24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0213:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. وكالة "ناسا" تختار فوهة بركانية قديمة في المريخ (5.00)

  2. جمال الثلوج بآيت بوكماز (5.00)

  3. الشرطة الإيطالية تصادر فيلات "عصابة كازامونيكا" (5.00)

  4. "ملائكة الرحمة" تغلق أبواب المستشفيات والمراكز الصحية بالمملكة (5.00)

  5. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | "أرشيف المغرب" يعرّف بعطاء محمد العربي المساري من أجل الوطن

"أرشيف المغرب" يعرّف بعطاء محمد العربي المساري من أجل الوطن

"أرشيف المغرب" يعرّف بعطاء محمد العربي المساري من أجل الوطن

عِرْفانا بعطائه الذي لم ينضبْ لعقود، في مجالات السياسة والفكر والإعلام، كرّمَت مؤسسة أرشيف المغرب الإعلامي والدبلوماسي المغربي الراحل محمد العربي المساري، بتنظيم معرِض اختير له عنوان: "محمد العربي المساري .. حياة من أجل الوطن".

المعرِضُ المُفتتح مساء اليوم الثلاثاء برواق مؤسسة أرشيف المغرب بالرباط يضمُّ صُورا ووثائق وأغراضا شخصية للراحل، المُتوفّى شهرَ يوليوز من العامَ الماضي، بعدما خاضَ غمارَ الدبلوماسية والإعلام؛ لكنّه ظلّ دائما "صحافيا، وصحافيا فقط"، كمَا كان يقول.

مُبادرة مؤسسة أرشيف المغرب جاءَتْ، كذلك، كعربون شُكْر لعائلة محمد العربي المساري، التي وهَبتْ كلّ ما خلّفه الراحل من كُتب ووثائق إلى المؤسسة، لتكونَ في مُتناول الدارسين والباحثين، "فمن الأحسن أنْ يستفيد منها الجميع بدَل أن تظلّ فوق الرفوف"، تقول أرملته ثريا الشرقاوي المساري.

بدوره، قالَ نزار المساري، نجْل الراحل، إن "ما كان سابقا أغراضا شخصية لوالدنا أصبح اليوم متاحا للعموم للاطلاع عليه. وكل الأرشيف الذي تركه صارَ رصيدا لجميع الباحثين في شتى المجالات، في الدبلوماسية والسياسة والتاريخ، لمساعدتهم على القيام بأبحاثهم العلمية".

في مدخل المعرض، حَرص المنظمون على إبراز العلاقة الوطيدة التي كانتْ تجمعُ بينَ محمد العربي المساري وبين والدته، التي قالَ عنها ذات حوار صحافي: "المرأة الأولى التي أثرت فيّ وصنعتْني هي "يْمّا"".

وفي باقي أنحاء المعرض مَقولاتٌ ومقتطفات من حوارات ومقالات خلفها الراحل، يقول في إحداها: "سأكون ذلك الجنديَّ الصادقَ المُخلص الذي سيعمل بحزم من وصدْق وأمانة من أجل بناء مجتمع تسوده العدالة الاجتماعية والحرية".

جامع بيضا، مدير مؤسسة أرشيف المغرب، قالَ إنَّ الراحل "كان يضعُ الوطن ومصلحته العليا فوق كل شيء"، مضيفا "في هذا المعرض نسعى إلى إبراز أنّ الراحل كان في جميع محطات حياته يقدس وطنه".

مدير مؤسسة أرشيف المغرب يَعتبر أنَّ من مسؤولية الأحياء، التعريف برموز الوطن، حتى لا يتحوّلوا إلى ذكرى يمرُّ عليها الناس مرور الكرام، قائلا: "نريد أن نمرّر للجيل الحالي والأجيال اللاحقة أنّ هناك رجالا ونساء أعطوا الغالي والنفيس للوطن.. وبالرُغم من كلّ المثبّطات التي واجهتهم في فترة الاستعمار، فإنهم عرفوا كيف يدافعون عن قضاياه، وجعلوه أسْمى من كلّ شيء".

يذكر أن الراحل محمدا العربي المساري، الذي وُلد بمدينة تطوان عامَ 1936 وتوفيَ سنة 2015 بالرباط، تقلّبَ في عدة مناصبَ سياسية وإعلامية؛ فقد تقلّدَ منصب وزير الاتصال بين سنتي 1998 و2000، وانتُخبَ نائبا في البرلمان سنة 1984، وتولّى مهامَّ إدارة جريدة "العَلم" الناطقة بلسان حزب الاستقلال سنة 1982، وتقلّد منصبَ سفير المغرب بالبرازيل بين سنتي 1985 و1991، كما شغَل منصب كاتب عامّ اتحاد كُتّاب المغرب.

يقول الراحل في مذكراته: "في الأشهر الأخيرة لا تبتعد عن خاطري فكرة أنّ النهاية تنتظرني هناك في الزاوية. في الواقع، هكذا كان الحالُ دائما. فإنّ كل يوم يمر إلا ويقرّبنا من النهاية. كل يوم نموت قليلا كما تقول الأغنية الفرنسية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.