24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3606:2213:3817:1820:4522:16
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | فن وثقافة | المنتدى الدولي للثقافة الأمازيغية يوصي بفصل الدين عن السياسة

المنتدى الدولي للثقافة الأمازيغية يوصي بفصل الدين عن السياسة

المنتدى الدولي للثقافة الأمازيغية يوصي بفصل الدين عن السياسة

أكد المنتدى الدولي للثقافة الأمازيغية، في توصياته الصادرة عقب اختتام جلساته ظهر اليوم الأحد بفاس، على الدور المركزي للغة والثقافة الأمازيغيتين، بصفتهما حاملتين للقيم الكونية والثقافة الديمقراطية والعيش المشترك.

كما دعا المنتدى، الذي أقيم ضمن فعاليات الدورة الـ 14 من المهرجان الدولي للثقافة الأمازيغية المنظم من طرف جمعية فاس سايس ومركز جنوب شمال، في توصياته، إلى فصل الدين عن السياسة وترسيخ الفصل بين السلط، وتعزيز احترام المساواة بين الجنسين، والحفاظ على الاندماج الاجتماعي، وتوعية الأفراد، وخاصة الشباب في المدارس من خلال تربيتهم على قيم الديمقراطية والحداثة والحوار.

كما أوصى المنتدى، الذي ناقش في جلساته الخمس موضوع "اللغة الأمازيغية ومستقبل الديمقراطية في شمال إفريقيا"، بتشجيع الثقافة الديمقراطية وسط الأسرة والمدرسة في البوادي والمدن، واعتماد النقد الذاتي والتفكير النقدي، مع تأكيده على العمل على تغيير العقليات كوسيلة لمنع نشوب الصراعات، فضلا عن دعوته إلى تعزيز قيم العدالة الاجتماعية والحرية، وتوطيد التعاون بين دول شمال إفريقيا لتحقيق الديمقراطية والتنمية المستدامة.

وتميزت جلستا اليوم الثاني من منتدى فاس للثقافة الأمازيغية بتخصيص الأولى لموضوع "الثقافة الأمازيغية والحركة النسائية"، والثانية لمحور "الثقافة الأمازيغية والديمقراطية بعد الربيع العربي"، وتدخل فيهما خبراء وأكاديميون من دول شمال إفريقيا وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وبهذه المناسبة، أشارت فاطمة صديقي، باحثة في المعهد الدولي للغات والثقافات بفاس، خلال أشغال الجلسة الأولى لهذا اليوم، في مداخلتها التي خصصتها لـ"نضال الحركات النسائية في شمال إفريقيا من أجل الديمقراطية"، إلى أنه رغم ارتفاع نسبة الأمية والفقر لدى النساء، فإن المنظمات غير الحكومية النسائية في شمال إفريقيا ساعدت في وصول النساء إلى مراكز القرار، مبرزة أنه، مع ما أسمته "الأسلمة الأخيرة للمنطقة"، تخشى هذه المنظمات على فقدان ما حققته المرأة من مكتسبات.

كما تدخلت في هذه الجلسة الباحثة عزيزة أوكير، وتناولت محور "المرأة الأمازيغية الوالية الصالحة والمتصوفة.. فاعلات الأمن الروحي". أوكير قالت، في تصريح لهسبريس، إنها أرادت، من خلال موضوع مداخلتها، التأكيد على أن ما وصلت إليه نماذج نسائية أمازيغية، عبر التاريخ، من مراتب في التصوف، أهلها للوصول إلى الولاية ومراكز القرار.

وأوضحت أوكير أن استحضار هذه النماذج النسائية المتصوفة، كما هو حال الكاهنة زينب النفزاوية وعزيزة السكتاوية، له أثر كبير في الوقت المعاصر في الارتقاء بقضية المرأة الأمازيغية، وفي الدفاع عن حقوقها، مشيرة إلى أن الأمازيغيات يعشن حاليا نوعا من التهميش والإقصاء.

من جانبها، حثت الباحثة "مدينة بورنا توري"، من جامعة نواكشوط بموريتانيا، في مداخلتها، خلال الجلسة الثانية لهذا اليوم، التي تناولت فيها موضوع "مستقبل التعددية الثقافية والديمقراطية في شمال إفريقيا"، على ضرورة ضمان الحقوق الثقافية من أجل تعبير أفضل عن التنوع متعدد الثقافات، مؤكدة على أهمية حماية الأقليات وأخذ عاداتها بعين الاعتبار لضمان ما وصفته بـ"الإثراء المتبادل".

ومن بين المتحدثين في هذه الجلسة رشيد الراخا، ناشط الأمازيغي، الذي أبرز في مداخلته التي عنونها بـ "تعزيز الأمازيغية لنجاح التحول الديمقراطي في بلدان تامازغا"، أنه على الرغم من أن اللغة الأمازيغية أصبحت رسمية في بعض البلدان مثل المغرب والجزائر، إلا أن ما نعتها بالقوى السياسية المحافظة والعربية والإسلامية تبذل كل ما في وسعها لمنع ما يسمى بالاعتراف، ولا سيما على أرض الواقع، مطالبا بدولة فدرالية بالمغرب، من أجل ما قال اقتسام الثروة التي ذكر على أنها محتكرة من طرف أربع جهات.

وتميزت الجلسة الختامية لمنتدى مهرجان فاس للثقافة الأمازيغية بعرض مجموعة من الصور الفوتوغرافية التقطتها عدسة المصور الفرنسي "ميشيل ريسوان"، وجمعها في مؤلفه الذي يحمل عنوان "آيت سغروشن الأحرار". صور تحكي عن الحياة القاسية لهذه القبيلة مع الرعي والترحال، ومواجهة الثلوج والعواصف بمنطقة نائية على حدود جبال الأطلس والصحراء وسط شرق المغرب، تتناغم فيها الجبال الشاهقة المغطاة بالثلوج البيضاء مع الرمال الذهبية للصحراء مترامية الأطراف.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - عمري الأحد 13 ماي 2018 - 20:47
الدين عقيدة يعتنقها شخص تتجلى في ممارسته للحياة
وبالفطرة فالانسان يتحلى بالمبادىء الكونية : العدل - الصدق - الوفاء -
احترام الاخر- الالتزام بالمبادىء...
هده الخصال تتجلى في ديننا الحنيف الاسلام وبالتالي فعلى المسلم ان يلتزم بها في ممارسته للحياة ( اي السياسة )
لاأرى أن هناك اشكالية بين الجمع بينهما شريطة احترام مبادىء الدين
وليس استغلال الدين من اجل الوصول الى حاجة في نفس يعقوب
اللهم اصر الاسلام وانصر المسلمين وانصر الامة العربية على الاعداء
اللهم انصر سلطاننا وأحفظ بلدنا من شر الحاقدين
واللهم اجعل هدا الشهر العظيم شهر خير على المغاربة جميعا
2 - كريم الأحد 13 ماي 2018 - 20:48
قبل المطالبة بفصل الدين عن السياسة ...يجب المطالبة اولا بفصل السلطة عن المال فالمال والسياسة لا يجتمعان و نريد ملكية برلمانية ديموقراطية عادلة لتحقيق العيش الكريم والتنمية لكل المغاربة اما ما نراه في المغرب الْيَوْمَ فلا يبشر بالخير...الشعب يغلي من غلاء المعيشة والبطالة المهولة والتعليم المزري والصحة التي لم يعد للمستشفيات مكان للفقيرفيها،ويهان الشعب من قبل الوزراء ومن كل من هب ودب واستفزازات لا حدود لها
3 - وصية الثعلب الأحد 13 ماي 2018 - 20:48
أقول للمنظمين للمنتدى الدولي للثقافة الأمازيغية والمشاركين فيه أن يحتفظوا بوصاياهم لأنفسهم. فهذه إملاءات واضحة من طرف أولياء نعمتكم ولن تفلحوا إذن أبدا.
4 - kadour الأحد 13 ماي 2018 - 20:50
ولماذا لا فصل المال عن السياسة فالنتيجة واحدة اتقوا الله إن التاريخ يسجل.
5 - حلالة 59 الأحد 13 ماي 2018 - 20:50
الشريعة نور الله في أرضه. و الدين أساس الحق و العدل. و العدل لا يتأتى الا بالدين. و التجربة عند اليهود و حتى النصارا و كذلك البوديون في معتقدهم. و المشروع السياسي البعيد عن الدين لطالما أركانه مهتزة و متصدعة على الدوام و الاحتجاجات الدائمة و المظاهرات لخير دليل و تبقى الدموقراطية و حقوق الانسان و ما شابه تتلاعب بمصالح الشعب و لهذا يحاربون الدين الذي يقف في وجهة المتعة التي يقتلون من أجلها و يسحقون الشعب
6 - وعزيز الأحد 13 ماي 2018 - 20:53
الذي ينادي بفصل الدين عن السياسة ، اما انه لا يفهم معنى الدين ام انه لا يعرف ما معنى السياسة ..!!!
أليس نجد الدين يقول :
ان هذا القران يهدي التي هي أقوم ...
أليس النبي محمد صلى الله عليه وسلم من قال : بعثت لاتمم مكارم الأخلاق ...
و السياسة بلا اخلاق فوضى و استغلال و نهب وووو
أليس في الدين نجد : و شاورهم في الامر ... ؟
أليس في الدين نجد : رحم الله من عمل عملا فأحسنه و في رواية فأتقنه ..
السياسي الذي لا يتقن و يحسن العمل فماذا يعمل ..؟؟
أليس في الدين نجد : من اصبح و همه غير المسلمين فليس منهم .. ؟؟

اتقوا الله ، فالدين يعطينا خربطة كاملة لحياة دنيوية و أخروية أفضل ..
و من يرى غير هذا فلا شك لا يرى اي شيىء ... انما يرى باهوائه ..
و اتبع هواه فكان امره فرطا ...
7 - Mazalni 3la didani الأحد 13 ماي 2018 - 20:55
كنا نفضل يوصي بفصل الأمازيغية عن المغاربة
الناس تدرس اللغات الحية ونحن ما زلنا نبحت عن اللهجات المقبورة
ولكن خرج المستعمر وترك لنا المشاكل بسياسته الشهيرة فرق تسد.
8 - محمد الأحد 13 ماي 2018 - 21:02
والشعب يقول لا للعلمانية لا للبعد عن القيم الدينية
9 - tornadoguy الأحد 13 ماي 2018 - 21:03
لقد كان على حق منتج فلم TRANSFORMERS اصبحنا نسمع بمصطلحات جديدة لا نعلم اصلها من فصلها عالم غريب حقا
10 - مغربي قح الأحد 13 ماي 2018 - 21:03
بغيت شي أمازيغي يعرفنا بالعلماء والشعراء والكتاب والمؤرخين والفلكيين واللغويين من تاريخ الامازيغ كامثال رجالات كل الحضارات المعروفين تاريخيا برجالاتهم...واش هاد اللغة كل الامازيغ تيكتبوها او الآخرين لي خاصه ولابد يتعلموها.؟واش فايت كانو المدارس سابقا لتعليم هذه الثقافة عند الامازيغ نفسهم؟فقط أسئلة بدون تعصب.
11 - Hhhh الأحد 13 ماي 2018 - 21:04
الدين يصبح سلاحا خطيرا ادا اختلط بالسياسة الشيطانية لدي يجب علي فصل الدين عن السياسة كي يتفرد كل انسان في معرفت دينه بالأجتهاد في البحت عن الحقيقة فعلاقة لأنسان بربه ليست لها وساطة الأنسان كاءن عاقل يستطيع ان يعرف الحق من الباطل
12 - raad الأحد 13 ماي 2018 - 21:05
أريد فقط معرفة ماهي الخطة المقبلة مابعد فصل الدين عن الدولة . وشكرا
13 - Mann الأحد 13 ماي 2018 - 21:07
تطبيق الشريعة لم يأتِ به لا الله و لا رسوله إنما هي حياة و اختراع فرق و احزاب للوصول الى الحكم لأن هذه الفرق لا تملك قدرة أخرى للوصول الى الحكم !
اما الاستشهاد بآيات و احاديث متناثرة من هنا و هناك لا يفيد في شيء لانه اذا طُلقنا العنان للاستشهاد بآيات و احاديث معزولة لأخترت أشياء اخرى عكسية تماما
14 - أبو مهدي الأحد 13 ماي 2018 - 21:13
المنتدى الدولي للثقافة الأمازيغية من المفروض ألا ينسى التأكيد على هوية الصحراء المغربية وانتمائها الأمازيغي ويستنكر تشجيع الجزائر على قيام دولة ذات هوية عربية على أرض تعتبر تاريخيا وجغرافيا أمازيغية كما كان عليه أن يؤكد على استغرابه لصمت أمازيغ الجزائر تجاه ما يقوم به حكام الجزائر من تشويه للحقائق ومحاولة خلق وضع لا يحترم الأمازيغ باعتبارهم السكان الاصليين لمنطقة يعرفون حدودها.
15 - سعاد لمخنتر الأحد 13 ماي 2018 - 21:14
بالله عليكم قولوا لنا اين هو البلد الذي يفصل الدين عن السياسة؟ فين كاين؟ قولوا الصراحة للشعب...اين؟ في امريكا؟ في اسرائيل؟ في انجلترا؟ في ايطاليا؟ في بولونيا؟ في روسيا؟ في الصين؟ في ايران؟ في السعودية؟ في هولندا؟ ما هو البلد الذي يفصلون فيه الدين عن السياسة؟ اه فرانسا؟ كفانا من الوهم و استعمار فرانسا و فيقوا من القلبة و الغفلة...فرنسا هي البنت البكر للكنيسة و كلها كنائس و ثقافتهم مسيحية و الا كيف يدفنون امواتهم مثلا في فرنسا؟ فقط تريد فرانسا و اتباعها تجريد المغرب من اصله و فصله و دينه لجعله لقمة سهلة الافتراس اي بلد بلا اخلاق بلا دين بلا هوية بلا تاريخ بلا ذاكرة بلا حضارة او بلد من الافراد يستهلكون ما ينتجونه هم من سيارات و هواتف و ادوية و قطارات وووووو افكار الخ...فقط فالحين غير في المغرب لانهم لقاة فيه الضعفاء و لاحاسن الكاب و الله ما تشوفو حاجة من فرنسا البخيلة الصقرامة...لعفو من الاستعمار الذي لا يريد الخير لاي كان و كيفما كان...
16 - مغربي الأحد 13 ماي 2018 - 21:17
فصل الدين عن السياسة من مصلحة الدولة الدين في أغلب الأحيان يستعمل لتضليل الناس من طرف بعض السياسيين هذا الموضوع تحدث فيه علماء منذ مآت السنين اذكر مقولة لإبن رشد قال فيها اكثر تجارة مربحة التجارة بالدين
17 - Leo الأحد 13 ماي 2018 - 21:24
نضام الحكم بالمغرب مبني على امارة المومنين. لا يمكن فصل الدين عن السياسة بصفة كاملة بالمغرب...كل الجمعيات التي تدعم الديمقراطية وتتحدث عن حقوق جهة دون اخرى هدفها زعزعة الاستقرار و شحن النعرات الطائفية وتفرقة المجتمع. رمضان كريم للجميع
18 - عبد الله الأحد 13 ماي 2018 - 21:40
رغم أنني ريفي، فإنني أرى أن الإهتمام باللغة الأمازيغية وتعليمعا رجعية و تخلف، الحمد لله الذي أنعم علينا بلغة القرآن، أفضل و أحسن اللغات على الإطلاق، فماذا يريد هؤلاء إن لم يكن تدهورا و رجوعا إلى الوراء
19 - أمازيغ مراكشي الأحد 13 ماي 2018 - 21:50
نعم فصل الدين على السياسة هو الحل لكي لا ننتح الدواعش و السلفيين و ما يدور في فلكهم و معتقداتهم مبنية على الكراهية و الإجرام المقدس...و من أجل التخلص من التخلف الحضاري الذي نعيش فيه...يجب فصل الدين عن الدولة و خلق مجتمع حداثي علماني. أما غير ذلك فالتخلف و الهمجية هي مصيرنا
20 - معلم الأحد 13 ماي 2018 - 22:05
أزول فلاون لجميع المغاربة وفِي الحقيقة نشكر الإخوة والاخوات على هذا البرنامج. الشيق والحساس لانه هويتنا وتاريخنا ولغتنا ولهذا صدق من قال يجب ابعاد الدين عن السياسة لان الكذابين والمنافقين والعنصريين والنصابين يختبئون وراء الدين ويلطخون سمعة الدين ولهذا فالأخلاق الحميدة والطيبة والإنسانية نجدها عند عير المسلمين وهذا أحسن مثال لهولاء الذين يقولون الله مسلم والعربية لغة الجنة والامازيغية لغة جهنم الله فحذاري من هذا الفيروس الخطير
21 - citoyen الأحد 13 ماي 2018 - 22:10
د ائما نفس الاسطوانة المشروخة فصل الدين عن السياسة فلهذا اقيم هذا الملتقى كما في الملتقى الذي اقيم بالامارات نفس التوصية ونحن نقول الدين هو السياسة والسياسة هي الدين وعموما افصلوا الدين عن السياسة او ابقوا بلا دين ولاسياسة فالذي يهمنا هو واقعنا اليومي اما سلا طة الحوار والدموقراطية والحداثة ووووو فقد سئمنا اكلها وكان ذلك جليا من خلال المقاطعة فالكل يخون وهناك من ينعث بابشع العبارات وهناك من اراد ان يسجن الشعب باكمله المهم من كل هذا تحية للمداويخ ومزيدا من الدوخة
22 - Tim الأحد 13 ماي 2018 - 22:12
On vénère un pays comme la turquie qui est pourtant un pays laique.un pays ou la religion est réspéctée sans ètre liée à la politique de l'état.la turc ne sœt ils pas de bons musulmans?ERDOGAN n'est il pas un bon musulman chef d'un grand état musulman?
23 - معطي الأحد 13 ماي 2018 - 22:19
هؤلاء المتقفين اﻷمازيغيين ليقولوا لنا ماذا ابتكروا من علوم ومعارف وما كتبوا من مصنفات وكتب وأين هي مكتباتهم الشهيرة عبر التاريخ ؟ وما هي الإنجازات التي تركها أسلافهم ؟ يريدون أن يجعلوا من لهجة شفاهية لغة..واللغي تقتضي التدوين..والحروف التي ابتدعها "النشطون اﻷمازيغ التعصبون ﻻزالت في المختبر ولسوء حظهم تجعلوها تشبه العبرية أو الكتابة المسمارية...
24 - بن حميدان الأحد 13 ماي 2018 - 22:28
انه الحل المعقول الذي اتخذته جل دول العالم وخصوصا المتقدمة . تقدمت عندما فصلت الدين عن السياسة . لان الدين ممزوج بالسياسة كارثة على الشعوب . والدليل ان حزب العدالة والتنمية ومنذ 2011 عانى منه المغاربة الامرين . اولا جلهم اطرهم فاشلون كانوا يدرسون فقط الفقه الاسلامي او الشريعة وعندما وصلوا الى الحكم "داخو" لذا التجؤوا لسد عجزهم الى القروض الخارجية وبطريقة عشوائية جعلت فثرتهم الاكثر مديونية في تاريخ المغرب. ورهن مستقبل المغرب نحو المجهول
25 - مسلم الأحد 13 ماي 2018 - 22:43
الإسلام ليس دين فقط بل هو منهج. لن يستطيع أحد فصل الإسلام عن الحياة الإسلام به ارتقت الأمة و سادت و تخلفت و تشردمت عندما ابتعدت عنه. اللهم ردنا إلى الإسلام ردا جميلا و اكفنا شر المستهزئين. اما الأمازيغية فهي وسيلة تواصل كالعربية و باقي اللغات و لكل لغة مزايا و تبقى العربية الأسمى اختارها الله عز و جل لقرآنه يتلى إلى أن يرث الارض و من عليها. الحمد لله الذي جعلنا قبائل و شعوب لنتعارف جمعنا على كلمته و سنة نبيه.
26 - ABDERAHMAN الأحد 13 ماي 2018 - 23:54
ينبغي التحدير من مثل تلك الجمعيات التي ينتمي أغلب أعضائها الى أحزاب يسارية معروفة باتجاهاتها العلمانية وقدلفظها الشعب المغربي حيث حازت على نتائج جد متدنية وهزيلة في الإنتخابات الى درجة إصابتها بالإحباط وبعد خروجها من الباب تحاول العودةعبر النافدة مستغلة تلك الجمعيات لبت أفكارها المسمومة ورغم ظهورهم بمظهر المدافعين عن الحقوق واحترام القانون فإنهم أول من يخرقونه ناسين أو متانسين ان الدستور الذي هوأسمى قانون بالبلاد ينص صراحة على ان المغرب دولة اسلاميةوالشعب المغربي سيظل متشبتا بدينه الإسلامي أحب من أحب وكره من كره وهولا يلتفت الى بعض اليائسين والمحبطين.....
27 - donkichotte الاثنين 14 ماي 2018 - 00:44
أنا أمازيغي و إسم أبي أو حمو.لكن الأمازغية كلغة فاتها القطار.وفصل الدين عن الياسة لن يجعل الشلحة لغة جامعات .لسبب واحد....ليس لها مراجع
28 - Zeggo Amlal الاثنين 14 ماي 2018 - 00:57
Une chose que beaucoup d'entre nous ignore c'est que L'amazighité est avant tout un ensemble de comportements avant d'être une langue.
Un vrai amazigh est toujours tolérant, il aime la vie et fait en sorte qu'il y trouve la paix et le bonheur au sein de toute la communauté humaine sans haine ni rancune. C'est grâce à cette nature humaniste et accueillante qu'il a enrichi sa culture à travers son histoire. C'est l'homme qui vit en conformité avec le positionnement géographique de L'Afrique du nord, pacifiste et calme mais orgueilleux. Ceux qui ne sont pas qualifiés ainsi n'ont rien à voir avec l'identité marocaine.
29 - Observateur الاثنين 14 ماي 2018 - 02:16
Bravo Zeggou Amlal d'avoir saisi l'esprit de l'âme Amazigh. Une Afrique vivant pleinement ses valeurs séculaires Amazigh est le vrai sel de la terre. L'avenir est à ceux qui sont à l'écoute des valeurs universelles qui transcendent frontières, ethnies et langues.
30 - Amazigh الاثنين 14 ماي 2018 - 04:24
نريد فصل حزب العدالة والتنمية عن السياسة.
حكومة الذئاب الملتحية . حزبكم ليس دستوري!!
المغرب دولة علمانية وذلك يتجلى في دستور 2011 "الإسلام دين الدولة" بهذا التعبير. وليس "المغرب دولة إسلامية أو مسلمة" وشتان بين العبارتين.
الإسلام دين الدولة يعني أن الدولة تتحكم في الدين وتستخدمه في مصالح المخزن. وخير دليل ما يقوم به توفيق من فصل وطرد لكل إمام وخطيب مسجد نطق لسانه بالحق.
المغرب دولة علمانية ويكفي استحمار الشعب.
نعم لمقاطعة الانتخاباب.
الملك فيه كفاية لتسيير المغرب.
عاش الملك وعاش الشعب المغربي الحر.
الموت للتماسيح والعفاريت.
31 - ماسين الاثنين 14 ماي 2018 - 06:24
23 معطي
وماذا صنع العرب إذا كان الأمازيغ لم يصنعون شيئ.
العرب صنعو براد اتاي منذ أربعة عشر قرنا فما زال تراهم يحومون ويطوفون حوله بدون جديد.
كل ما لديهم الان بين أيديهم هو من صنع غربي وتكنولوجيا غربية.
الشريعة الإسلامية تطبق حاليا في أفغانستان وباكستان والصومال وفي دولة البغدادي. النتائج واضحة ولا داعي لشرحها. والعلمانية تطبق في الدول المتقدمة التي بفضلها نحن الآن بإمكاننا كتابة هذه التعاليق عبر الإنترنت ولولاها لكنا نعيش في الكهوف المضلمه ونقتاه من اوراق الشجر ونلبس جلود الحيونات.
AZUL
AZUL
32 - كمال الاثنين 14 ماي 2018 - 07:14
كما نوصي بدورنا بفصل القومية والإثنية والعصبية عن السياسة. أصبح الدين الحائط القصير الذي من هب ودب يهاجمه. تحلوا بشيء من الشجاعة وهاجموا ما يجب فعلا مهاجمته. استفيقوا فقد أصبحتم متجاوزين بعد ما فعلته حملة المقاطعة. واعرفوا قدركم الحقيقي فأنتم مجرد مجالس ومؤتمرات ورقية على غرار قصة الدونكيشوت.
33 - bleumarin الاثنين 14 ماي 2018 - 14:44
السلام عليكم.المشكل ما شي في فصل الدين عن السياسة.المشكل خاص تكون انتخابات حرة و نزيهة و بنسب مشاركة محترمة.حينئذ فقط سنختار النظام الدستوري و السياسي و التشريعي المناسب لنا. ديك الساع الا اتافقنا نحيد الدين على السياسة في اطار ما بات يعرف بالدولة المدنية العلمانية نحيدوه علاش لا. ويلا تافقنا بغينا نظام مبني على تعاليم الاسلام نديروه. ويلا بغينا خليط من هذا و ذاك و غيرهما ...ما شي مشكل. خاص غير نكونو ديمقراطيين مع راسنا و السلام. مصير الشعب يجب أن يحدده الشعب نفسه أو غالبيته.و رمضان مبارك لجميع المغاربة مسلمين و غير المسلمين.
34 - محمد مكناس الاثنين 14 ماي 2018 - 15:29
ألاحظ من خلال التعليقات تعصبا عرقيا من كل الجوانب لا أفهم هذا الامازيغي يعتقد ان هذه الارض ارضه ويقدس لغته والعربي يعتقد نفس الشيء ويمجد لغته العربية وكلاهما مخطئ لانه اولا من الحيث الاصل نحن كلنا ابناء آدم وسماه الله بشرا وليس عربي او امازيغي او بيزنطي أما من ناحية اللغة فهي أدات للتواصل لا أقل ولا أكثر فلا داعي لهذه العنصرية و جزاكم الله خيرا ..
35 - حفيد الرومان الاثنين 14 ماي 2018 - 22:02
الاخ الذي قال الامازيغية لغة مقبور اسمع ياعنصري امك العاهرة هي المقبورة اجذاذي الامازيغ من حارب الاستعمار لو لاهم لما كنت تكتب تعليقك هنا تسب الامازيغ هم شوكة في حلقك نحن دائما نرفع علمنا الوطني والمنتخب الوطني بروسيا كلهم لاعبون امازيغ وريفا وعاش المالك ونموت ويحيا الوطن انت عنصري واجبتك بعنصرية انت قلت تحب اللغة الاجنبية والاجانب الكفار لايحبونك اليوم اليهود قتلو الفلسطنين بتوطووء مع الانجليز والامريكين وانت تفضل اللغة الفرنسية والانجليزية علي لغة الامازيغية لغة متجذرة في عمق ثقافة المغاربة وتريد طمسها بلغة المستعمر انت منافق كبير ان كنت عنصري مع الامازيغ فلا تعلق ولا تسب لغتهم فهم يمثلون اعلي نسبة من ساكنة الوطن ومستعد اذخل معك لمحكمة العدل الدولية في لاهاي في هولانذا
36 - BRAHIM الجمعة 18 ماي 2018 - 00:15
غريب امر هؤلاء لماد لا يطالبون بي ترسيم يناير كعيد وطني في المغرب فعوض دالك يطالبون بي علمنة الدولة وابعاد الاسلام عن الادارة و التشريع ـ والغريب انهم يجتمعون دائما في المغرب ويصدرون فتاوي الي دول شمال افريقيا ـ مناضلي الامازغية هم الزفزافي وامتاله و ليس حفنة من المغتربين لم يعرفو النضال غير الصالونات و الفنادق
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.