24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4113:3017:0720:1121:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | جائزة ديوان الشرق ـ الغرب تحتفي بالشعر المغربي

جائزة ديوان الشرق ـ الغرب تحتفي بالشعر المغربي

جائزة ديوان الشرق ـ الغرب تحتفي بالشعر المغربي

وتكرّم الشعراء عبداللطيف الوراري وإدريس علوش وإدريس الملياني

فاز الشاعران عبداللطيف الوراري(الصورة) وإدريس علوش بجائزة محمود درويش الّتي تشارك فيها شعراء من العراق والمغرب في رؤية ارتأتها مؤسسة ديوان الشرق ـ الغرب الراعية للجائزة لتكون كل دورة مشتركة بين العراق وبلد عربي آخر.

وكانت لجنة التحكيم قد أعلنت في وقت سابق في بغداد أسماء الشعراء الفائزين بجوائز الدورة الثالثة التي تحمل هذا العام اسم "دورة الشاعر محمود درويش" وفاءً لدوره الريادي في الشعر العربي الحديث.

وقد فاز بالجائزة الأولى مناصفة كل من الشاعر العراقي مروان عادل عن مجموعته "تراتيل طيور محنطة"، والشاعر المغربي عبد اللطيف الوراري عن مجموعته الشعرية "تـرياق" التي قالت عنها لجنة التحكيم : ترياق ... مجموعةٌ ذكية , داخلت بين قصائد النثر , والتفعيلة , وقصائد اللمحة , وتركت الذات تخاطبُ المطلق من خلل مخاطبة وجوهٍ وحالات , وعوالم عديدة. فيما فاز بالجائزة الثانية الشاعر المغربي ادريس علوش مناصفة مع العراقي حمد الدوخي، عن مجموعته "آل هؤلاء"التي قالت عنها لجنة التحكيم إنها تجربة مميزة في اطار قصيدة النثر لأن صاحبها يعرف كيف يستنطق الأشياء و الكائنات من حوله و كيف يعيد تشكيلها بعين العارف و المتأمل . الصور مفاجئة و منتزعة من عالم مرئي و محسوس. أما الجائزة الثالثة فقد اشترك فيها ثلاثة شعراء من العراق هم كل من .. ليث فائز الايوبي وأحمد عزاوي وحسن عبد راضي.

كما قررت لجنة التحكيم طباعة المجموعة الشعرية "نشيد السمندل " للشاعر المغربي ادريس الملياني احتفاءً بالشعر المغربي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - بنعزيز الاثنين 16 مارس 2009 - 01:10
هنيئا صديقي العزيزالشاعر
وبالمناسبة إليك مقطع المتنبي:
بأبي الشموس الجانحات غواربا ** اللابسات من الحرير جلاببا
الناعمات القاتلات المحييا ** ت المبديات من الدلال غرائبا
حاولن تفديتي وخفن مراقبا ** فوضعن أيديهن فوق ترائبا
وبسمن عن برد خشيت أذيبه ** من حر أنفاسي فكنت الذائبا
كنّى بالشموس عن جمال النساء وبغروبهن عن بعدهن، قال ابن جني غبن عنه في الخدور، وهن متدللات، وضعن أيديهن على قلوبهن تسكينا لها، وشبه الأسنان بالثلج لصفائها... فانظر.
2 - Noha الاثنين 16 مارس 2009 - 01:12
هنيئا مرة أخرى لأستاذنا الطموح. لقد وضعتني أنا شخصيا أمام تجربة حية و حقيقية أثارت في عزيمة و طموحا لتحقيق شيئ ما في المستقبل التي من خلالها استخلصت حكمة مهمة و هي "كل شيئ ممكن في هذه الحياة و إنما تتعدد الوسائل و الأهداف و المواهب "
و أخيرا أشكرك لأنك زرعت في حبة الطموح و العزيمة من خلال ما واجهته في مسيرتك الشعرية و النقدية . و أتمنى لك مزيدا من الجوائز و التقديرات و مكانة مميزة بين شعراء و نقاد العالم بأسره.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التعليقات مغلقة على هذا المقال