24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الدغرني والاختراق الأمازيغي (5.00)

  2. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  3. الحكومة الإسبانية تطلب تنظيما مشتركا مع المغرب لمونديال 2030 (5.00)

  4. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

  5. مسيرات المولد النبوي .. عادة شبابية طنجاوية تمتحُ من إرث الأجداد (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | المسلسلات التركية .. دبلجة بأثمنة زهيدة تستقطب المشاهدين المغاربة

المسلسلات التركية .. دبلجة بأثمنة زهيدة تستقطب المشاهدين المغاربة

المسلسلات التركية .. دبلجة بأثمنة زهيدة تستقطب المشاهدين المغاربة

من "ماتنسانيش" و"زمن الغدر"، مرورا بـ"ثمن الحب" و"لن أتخلى أبدا" و"حب أعمى"، وليس انتهاء بـ"سامحيني"، عاصفة من المسلسلات التركية المدبلجة غزت قنوات القطب العمومي، ولا يبدو أنّ لها نهاية تلوح في الأفق، ما دامت تتربع على عرش أكثر البرامج متابعة عبر مختلف القنوات المغربية.

هذا التفوق الذي تجنيه الإنتاجات التركية المدبلجة على حساب باقي الإنتاجات الأخرى، ومن ضمنها المغربية، تقابله انتقادات كبيرة بسبب "استهدافها الهوية المغربية".

"سامحيني" في الصدارة

بدأت حكاية المغاربة مع الأعمال المدبلجة منذ سنوات، بعد أن أسر المسلسل المكسيكي "أنت أو لا أحد" فئات عريضة، قبل أن تتحول بوصلة المشاهدين نحو الأعمال التركية التي باتت حاضرة بقوة في السنوات الأخيرة، وحطمت الأرقام القياسية من حيث عدد المشاهدين للقناتين المغربيتين الأولى والثانية بالمُقارنة مع باقي برامج الدرامية.

بالرغم من طول مسلسل "سامحيني" الذي بلغ عدد حلقاته ما يزيد عن 1480 حلقة، إلا أنّه مازال يتصدر نسب المشاهدة في التلفزة المغربية؛ إذ تابعه ما يقارب 5 ملايين مشاهد، حسب آخر إحصاءات صادرة عن مؤسسة "ماروك ميتري" لقياس نسب المشاهدة.

ويتصدر مسلسل "سامحيني" قائمة البرامج المغربية الأكثر مشاهدة منذ انقضاء شهر رمضان الماضي، واستطاع يوم الثلاثاء 17 يوليوز الجاري استقطاب 4.8 ملايين مشاهد، متبوعا بالمسلسل التركي الآخر "حب أعمى"، الذي بلغ عدد متابعيه في حلقة يوم الاثنين 16 يوليوز الجاري ما يفوق 4 ملايين مشاهد.

أثمنة زهيدة

غزو المسلسلات التركية للمغرب فتح المجال أمام صناعة فنية جديدة في المغرب يطلق عليها "الدوبلاج"، منحت فنانين وإعلاميين فرص عمل وإن كانت بأثمنة زهيدة.

زكرياء أقشور، واحد من الشباب الذين احترفوا هذه المهنة منذ ثماني سنوات، ذاع صيته بعد أدائه لأصوات شخصيات عدة من بينها "كمال"، بطل مسلسل "سامحيني"، يقول في حديث لهسبريس: "الدبلجة مجال يعتمد على نبرة الصوت بشكل خاص، وهي ملكة فطرية يجب صقلها بالتكوين الأكاديمي"، مضيفا: "فكرة التعاطي للدبلجة لم تكن وليدة اللحظة، أعجبت بشخصيات المسلسلات الدرامية السورية وكنت أقلد أصوات الرسوم المتحركة"، واسترسل: "واصلت مساري الدراسي بالحصول على الإجازة في الأدب العربي والإجازة المهنية في مجال الصحافة ومهن الإذاعة والتلفزيون".

وكشف أقشور أنّ مبلغ دبلجة الحوار الواحد تتراوح بين 8 و10 دراهم، وعلق على ذلك: "صحيح أن المقابل المادي لا بأس به، لكن المجال علمنا الصبر والجدية، وأكيد أنّ حوارات الشخصيات الرئيسية يمكن أن تمنح صاحبها مقابلا ماديا محترما في مجموع الحلقات، وحسن التواصل والالتزام مع الشركات المحترفة يضمن لك الاستمرارية في هذا المجال".

وتابع المتحدث نفسه في تعليقه على تغيير نبرة الصوت من شخصية إلى أخرى: "هذه الموهبة ليست في متناول الجميع، والدوبلاج يتطلب الموهبة وتقنيات كبيرة لتقمص الشخصية التي يريد أن يقدّمها الممثل، وتطابقها مع الصوت ونص الحوار المدبلج".

في المقابل، كشفت مصادر من داخل القناة الثانية أنّ ثمن اقتناء الإنتاجات التركية يرتفع حسب شهرة العمل وسمعة الممثلين الذين يجسدون أدوار المسلسل، وتتراوح تكلفة الاقتناء بين 20 و40 ألف درهم للحلقة الواحدة.

الدارجة أنجحت الدراما التركية

يرى الناقد الفنّي محمد الطالب أنّ علاقة المشاهد المغربي بالأعمال الدرامية المدبلجة ليست وليدة اليوم؛ فـ"الذاكرة تحتفظ لنا بالعديد من الأعمال من هذا النوع التي اعتاد عليها المتفرِج المغربي، من بينها المسلسلات المكسيكية والبرازيلية التي تبْتعد عن بيئة المغاربة الثقافية والاجتماعية والقيمية، فضلاَ عن تركيزها على الشخصيات والصراعات والأحداث الدرامية نفسها، وإنْ كان ما ترجم إلى الفرنسية أفضل مما ترجم إلى اللغة العربية".

وقال الناقد المغربي، في حديث لجريدة هسبريس الإلكترونية، إنّ "نجاح الدراما التركية في المغرب يرجع إلى اختيار الدبلجة المغربية التي قربت المشاهد من عوالم هذه الدراما ومكنّته من تتبعها بسهولة، وإن كانت أحياناً غير موفقة؛ إذ يبدو لك وكأن قصة أخرى مغربية ركبت على قصة تركية، ممّا يفقدها مصداقيتها"، معتبرا أن "القنوات ترتكب جرما في حق هذه المسلسلات بمنحها لغة ولهجة مختلفتين".

ومن بين أسباب نجاح هذه المسلسلات، ذكر المتحدث ذاته "الحبكة الدرامية السلسة دون مطلب الغوص في الشخوص لفهم القصة، بالإضافة إلى القاسم الديني والثقافي بين المغرب وتركيا الذي يجعل هذه الدراما أقرب إلى المشاهد المغربي".

استهداف للهوية

في مقابل ذلك، يرى محمد الطالب أنّه "رغم القواسم المشتركة بين المجتمع المغربي والتركي من حيث الأعراف والتقاليد وقدسية الشرف والمشاكل الاجتماعية، إلا أنّ بعض المشاهد قد تشكل صدمة ثقافية لدى المتلقي، لأنّ المجتمع التركي أكثر انفتاحا من المجتمع المغربي، وبالتالي يمكن أن تستهدف الهوية المغربية".

وأورد الطالب، في حديثه لهسبريس، أنّ "الدراما المغربية تعيش اليوم تحسنا كبيرا من حيث الحبكة الدرامية وتعرف متابعة مهمة من طرف الجمهور المغربي"، مستدلا على ذلك بالإنتاجات الدرامية الرمضانية لهذه السنة، لكن "ما يجعل القنوات المغربية تقبل على الدراما التركية أكثر من الإنتاج الوطني هو تكلفة العمل المحلي الباهظة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (64)

1 - محمد السبت 28 يوليوز 2018 - 14:22
مسلسلات لا علاقة لها بالحياة في المغرب على ما سمعت لاني بكل بساطة لم يسبق ان شاهدتها الا اذا كانت 2m في طريق البحث عن قناة اكثر جدية واكثر فائدة لي ولابنائي
2 - كريم السبت 28 يوليوز 2018 - 14:23
الهدف من المسلسلات التركية هو ثلويت عقول النساء المغربيات لهي اصلا ملوث..لكن هيهات الرجل المغربي وما أدراك الرجل المغربي لا يردعه شئ بنات الاصل هما لي كتكون خاضعة لزوجها طاعة لله اما لي بغات حقوق المرأة ديال اليهود تمشي تقلب على بلاد اخرى
3 - المرابطين الامازيغ السبت 28 يوليوز 2018 - 14:25
يجب مقاطعة هده المسلسلات التي زادت في تخلفينا لا افهم لمادا هده القنوات العمومية التي هي ملك الحكومة تشجع هده البرامج وتمويل عرضها!!! ما الهدف والغاية من هدا !!!!!؟ كيف يعقل لدولة ان تساهم في تخلف الشعب بما يزيده تخلفا !!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟
4 - كيف ؟ ولماذا ؟ السبت 28 يوليوز 2018 - 14:26
هذه الأفلام، وهذه الصور، تفعل فعلها العميق في نفوس "المراهقين" من جميع الأعمار، وتصيب المجتمع في العمق، بسبب ضغضغة "مشاعر" المستهدفين، وتحويلهم إلى مدمنين على مخدر، تتنتج عنه أحيانا خيانات، واغتصابات، وجرائم شتى متنوعة، ثم بعد ذلك، نبدأ بطرح الأسئلة عن ماحل بنا ؟ وكيف ؟ ولماذا ؟ و ؟؟؟؟
5 - طارق 004 السبت 28 يوليوز 2018 - 14:26
ما الغاية من هذه المسلسلات الساقطة التي لا تنتهي بنتيجة ؟
بالله عليكم لو أنكم كنتم تعرضون كل يوم حلقة من سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم
فخلال 5 سنوات أو 6 سنوات ستتغير نظرة الجيل الصاعد نحو المستقبل لأن سيرته منهج في الحياة أتمنى من الناس إعادة النظر في هاته الخزعبيلات
6 - صراحة راحة السبت 28 يوليوز 2018 - 14:27
صراحة هاد المسلسلات التركية دارو خير كبير فينا حنا الرجال لمزوجين عرافتو علاش زوجات ديالنا يتلهاو بسامحيني وبغيرها من المسلسلات ويهنيونا من صداعهم وتبرزيطهم ونقيرهم الله على راحة انا زوجة ديالي ولات حنينة معايا بفضل سامحيني عرفت قيمتي ولات تعاملني مزيان و ولات نية نهار وماطال وهي حاله فمها فمسلسلات تركية الشكر جزيل الشكر للمسلسلات التركية التي اعانتنا على زوجاتنا وجعلت في قلوبهم الرحمة والمودة والحنان والحب......
7 - كوم السبت 28 يوليوز 2018 - 14:27
المسلسلات التركية .. دبلجة بأثمنة زهيدة تستقطب الفارغين من كل النواحي
8 - مواطنة السبت 28 يوليوز 2018 - 14:28
واش هذا مشى لحماق 20000 او 40000 الف درهم للحلقة الواحدة اكيد ان هاته البلاد الى الهاوية !!ماذا تفيدنا هاته الحلقات
9 - NOUMRI السبت 28 يوليوز 2018 - 14:30
مع الأسف الشديد أغلب المغاربة اللدين يشاهدون تلك المسلسلات السفيهة و التافهة هم الاميون من الفتيات و النساء كبيرات السن في القرى و المداشر و بعض المدن مع إحترامي للجميع حيت يمكن لأي شخص دخول أي منزل وقت بت تلك السفاهة ليسرق ما يشاء دون أن يحس به أحد لأن الجميع أمسمر أمام التلفاز
10 - مصطفى السبت 28 يوليوز 2018 - 14:30
سابقة تاريخية في ميدان البرمجة التلفزية العالمية:
مسلسل: منتوج ياباني.
دبلجة: اللهجة المصرية.
القناة المقدمة: 2M المغربية.
تحية للقطب الإعلامي و التلفزي المغربي.
11 - Zorif السبت 28 يوليوز 2018 - 14:30
مع مرور الوقت سيضن بعض المغاربة انهم اتراك بعد ان صنوا عرب بفضل الاعلام.
12 - abdou السبت 28 يوليوز 2018 - 14:31
بمتابعة هذه المسلسلات ستساهمون في تدهور المستوى الثقافي للمواطن المغربي و المستوى الأخلاقي للأسر المغربية، و ستستمرون في نومكم العميق مما سيريح المسؤولين الكبار على أن الشعب لن يستفيق بعد و سيستمر الاستغلال إلى أجل غير مسمى... قاطعوا هذه المنتوجات و الإذاعات التي تبثها.
13 - صاغرو السبت 28 يوليوز 2018 - 14:32
هناك ملاحظتين على الأقل
ماهو العمر الأدنى لمشاهدة هاته المسلسلات فكثير من النساء تشاهد هاته المسلسلات مع أطفالهن والطفل دائما يقلد.
ثانيا مضمون تلك المسلسلات سيما الجانب العاطفي غير صحيح ومجرد تمثيل واكاذيب لكن البعض يعتقد انه صحيح
عقلتو بعدا على الفريدو وكوادالوبي
14 - jamal السبت 28 يوليوز 2018 - 14:34
الإيذاعات المغربية لا يهمها إﻻ المداخيل والأموال.ولا يهمها فساد الأخلاق لي ولا كيتجلى بشكل واضح في صفوف الشباب المغربي بسبب هاد المسلسلات اللعينة.
15 - ابو الحكم السبت 28 يوليوز 2018 - 14:36
المسلسلات التركية تكليخ للنساء المغربيات 65 سنة من الأستقلال والأدعات المغربية لم تقدم شيء يذكر ولا جديد ولا إبداع تكلاخ في تكلاخ الله يحسن عنوان دوك الناس لمعندهمش البديل
16 - خالد السبت 28 يوليوز 2018 - 14:38
أريد أن أعرف فقط ما هو الدور الديني أو الثقافي أو الاجتماعي المستفاد من هده المسلسلات أن كان الجواب لاشيء وهو فعلا لاشيء فكل من يهدر وقته هكذا فعليه زيارة مستشفى برشيد
17 - لعم السبت 28 يوليوز 2018 - 14:39
اللي مازال كيتبع هذه المسلسلات (غسل الادمغة) يعني كيبين مستوى التكلاخ الاجتماعي التي يعاني منها الشارع المغربي
أهل لم تعلم لماذا تركيا تبيع مسلسلاتها وفقط للشعوب العربية
أولا جهل الدولة للتخلص من مشاكل الشعب لتضبيع وقتهم في الاشياء بدون منفعة والجلوس أمام الشاشة لفرغ عقدهم
ثانيا تقارب الأتراك للدول المكلخة ليزدهر اقتصادها و التقارب الفكري اجتماعيا وتقليديا لمجتمعه
في نضري أيها المكلخ
ولماذا الدول الغربية لا تملك ولو فيلم من هاذا النوع الرخيص
18 - hanane السبت 28 يوليوز 2018 - 14:40
اتعرفون لماذا لقت إقبالا؟
1-لان الانتاجات المغربية ترجعت و حتى ان كانت نفس الوجوه تتكرر
2- لان تركيا توظف الفضاء و السيارات الرفيعة و الوجوه الجميلة و الملابس على الموضة. الرأسمالية تبرز بكل تجلياتها
3-ضعف المستوى الثقافي لدى المغاربة وخاصة النساء ربات البيوت اللواتي يحاولنا قتل الروتين اليومي بتتبع المسلسلات
4- سياسة الدولة التى تتعمد تكليخ الشعب . و استغلت الاعلام لغسل العقول و تفكر في انتاج برامج ثقافية و علمية
19 - عابر سبيل السبت 28 يوليوز 2018 - 14:40
قمة التفاهة و التخلف والبلادة ان تترجم الاعمال التركية او غيرها بالدارجة لا لشيء الا لأنها تحقق نسب مشاهدة و ماتلك الترجمة الركيكة التي يستعملون المفروض ان تترجم مثل ما نتكلم به مستوى جد هزيل سواء في الافلام التي تترجم سواء في الترجمة في حد ذاتها
20 - سامحني السبت 28 يوليوز 2018 - 14:44
ا بني عنده 7سنوات ..ولازلت في عراك مع زوجتي بسبب مسلسل سامحني....فاءنا لن اسامح زوجتي مادمت علي بطن فارغ وهي منهمكة مع امها ..مع الحلقة1299..
21 - levoyageur السبت 28 يوليوز 2018 - 14:44
في رايي هده الافلام تؤتر على الصغار اكثر من الكبار مما ربما سيعطي جيلا مغايرا في المستقبل،لكن صدقوني لن نجد احسن من تقاليدنا واصالتنا وديننا والحمد لله
22 - الطامة الكبرى السبت 28 يوليوز 2018 - 14:48
للاسف هذه الحقيقة المرة غير للتصحيح فقط قناة واحدة في المغرب هي التي تذيع المسلسلات التركية هذا متعمد انه الخطر القادم من الشرق ولينا مستعمرين من قبل الاتراك وخا ماشي عسكريا انما تلفزيونيا الاغلبية الساحقة من المغاربة تتابع هذه الا من رحم ربك انها العلمانية الاتية من الشرق وكملات بانسلاخ حزب الخطيب لتسمية حزبه بالعدالة و التنمية تيمنا بحزب اردوغان سينزعج اتباع البيجيدي من هذا التعليق و لكنها الحقيقة انا مع الحفاظ على هويتنا المغربية التي وارثناها ابا عن جد شكرا صاحبة المقال تحياتي اليك مقال جميل و في الصميم
23 - متساءل السبت 28 يوليوز 2018 - 14:52
المسلسلات التركية تلقى رواجا كبيرا بين النساء والاطفال في المهجر فاخيرا امامهم قصة يوميا بالدارجة مصورة بطريقة جيدة... ليست بالمعقدة ...وان كان عنصر الفكاهة قليلا فيها...وكثيرة تضخيم الامور ... فتبقى تعجبهم...

المسلسلات التركية غزت حتى اوروبا الشرقية حيت يشاهدون مسلسلات تاريخية تركية"اسلامية" رغم كونهم من ديانات مختلفة ... وهذا لان المسلسل التركي يكون مقبول "اخلاقيا" بخلاف "الفرنسي"... كمتال

الخلاصة الفلم التركي لن يعلمك شيء ستخرج منه كما دخلت ولكن سيمر وقت طويل... للنساء والاطفال وبعض الرجال امامه...

من ناحية الافلام والمسلسلات عندنا يظهر لي ان هنالك فرق كبير ...مرده للتقافة عموما (الضحك على الذقون) بدل العمل المحبوك ...المهنية.. و لغياب الكتابة السهلة...والاداء التلقائي...

اظن ان مسلسل حديدان وخصوصا الاخير كان دا طابع "مغربي" ومقبول "قصص جحى" وكذلك دار الورتة سيت كوم ... اما الاخرى فنظرا لاني لا احبد المسلسلات لا أستطيع غالبا مشاهدة حلقة كاملة...وافلامنا غالبا معقدة.
24 - عبد المجيد السبت 28 يوليوز 2018 - 15:05
بِسْم الله والصلاة على رسول الله.اصبح المغرب يحكمه ثلة من الفاسدين في جميع المجالات وليس الاعلام فقط.عوض ان يستخدمو الاعلام كادات للبناء يستخدموه كادات للهدم.لهدم القيم التي هي أساس الرقي.ولاشاعة الزنى والعلاقات المحرمة وتسهيلها.فهوءلاء يخدمون مخططات صهيونية فانتبهو أيها المغاربة الأحرار وايها النساء الحرات. حاربوهم بالقران والرجوع الى قيمه. قال تعالى " وجاهدهم به جهادا كبيرا " وانضوروا الى النصر الباهر الذي ستحققون اذا تمسكتم بكتاب الله. الى الامام يا أمة محمد لايخيفك كيد الأعداء انها مجرد فقاقيع .
25 - بوتقموت السبت 28 يوليوز 2018 - 15:06
2 مليون للحلقة الواحدة اي 1480 حلقة يعادلها تقريبا2960 مليون اي 2 مليار و 960 مليون.زيد و زيد حتئ لسدي بوزيد
26 - cool السبت 28 يوليوز 2018 - 15:08
الله ارحم المسلسلات المكسيكية كانت ايام رائعة حسن من هاد التخربيق
27 - Marroki السبت 28 يوليوز 2018 - 15:10
الله يرحم المخرج ابراهيم السايح لقد استمتعنا بالدبلجة في ٱواخر السبعينات في القاعات السنيمائية مع النجوم كنور الدين بكر و عبد الرزاق حكم و حبيبة المدكوري و غيرهم
28 - حلاوة بيه العنتبلي السبت 28 يوليوز 2018 - 15:21
كمى العادة يضهر الكتير من المغاربة. و خاصة النساء. سهولة. انسياقهم. مع. اي منتوج. قادم من وراء الحدود. الاتراك. جديون لمن لا يعرفهم. ولا يضحكون. انا زرة تركيا. اغلب النساء التي. يتابعن مسلسلات يضن. ان الاتراك طوال النهار. في صراع. وخيانة و مؤامرات نسائية. مع ان واقع. توركيا الجدية في كل شئ. لا مجال للمهاترا. في انتضار. ان. يمل. المغاربة من هته. المسلسلات. اتمنى. ان. يجهز القطب الاعلامي. دبلجة جديدة. للمسلسلات. الماليزية. على الاقل. الماليزيون. اكتر. محافضة من الاتراك
29 - سعيد السبت 28 يوليوز 2018 - 15:22
اللي كايتابعو هاد المسلسلات غير المكلخين ومع مرور الوقت غادي تكونو نتجنا أجيال Sous مكلخين
غادي يصبحو المغاربة ما مغاربة ما عرب ما مسلمين ما نصارى مايهود
بشر بدون هوية بدون مبدأ غير بنادم وصافي
30 - حمي ناصر السبت 28 يوليوز 2018 - 15:28
اعطيونا الدبلجة ديال مسلسل الإصلاح ديال اردوكان وطبقوه على أرض الواقع. و كفى تلويثا لعقول الناس
31 - سعيد السبت 28 يوليوز 2018 - 15:32
هكدا غادي نكونو مستقبلا بدون هوية ولادين ولا مبدأ يعني ما مغاربة ما عرب ما مسلمين ما نصارى ما يهود. غير باشار وصافي
32 - اتاتورك. السبت 28 يوليوز 2018 - 15:34
من هي ااطبقة في المغرب التي تتابع مسلسﻻت قلة الحياء.ومسح الهوية العقائدية.والحيائية واادينية المغربة.وادخال الغريب الى قعر منازاهم...؟ ومن هي الطبقة التي تتابع برامج 2م العفنة....الطبقة الكادحة طبعا..تلك ااطبقة التي تعيش على اوهام لن تصلها ابدا طالما ان تلك الاوهام هي فعﻻ اوهام حتى بالنسبة الاتراك الدين يريدون بانتاجاتهم السنمائية، التعريف ببﻻدهم لاجل السياحة..اوﻻ..وضرب الهويات اﻻخرى منها المغربية في العمق..ثانيا...
33 - البراق السبت 28 يوليوز 2018 - 15:37
المشكل ليس في تللهجة المغربية انا شخصيا اعتز باللهجة المغربية و الثقافة المغربية عامة
المشكل في هده المواد الفلمية مستوى نازل و تكرار و تطويل واستهداف عينة من الناس اغلبهم اميين
في ما بخصني دايما نزابي هذه المسلسلات الرديءة
وابحث عن شيء اخر في القنوات الاجنبية التي هي الاخرى مستواها لم يعد كالسابق
34 - شفيق بن المختار السبت 28 يوليوز 2018 - 15:39
المسلسلات التركية ضعيفة جدا من حيث السيناريو و الحوار ...و غالبا ما تكون القصص مملة و متشابهة...و اعتقد ان المسلسلات التركية لا تعكس الواقع الحقيقي المعاش في تركيا من فقر و تخلف
35 - ادريس الوردي السبت 28 يوليوز 2018 - 16:01
والله لقد ضِقنا وضاقت صدورنا بما تفرضه علينا قنواتنا من مسلسلات تركية لا تعكس واقعنا المغربي المُعاش.ضاربة عرض الحائط كل الإمتعاضات الصادرة من اعماق المغاربة الذين يتحسرون عن عدم تلبية رغباتهم في ما يريدون من برامج مغربية هادفة.
36 - ملاحظ السبت 28 يوليوز 2018 - 16:04
الهدف تشجيع التخلف الفكري ونقل ثقافة بعيدة كل البعد عن قيمنا وعاداتنا . والادهى والامر ان تذاع على قناة تمول من طرف دافعي الضراءب . الله يلطف بينا.
37 - تركية من زوج مغربي السبت 28 يوليوز 2018 - 16:06
ا نضري ايتها المرءة المغربية الي رشاقة نساء الترك...وليس مثلكن تحملون اطنانا ..بل وتجلسون لمشاهذة اطنان من الافلام التركية دون استيعاب الرسائل مثل النحافة وطاعة الزوج...
38 - mouatine36 السبت 28 يوليوز 2018 - 16:08
هذا التفوق الذي تجنيه الإنتاجات التركية المدبلجة على حساب باقي الإنتاجات الأخرى، ومن ضمنها المغربية، تقابله انتقادات كبيرة بسبب "استهدافها الهوية المغربية".
39 - Touhali السبت 28 يوليوز 2018 - 16:12
il faut faire pour avoir.
إنها مسلسلات تركية مدبلجة للعربية نراها أحيانا إنها لا نرى فيها مشكلة تمس خلوق والحياء الناس. وهي أفضل من مسلسلاتنا التي نراها ونسمعوها حشومة الرجل والمرأة يتكلمون كلمات ﻻ غرامية ونراهوم في سرير مجموعين بلباس نعس.
مسلسلات تركية مدبلجة للعربية نرى فيها مشاكل إجتماعية ومفاتيح حلولها.
ليس لدينا البديل تركيا متقدمة في جميع المجالات المختلفة ﻻقتصادية وتبادل المعلومات والخبرات الصناعية والتجارية والصناعية والتعاون الدولي
أين نحن في هذا المجال.
40 - بنت البلاد السبت 28 يوليوز 2018 - 16:24
ذهب زمن المسلسلات السورية الجميلة و لم تعد التلفز تروج الا للتفاهات ..
41 - الصويري السبت 28 يوليوز 2018 - 16:38
صراحة تركيا بلد العلمانية بامتياز كلشي فيها حر والحريّة ماكتباع ماتشرى.اغلبهم في المدن متحررين مسلمين بالاسم فقط .تجلس معه يتكلم معك عن الدين وكأنه شيخ ولكن ثلاجته مليئة بالخمر وبنته مع صديقها ولا يتكلم او لايهمه .رمضان منهم منهم من لايصوم والدخان عادي بين النساء .بصراحة تحتار معهم ولا تفهم شيئا ههه.باستثاء الارياف قليلا محافظون اما الأغلبية التي رأيت بعيني لاتمت للإسلام بصلة.
42 - متتبع السبت 28 يوليوز 2018 - 16:54
دبلجة المسلسلات التركية من اللغة التركية (الدارجة سابقا) إلى اللغة المغربية .. لو كانت تدبلج إلى الفصحى لما استقطبت الكم الهائل من المشاهدين المغاربة .. في نفس الوقت اللغة المغربية يقول عليها المغربي أنها لا تصلح لشيئ .. المغربي يأكل و يشرب و يحلم بها، يقضي بها حاجاته الإدارية و الطبية، يربي بها أولاده ووو .. قمة النفاق .. عدم اعتمادها في المدرسة المغربية هو سبب التخلف الذي نعيشه لكن أكثرهم لا يعلمون
43 - حياة ابوعبدالله السبت 28 يوليوز 2018 - 17:09
اصلا لا علاقة للدبلجة باللهجة المغربية للمسلسلات التركيي او المكسيكية وغيرها فهي تفقدها طعمها في تتبع الاحداث التي تدور حوله تيمة المسلسل.لذا نطلب من المغاربة ان لا يدبلجوا هذه المسلسلات باللهجة العامية ونتمى ان تدبلج باللغة الفصحى هكذا تجعلنا نتتبع احداث هذه المسلسلات.لان بعض الادوار والشخصيات في المسلسل لا تناسبها لا الاصوات ولا حتى الكلمات باللهجه العامية المغربية.نتمنى الدبلجة باللغة الفصحى ونترك اللهجة للمسلسلات المغربية فهي تكون افضل حال من المسلسلات الاجنيبة
44 - رشيد السبت 28 يوليوز 2018 - 17:16
ما زاد من رداءة المستوى هو الدبلجة بالدارجة المغربية . اما المسلسلات المكسيكية القديمة كانت الدبلجة باللغة العربية الفصحى ترتقي بمستوى المشاهد رغم تدني مستوى المسلسل كنى نستفيد لغويا اما الان كل شيى دون المستوى الشخصية شىء والحوار شيء . في الحقيقة انحطاط و تدهور على مستوى الاعلام العمومى .امر خطير على الناشيئين يجب وقف هده المهزلة التي لا ترقى بدوق و تقافة المتتبع
45 - حسام السبت 28 يوليوز 2018 - 17:43
كثير من الدارسين يرون أن المسلسلات التركية المدبلجة بالدارجة المغربية تمجد ثقافة الجسد، وتنشر الاجرام، وتتميز بعنف المشاهد ، و تهدد الترابط الاسري، وليس فيها ضوابط شرعية في التعامل بين الجنسين، وفيها ميوعة واباحية، وبسببها تقع مشاكل عويصة بين الزوجين يمكن أن ينتج عنها عدة طلاقات في المجتمع المغربي، والممثلين في المسلسلات المدبلجة أغنياء ماديا فقراء معنويا في الاخلاق، وأغلبهم يعاني من انفصام الشخصية. 
والاتراك الجادين من مفكرين وسياسيين الموجودين في تركيا يقولون أن هؤلاء الممثلين يجسدون واقعا على هامش المجتمع التركي وليس الواقع الفعلي، رغم أن الدراما التركية المدبلجة لها فاعلية كبيرة في ايصال رسائلها، وتمريرها بطريقة سهلة وهي تؤثر على قيمنا، وهويتنا الثقافية والدينية
46 - سفيان السبت 28 يوليوز 2018 - 18:00
( رغم القواسم المشتركة بين المجتمع المغربي والتركي من حيث الأعراف والتقاليد وقدسية الشرف والمشاكل الاجتماعية، )
لا يا سيدي المغاربة لا يسمحون ل أصحاب بناتهم و صاحبات ابناءهم الانفراد بهم بكل حرية في منزل الاسرة. و لا يوجد حمل خارج اطار الزواج. إلا الحالات الشادة التي ينبدها المجتمع على اي حال.

كل ما فعلته هده المسلسلات المدبلجة هو تقريب السلع التركية من المستهلك المغربي. و لا عجب فهدا هو سبب تمن تسويقها البخس.

اما عن ما أسميتموه الحبكة الدرامية. فكل العارفين بالمجال يعلمون حق المعرفة ان القيمة الفنية متدنية جدا و ان التقنيات المستعملة ضعيفة للغاية و ان الانتاج بصفة عامة يعتمد التقشف المادي و التركيز على التعابير الجسدية القديمة بوجه يملء الشاشة بدل صنع لقطات حركية تتطلب ميزانية و تقنية عالية و تشد انتباه المتفرج.

اما المضمون فلا يحمل اي قيمة معرفية مضافة اللهم هدم ما تبقى من اخلاق في هدا المجتمع.

أفضل الافلام الأمريكية عامة تبقى أحسن بمراحل من هده الخردة التركية.

على الأقل الافلام الأمريكية لا تلعب ورقة (التقافة المشتركة) لتمرير خطاب مسموم مما يسهل ضبطها في المنزل.
47 - مغربي السبت 28 يوليوز 2018 - 18:24
استطاعت تركيا ان تغزو بيوتنا لانها آمنت قبل عقود بأن النجاح أصبح يأتي من الغرب و ليس من الشرق.فكانت دولتهم واضحة في التعامل مع شعبها من خلال خلق نظام حديث لا يتناقض فيه الاعلام و المدرسة و الثقافة و المسجد.النتيجة تركيا أرقى دولة اسلامية و تعطي أحسن صورة عن الاسلام.أما نحن فلم تكن عندنا الجرأة للدخول في هذه المغامرة فخلقت الدولة اعلاما منفتحا ولكن توازيه مدرسة متقلبة المزاج ومسجدا شغله الشاغل تهديم ما يبنيه الاعلام. وبين هذا و ذاك ظل المواطن تائها ولا يفهم ومع الجهل و الفقر انتشر العنف و احتقرت المرأة .الحل هو تناسق مؤسسات الدولة من حيث توحيد الخطاب والجرأة في التغيير لماذا نكذب على أنفسنا الجنس والحرية أمران ضروريان للانسان وكل الحضارات التي خالفت ذلك مرضت و لم تتقدم.لنحب السينما والرومانسية والحرية والموسيقى ولتغير الدولة سياساتها .لن ينفع الا الوضوح لقد أصبح الجاهل فقيها والعارف خارجا على الطريق وعمت الفوضى والعنف في الشوارع ومعها الخوف.من المستفيد من ذلك طبعا لا أحد المغرب يحتاج الى ثورة جنسية يمكن ان يكون منبعها المدرسة و الاعلام وحتى المسجد اذا غير خطابه.
48 - رضوان السبت 28 يوليوز 2018 - 18:34
المسلسلات التركية ليست لها علاقة بالثقافة المغربية (الله يهدي هاد الناس ويرد بيهم أمين)
49 - جلال الجزائر السبت 28 يوليوز 2018 - 19:10
دوزيم جابتلي الصداع طول اليوم مرتي مع المسلسلات التركية
50 - said السبت 28 يوليوز 2018 - 19:14
قنواة المغربية وخصوص القناة الثانية لقد شاهدة مسلسل نشيد الفرح لا مقارنة ماتعرضه هذه القناة المهم أنصح بقناةdw arabic و 5tv سوف تعرف الفرق من قنواة إسلامية و قنواة الكافر
السؤال المهم من قام تعين مدير قناة الثانية هذا هو السؤال الخطير
تخريب عقول الأطفال و الأمهات التي تربي أبنائنا
من يجب محاسبته
51 - ملاحظ مغربي السبت 28 يوليوز 2018 - 19:20
حكومة ارذوغان العلمانية أفسدت المجتمعات العربية بهده المسلسلات ..!!
52 - ابو سيبوعة الگحطاني السبت 28 يوليوز 2018 - 19:30
المسلسلات التركية .. دبلجة بأثمنة زهيدة تستقطب المشاهدين المغاربة ،

و كذالك المكسيكية تستقطب المشاهدين والمشاهدات السذج والنساء الائي هرب عليهن اتران والقواعد العوانس اللائي لا يرجون نكا . لكن لا تستقطب ذوو الذوق الراقي .
53 - امان السبت 28 يوليوز 2018 - 19:41
معارفتش هادناس اشنو معجبهوم
افلام تركيا وش الدريجة
اولا القصاص....وشكرا
54 - Naturaliat السبت 28 يوليوز 2018 - 19:43
C'est une honte pour 2M
Des feuilletons nuls
A cause de la médiocrité des émissions de 2M j'ai cessé de suivre cette chaîne depuis presque 2 ans
Actuellement Aloula est beaucoup mieux que 2M
Au moins on y trouve parfois des choses intéressantes mais aloula aussi doit s'améliorer
55 - فوفو السبت 28 يوليوز 2018 - 20:22
انا كنت تشاهده مع امي بعض الحلقات لكنه استفزني لا علاقة تافه لا يحترم المنطق المخرج معندو لاتسلسل الاحدات لا احترام المنطق للوصول إلى مبتغاه .بمعنى آخر هادي لكيقولوليها المغاربة كور اوعطي للاعور احسست بالغباء اوصبرت حيت كلها كتبغي تشوف شوية
56 - إيقاف هذه المسلسلات فوراً السبت 28 يوليوز 2018 - 21:12
يجب إيقاف هذه المسلسلات فوراً.
نناشد صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالتدخل فوراً لإيقاف هذه المسلسلات ألا أخلاقياً ولا من ثقافتنا المغربية الشريفة السمحاء.

الله الوطن الملك
57 - مريمة السبت 28 يوليوز 2018 - 21:16
يا حسرتاه على البلاد وعلى مربيات الاجيال انا شخصيا اكره هذه المسلسلات التافهة و جدا
58 - جلال الأحد 29 يوليوز 2018 - 00:55
دوزيم قناة رديئة مسلسل لا تأتي إلا بالمسلسلات رخيصة فاشلة ومنحطة أيضا تعبر عن الفكر مشاريع تتبناها قناة دوزيم تضحك على المشاهد المغربي ثبت له مسلسل فاشل لم يحقق أي النجاح في بلده في تركيا حيث المسلسل سامحني مرتبة الأخيرة في نسب المشاهدة نجح فقط بفضل دوزيم عيالات ربات البيوت في المغرب مسالين قبهم أما المسلسلات الناجحة كبيرة في تركيا والتي تحمل القيم الإسلامية والأخلاقية لا تشتريها دوزيم هل تستطيع ثبت المسلسل قيامة أبطال مسلسل العالمي شاهده مليارين مشاهد 100 دولة في العالم اشترت مسلسل أو المسلسل عد الحميد الثاني كوت العمارة وادي الذئاب المحاربين أو المجهولين حتى المسلسلات تتحدث عن الحب دوزيم لا تشتري المسلسلات جيدة الابطالها الأتراك فنانين كما كانت تفعل قناةmbc حتى في نوعية هذه المسلسلات تجيب شياطة الزبل المسلسلات فشلت ولا يشتريها احد
59 - Abdellah الأحد 29 يوليوز 2018 - 02:22
اكره قناة 2M من اعماق قلبي ، بسبب البرامج التافهة و الفاسيدة قناة الفيسق و تشجيع الشباب على تخلوف والجنس تبا لكم.
60 - عبد الله الأحد 29 يوليوز 2018 - 11:11
للرقي بحالك عليك بالرقي بروحك و عقلك و للرقي بهما قاطع قاطع قاطع كل تيار روحي أو فكري يجرك بعيدا عن سبيل الرشد قاطع المسلسلات قاطع المهرجانات قاطع قاطع السهرات قاطع قاطع قاطع ترقى
61 - الحسين الأحد 29 يوليوز 2018 - 12:01
انتم دكرتم ان المغاربة تستقطبهم المناسبات المدبلجة التركية .ليس الكل .تانيا هده المسلسلاتتما لاتمت بتاريخينا واتقاليدينا بصلة اي انها من خارج منضومتنا التربوي . كدالك انا اراها تخل بالاداب والاخلاقيات العامة ولاداعي ايت متل هده الترهات
62 - adil الأحد 29 يوليوز 2018 - 13:10
مسلسل يضم أكثر من 100 حلقة يدل على أن الهدف ليس الفرجة وإنما المقصد أن تعيش بيوت الأسر المغربية حياة مطابقة لهذه المسلسلات بيت مليئ بكل أنواع المخازي والألام بسبب ما يسمونه الحب وهذا ديدنهم الحب بالدارجة البنات أنتن المستهدفات أحبي الله يرزقك بمن يحب الله
63 - khalid الأحد 29 يوليوز 2018 - 17:22
لحقاش هاد شي فاش فالحين المغاربة
64 - صغيربس خطير الثلاثاء 14 غشت 2018 - 00:37
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته#
احلي حاجه المسلسلات التركية $$$
المجموع: 64 | عرض: 1 - 64

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.