدى المغاربة هي اللغة: حيت يتواصلون مع بعظهم بالدارجة والأمازيغية وفي المدرسة يدرسون الفصحى والفرنسية !

الأغلبية لا تستوعب لا الأخبار ولا خطب الجمعة و....الشئ اللدي كرس الجهل وأوصلنا إلى ما نحن فيه

انظروا إلى مصر: فلغة الشارع والفقيه والصحفي و السياسي كيف كيف أي بحال بحال.
تلاحظون في استجوابات المصرييين العاديين تعبيرهم بطلاقة و دون أدنى مركب نقص, الشئ الغير موجود في منطقتنا المغاربية حتى مع متعلمينا !

نعيش تناقضات لغوية ضاعت معها هويتنا في مغربنا الحبيب... فصرنا بلا هوية، فمن نحن ومن نكون ؟
12 - مواطن المستقبل الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:47
المدرسة انشأت من اجل تعليم ابناء الشعب القيم الفاضلة والعلوم النافعة والمعرفة بشكل عام واتقان اللغات ومن جملتها اللغة العربية الفصحى المبسطة .ﻻيعقل ان يقدم طبيب مغربي عرضا علميا في مؤتمر عالمي لﻷطباء بالدارجة المراكشية او الجبلية او الكازاوية او الحسانية او السوسية ...بدعوى انه تلقى هذا العلم بالدارجة داخل المدرسة .اتقوا الله في ابناء هذا الوطن.وكفى من استحمار اﻻنسان المغربي واﻻستصغار من قدراته العقلية والفكرية .المواطن المغربي قادر على ان ينتج ويفكر ويبدع إذا توفرت له شروط ذلك. وصدق رسول الله (ص)حين قال :" اطلبوا العلم ولو في الصين" بمعنى اطلبوا المعرفة ولو بلغة غير العربية وليس بالدارجة او لهجة يفهمها البعض ويجهلها اخرون.
13 - Ilham الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:49
The person who said, in order to improve the Moroccan education we should use the Moroccan dialects in schools instead than the Arabic language, he is one of three:
1. He is stupide and his stupidity reaches the ignorance level
2. He wants to create an misapprehension legacy for his family -who already went to French schools – after his own failure of creating a honorable, and moral legacy
3. He gets paid a pig sum of many from someone inside or outside Morocco to speculate his useless idea.
So, let me tell you something Mrs. Who, you must find something else to do in your life instead of talking about educating people with your own literacy. Shame on you
14 - Kilani الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:21
I have three examples of why English should be taught from day one at all Moroccan schools so that we may have access to all the world knowledge which is in English data bases and science journals.

The first example is a young Moroccan pianist who has access to master classes online from a renown Chinese composer, a Swedish DJ and Paul McCartney (The Beatles). All these master classes are online and in English.

The second example is a Moroccan veterinary student who has access online to complicated surgical operations done by highly skilled vets in UK. All the dialogue and explanations are in English.

The third example is a trainee goalkeeping coach. He has access online to goalkeeping practical and theoretical seminars produced by Bayern Munchen. The course is in English.

So do you want these young Moroccans to be blinkered by the semi-deceased Arabic, deny them the right to learn from foreign professors so that your silly ideological battle can be won?

No way, Abdul!!!!
15 - clin d oeil d allemagne الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:30
il se trouve que je suis marocain amazigh et pas du tout arabe.Donc impossible d accepter une arabisation forcee' au Maroc
16 - مغربي حتى النخاع الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:33
أبدا ، نحن لم نطالب بدلك ، عن أي مغاربة تتكلمون ؟ المهاجريين العروببين لأرض المغرب الدين يعتبرون نفسهم مغاربة أم المغاربة الحقيقين ؟؟ أصلا اللغ العربية غير قابلة للتعزيز لأنه أصلا عندها مكانة في المغرب لا تستحقها و لا يمكن أن تعززوها أكتر من دلك , ليس نحن من سيمنعكم لكن اللغة العربية نفسها ستمنعكم لأنكم ستجدون أنفسكم أمام لغة لا يهتم بها أحد لأنها لغة الغناءو الشعر و القصص و القرآن فقط لاهي لغة علم و لا هي لغة شعبنا .
17 - momo الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:46
on le savait et on y tien le berbere est une langue de la majorite des marocains les arbises ne sont que des nomades venu de la peninsule arabique et basta avec ces anomalis
18 - حسن١١٨ الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:26
نعم اللغة العربية هي لغة القرآن ولغة الثقافة والعلوم والتواصل ولا ينكرهذا إلاأحمق شارد معتوه رحم الله من قال بلسان حال اللغة العربية(أنا البحر في أعماقه الذر كامن فهل سألوا الغواص عن صدفاتي) اللهم احفظ لغتنا من كل طامع حسود أحمق حنوق آمين.
19 - الضاحوز الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:12
من هم العنصريون و الإسئصاليون؟ من يريد أن يقزم تاريخنا من آلاف السنين إلى ألف و مئتي سنة أم العكس؟
من يريد أن يحشرنا و يغلق علينا في بعد وحيد و أوحد للهوية ألا وهو العروبة أم من يؤمن بأن الهوية المغربية أوسع و أرحب من ذلك بكثير بحيث تضم كل الروافد الأخرى التي تتعايش معها في حوض البحر الأبيض المتوسط؟ و جميع الأديان و المعتقدات؟
من يريد أن يفرض على الناس عنوة لغة ليست لغتهم و لم يتكلمها أحد من أجدادهم؟ أم من يؤمن بالعدالة اللغوية؟ مع العلم أن أي مغربي من الناطقين بالأمازيغية لم يذهب أبدا إلى مصر أو سوريا ليمزغهم و يفرض عليهم لغته؟
من هو متسامح لغويا و ليس لديه مشكل في التكلم بالعربية أو الدارجة، أم من يرفض بآستعلاء مقزز و مقيت تعلم الأمازيغية و يحتاج إلى ترجمان للتواصل مع مواطنيه غير الناطقين بالعربية؟
من يفرض على الشعب عبر المدرسة و وسائل الإعلام ثقافة مستوردة من الشرق الأوسط بحيث لوثوا عقول الناس بثقافتهم المتخلفة و أصبح الكثير من المغارب يتقنون اللهجات المصرية و السورية و و الخليجية؟ أم من يناضل من أجل إعادة الإعتبار للثقافة المحلية، التي يخطط الإستئصاليون لوأدها و إقبارها؟
الجواب
20 - midelti الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:17
انا مع اللغة ليمكن ليها تحل المشكل اتلحقنا بالكوكبة ولو كانت عبرية !!!!!!!ولكن العطب ماشي في اللغة العطب فينا حنا ....ولا مغيرناش السلوك ديلنا هنا بقينا
21 - محمد الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:25
ما هذا الهجوم على اللغة العربية لغة القران من طرف اعداء الله


في الماضي كان اسلوب الهجوم على اللغة العربية باللغة الفرنسية لغة الاستعمار وبعدها الامازيغية بالضهير البربري وهي قنبلة استعمارية كذلك ونراه يتجدد اليوم بالحديث عن ظلم الامازيغية من طرف العربية اما الاسلوب الجديد اللذي يتبناه اعداء لغة القران العامية او الدارجة اللتي تفرق بين الشعوب والامم دارجة الشرق لايفهمها اهل الشمال وكلاهما يختلف مع الوسط والجنوب زد على ذلك دارجة الدول الاخرى وهي اللغة اللتي سيكلمنا بها الله يوم القيامة كما انها لغة علم فالبحث العلمي باللغة العربية كان سباقا على اللغات الاخرى ( الفيزياء الكيمياء الرياضيات ........الغزالة ......) وعدة اسماء اخرى مصدرها باللغة العربية ولن تجد لها مرادف في جميع اللغات الاخرى غير اللغة العربية نفسها اللغة العربية ستبقى الى يوم القيامة من يحارب هذه اللغة فهو يحارب القران .

" ان تتولو يستبدل قوما غيركم ثم لايكونوا امثالكم "
22 - الضاحوز الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:37
أظن أن الجواب واضح بحيث يستطيع حتى الأطفال الرضع الإجابة عليه.
هم بالطبع من ينكرون حق الوجود على مواطنيهم المختلفين معهم لغويا أو دينيا سواء كانوا أمازيغا أو يهودا....إلخ. و من لا يملون من تكرار عبارات تدل على غبائهم و تخلفهم من قبيل المغرب بلد عربي و "المغرب العربي" بدل "المغرب الكبير" و الوطن العربي من المحيط إلى الخليج بحيث يصبح الأمازيغ السكان الأصليون لمنطقتنا غرباء في بلدانهم.
23 - Bent Lamdina الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:38
من مغربة حرية الرأي .


التعليم العربي في المغرب, وعدد الأميين عالية جدا أكثر من النصف السكان.
24 - frines الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:49
لماذا هذا الصراع وهذه الجعجعة بلا طحين، الدستور رسم اللغتين .إذن كل من الطرفين ،يدرس لأبنائه لغته المفضلة ويحترم لغة غيره؛ولنا مثال على ذالك ،الدولة البلجيكية، فرغم صغر مساحتها فهي منقسمة من حيث اللغة إلى أربع جهات :الوالون الفرنسية، الفلامان الهلندية ،الجرمان الألمانيه ،وبروكسيل تجمع اللغات الثلاث، ورغم ذالك متعايشين وكل واحد يحترم لغة الآخر ،ولم تكن بينهم أية مساءلة.
25 - choukri الجمعة 06 دجنبر 2013 - 19:43
أنا أعشق اللغة العربية فهي لغة القرآن و لغة الإسلام و لغة الجنة..وأنا أتساءل دائما لماذا هم يحبون لغتهم و يستعملونها في كل ميادينهم الإجتماعية، العلمية، الثقافية و الإقتصادية، بل حتى عندما يريدون التواصل يجبروننا على التحدث بلغتهم ونحن بالمقابل نتسابق ونتهافت للتعبير بلهجتهم...
قال عمر ابن الخطاب رضي الله عنه : " نحن قوم أعزنا الله بالإسلام، فإن ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله"
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

التعليقات مغلقة على هذا المقال