24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | "جيل جيلالة" تشدُّ الرحال إلى مونتريال وتورنتو لملاقاة مغاربة

"جيل جيلالة" تشدُّ الرحال إلى مونتريال وتورنتو لملاقاة مغاربة

"جيل جيلالة" تشدُّ الرحال إلى مونتريال وتورنتو لملاقاة مغاربة

تشدّ مجموعة "جيل جيلالة" الرحال إلى مدينة مونتريال الكنديّة لإحياء أولى حفلات تظاهرة "سنة المغرب بكندا "ماروكان 2015" التي تُنظمها الغُرفة التجارية والصناعية المغربية الكنديّة ، ابتداء من فاتح غشت، والتي ستشهد مجموعة من السهرات الفنيّة، والأنشطة الثقافية.

وستلتقي مجموعة "جيل جيلالة" لأوّل مرة منذ تأسيسها مع مغاربة كندا في مدينة مونتريال يوم فاتح وثاني غشت، حيثُ ستشارك المجموعة إلى جانب فرقٍ موسيقية أخرى في إحياء سهرات اليوم الأول من MAROCAN2015، وفي الثامن من الشهر نفسه سيُحيي رفاق مولاي الطاهر الأصبهاني حفلا آخر في مدينة تورونتو الكنديّة.

وتحلُّ مجموعة "جيل جيلالة" على تظاهرة MAROCAN2015، في دورتها الثانية، بعْد أن تميّزت الدورة الأولى بمشاركة الفنانة المغربية سعيدة شرف، وقالَ مولايْ الطاهر عن الحفلات الثلاث التي سيُحْييها رفقة أعضاء "جيل جيلالة" في مونتريال وتورونتو، إنّها تأتي في وقْتٍ متميز، يُصادف الاحتفال بذكرى عيد العرش وذكرى المسيرة الخضراء التي أبْدعتْ بشأنها المجموعة أغنية "العيون عينيا" قبْل أربعين سنة.

مولاي الطاهر قالَ في اتصال مع هسبريس إنّ مناسبَةَ إحياءِ مجموعة "جيل جيلالة" حفلاتٍ لفائدة مغاربة كندا بمونتريال وتورونتو سيَكونُ مناسبة لتجديد الصّلة مع أغنية "العيون عينيا"، التي ما زالتْ تلهجُ به ألسُن المغاربة في المناسبات الوطنية، رغْم مرور أربعة عقود على غنائها لأوّل مرة، "لكيْ تعود الناس إلى تاريخها، وتفكّر في القضيّة المصيريّة للمغاربة"، يقول مولاي الطاهر.

من جهته قالَ عضو مجموعة "جيل جيلالة" عبد الكريم القصبيجي: "نحنُ سُعداءُ جدّا بلقاء جمهورنا من الجالية المغربية المقيمة بكندا، خاصّة وأنّ اللقاء يُصادف مناسبتيْن طيّبتيْن هما عيد العرش والذكرى الأربعون للمسيرة الخضراء"، وفي كلمة إلى أفراد الجالية قال عبد الكريم: "ندعو الله أن تحفّهم السلامة، وأنْ يتشبثوا بجذورهم، وبدينهم المستقيم السّمْح، ويعْملوا على المساهمة في تنمية بلدهم، وهذا معروف عن مغاربة العالم الذين لهم سمعة طيّبة".

وستُؤدّي مجموعة "جيل جيلالة" خلال الحفلات المُزمع أن تُحييها في مدينة مونتريال يومي فاتح وثاني غشت، وفي مدينة تورونتو في الثامن من الشهر نفسه، أغانيَ من ريبيرتوارها الحافل. "سنؤدّي أغاني النوستالجيا القديمة، لأنّ جمهورنا بلا شكّ هو من سيطلبُ منّا ذلك، وعلى رأسها أغنية "العيون عينيا"، يقول مولاي الطاهر، مضيفا: "وفي الآن نفسه سنقدّم لجمهورنا في كندا أغاني جديدة".

على صعيد آخرَ، ينكبُّ أعضاء مجموعة "جيل جيلالة" على وضْع اللمسات الأخيرة على ألبومٍ جديد قالَ مولاي الطاهر إنّه سيتضمّنُ أغاني خفيفة تقلّ مُدّتها الزمنيّة عن الأغاني السابقة التي أدّتها المجموعة، ومَردُّ ذلك -يُردف المتحدّث- أنَّ الجمهورَ لمْ يعُدْ يجدُ من الوقت ما يكفي للاستماع إلى أغاني من عشر أو اثنتيْ عشرة دقيقة، وهو ما يُحتّمُ مسايَرة التطوُّر الذي تعرفه عاداتُ المتلقّي للأعمال الغنائية.

وعلّقَ مولاي الطاهر على ذلك بالقول: "في سنوات السبعينات كانَ الناسُ يجدون من الوقت ما يكفي للاستماع لأغنية من خمس عشرة دقيقة، وأكثر من ذلك كانَ الناس يقْضون ساعة إلا رُبع في الاستماع إلى أغنية واحدة من أغاني أمّ كلثوم، أمّا اليوم فإنّ وتيرة الحياة تمضي بسرعة مخيفة"، وأضاف ضاحكا: "اليوم نعيش عصرَ السّرعة، ويلا ما قبطّيشْ بْنادم فالدّورة هْزّك المَا، وهذه الوتيرة السريعة التي تمضي بها الحياة تُعتبر ظاهرة غريبة، قدْ تجعل المطربين مستقبلا يُنتجون أغاني من ثواني معدودة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - مغربية و أفتخر الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:24
الفرقة المغربية العريقة والأصيلة اللي سمعكم راكم جايين كيقول ضروري نشوفهم.
ألف تحية لجيل جيلالة ،يا رب تمشيو في طريق السلامة ،ولله والنبي والقرأن معانا....
2 - جيلالي 44 الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:32
جيل جيلالة مجموعة تاريخية و ستبقى كذالك

تحية لمولاي عبد العزيز الطاهري و سي محمد الدرهم و باقبو ونطلب الرحمة

لحسن مفتاح و لمحمود السعدي

و تحية لكل عشاق جيل جيلالة
3 - adil الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:33
أتمنى من جيل جيلالة , أن تنظم مستقبلا سهرة في برشلونة الإسبانية, أغنية عيون عينيا,.
4 - khaled الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:43
Merci Hespress,
sans vous on ne le saurait pas.
Je savais meme pas qu'il y avait une chambre de commerce marocaine au Canada.

Il y a un grand probleme de communication entre les responsables et les RME
5 - غيواني الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:59
فين الدرهم ؟ المجموعة لاتكتمل الا بالدرهم
6 - ADNAN-LAVAL-CANADA الجمعة 24 يوليوز 2015 - 01:51
بالعقل و المنطق هل أترك حفل الفنان العملاق الياباني محبوب المغاربة كاتزوكي كيواتا و أتفرج على جيل جيلالة ؟؟ صراحة المنظمين ارتكبوا خطئ جسيم كان عليهم مراعاة احترام الجالية المغربية بكندا لجيل جيلالة و عشقنا لكيواتا و فنه النبيل منذ بدايته الفنية بجامعة آيوما غايكون في حي شيبويا بطوكيو
7 - علي الجمعة 24 يوليوز 2015 - 01:57
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،
انشاء الله احضر هذاالحفل واتي من أمريكا الى تورونتو كندا لإحياء ذكريات بصمتها هذه المجموعة في ذهني ايام سنوات الابتدائي وخاصة الحصان التاريخية التي تجسد العزيمة والنية الخالصة للشعب المغربي آنذاك من كل بقاع ارض المغرب ملبيا نداء قائد البلاد رحمه الله ورحم آباءنا أمهاتنا وجميع موتى المسلمين ، كنت أتمنى وانا في قسم المتسط الابتدائي ان اركب احدى تلك الشاحنات المكتظة بالمواطنين الأوفياء والمزينة بالاعلم الحمراء دات النجمة الخضراء وسط ثخوم الصحراء .اللهم ارحم الشهداء . اخوكم علي شعشعاي .
8 - Canada الجمعة 24 يوليوز 2015 - 02:15
مع احترامي لفرقة جيل جيلالة التي احبها و ناس الغيوان و ....... الا اننا نحن الجالية في كندا نريد تخفيض ثمن الطائرة لزيارة الأهل و الأحباب ، فلست ادري بمن استجدي هل لرءيس الحكومة او وزير النقل ام الملك ام مدير لآرام .... فلا يعقل ثمن تذكر من كندا الى الصين أرخص بكثير منها للمغرب علما ان المسافة للصين تأخذ اكثر من 15 ساعة في الجو
9 - aminou102 الجمعة 24 يوليوز 2015 - 03:25
We are in the west and we want to see Jil jilala too
10 - Adil الجمعة 24 يوليوز 2015 - 05:16
كوميديا كبيرة وبطلها خي بابا ومجلس الجالية والخطوط الملكية المغربية .. بدل يساعدوا أفراض الجالية .. واش الجالية نقصها السهرات والحفلات ولا تخفيضات في اثمنة الطائرة
11 - المسالي الجمعة 24 يوليوز 2015 - 07:17
قال "مولاي "الطاهر هدا عصر السرعة الى مقبطيش بنادم في الدورة هزك الماء .
واش وزنتيها أمولاي ؟؟؟؟
12 - مغربي على الله الجمعة 24 يوليوز 2015 - 12:55
مجموعة من المجمعات التي أبدعت من أجل المال ،، لمذا لا يفكرون في ألبومات جديد وتركوا المجال لبعض الشباب الذي يدعي الفن كي يتحرشو بالشعب المغربي !!! ولا نريد أن أسمع منهم كبروا في السن بل لأنهم وصلتهم دراهم المأذنيات إلى باب بيوتهم
13 - sok الجمعة 24 يوليوز 2015 - 12:55
جيل جيلالة العز ثم العز لجيل جيلالة
14 - Nayda f Canada الجمعة 24 يوليوز 2015 - 15:09
Bravo les organisateurs, c'est gratuit en plus.Il y des Marocains que cela fait longtemps qu'il ne sont pas rentré au Bled ,surtout des enfants qui sont nés Ici.C'est une occasion de rencontrer d autres marocains dans un cadre familial est festif.Je répond à certains commentaires que les organisateurs surtout Mer Khouibaba ne sont pas des responsables ou des représentans du rigime Marocains, ce sont des immigrants et des citoyens qui ne ménagent aucun effort pour rendre service avec profesionalisme et passion.Les problémes du MRE ou La RAM ce n'est pas à eux de régler ca, déja Khouibaba a travaillé dans ce dossier et il travaille encore comme journaliste, regardez youtube, faites quelques choses vous aussi militez, aulieu de dire n'importe quoi.La meilleur chose à faire c est de venir vour Jil jilala c esgratuit, profitez en affichez votre fierté avec les drapeaux marocains, aimez vous dans cette journee, amusez vous on en a besoin.Merci
15 - Castelfidardo الجمعة 24 يوليوز 2015 - 16:14
Les organisateurs ne sont pas les représentants du RÉGIME marocain dit un intervenant ,ils ne sont pas responsables de ce qu'endurent les RME en ce qui concerne les prix élevés des billets d'avion en particulier et d'autres problèmes qui les tracassent.pourquoi est ce qu'on organise cet événement musicale à l'occasion du 40anniversaire de la récupération du Sahara et celle de la fête du trône ???.
Que Jil jillali se déplacent jusqu'àu Canada pour leur chanter laayoune ayniya n'est tout de même pas une pure coïncidence et le fruit du hasard monsieur le défenseur des bonnes causes.
16 - محمد امين الزيات السبت 01 غشت 2015 - 20:20
أنا ابن جعفر الزيات عازف ألة البزق اقدم لك كل تحياتي يا أبي و اتمنى لك رحلة موفقة
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال