24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. محكمة الدار البيضاء تقضي بالتسيير الحر لإنقاذ "مصفاة سامير" (5.00)

  2. مأساة وفاة طفل حرقاً تسائل فعالية أنظمة تدخل الطّوارئ بالمغرب (5.00)

  3. حركة التأليف في الثقافة الأمازيغية (5.00)

  4. بوريطة يصل إلى نواكشوط لدعم العلاقات بين المغرب وموريتانيا (5.00)

  5. أسرة "طفل گلميمة" تقدّم الشكر للملك محمد السادس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | حميد الزاهر .. أيقونة "الزمن الجميل" وعميد "الأغنية المراكشية"

حميد الزاهر .. أيقونة "الزمن الجميل" وعميد "الأغنية المراكشية"

حميد الزاهر .. أيقونة "الزمن الجميل" وعميد "الأغنية المراكشية"

له وقار طيلة مسيرته المهنية التي راكم خلالها تجربة غير يسيرة، في ميدان الطرب، بلغ من العمر عتيا، بعدما قضى فترة شبابه يتقن الأداء ويهوى الإبداع، ويعشق مصارعة المستحيل، تشرق مراكش في عيونه، ويثابر بلا مل ولا وهن، ليكون كبيرا في كل شيء.

حميد الزاهير اسم كبير لفنان مراكشي، كانت شرارته لا تخبو جذوتها، ما كان له دافعا من أجل المضي قدما، في جعل الأغنية أداة للتعبير عن المشاعر الإنسانية، والتغني بما تزخر به مراكش من مناظر طبيعة، وكذا بأسماء نسائية مغربية، وخدمة لتقاليد اللباس المراكشي.

شغف حميد الزاهير بالفن بدأ في سن يافع جدا، فقد رضع حبه من ثدي أم سورية وأب من دوار أولاد زراد بإقليم قلعة السراغنة. كان حميد، بعد الانتهاء من حرفة الجزارة، يسرع نحو آلة العود؛ لكن هذه المحاولات سيتم صقلها بالساحة العالمية جامع الفنا، حيث كان يقيم حفلة فنية بين سنة 1947 إلى 1951، بجوار كل من الملك "جالوق" و"باقشيش"، وثنائي من فاس كان يؤدي أغاني فريد الأطرش.

ويعتبر حميد الزاهير كباقي أبناء جيله من المغرمين بالأغاني الكلاسيكية السائدة آنئذ، وخاصة روائع كل من محمد عبد الوهاب وفريد الأطرش، التي شكلت له مجالا، لاكتساب صوت شجي، دون ولوج معهد للموسيقى، لما كان يملكه من موهبته، كان لها وقع في نحث صوت ولحن مهدا الطريق لهذا الفنان، ليخلد في سجل الأغاني الوطنية.

إن نجم حميد الزاهير لم يسطع إلا حين أفل في زمانه صوت الأسماء الكبيرة في الغناء بساحة جامع الفنا، والتي كانت تسيطر على الساحة، كالعمري والكواكبي وولد الفوال، الذين شكلوا نواه الجوق الوطني حينها، إلى جانب المغني عبد اللطيف البياتي، الذي كان يستدعى للحفلات النسوية، لكونه فاقدا للبصر، ويصعب عليه رؤية النساء.

وعاصر حميد الزاهير، أيضا، المغنية خديجة "بيتيت" التي كانت تهيمن على ساحة جامع الفنا، خلال ستينيات القرن الماضي، وبعدما خبا نجم هؤلاء ظهر نجم مطرب "للا فاطمة" بالساحة، مشكلا فرقته في البداية من النساء؛ وهو ما سيعطيه خصوصية وانفتاحا على مجموعة من القضايا.

شغف الغناء واللحن رافق حميد الزاهير منذ الطفولة، قبل أن يخوض غمار احتراف نوع فني خاص، نحته بأنامله مخلدا أسماء نسائية، وقضايا وطنية وكل ما تحبل به مدينة مراكش من حسن وجمال طبيعي؛ فـ"حين علمت بقدوم الراحل الحسن الثاني إلى مراكش، نظمت أغنية "ومراكش يا سيدي كلها فارح ليك"، مشيا على الأقدام، بين بيتي وساحة جامع الفنا ملهمتي"، يقول الفنان المراكشي لهسبريس، حين زارته في منزله بحي جليز.

دخل طارق الزاهير، نجل الفنان المراكشي، على خط حوار هسبريس ووالده، قائلا: "هنا سطع نجم الوالد أطال الله عمره وحفظه"، لتنطق أغان عديدة تخلد أسماء نسائية، في إشارة لأغنية "للا فاطمة".

حين سألت الجريدة عن سر ذلك، كان جواب حميد: "شرف هذا الاسم سره لا يعلمه إلا الله"، ثم قال: "حصلت بها على وسام ذهبي من الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة".

"مبدع أغنية "للا فاطمة" الأول هو المطرب أحمد جبران، أحد رواد الغناء المغربي في ستينيات القرن الماضي، وطلب مني أن أغنيها بطريقتي الخاصة. ولعل سر نجاح الأغاني التي تحمل أسماء نسائية هو أن كل اسم يحضر بعائلة مراكشية ما؛ وهو ما سيجعلها تعتني بأغنيته، في زمن انعدم فيه التسويق ويضحك لكنته المراكشية المعهودة"، يقول طارق نجل حميد الزاهر، هذا ما سجلته ذاكرتي.

"بعدها غنيت "أش داك تمشي للزين"، ولما التقيت أم كلثوم بأرض الكنانة، سألتني: "يا حميد المسكين مالو حظ"، يروي سيد الفن المراكشي لهسبريس، كيف تأتيه كلمات الأغاني التي كتبها ولحنها، وغناها ومجموعته، مؤكدا أن بعضا من أغانيه لكتاب كلمات آخرين كالمرحوم بلفايدة.

وبفضل ذكائه الغنائي، عرف حميد الزاهير كيف يواكب تطورات المجال الفني، وأصبح يقدم أعمالا غنائية تخلد مدينة مراكش، بوصف جوهرة الجنوب بوردة بين النخيل، وهذا أسلوب مكنه من خلق صوته انطلاقا من التجذر في مدينته، ليضيف لها "الليل أسيدي أعمارة"، و"رواح لي بيزو الوالي مول القصور" وغيرها، وهكذا خلد لونا لم ينافسه فيه أحد إلى حدود اليوم، ووقع على تجربة فينة متميزة.

ومن الخاصيات المميزة لفن حميد الزاهير فرقته التي حققت المناصفة، في ستينيات القرن الماضي، وكانت ترتدي لباسا تقليديا مراكشيا؛ وهو ما جعل شعوبا عدة تفاجئ بأدائها، كما حدث في حفل أقيم باليابان، حين استغرب الجمهور من طريقة الأداء، وتساءل إن كان هؤلاء يحملون آلات بأيديهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - Nadia الأحد 06 غشت 2017 - 09:28
Merci pour cet hommage bien dit envers un artiste bien marocain . Les hommages posthumes ne valent que pour les survivants qui veulent. rachèter leur conscience face à l'histoire.
2 - intidam الأحد 06 غشت 2017 - 09:30
حميد الزاهر فنان كبير تاع بالصح وليس مثل مغنيين تاع اليوم اللذين ليسوا فنانة بل مغنيين
3 - ادريس الأحد 06 غشت 2017 - 09:53
يجب تكريم هذا الفنان ، وإعادة إذاعة أغانيه الأسطورية على الإبداعات المغربية
لقد اطرب اجيالا باكملها وما زالت أغانيها تطربنا
اطال الله في عمره فنانا المحبوب
4 - ahmed الأحد 06 غشت 2017 - 10:12
كل التقدير والإحترام للفنان الشعبي حميد الزاهر، أطال الله في عمره، ورزقه الصحة والعافية.
تطرق الفنان المراكشي إلى مسيرته الفنية، وإلى الأغاني الشعبية التي أتحف بها المغاربة صغارا وكبارا، لكن لم يتحدث على أنه أخذ الكثير عن المرحوم الحسين السلاوي، وهذا ليس بعيب، لأن لكل تلميذ أستاذ شاء من شاء، وأبى من أبى.
أرجو من الأستاذ الحاج حميد الزاهر لذاكرة التاريخ أن يتطرق لهذا الموضوع ويوضح موقفه بهذا الشأن سواءا بالنفي أو بالإيجاب.
5 - مصطفى ايطاليا الأحد 06 غشت 2017 - 10:20
حميد الزاهير فنان شعبي بمعنى الكلمة له بصمته الخاصة المتفردة والتي يصعب طمسها ولو قلده الالاف .
أطال الله في عمره ...
6 - tikiwin الأحد 06 غشت 2017 - 10:29
فنان يستحق كل التنويه والاعتراف في زمن قل نظيره
7 - محمد الأحد 06 غشت 2017 - 10:40
فنان بكل ما تحمل الكلمة من معنى
8 - يوسف بن تاشفين الأحد 06 غشت 2017 - 10:43
لقد اطرب حميد الزاهر جيلا هو وفنانين غادرونا لدار البقاء امثال ام كلثوم فريد الاطرش صباح فايزة احمد وردة وغيرهم كثير ..طربهم نقي والسمع والفؤاد يطرب لهم ...مااظن الزمان سياتي بامثالهم
9 - سعيد مغربي قح الأحد 06 غشت 2017 - 10:50
بسم الله الرحمان الرحيم

نتمنى الصحة الجيدة وطول العمر في الإحسان للمطرب القدير أحمد الزاهير االذي أزهر طربه في الزمن الجميل زمن الكلمات والنغم الأصيل ..

نعم، من منا لا يتذكر الأغاني الشهيرة وها هي للا فاطمة لا زالت تدندن وتنغنغ وتغمغم في أذني كل مستمع كريم.. بل وتوصينا بللا فاطمة خيرا..

لالة فاطمة عار ربي غير كليمة
قلت ليك صباح الخير مارديتيش عليا
يمكن مشغولة بالغير ما خممتيش فيا
أنا مزواك فيك قولي غير كليمة
تبرد ناري اللي شاعلة ديما
اللي شاعلة ديما يا فاطمة
قلت ليك مسا الخير ما ردتيش سلامي
أنا نحبك كثير صورتك ديما ف بالي
قلت ليك صباح الخير ما ردتيش جوابي
أنا مزواك فيك قولي غير كليمة
تبرد ناري اللي شاعلة ديما
اللي شاعلة ديما يا فاطمة.

فاسمعوا وانظروا وعوا يا من يتغنوا بألفاظ الفواحش اعطيني صاكي واعطيني كروستي..وتخربيق في زمن التهريج..

فشكرا لحميد لزاهير ..أطال الله عمره في الإحسان .. وشكرا لمحمد جبران ..رحمه الله..
10 - بلمراج الفشاتي الأحد 06 غشت 2017 - 10:57
تحية تقديرية لهذا الهرم القدير.الفنان حميد الزاهر نتمني له طول العمر انشاء الله والصحة والعافية.واتبارك الله عليك.
11 - GASTIEZ-VITORIA الأحد 06 غشت 2017 - 11:05
تحية شكر وتقدير واحترام لهذا الهرم القدير الفنان حميد الزاهر عميد الاغنية المغربية.يستحق كل التنويه والشكر على كل ماقدم واعطي في المسيرة الفنية.والمرجو من الاعرج وزير الثقافة ان يقوم له بتكريم وبالفعل يستحقه.ونتمنى له طول العمر انشاء الله وصحة جيدة وعافية انشاء الله.
12 - مبروك الأحد 06 غشت 2017 - 11:44
مع كامل تحياتي للفنان الكبير حميد الزاهر ، لكن على كاتب المقال إلا يقول إنه لم يكن ينافسه أحد في فنه بحيث كان هناك فنان مراكشي آخر اسمه سالم أبابا له نفس الإيقاع ونفس طريقة الأداء كأنها نسخة طبق الأصل لفرقة حميد الزاهر
13 - Le patriote الأحد 06 غشت 2017 - 12:39
Longue vie à mon chanteur préféré,et que notre grand roi,hassan ll repose en paix. Le roi défunt,encourageait les artistes de talent...n'est-ce pas?.
14 - سيفاو الأحد 06 غشت 2017 - 12:51
الله يطول ليه العمر ويشد ليه صحتو . اعطى الكثير الكثير للمغاربة الله يجازيه بخير
15 - hassan الأحد 06 غشت 2017 - 12:52
الفنان حميد زاهير من ابناء اقليم قلعة السراغنة الذين يستحقون التكريم..
16 - فكيكي الأحد 06 غشت 2017 - 12:53
حميد الزاهر شخصية فنية كبيرة وظاهرة فنية لن تتكرر مرة اخري فنان شعبي أطرب كل الأذواق وبصمة من بصمات الفن المغربي الذي يساير جميع العصور.نتمنى له الصحة والعافية وطول العمر.
17 - عبداللطيف الأحد 06 غشت 2017 - 14:42
حميد الزاهر بالإضافة الى كونه فنانا اصيلا و متمكنا هو شخصية معروف بتواضعه و مرحه و حس النكته كأغلب المراكشيين.
التقيته قبل سنوات قليلة في صيدلية كان يقتني دواء. سلمت عليه و الححت ان اقبل رأسه فرفض الا بعد محاولات العديدة. و قد سألته : اش من اسم غادي تغني عليه دابا آ الحاج ؟ فأجابني هاد الساعة الى غنيت غادي نغني غير على الدوا.
انسان طيب و تحس في كلامه حكمة لشخص ادرك الكثير من معاني الحياة.
18 - محمدالتونسي الأحد 06 غشت 2017 - 15:36
تحية مودة و تقدير للفنان المبدع حميد الزاهر أطال الله في أنفاسه و حفظه من عثرات الزمن و تقلب الاحوال. رمز الزمن الجميل فعلا.
19 - babacool الأحد 06 غشت 2017 - 16:59
الغناء الشعبي فيه الوان تختلف من مدينة الى اخرى ..غناء ورقص فرقة حميد الزاهر اوبيريت فريدة من نوعها كانت تطربنا لانها كانت خفيفة الميزان ..لقد ظهر حميد الزاهر سنوات قبل ان تظهر ما يسمى بالطقيطقات -والتي لااحبها لانها باسلة-هو تعنى بلالافاطمة مثل شعراء الجاهلية حين ينظمون شعرا بخليلاتهن ولا يتزوجنهن ..
20 - THE MAURE RYTHME الثلاثاء 08 غشت 2017 - 14:21
فريق متكامل من العزاوي , شباب ستينيات القرن الماضي بمراكش ، كلهم حيوية ونشاط وحركات مورية بهلوانية افريقية مع مزيج من البهجة و الحلاوة البدنية والايقاعات والرقص والدقة الحمرية والحوزية . تحية لكل شباب ستينيات القرن الماضي . اش داك تمشي الزين...
21 - الحسيني الهلالي منصف الخميس 13 دجنبر 2018 - 12:34
لقد غادرنا الفنان حميد الزاهر و ترك وراءه سيلا من ذكريات الاغنية الشعبية المراكشية . فرحمه الله و نعم ما بقي يتردد باداننا من تحف ذلك المبدع عليه رحمة الله .
22 - الأستاذ عزوز الحوري السبت 13 أبريل 2019 - 16:27
للذكرى و التاريخ أن أغنية للا فاطمة من كلمات و ألحان الملحن المغربي أحمد جبران رحمة الله عليه { 1929 ـ 1996 } و عندما غناها بإحدى القنوات الفرنسية كان الفنان الحاج حميد الزاهر فطلب موافقة إعادة غنائها بصوته فوافق الفنان أحمد جبران و هذه حقيقة موثقة بالتلفزيزن المغربي من خلال الصحفية فاطمة التواتي و قد ذكرها الفنان حميد الزاهر في العديد من اللقاآت الصحفية و شكرا
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.