94 طعنا في فوز بوتفليقة بـ "رئاسيات الجزائر"

94 طعنا في فوز بوتفليقة بـ "رئاسيات الجزائر"
السبت 19 أبريل 2014 - 18:02

أعلن المجلس الدستوري الجزائري أنه تلقى 94 طعنا من قبل المترشحين لانتخابات الرئاسة، التي جرت أول أمس، وأعنلت وزارة الداخلية فوز الرئيس المنتهية ولايته، عبد العزيز بوتفليقة (77 عاما)، فيها بولاية رابعة بنسبة 81.53% من أصوات المقترعين.

وقال المجلس، في بيان له صدر اليوم، “بعد انتهاء الاقتراع الخاص بانتخاب رئيس الجمهورية، واستلامه مجموع محاضر اللجان الانتخابية الولائية واللجنة الانتخابية المشرفة على تصويت الجزائريين المقيمين بالخارج، شرع المجلس الدستوري منذ أمس الجمعة في دراسة محتوى هذه المحاضر والتدقيق في النتائج المدونة فيها”.. وتابع أنه يقوم “بدراسة مختلف الطعون التي وصلته، والتي بلغ عددها 94 طعنا”، دون تقديم تفاصيل حول طبيعتها أو أصحابها.

وتنص المادة 145 من قانون الانتخابات الجزائري على أن “ﻳﻌﻠﻦ اﻟﻤﺠﻠﺲ اﻟﺪﺳﺘﻮري اﻟﻨﺘﺎﺋﺞ اﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ للانتخابات اﻟﺮﺋﺎﺳﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﺪة أﻗﺼﺎها ﻋﺸﺮة أﻳﺎم اﻋﺘﺒﺎرا ﻣﻦ ﺗﺎرﻳﺦ ﺗﺴﻠﻤﻪ ﻣﺤﺎﺿﺮ اﻟﻠﺠﺎن اﻻﻧﺘﺨﺎﺑﻴﺔ”، أي أن آخر أجل لإعلان النتائج الرسمية لانتخابات الرئاسة هو السبت القادم.

وفي مؤتمر صحفي أمس، أعلن وزير الداخلية الجزائري، الطيب بلعيز، فوز بوتفليقة بنسبة 81.53% من أصوات المقترعين، ليصبح رئيسا لولاية رابعة لخمس سنوات أخرى.. وهذه نتيجة مؤقتة حتى التصديق عليها أو رفضها من قبل المجلس الدستوري.

وأعلن أغلب المرشحين للرئاسة أن “النتائج مزورة”، وفي مقدمتهم المنافس الأول لبوتفليقة، علي بن فليس، الذي قال، في مؤتمر صحفي مساء أمس: “لا أعترف بنتائج الاقتراع، وسأحتج بكل الطرق السياسية والسلمية لأنني لم أهزم بالتصويت، ولم أفشل في سباق انتخابي شريف وعادل”.

* وكالة أنباء الأناضول

‫تعليقات الزوار

17
  • زهير
    السبت 19 أبريل 2014 - 18:18

    ياليتني أصدق هده الأكذوبة
    لهاذا تم تقرير الإنتخابات في شهر أبريل ؟
    تناقض كبير بين الواقع والإنتخابات و الشفافية والمصداقية …

  • ADIL
    السبت 19 أبريل 2014 - 18:22

    انتخابات الغائـــــب في الجزائر ومصر
    تم دفن الديمقراطية في مصر والجزائر بشكل علني شاهده العام وبطريقة حضارية وشفافة!!!!!!!!!

  • هشام
    السبت 19 أبريل 2014 - 18:40

    وماذا بعد الطعن .الجنرالات و الماسكين للسلطة يفعلون ما يريدون .فالبلد بلدهم يأكلون خيراتها و يحكمونها كما يريدون .اما بقية الخلق المتكاثر في أراضيهم فهم مجرد خدم لهم و إذا رفع صوتهم فالخدم الآخرين يطلقونهم ليكسروا عظامهم و يركلوهم كبعوض .

  • شبكوني
    السبت 19 أبريل 2014 - 18:43

    ربما قام الجنرالات باجراء الانتخابات داخل ثكنة عسكرية.شيخ عجوز في 77 من العمر.كيف يمكنه قيادة البلاد في ظل الازمات التي تعيشها المنطقة.

  • هدية
    السبت 19 أبريل 2014 - 18:53

    ‏‎ ‎لا تعليق… لأنه و ببساطة لا شأن لنا في ما يخص الجزائريين و الشأن المحلي الجزائري… سواء تعلق الأمر ببوتفليقة أو برئيس آخر تبقى القضية واحدة والعداء نفسه يجمعنا على أقاليمنا الصحراوية و خير دليل و مثال لباقة الملك محمد السادس التي ترجمتها رسالة التهنئة التي وجهها جلالته لبوتفليقة..
    اللهم اجعل بلدنا آمنا من كيد الكائدين و الحاسدين واحفظ اللهم مولانا أمير المؤمنين وأعنه لما فيه صلاح و خير للبلاد و العباد إنك سميع مجيب..

  • أمين صادق
    السبت 19 أبريل 2014 - 19:07

    في الحقيقة ، إنها عقدة لا عهدة ..

    إنها عقد بين نظام سياسي مريض و جهاز عسكري بغيض ، لا عهدا بين حاكم حَقيقٍ بالريادة و شعب حُرِّ الإرادة ..

    عقدة لا يمكن حلها ولا علاجها ، إلا بفسخ العقد القائم بين الجيش و الحاكم !!

  • algerien de paris
    السبت 19 أبريل 2014 - 19:20

    هزك الما ياحبيبتي الجزائروكلاك الحوت وتوما نوظو ديرو شيحل الراسكم

  • عقدة الجزائريين
    السبت 19 أبريل 2014 - 20:47

    نظام سياسي مريض وجهاز عسكري معوق منذ زمن
    حزك الماء وضربك الضوء وكلاك الحوت يالجزائر بلاد النيف ديروا شي حل لراسكم احسن ليكم راني بديت نشم الريحة ديال " علاش ملك المغرب يهنئ فخامته"
    بصريح العبارة العدوا يبقى دائما عدوا فلناخذ عبرة مرة اخرى مما فعلته فرنسا فلله الحمد المملكة المغربية ليست موزة سهل على من هب ودب ان ياكلها .
    نية العمى فعكازوا

  • mostafa
    السبت 19 أبريل 2014 - 21:16

    ا لف مبروك لبوتفليقة و عقبة ل100سنة لو اني الوم 20%التي لم تصوت عليه
    و يبقى حسني مبارك صاحب اعلى نسبة في تاريخ البشرية ب 99.9%
    على الاقل العرب وجدوا لهم طريق الى كتاب غينيس للارقام القياسية عبر
    رئسائهم .

  • مروان
    السبت 19 أبريل 2014 - 22:00

    على من تقرأ زبورك العسكر يحكم لا مجلس دستوري و لا ديموقراطية و لا احترام حق الشعب هذا من هيمنة العسكر على رقاب الشعب النائم

  • mbarek
    السبت 19 أبريل 2014 - 22:58

    من باب الأدب وعلى جري العادة هنأ ملكنا المحبوب (الرئيس الجزائري) ليس حبا فيه ولا كرها ،بل جرت العادة أن يبعث ملك المغرب برقية تهنئة للرئيس المنتخب لأي دولة ،فالعداوة ثابتة والصواب يكون وهو مثل مغربي،فما بال الجزائريين متفائلون زيادة على اللزوم و ينتقذون؟ أتذكر لما أستقلت الجزائر وإستولى العسكر الحراركة على الحكم أول حركتهم كانت نكران جميل المغرب وأحمق حركة كانت حرق العنب وحاولوا إستبداله بالزيتون فلاهم بالعنب بقوا ولا بالزيتون ،وقضوا على الفلاحة ،لا يملكون من الحكمة والعقل فتيلا إلا الأنــــــــــف ،واللســــــــان.

  • سعيد
    السبت 19 أبريل 2014 - 23:00

    le président algérien et sa compagne sont des naïves parce qu'il se croix que personne ne vois se qui se passe. …

  • scrutin falsifié
    السبت 19 أبريل 2014 - 23:51

    pourquoi les journalistes étrangers ont eu une visa de trois jour après le jour G??? Car il savait d'avance qu il n y a de deuxième tour

  • مغربية خالصة
    الأحد 20 أبريل 2014 - 00:10

    الشقيقة الجزائر تشبهت بمصر و حملت شعار رابعة الا ان رابعة مصر عدوية و رابعة الجزائر رئاسية , و انا اشاهد فخامة الرئيس يتوجه على كرسيه المتحرك ليدلي بصوته احسست بالشفقة على الشعب الجزائري يضحكون عليه برئيس مشلول نظراته زائغة و كانه دمية متحركة و يقولون له رئيسك فاز بنسبة 81 و نيف في المائة منتهى السخرية و منتهى الاستفزاز و لا اظن الشعب الجزائري يستحق هدا النوع من التعامل , ان يحكمهم رئيس يبدو و كانه تحت تاثير التنويم المغناطيسي لا يدري بما يجري حوله على وجهه ابتسامة بلهاء ,حتى هو يستحق الرثاء لقد عرضه من اخرجوا هده المسرحية السخيفة لسخرية الصديق قبل العدو ,العالم باسره يستخف به و ينكت عليه .حقيقة وضعية لا يحسد عليها , لك الله ايتها الجزائر .

  • المراكشي
    الأحد 20 أبريل 2014 - 15:45

    والطعن 95 هو عندما ادخل الرجل بوتفليقة ووضع الستار لا ندري ماذا دار .الرئيس وجهه ملتسق بجدار .هل وضع الرجل ورقة الرئيس ام بنفليس ام حار .التلفزة الجزائرية دلست الاخبار .والفرنسية عرت المستور وفضحت الاشرار . الصندوق بعيد عن الرئيس احملوه في ديتار.بعيد بعد الديمقراطية عن الديار .

  • 9anas idmos
    الأحد 20 أبريل 2014 - 15:53

    بوتفليقة يهتك عرض الجزأئر مجدأا امام الملأ

  • youssef brince
    الأحد 20 أبريل 2014 - 22:37

    أكيد للجزائر ستنتخب مرة أخرة لأن من يأخد كرسي الحكم وهوا على كرسي الإعاقة ايامه معدودة. البلد بحاجة لشخص يفكر يدبر ليست بحاجة لشخص يفكر في عزرائيل .

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59

أوزون تدعم مواهب العمّال

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والأقارب
الأحد 18 أبريل 2021 - 22:00 11

بدون تعليك: المغاربة والأقارب

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع أمكراز
الأحد 18 أبريل 2021 - 21:00 6

نقاش في السياسة مع أمكراز

صوت وصورة
سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان
الأحد 18 أبريل 2021 - 19:00

سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان

صوت وصورة
شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:36 12

شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع

صوت وصورة
علاقة اليقين بالرزق
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:00 10

علاقة اليقين بالرزق