24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3305:1712:2916:0919:3321:03
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية المغربية؟
  1. "التوحيد والإصلاح" تطالب بالإفراج عن دعاة سعوديين (5.00)

  2. قصة سجينة مع القرآن .. عندما تفيض الزنزانة بالخشوع والإيمان (5.00)

  3. الوديي: الماركسيون آمنوا بقيام الثورة .. والطموح "ديكتاتورية العمال" (5.00)

  4. قصص قرآنية: سجينة عكاشة (5.00)

  5. ريفيو الخارج يصوّتون على "داعمي الحراك" لولوج البرلمان الأوروبي (5.00)

قيم هذا المقال

3.57

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | فيلم "بلاد فارس" يشعل الاشتباكات في تونس

فيلم "بلاد فارس" يشعل الاشتباكات في تونس

فيلم "بلاد فارس" يشعل الاشتباكات في تونس

تجددت المواجهات، مساء الأحد، بين قوات الأمن التونسي والعشرات من السلفيين الغاضبين، على خلفية بث قناة "نسمة تي في" الخاصة فيلمًا كرتونيًا يحمل عنوان "بلاد فارس"، الذي يصور سقوط شاه إيران في العام 1979، ويتحدث عن المراحل الحرجة عقب الثورة الإسلامية في إيران.

وأعلنت وزارة الداخلية التونسية، التي دعت "إلى ضرورة تجنب العنف واستخدام القوة للتعبير والاحتجاج"، عن اعتقال قوات الأمن لنحو مائة سلفي من إجمالي 300 حاولوا اقتحام مقر الفضائية التونسية، في شارع محمد الخامس، وسط العاصمة تونس، إلا أن قوات الشرطة حالت دون ذلك وفرقتهم، باستعمال الغاز المسيل للدموع.

كما نجحت قوات الأمن في القبض على 485 شخصًا مطلوبًا للقضاء بينما تمكّنت قوات الحرس الوطني من إيقاف أكثر من 100 شخص من بينهم 60 شخص مطلوب للعدالة.

وأسفرت هذه المواجهات بين قوات الأمن و"السلفيين" عن اصابة 4 عناصر أمن بعد اصابتهم بكسور وجروح إلى جانب تهشيم سيارات عدد من المواطنين واشعال النيران في اطارات مطاطية وفي أكداس القمامة، واستخدمت قوات مكافحة الشغب، الغاز المسيل للدموع لتفريق هؤلاء المحتجين الذين كانوا مسلحين بالسكاكين والعصي رافعين لافتات تندّد بمنع النقاب داخل الجامعة ثم اتجهوا نحو حي "الجبل الأحمر" حيث شرعوا في رشق الشرطة بالحجارة مردّدين "الله أكبر".

ونُقل عن أحد أعوان مكافحة الشغب قوله "إنّ هذه المواجهات التي انطلقت منذ الصباح تواصلت حتى المساء وحاول خلالها سلفيون وشبان اخرون مهاجمة مركز الأمن في المنطقة الا أن قوات الأمن تصدت لهم وعملت على تفريقهم طيلة ساعات وأوقفت بعضا منهم"، مضيفا "إنّ المحتجين قطعوا ولوقت وجيز طريقا رئيسية (قريبا من المكان) بعد أن رشقوا السيارات التي تمر منها بالحجارة كما تسببوا في تعطيل مرور مترو لنقل المسافرين".

وانتقلت الاشتباكات من شارع محمد الخامس، في قلب العاصمة إلى ضاحية الجبل الأحمر (حوالي 8 كلم غربي العاصمة)، حيث قام هؤلاء المتشددون"، بمهاجمة الشرطة بالحجارة احتجاجًا على قرار وزارة التعليم العالي، بحظر ارتداء النقاب في الكليات، وعلى إذاعة قناة "نسمة" فيلمًا للرسوم المتحركة يصور الله".

وفي محاولة لمواجهة عمليات التصعيد دفعت قوات الشرطة بتعزيزات أمنية كبيرة إلى منطقة ضاحية الجبل التي تُعتبر إحدى معاقل الإسلاميين المتشددين في تونس، علمًا بأن الأجهزة الأمنية التونسية تنفذ، منذ ظهر الأحد حملة اعتقالات واسعة، لمن يشتبه في مشاركته بالاحتجاجات أمام مقر قناة "نسمة"، كما انتشر الأمن أمام المركب الجامعي في المنار وباب الخضراء وفي ساحة الجمهورية ونهج فلسطين في العاصمة.

ومن جانبها، دعت وزارة الداخلية التونسية "إلى ضرورة تجنب العنف واستخدام القوة للتعبير والاحتجاج"، وقال العميد هشام المؤدّب، الناطق الرسمي باسم الوزارة في تصريح لنشرة أنباء الثامنة مساء الرئيسية التي يبثّها التلفزيون الحكومي "المواطنين الذين لا يعجبهم مضمون منتوج ثقافي أْو اعلامي معين يمكنهم الاحتجاج بطرق سلمية ولهم الحق في التعبير والرد عبر وسائل الاعلام او حتى اللجوء الى القضاء ان اقتضى الامر".

من جانب آخر، دعا العميد هشام المؤدّب إلى "ضبط النفس واحترام الضوابط القانونية للتظاهر" وأضاف "الوضع تحت السيطرة وقد تمكّنت قوات الأمن الوطني خلال الليلة الفاصلة بين يوم السبت و الأحد 09 من إلقاء القبض على 595 شخص من المطلوبين للعدالة، وذلك في إطار حملة أمنية موسّعة على كامل تراب الجمهورية".

كما دعا المؤدّب "إلى احترام مشاعر التونسيين وخاصّة كلّ ما من شأنه أن يمسّ بالدين لأنّ التجربة الديمقراطية في تونس مازالت حديثة في تونس ولا يمكن بأي حالة من الأحوال أن نصل إلى مستوى البلدان التي تقبل بجميع الأفكار الحداثية"، وهو ما يُعتبر إشارة واضحة إلى "قناة نسمة" التي قالت "إن محاولة الاعتداء تكررت ثلاث مرات إلى حدود الساعة الحادية عشرة ونصف من صباح هذا اليوم بين مونبليزير ومحمد الخامس"، وهو ما نفاه الناطق باسم الوزارة حيث قال " منعنا المتشددين من الوصول إلى مقرّ القناة".

وعن الاحتجاجات التي اندلعت في احدى ضواحي العاصمة التونسية قال المؤدّب "هي اشتباكات عادية حصلت في منطقة "الجبل الأحمر" وتمّ تطويقها، كما قال "لن نسمح بتخريب المؤسسات سواء كانت عمومية وخاصّة".

في السياق ذاته، اتهم أحد القياديين في حزب التحرير (المحظور) الحكومة الانتقالية بنسج سيناريو، بدأ بعرض الفيلم الإيراني، بغرض تأجيج مشاعر الشباب التونسي الذي هب لنصرة دينه.

وأضاف في تصريح صحفي "تريد الحكومة تصوير خطر الإسلاميين على تونس وعلى حرية التعبير و ترويج كل تلك الافتراءات في الإعلام الغربي لتوضيح خطورتهم على المجتمع التونسي"، محذرًا حكومة السيسي من استغلال تلك الأوضاع ، لتأجيل الانتخابات بدعوى عدم إمكانية إجرائها وسط هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، حتى تتحقق رغبة السبسي في البقاء أكثر على رأس الحكومة، أو ربما يقوم الجيش بتسلم الأمور، ويتم إلغاء الانتخابات، في محاولة للالتفاف على إرادة الشعب".

من جانبها أدانت حركة النهضة، ذات التوجه الإسلامي، الهجوم على القناة، معتبرة إياه "عملا معزولا"، في حين قال سمير ديلو، القيادي في الحركة: " ... إذا كان للناس القدرة على توجيه انتقادات ضد نسمة، فعليهم أن يعبروا عن أنفسهم في الصحافة، وألا يستخدموا العنف".

كما نبهت الحركة التي تعتبر الأوفر حظًا للفوز في الانتخابات المنتظرة " إلى عدم خلط الأوراق"، داعية إلى تطبيق القانون، حيال هذا النوع من الأحداث.

يذكر أن التصعيد بين الأجهزة الأمنية والإسلاميين تأتي قبل نحو أسبوعين من انتخابات المجلس التأسيسي، وتعد مؤشرًا على حالة الانفلات الأمني التي تشهدها تونس منذ بدء الثورة، فيما يرى محللون أن بث فيلم "بلاد فارس" أغضب الإسلاميين الذين اعتبروه هجومًا على حملتهم، وتخويفا لدفع الناخبين بعيدًا عنهم، في المقابل أكد نبيل القروي، رئيس القناة تلقيه تهديدات، بالقتل بعد بث الفيلم الإيراني ، المنتظر إعادة بثة مساء الثلاثاء المقبل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - مغربي علماني الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 03:45
الدليل على أن أغلب السلفين الوهابيين التكفيريين متعصبين ولا يدركون معنى الحوار و الجدال و مقارعة الفكر بالفكر هو هذا : " الغاز المسيل للدموع لتفريق هؤلاء المحتجين الذين كانوا مسلحين بالسكاكين والعصي رافعين لافتات تندّد بمنع النقاب داخل الجامعة "
اذا كان النقاب حرية شخصية فالعري أيضا حرية شخصية !!
2 - مغربي اصيل الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 04:47
يبدو لي ان صاحب المقال من ينتمي لديانة اخرى او ملحد حيث تناسى ان يذكر مضمون الفلم الكرتوني و اكتفى بمحاولة بائسة لتشويه صورة الاسلام، واستعمال مفردات من قبيل ، سلفيين ، متشددين،
لمذا كل هذا الف و ادوران، لمذا لا تقول مباشرة انا القناة المدعوة نسمة تتطاول على الذات اللهية و لا تكتفي بذلك، بل تصل الا سبها، ادخل في صلب الموضوع دون تحايل و قلب الموازين
المفترض بكل مسلم على وجه الارض ان يطالب بقفل تلك القناة الملحدة لتماديها في سب رموز الاسلام و المسلمين و نشر الرذيلة في بلاد المسلمة تحت غطاء حرية التعبير.
3 - la tahzan الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 08:29
سقط السلفيون في الفخ بغباء كبيركعادتهم
قناة نسمة تعمدت نرفزت التيارات الأسلامية خاصة المتشددة منها للاسترداجها للعنف لتحقيق المطالب التالية
1 أظهار للعالم ان الثورة التونسية قد تستغلها جهات متطرفة
2 تشويه التيار الاسلامي عند الناخب التونسي بعيدة الانتخابات القادمة
3 تخويف المواطن التونسي من اي مشروع اسلامي مستقبلي
4 أخد الدعم من المجتمع الدولي بخصوص الاصلاحات الاقتصادية خوف من سقوط تونس في راشد الغنوشي
5 اظهار للعالم ان النظام التونسي السابق كان محقا في كثير من سياساته الامنية اتجاه التونسين
6 تثبيت نظام جديد يشبه نظام بن علي لا كن دون وجود عائلة الطرابلسي
4 - ك.تعليق الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 08:32
الله يعطيك الصحة يا أستاذ سامي جبتيها لهم في التمام.
نوعية البرامج هي المرآة التي تعكس الصورة الحقيقية لكل قناة.
وهذا الفيلم الظلامي يعكس صورة منتجيه الظلاميين، وهو أيضا مرآة تعكس الحقيقة الظلامية لقناة نسمة، بما أنها وافقت على عرضه على شاشتها.
وكما قال الأستاذ سامي، قد نتفهّم أن فتاة صغيرة أو طفل على العموم يتصوّر ربّه في مخيّلته على صورة آدميّ، وهذا الخطأ العقدي في التصوّر قد يُقبل من طفل صغير لأنه ليس له النضج الفكري الكافي ليعلم أن ربّه غير قابل للتصوّر العقلي. ولكن أن يُؤتى بهذا الخطأ العقدي ويُصوَّر في الواقع بمثل هذا الفلم الكرتوني أو غيره فيُجسَّد الإله، هذا غير مقبول بتاتا، لأن الأصل في الأخطاء محوها بتصحيحها أو على الأقل السكوت عنها وطمسها. أما أن يُؤتى بها وتُصوّر مما يزيد في تأكيدها والإصرار عليها، فهذا غير مقبول. وتصوير الإله كفر مخرج من الملة، لا يمكن أن يُقدم على فعله مسلم. هؤلاء الكفار الذين أُغشيت قلوبهم ظلمات بعضها فوق بعض، تجاوزوا كل الخطوط الحمراء، حتى الذات الإلاهية خاضوا فيها.
5 - ana الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 09:31
les integristes risquent bien de pousser a regretter ben ali...entre la peste et le cholera le choix risque d etre dificil
6 - laila الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 09:54
vraiment ils vont regretes les temps de messieurs HABIB BOURGHIBA ET BEN ALI
7 - hamidou الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 10:13
يعتقد البعض ان ما يسمى بالربيع العربي سيعني بضغطة زر تحول بلدان عربية إلى سويسرا او النرويج..... في أحسن الاحوال ستهدأ امورهم بعد 10 سنوات على الاقل..... الفوضى ثم الفوضى... ما ينشر عن تونس قليل جدا لأنه يحدث في العاصمة وعلى مقربة من الاعلام اما مايعم البلاد من فوضى وانعدام امن وشغب وحرق ونهب وهروب مساجين فحدث ولاحرج.... ثم هاهي مصر وبعد 9 اشهر من نعيم الربيع العربي تعود لنقطة الصفر....... الاسلاميون المتشددون يعتقدون انها فرصتهم لإقامة الامارة
8 - jamil matar الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 10:53
ces islamistes sont le principal grand danger pour les generations futures, ILs adorent s'imposer en detenteurs de la verite absolue et s'accapare le droit d'imposer leur vision au nom de defendre l'islam,
Ils sont entrain de prendre la responsabilite historique de garder leur societes en dehors de l'histoire pour sombrer dans un obscurantisme total
9 - مجيدو الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 11:02
هده القناة رديئة و تعمل على نشر الرديلة و الفاحشة ببرامجها التي لا تسمن و لا تغني من جوع بل تهدم الاخلاق و تجرح الحياء.اليوم بدات تعمل على نشر الفتنة .انا لست سلفيا و لكن ان تمثل الدات الالاهية فهدا لن يقبل .دمرهم الله
10 - Karim الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 11:23
نعم نحن الشباب لنا الغد تحت القيادة الحكيمه لصاحب الجلالة ملكنا المفدى نصره الله الذي نفديه بدمائنا وأموالنا ودونه الموت وضرب الرقاب والذي لانتق بأي أحد دونه فعاش لنا ملكنا العظيم وأدامه الله لنا وللمغرب ملك مسالم محب لشعبه لايدخر الجهد في شئ يرجع بالمصلحة على هذا الشعب الذي يحبه بغض النظر على القلة القليلة التي رهنت رأيها بجهات خارجية ومعادية.فكيف تريدون من الشعب المغربي المسلم المحب لله ورسوله أن يضع يده فوق أيدي حركة تجمع في طياتها الشواذ والمثليين والملاحدة ودعاة الإفطار جهرا في نهار رمضان والداعين إلى إلغاء إسلامية المملكة من الدستور لا وألف لا لن نضع أيدينا فوق أيديكم مهما طال الزمان وسيضل المغرب إنشاء الله مملكة علوية ولو كره الخائنون
J’espère que les 20FEV comprennent la leçon de la Tunisie et de l’Égypte et bientôt la Libye ça ne sera pas fini chez eux aussi. Nous voulons notre Roi Mohamed Six Rien que Notre Roi On s'en fout des dosteurs Notre Roi c'est tout
11 - archache de paris الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 11:36
الاستواء معلومٌ ، والكيف مجهولٌ ، والإيمان بـــه واجبٌ ، والسؤال عنه بدعةٌ ".

معناها :

معلوم: أي: معناه في لغة العرب ، ومن ظن أن معنى " معلوم " أي: موجود مذكور في القرآن فهو جاهل كما قال شيخ الإسلام رحمه الله " مجموع الفتاوى" ( 5/149) و (13/309).

الكيف مجهول : فيه اثبات الكيف لكنه مجهول بالنسبة لنا .

والإيمان به واجب : الإيمان بالكيف .

والسؤال عنه بدعة : أي : السؤال عن الكيف .

تخريجها :

رواه اللالكائي في " شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة " (3/441) والبيهقي في "الأسماء والصفات " (ص 408) وصححه الذهبي وشيخ الإسلام والحافظ ابن حجر .

انظر : " مختصر العلو" (ص 141) ، " مجموع الفتاوى(5/365) ، " فتح الباري " (13/501) بألفاظ متقاربة ومعنى متحد.
12 - BOUNOIR الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 11:45
الأحداث جاءت نتيجة ثمثيل الدات الإلهية من طرف قناة نسمة العلمانية
13 - نبيل الوجدي الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 11:58
يقول تعالى :( يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون ( 32 ) هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون ( 33 ) ) [ ص: 136 ] يريد هؤلاء الكفار من المشركين وأهل الكتاب ( أن يطفئوا نور الله ) أي : ما بعث به رسوله من الهدى ودين الحق بمجرد جدالهم وافترائهم ، فمثلهم في ذلك كمثل من يريد أن يطفئ شعاع الشمس ، أو نور القمر بنفخه ، وهذا لا سبيل إليه ، فكذلك ما أرسل الله به رسوله لا بد أن يتم ويظهر ؛ ولهذا قال تعالى مقابلا لهم فيما راموه وأرادوه : ( ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون )
14 - maroc الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 12:57
قناة كافرة بإمتياز وتحارب الإسلام
قناة نقمة ماشي نسمة قناة الملحدين و العياذ بالله
15 - Brahim الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 13:07
عندما عرض فيلم فتنة و نشرت الصحف الدانماركية الصور المسيئة للرسول تحركت الشعوب الاسلامية منددة بهذا الهجوم و الظلم الذي مس مقدساتها. لكن أن تقدم دولة تحسب مع المسلمين و في أول فترة من فترات التحرر من ظلم العلمانيين بعرض فلم مقزز منفر ماس بالذاة الالهية مثيرة بذلك مشاعر التونسيين المسلمين فهذا أمر ينذر بخطر وشيك سيشعل ليس تونس وحدها بل منطقة شمال إفريقيا ككل خاصة إذا أضفنا ما حدث في مصر من صراع طائفي. إن الدسائس تحاك لتفشل هذه التوراث و تصورها لمن بقي من الدول التي ما زالت شعوبها ترسف في ثياب الذل على أنها خطر إد عليها أن الرضى بالحال رغم ظلمه و تتجنب الثورة ضده حتى لا تشعل نار الفتنة حسب زعمهم... هي مؤامرات و دسائس. لكن أمر الله لا مفر منه.
16 - مصطفى الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 14:23
الفتنة نائمة لعن الله من ايقضها
17 - kamal الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 14:57
le film Persepolis est film tout à fait normal, il raconte ce qui est arrivé à Iran aprés que les musulman ont prix le pouvoir, et les faits sont réelles , aprés si la héroine du film a imaginé SON dieu c'est son probléme, la relation entre Dieu et une Personne est une relation privée , que chacun a le droit d'en penser ce qu'il veut, les musulmans extremistes courent a leur perte, en otant la liberté de penser ils deviennent des terroristes et ça va pousser les gens à les eliminer de la politique.
18 - beny الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 15:14
on doit laisser les sacré tres sacré
19 - المحافظ الجديد الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 15:18
قناة نسمة قناة ايطالية ماذا تنتظر منها ؟؟؟
الى الاخوة التونسيين احذروا من اعداء الاسلام
هناك رجل اسمه راشد الغنوشي التفوا حوله و تمسكوا به و اياكم و السقوط في فخ العلمانيين الحاقدين .
الى كل علماني : البلاد الاسلامية لن تكون لكم ان لم يعجبكم الاسلام فارحلوا .
العلمانية فشلت في الغرب كما هو الحال بالدراجات النارية في اوربا : لما تبين انها تسبب الضجيج و التلوث صدروا للدول المتخلفة .
اذا كنت علماني فلماذا تقول عبارات : ان شاء الله - و الله ماشي انا - مبارك عواشركم - الله يجيب الشفا - الله يهنيك
على من تضحكون ؟؟؟؟
20 - abdallah الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 15:24
Je suis trés indigné par cette affaire,maintenant,même dans les pays"musulmans"on se permet de blesser les sentiments de ceux qui tiennent encore à leur religion ,et pour ceux qui crachent leur venin sur les salafistes,ceci n'est pas seulement une affaire de salafistes ou islamistes, mais ça blesse tous les musulmans.Et moi en tant que musulman,je ne dirais jamais amen! à quoi que ce soit qui déplait à mon Créateur, soit au nom de la libérté ,la laîçité,l'ouverture ou autre,plutôt crever . Pour le commentaire n1,marocain laîque,et ses semblables,tu fais sûrement parti de ces personnes qui éprouvent une certaine "allergie"au culte,je parie que tu as un niveau universitaire,que tu as lu quelques livres d'intellos occidentaux,et soudainement,tu es devenu le penseur du siécle. D'aprés un sage,il existe plusieurs sorte d'ignorants,le pire d'entre eux est celui qui l'est mais il ne le sait pas. J'éspère que tu comprends,le français car je n'ai pas le clavier arabe. Merçi.
21 - كريم الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 15:35
لاديني
لمدا الاديان تتسبب في التطروف والعنصورية وقمع الحورية
لمدا تستخدم الاديان في مصالح الشخصية و السياسية للوصول الى كلل شيء
بي إسم اله وهل الله ضعيف لهده الدرجة حتا يدافع عنهو رجال الدين وبي هدا كأ نهوم ينكرون وجوده
وهم يقلون الله قادر على كلل شيء. كلام الدين متنقض و ليسى منطقي
الاديان من صنع البشر يلعبون بي العقول الضعيفة
انا لاديني اعيش بينكم اتخت مقف خص بي من الاديان لا اقطع الايد ولا ارؤس ولا وكفر البشر نحن بشر نختلف في الافكر ولهدا يجب ان نحترم الانسانية
هدا رأي ارجو ان يحترم وشكرا جميع سكان الارض
22 - le maraocain الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 16:46
أحسن وأدكى تغليق هو رقم 3 لصاحبه la tahzan يجب التأمل فيه.
23 - hicham chawni الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 17:50
يبدو ان القناة لديها التمويل الغربي من اجل تشويه صورة المسليمن ا
24 - ouiam s الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 17:51
الابتعاد عن الدين=عداب وضياع وفقدان احترام الدات والاخرين.
التقرب من الدين=الامان السعادة .
المعادلة سهلة جداااااااااااا
البلدان الاسلامية ابتعدت عن الدين الاسلامي و تقليد الغرب تحت راية الحرية فصارت في خراب وضياع
في الاسلام حرية عظيمة لو عرفناها لكنا من اسعد الناس
اللهم لا تجازينا بما عمل السفهاء منا
25 - Marocaine الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 17:54
c'est une facon diplomatique pour habituer nos enfants a s'eloigner aux valeur islamique.......un des methodes de mobachiiiiriine al masiihiyiiin les chretiens
26 - مغربي الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 18:00
bravo a maghribi assil
.votre commentaire (2) Mr est tres touchant.boycott Nesma TV
27 - بنت ايت عطا الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 18:15
الى التعليق الاول
و من قال لك بان العري ليس حرية شخصية الا ترى شوارع المسلمين!! هل رايت احدا يمنع النساء من التعري!! لا احد طبعا فمع وجود رجال يملكون مثل مرجعية فضيلتكم ستكثر الكاسيات العاريات في شوارعنا لانهن لم يجدن الاب و الاخ و الزوج الذين سيعلمونهن معنى الحشمة و الوقار و شرف الاسرة
هذا الكلام يجدر ان نقوله عندما تضطهد المنقبات لان التعري موجود من الاساس و هو محمي بكل عناية عكس النقاب
28 - Tunisien الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 23:09
لم يكن هناك سلفي واحد أمام مقر القناة .

لكن أجهزة الأمن المتواطئة كعادتها ، قامت بحملة تمشيط واسعة في العاصمة في فترة وجيزة لجمع بعض الملتحين المساكين .

و لا أظن أن عشرات فرق الأمن تعجز عن جمع ستين ملتحي في بلد فيه رجال ينبت لهم لحية ؟؟؟؟

نحن مستيقظون لكن الإعلام و الأمن ضدنا ، فأدعوا لنا اخوتي ...
29 - sajidi الخميس 13 أكتوبر 2011 - 17:57
الم يحن الوقت لننتهي من هده اللغة.االتراشق بالعبارات,ظلامي .علماني,الم يحن الوقت لنتكلم لغة واحدة.لغة تحسين المعيشة و التعليم و الصحة و البنيات التحتية و و و الشغل.اليس من المعقول ان نجعل اللغة الاخيرة لغتنا.و ان نركز على نقط اتتفاقنا...لا مزيد من ضياع الوقت....علمانيين و اسلاميين...كل الاديان تتكلم هده اللغة...
اسيدي ديرلي الطريق و ابني لي المدرسة و الصبيطار و اعطيني قيمتي كانسان...و عم في بحرك.صلي ولا سير لبار.هده حياتك ماشي شغلي فيك..
30 - مفيد الأشعري الخميس 13 أكتوبر 2011 - 19:08
كنت قد كتبت عن قناة نسمة مقال في منتدى الزيتونة بعنوان ( قناة نسمة والترويج للائكيية ) وهي تريد أن تنشل الشعب التونسي من إيمانه الإسلامي المتمثل في فقة مالك وعقد الأشعري وتصوف الجنيد السني حفظ الله تونس وحماها ممن يريدون الحط من أهلها و منهجها
31 - مجهولة الاثنين 17 أكتوبر 2011 - 14:32
هدا حرام كيف يمكنكم تجسيد الله يجب ازالة قناة نسمة
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

التعليقات مغلقة على هذا المقال