24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. كيف نقنع، بسلاسة؟ (5.00)

  3. مؤشر "التقدم الاجتماعي" يضع المغرب في المرتبة 76 عالميا (5.00)

  4. موجة الهجرة السرية تضرب الريف وتغري مستفيدين من العفو الملكي (5.00)

  5. قذف مياه عادمة في المحيط يستنفر سلطات أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | الشرايبي يسلط الضوء على التعايش الديني في فيلم مغربي جديد

الشرايبي يسلط الضوء على التعايش الديني في فيلم مغربي جديد

الشرايبي يسلط الضوء على التعايش الديني في فيلم مغربي جديد

يستعد المخرج المغربي سعد الشرايبي لإصدار فيلم طويل جديد نهاية أكتوبر المقبل يحمل عنوان Les 3M، تم تصويره بين المغرب وفرنسا، ويحكي قصة ثلاثة أصدقاء من ديانات مختلفة؛ هم مليكة المسلمة، موييس اليهودي وماتيو المسيحي، الذين يزدادون في اليوم نفسه وفي الحي نفسه وتجمعهم في طفولتهم صداقة قوية، قبل أن تفرقهم دروب الحياة.

وتدور أحداث الفيلم حسب ما صرح به مخرجه سعد الشرايبي في سنوات الخمسينيات بمدينة الدار البيضاء، وصولا إلى فترة ما بعد "الربيع العربي"، سنة 2012؛ ويقف على مختلف المراحل العمرية للأصدقاء الثلاثة، من الطفولة وصولا إلى مراحل متقدمة من سنهم، ويسلط الضوء على اللحظات الفارقة في حياتهم، إضافة إلى أبرز الأحداث المهمة التي شهدها المغرب والمنطقة العربية عموما.

وأشار الشرايبي، في حديث لجريدة هسبريس الإلكترونية، إلى أن الفيلم يركز أساسا على مواضيع التسامح الديني والصداقة وتاريخ المغرب؛ وفي إجابته عن سؤال حول سبب اشتغاله في أغلب أعماله على مواضيع متعلقة بالصداقة والتاريخ، قال إن الصداقة بالنسبة إليه أهم إحساس يمكن أن يحس به الإنسان، وهي أهم من مختلف العلاقات الأخرى، وزاد: "الصداقة الحقة إحساس نبيل جدا، وتتم دون مقابل ودون حسابات".

وبخصوص التاريخ أوضح المخرج المغربي أنه في أفلامه يهمه دائما أن يُعرِّف بالطريقة التي تطور بها المغرب والعالم، وزاد: "خصوصا أن العالم في الستين سنة الأخيرة يعرف تطورا كبيرا في "حماقاته"، بعد أن كان التعايش سائدا خلال سنوات الخمسينيات والستينيات".

واعتبر صاحب فيلم "الإسلام يا سلام" أن الأزمات والمشاكل تعود بالأساس إلى الديانات الثلاث، والتشدد الذي يمارسه البعض، مردفا: "كلما تم الابتعاد عن هذه الديانات تُحل المشاكل والخلافات، لكونها السبب في كل ما يعرفه العالم من فوضى".

وكشف الشرايبي مشاركة ممثلين مغاربة وأجانب في هذا العمل السينمائي، الذي يؤدي الأدوار الرئيسية فيه كل من الممثلة المغربية صونية عكاشة في دور مليكة، والممثل المغربي يونس بواب في دور موييس، والفرنسي ايفان غونزاليس في دور ماتيو، الشخصية المسيحية، مضيفا أنه يعرف مشاركة ممثلين آخرين، كسعيد باي وفاطمة هراندي، المعروفة براوية، ومنصور بدري وصلاح الدين بنموسى.

*صحافي متدرب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - Sam الأربعاء 22 غشت 2018 - 14:18
لمادا تم إختيار إمرأة كمسلمةو الباقي رجال. أم هو فيلم لترويج خروج المسلمات من دينهم
2 - taozari الأربعاء 22 غشت 2018 - 14:24
والله يزعجني كلمة ديانات السماوية ايها المخرج العظيم ليس هناك ديانات سماوية هناك دين واحد فقط مند ان خلق الله الارض ومن عليها هو الاسلام..نزل على كل الانبياء افهمت ايها المخرج الكبير....
3 - تبخر الحلم الأربعاء 22 غشت 2018 - 14:34
الاخ رشيد كشف كل شي هل من منقذ للاسلام
سوال جرئ 546 تحت عنوان
هل لم يتغير اي شي في القران
حقيقة صادمة
ليس للقلوب الضعيفة
4 - بوشتة ايت عراب الأربعاء 22 غشت 2018 - 14:40
تخربيق لا يرجى منه اي شيئ ما ان ندخل في مثل هذه المواضيع المؤدلجة مسبقا... لانها تبقى غير صادقة و غير نابعة من الواقع المغربي...
5 - عبد الحق الأربعاء 22 غشت 2018 - 14:47
كلمة تعايش الديانات كلمة خبيثة يراد بها زعزعة اركان الاسلام وتخلي المسلمين عن معتقداتهم كقبول تزويج المسلمة من غير المسلم ، ليس هناك ديانات غير الاسلام ،، ومن يبتغي غير الاسلام دينا فلن يقبل منه،،
هناك قصة حقيقية وقعت في مصر عندما اجتمع علماء الازهر بممثليين عن اليهودية والمسيحية في اطار ما يطلق عليه بالديانات السماوية فأصدر بيانا ..جاء في بدايته نحن ممثلو الديانات السماوية الثلاث ..الاسلام ..اليهودية .. المسيحية ....،..وأثناء الوقيع رفضرممثل الديانة اليهودية التوقيع قائلا نحن لا نعترف بالاسلام كديانة سموية ، وكان هذا بحضور الشيخ القرضاوي في مدينة الاسكندرية .
من هنا فان كلمة تعايش الديانات مصطلح خبيث يستهدف به النيل من الاسلام لا غير ومن نراه ونسمعه من جمعيات حقوقية تدافع عن المثلية وعن المساواة في الارث وعن السماح بالمسلمة الزواج من غير المسلم وإلغاء الولي في عقد النكاح الا هدف من الاهداف للنيل من الاسلام , وهذا الفيلم هو وسيلة من وسائلهم الترويجية لتحقيق هذا المبتغى
6 - ghomari الأربعاء 22 غشت 2018 - 15:08
سبحان الله... الكل يكتشف أن المغاربة كانوا متسامحين حيث يعيش المسلم إلى جنب اليهودي في وئام... هل هو اكتشاف و وعي بالتاريخ أم مجرد تصهيــن يلبس كل يوم جلبابا مختلفا؟ ابحثوا عن مصادر تمويل الفيلم و ستجدون الجواب...
7 - عبدالعالي حميتو الأربعاء 22 غشت 2018 - 15:08
ماذا يقصد بالجملة : كلما تم الابتعاد عن هذه الديانات تُحل المشاكل والخلافات، لكونها السبب في كل ما يعرفه العالم من فوضى.

بأي دين تنصحون

وهل تريدون حشر الأديان في نفس السلة مع ممارسات المتدينين المنحرفين
أم تسوقون لإيديولوجيا تتبنونها بعيدة عن الأديان
أم بكل بساطة تركبون موجة تضمن تمويل جهات معينة لما تسمونه إبداع
هل أنتم مناضلون لإجل إيديولوجيتكم أم وصوليون ؟
أحترمكم على مضض في الحالة الأولى
وأحتقركم في الثانية
8 - كريم رمضان الأربعاء 22 غشت 2018 - 15:13
إن الدين عند الله الاسلام وهذا قول الخق وليس قول الشيوخ والمشايخ الذين يفصلون بما يفتيه عليهم مشغلوهم هذا القول قول رب العالمين . نعم هناك دين واحد وشرائع شتى. حدثوهم لعلهم لايعلمون أفقهوهم لربما تشابه عليهم البقر. ...هكذا يتضح وبجلاء أن الجامعات صارت كالمقاهي والأسواق وان القراءة والمطالعة والتثقيف صار بدعة وردة وصفاقة .زمن البداءة والرذاءة... هزلت .
9 - العبقري الأربعاء 22 غشت 2018 - 15:32
المسلم لا يحتاج لفيلم التعايش الديني
10 - المكناسي الأربعاء 22 غشت 2018 - 15:46
اكيد ان الفيلم سيكون جميل ويتطرق الى التعايش بين الاديان .ولكن اتساءل لماذا اختار المسلم امراة كان ينبغي ان يكون رجلا
اكيد مرة اخرى ان الاختيار في غير محله وربما مفروض
اتقوا الله في بلدكم ودينكم
11 - Moha الأربعاء 22 غشت 2018 - 16:05
لا نحتاج الى فيلم لتعايش الاديان لان المغاربة متسامحون. ما نحتاجه افلام تعري الواقع الاقتصادي والاجتماعي والسياسي المغربي.
12 - تأبط شرا الأربعاء 22 غشت 2018 - 16:58
تعايشو عا معا خوتكم المسلمين في المغرب، بدل اللهات وراء رضا الكافر الذي لا يلي لكم إهتمام.
إلى الأن لم نرى فلم أو مسلسل مغربي حول الإستعمار الفرنسي و الإسباني أو حول إبطال الجهاد في المغرب، بدل ألاف الأفلام الغربية حول حروبها حول العالم، وخليكم نتما في التعايش.
13 - eHumansit الأربعاء 22 غشت 2018 - 17:40
بسبب الدين مات ويموت وسيموت الملايين. لن ينعم العالم بالسلام يوما ما لم يتم التخلص من الخرافات التي تحرض الناس على بعضهم البعض وتخلق بينهم العداوة والبغضاء
14 - باعقيل الأربعاء 22 غشت 2018 - 17:49
في اعتقادي عنوان الفيلم غير مناسب وركيك ويصعب تداوله .لذلك ننتظر تغييره ..بالتوفيق لطاقم الشريط.
15 - Madi الخميس 23 غشت 2018 - 02:16
موضوع شبع موتا.يدخل في اطار فرنكوفوني متملق للمستعمر السابق للمغرب.لمادا لايتطرق مخرجونا. لقصص الطبقه الشعبيه. الفراشه. قصه مول الحانوت .مول الزريعه. مخازني. بالاضافه الى مناطق لا تظهر في سينما المغرب رغم انها مموله من المال العام .فكيك. طاطا. وباقي مناطق المغرب المهمش .ا
16 - رضوان الخميس 23 غشت 2018 - 06:11
الى الاخ تبخر الحلم...رشيد لم يفهم ما هو الاسلام... الدين يريدون طمس معالمه كل ما يفعلونه او يقولونه منبثق من الاسلام والدليل انهم كانو يعيشون في عصر الضلمات قرون وقرون حتى درسوا الاسلام واستفادو منه. لايمكن ان يكون شيء اعلى من الحق و القول الحق هو الاسلام. رشيد لايفهم معاني الكلمات السماوية و يفسرهم حسب نضجه البشري المتخلف. يقول غز وجل...من اراد الله به خيرا فققه في الدين. هناك علاقة مباشرة بين الخالق والمخلوق ولا نستدعي برنامج رشيد...لاوساطة في الدين.. سمعت ما يقوله بمساعدة ايادي دنيسة خفية ...الم يقل جل جلاله لن ترضى عليكم النصارى واليهود حتى تدخلو ملتهم...هم ليس لهم دين !!! تفاهات فلسفية ...يمكن ان اؤكد لكم شيء بسيط انه يستحيل عندهم العيش بدون كاميرات مراقبة...اما في البلدان الاسلامية فهدا ليس ضروريا وحتى ان وجدت وهدا نادر تكون شبه معطلة لان البنايات العصرية اصبحت تتم وفق تصاميم دولسة ولايمكن عدم تطبيقها لان المهندس لم يقبل تغيير تصاميمه او حدف بعضا منها.
17 - بوعزة البوعزاوي الخميس 23 غشت 2018 - 20:01
هذه كدبة تم تصديقها.لماذالا يسمون محمد أو احمد.ونحن نسمي عيسى وموسى؟؟؟؟!!! لماذا يقتلون المسلمين في جميع أنحاء العالم؟؟؟لماذا لايريدون امتلاك المسلمين التقنية الحديثة؟؟؟! ويقولون التعايش.
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.