24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | وثائقي يحاصر "مصائر متناقضة" في الهجرة الجماعية ليهود المغرب

وثائقي يحاصر "مصائر متناقضة" في الهجرة الجماعية ليهود المغرب

وثائقي يحاصر "مصائر متناقضة" في الهجرة الجماعية ليهود المغرب

يحاول الفيلم الوثائقي "يهود المغرب.. مصائر متناقضة" لمخرجه يونس الغراري الإجابة عن سؤال "طالما طرحه على نفسه" هو: كيف قامت ساكنة قطنت المغرب منذ آلاف السنين باختيار هجرة بلادها بشكل جماعي في أقل من ثلاثين سنة، تاركة وراءها ممتلكاتها وأصدقاءها وجيرانها، بين عشية وضحاها من أجل مستقبل غير مؤكد؟

ويفتتح الفيلم الوثائقي بلقطة افتتاحية بملاح تطوان، معلنا تجاوز التفسير الذي يرى أن قيام إسرائيل هو السبب الوحيد لهجرة اليهود المغاربة، "وإلا كيف نفسر عدم قيام يهود الولايات المتحدة وأوروبا بهذا الاختيار الراديكالي المتمثل في الهجرة الجماعية؟"، حسب الغراري.

ويحاول هذا الشريط الوثائقي طرح سؤالين أساسيين على هذه الهجرة الجماعية: "هل كانت الحياة صعبة جدا بالنسبة إلى اليهود المغاربة؟ أم أن المستقبل كان مشرقا في مكان آخر؟".

وفي محاولة الإجابة عنها، يلجأ إلى عدد من المتخصصين، ومن عاشوا هذه التجربة.

عوامل متعددة

يورد الشريط الوثائقي آراءَ ميشيل أبيطبول، من الجامعة العبرية بالقدس، التي يوضح فيها أن "الحضور الأوروبي زعزع الاستقرار الاقتصادي للمغرب، ودفعه إلى التوجه شيئا فشيئا نحو الخارج. ثم ابتداء من أواسط القرن التاسع عشر، سنشهد انتقال قرى صغيرة تتكون من عشرات اليهود من داخل المغرب إلى المدن الكبرى مثل الدار البيضاء والصويرة". هذه الهجرة لم تكن مجرد انتقال من مكان إلى آخر، حسب المتحدث، "بل قطيعة مع مجتمع تقليدي يهودي أو مسلم مغربيين".

تغيرات الساكنة اليهودية وانتظامها في التعليم الحديث كانت سببا أيضا، حسب أبيطبول؛ وهو ما لم يكن متوفرا للساكنة المسلمة التي لم يكن لها مؤسسات تتجاوز المغرب تهتم بها، موضحا أن "اليهود استفادوا ليس فقط من "مؤسسة التحالف الإسرائيلي"، بل أيضا من مؤسسات أخرى كان هدفها تحسين حالتهم الاجتماعية وحالتهم الاقتصادية، وكان يجب الانتظار إلى زمن الحماية حتى يكون للمسلمين ولوج إلى تعليم لائكي، غربي، حديث، مثل الذي ولج إليه اليهود في سنة 1860".

قرار التعريب كان له دور أساسي في الهجرة، حسب الأستاذ في الجامعة العبرية بالقدس؛ فـ"عندما تقرر بين عشية وضحاها أن كل المستخدمين يجب أن يستعملوا العربية، كان في هذا إقصاء تلقائي لليهود لأنهم لا يكتبون بالعربية، ولأنهم فرنكفونيون"، وزاد موضحا أن قرار التعريب في بداية الستينيات "زعزع استقرار اليهود المغاربة، وأعطاهم إحساسا بأنه استُصدر ضدهم، إضافة إلى أن هذا القرار اتخذته حكومة كان يقودها حزب الاستقلال، الذي كان يراه اليهود حركة ضدهم".

ومن بين الأسباب أيضا، حسب أبي طبول، الإعداد النفسي لليهود في التراب الإسلامي منذ الحرب العالمية الثانية، وقيام إسرائيل، الذي كان أساسه "أن الحياة في أرض الإسلام أصبحت مستحيلة، بينما في حقيقة الأحداث عندما نحلل ما كان عليه الحال نرى أنه لم يكن حال اليهود أبدا أحسن على المستوى الاقتصادي، ولا كان هناك عدد أكبر من اليهود الذين يتابعون دراستهم في الخارج؛ فكانت هناك حقيقة واقعية وموضوعية وكانت مقابلها حقيقة أخرى".

من جهته، قال جورج بنزوسان، مؤرخ وكاتب، إن المغرب كان مجتمعا جد تقليدي، "وعندما قيل لهم إن دولة إسرائيل ولدت كان ذلك بصيغة من الصيغ كقول إن المسيح هنا بعث من رماده".

حزب الاستقلال أيضا كان سببا، حسب بنزوسان؛ لأنه "أراد أن يكون الإسلامُ دين الدولة، وهو ما لم يمكّن اليهود من رؤية أنفسهم في وطنية تعطي الأولوية للبعد الديني؛ ففي المدرسة العبرية كان يتعلم اليهود ابتداء من ثلاث أو أربع سنوات التوراة بالعربية، وكانوا مغاربة يعيشون كذلك ويموتون كذلك، وتحطم هذا التكافل الثقافي لأن القومية العربية لم تكن تريد هذه الأقلية"، حسب تعبيره.

كابوس "أرض الميعاد"

عرف الشريط الوثائقي شهادات عائلات حول تنقلها من المغرب لتجد نفسها تقطن بمنازل من 45 إلى 50 مترا مربعا، "بالرغم من أنه كان عندهم في الدار البيضاء منزل كبير بواجهة، والناس لم يحصلوا تماما على ما وعدوا به، وكان عليهم أن يدفعوا ثمن الرحلة من المغرب التي قيل لهم إنها مجانية، ولم يكن من الممكن أن يغادروا المكان؛ لأنه لم تكن هناك حافلات أو سيارات أجرة".

وتلقى القاطنون بالمغرب رسائل من أقاربهم الذين هاجروا يقولون لهم فيها: "على الخصوص لا تأتوا إلى هنا؛ فالوضعية صعبة جدا، وليس هناك عمل، وليس هناك سكن، وهناك تمييز، ونحن في حالة صعبة جدا، فابقوا بالمغرب". لكن "بعد الصعوبات التي عرفها اليهود المغاربة بعد زيارة جمال عبد الناصر إلى المغرب، وهزيمة 1967، هاجر نصف اليهود المتبقين، وحتى من أرادوا البقاء لم يستطيعوا ذلك لغياب جماعتهم، وهجرة الأحبار".

في الشريط نفسه يقول شمعون سكيرا، الكاتب العام لفيدرالية المغاربة اليهود بفرنسا، إنه في بعض الأحيان بعد الهجرة إلى إسرائيل "كان من الممنوع أن تسمع شيئا مغربيا، وإذا أردت أن تسمع موسيقى من هذا النوع؛ كان عليك أن تسمعها بصمت في منزلك، وإلا إذا سمعتها خارجه سيقولون هذا "لا يحب أن يجلس هنا"".

بدوره، يذكر جورج بنزوسان أن صورة المغربي "كانت صورة منحطة منذ عقود أكثر من أي يهودي قادم من أي بلد عربي"، متسائلا: "كيف تريدون أن لا يرى اليهودُ المغاربة المغربَ في صورة مثالية، الذي رغم كل شيء، كانوا يُعرفون فيه بهويتهم كيهود مغاربة، مقارنة بعالم "أشكينازي" ليس فقط غريبا عليهم، بل يَنظر إليهم من علٍ، ويتعامل معهم بمستوى هابط، واحتقار، بكل صراحة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - tangerois الاثنين 27 غشت 2018 - 13:13
Pourquoi les juifs marocains ne payent ni imports ni taxes et les bénéfices de leurs usines, commerces , sociétés vont en Israël via la France ????
2 - ريفي و أفتخر الاثنين 27 غشت 2018 - 13:36
سنكون مشكوريين اذا ما تم التطرق الى تواطئ اليهود (شأنهم في ذالك مثل النصارى في المشرق) المغاربة مع القوى الاستعمرية و بالخصوص الإستعمار الفرنسي.
3 - منير الاثنين 27 غشت 2018 - 13:39
اليهود المغاربة لم يعودوا يحب المغرب مرة تواصلت مع يهودية و طلبت منها أن تزور المغرب و ترى بلاد أجدادها فرفضت وقالت كلا لن آتي بلد أجدادي هو اسرائيل.
4 - سليم الاثنين 27 غشت 2018 - 13:47
اليهود المغاربة كانو يريدون خلق حزب يمثلهم و يدافع عن مصالحهم الا ان حزب الاستقلال الدين كان في الحكم كان شيء ما اقطاعيا ...و ضيق عليهم و طبق التعريب ضدهم. حتى السبعينات كنت تجد يهود يعملون في الشركات و موضفون ورءساء مصالح وهدا كان امر عادي ومن بعد فجاة كل شيء توقف ...اوفقير تدخل كدلك في تهجيرهم مقابل المال...كما ان سياسة تقارب المغرب مع القومية العربية الفاشلة لم تكن لتطمان اليهود على البقاء في المغرب! كانت كدلك تحفيزات و اكراهات خارجية تدفعهم الى الدهاب لاسراءيل او دول اخرى وهو ما وقع
5 - hmida la feraille الاثنين 27 غشت 2018 - 14:01
اليهود لا يهمهم المغرب اكتر مما تهمهم مصلحتهم الشخصيه و تحسين ظروف عيشهم. اكتر سيفرادك نزحوا من الوطن العربي الى اسراييل ثم الى امريكا حيت ازدهرت احوالهم و اصبحوا أثرياء. ولكن منهم الكثير الذين لم ينسوا المغرب و يزورونه و خاصه الاباء الذين ولدوا في المغرب اما الأبناء فنسوا جذورهم. حاله اخرى اليهودي يعتبر نفسه إسرائيلي او امريكي اكثر من مغربي نظرا لكون المغرب دوله فقيره و من العالم الثالث. الحسن 2 ساهم في ترحيلهم في اوايل الستينات ضغطا من الموساد عليه. اما بالنسبة على انهم يخافون من العرب هذا كذب. فان اليهود تماما يعرفون انهم عاشوا مع المسلمين مئات السنين. ان الكاثوليكيين هم من عادوا اليهود و ليس المسلمين في التاريخ حتى نشأت الصهيونيه.
6 - streap tease الاثنين 27 غشت 2018 - 14:04
لم يكن كل اليهود يعيشون هنا في بحبوحة العيش ولم تكن امورهم سهلة ..كانوا بتضامنهم مع la communauté يحاولون التغلب على صعاب الحياة وكان اغنياءهم يتضامنون مع فقراءهم مثل ما كانوا يفعلونه عبرالعالم ..امدارس ميمونيد في كبريات مدننا نوع من هدا التضامن وكان الطالب ادا دهب لمتابعة دراسته في الخارج يجد من يستقبله ويمد له يد المساعدة والاستقرار ..لم يكن حال اليهود كلهم هنا على خير لدلك عندما اتيحت لهم الفرصة للهجرة لاسراءيل لم يترددوا على عكس اغنياءهم الدين كانوا يريدون البقاء لكن نساءهم اجبرنهم على الهجرة ..ادا كنت مثل الطفل الدي كان معي في الفسم المدرسي وكم عاناه من عداب من طرف المعلم سنوات الستينيات كنت التفت اليه وهو يتلقى العقاب البدني ولا استطيع شيء وبعدها اره في المدرسة ..هاجر بدون شك ..اتحفظ عن دكر اسمه ..
7 - كافر من بني جلدتكم الاثنين 27 غشت 2018 - 14:05
اليهود المغاربة تم طردهم بطريقة غير مباشرة من بلدهم المغرب. الاضطهاد هو السبب، تقولون أنكم كنتم مسالمين معهم، فكيف تفسرون اذن استعمال كلمة "اليهودي" عند السباب، أترضون أن تستعمل كلمة "المسلم" عندما يريد أحدهم سبّكم؟
اليهود مساكن كانوا صابرين حتى عوض لهم الله ومنحهم أرض الميعاد التي وعدهم بها في القرآن.

الآية 21: " يَا قَوْمِ ادْخُلُوا الْأَرْضَ الْمُقَدَّسَةَ الَّتِي كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَلَا تَرْتَدُّوا عَلَى أَدْبَارِكُمْ فَتَنْقَلِبُوا خَاسِرِينَ

ومن النصوص القرآنية الاُخرى التي تقول أن الإله أورث بني إسرائيل الأرض .
"وأورثنا القوم الذين كانوا يُستضعفون مشارقَ الأرض ومغاربها التي باركنا فيها وتمت كلمة ربك الحُسنى على بني إسرائيل بما صبروا ودمرنا ما كان يصنع فرعون وقومه وما كانوا يعرشون (الأعراف 137)
8 - كاتب عمومي الاثنين 27 غشت 2018 - 14:49
من بین الاسباب التی ادت الی هجرة اليهود العنصرية الهائلة التي تعرضوا لها طول تاريخ وجودهم في المغرب لاكثر من الفي سنة. فالمجتمع المغربي كان دائما مجتمعا عنصریا وطبقیا لیس بالنسبة لليهود فقط بل بالنسبة لللمسلمين ايضا الذين كانوا يقسمون خسب اللون الي الاسياد وهم البيض ثم السود الذين ينقسمون الي العبيد والحراطين وهم السود الاحرار.البيض كذلك ينقسمون الي طبقتي الشرفاء والعامة.العامة ينقسمون الي الطلبة وهم فقهاء الدين يليهم الاقطاعيون هو ملاك الارض والتجار ثم الخماسة في اسفل الترتيب. ومن مظاهر العنصرية صد اايهود ان اليهودي مطالب بنداء المسلم بسيدي وكان ممنوعا علي اليهودي امتلاك او ركوب الخيل ويكتفي بركرب الحمار ولو كان غنيا.كما انه كان يحرم علي المراة اليهودية التزين بالحناء تاذي كان حكرا علي المراة المسلمة.كما ان صغار اليهود يطلق عليهم اسم الجراء كجراء الكلب, ففي المناطق الامازيغية يطلق علي اطفال اليهود اسم اكزين ووداين يعني جراء اليهود ويتعرض اليهودي للاحتقار والسخرية وفي بعض الاحيان للاعتداء الجسدي وفي الغالب لا ينصف اذا اشتكي الي ولي الامر.فلما اتيحت لليهود اول فرصة للهرب هاجروا.
9 - بائع متجول الاثنين 27 غشت 2018 - 14:57
ممكن ان الكتير سيصدم أيها المغاربة هل تعلمون أن سكان المغرب الاصليون هم اليهود ماقرأناه في كتب التاريخ مزور ولا يسرد الحقيقة
الحقيقة هي مسجلة ومؤرخة في ذاكرة أجدادنا اما كامل الحقيقة فهي عند الله وحده يعلم بما حدت
10 - محمد الاثنين 27 غشت 2018 - 15:05
انااول واحد اسي المخرج كون جاتنا فورسة دبا لاسرائيل
كولشي غدي هرب اكون مسلم اولااهودي اولامسيحي اولاملحيد
اولابلادين ......المهم هي الكرامة
11 - كلنا هوجرنا من المغرب الاثنين 27 غشت 2018 - 15:07
كلنا هوجرنا من المغرب و لكن من بعد اليهود. كانت الهجرة اليهودية للمغرب بسبب تدخل المصاد و اليهودية العالمية و لا سيما في عهد الحسن الثاني و بثمن بخس. طولب من اليهود اول شيء ان يسجلوا ابناءهم بالحلة المدنية المسمات ب 1950 و التي كان يتسجل فيها النصارى من كل الاجناسة بالشرق المغربي. و كان التسجيل بصفتهم يهودي مغربي او يهودي فرنسي. و السجل موجود بالمحاكم المغربية. و كانوا ييهدون او يفرنسيونها ابتداء من ذالك الزمن عير انهم كانوا من قبل الا يهودي الدين و اللباس و المنطق اما عبري او عربي و اكثرهم كانوا يقرأون القرآن و العربية و في سوس كان اليهود يتكلمون الامازيغية و الشلحة. و في الريف يتكلمون الاسبانية و البرتغالية ووو اما هجرتهم كان السباب فيها في اول مرة اعلان الدولة
12 - كلنا هجرنا من المغرب الاثنين 27 غشت 2018 - 15:08
اليهودية سنة 1948 و اصبحوا يتكلمون عن الجهاد لتحرير اسراءيل من البرطانيون و العرب. جاء موعد الهجرة التي كانت سرية ثم اصبحوا يقولونها علانية بانهم سيذهبون الى اسراءيل. و عرض على بعض المغاربة شراء ممتلكاتهم بثمن بحص لان المصاد شرطت عليهم ذلك الثمن و عدم تسجيل البيع بالمحافضة بل بالقاضي او بالكاتب العمومي حتي يبقوا معلقين او سري و هذا ما جرى بعملة تاوريرت و وجدة و جرادة و بوعرفة وووووو لان الجالية كانت كبيرة بالشرق و غير فاهمين و غير قراية. من بعد اليهود اصبحة هجرة المغاربة علانية لولا الحسن الثاني لما كان اكثر من نصف المغاربة هاجر الى فرنسى. يرجع المغاربة العرب و الامازيغ الى المغرب بعد التقاعد و لا يرجع اليهود الى السكن بالنغرب حيث يبقوا بالخارع الى الابد.
13 - هذا النبش التاريخي ... الاثنين 27 غشت 2018 - 15:31
... مفيد جدا ما دام هناك احياء عاينوا وقائع تلك المرحلة.
كل الاسباب التي اوردها المتكلمون في الموضوع معقولة ، ولكن اهمها عدم الشعور بالاطمئنان وسط الاغلبية المسلمة التي تضمر لليهود الكراهية والاحتقار ، وذاك شان الاقليات في جميع المجتمعات.
هناك واقعة مؤلمة قد تكون من المحفزات على الهجرة وهي مذبحة جرادة التي ذهب ضحيتها حوالي 48 يهودي، بسبب انتفاضة المغاربة ضد اعلان دولة إسرائيل سنة 1948 .
وهزيمة الجيوش العربية.
ومع ذلك يبقى اليهود المهاجرون سواء الى إسرائيل او اوروبا او امريكا مغاربة يجب الترحيب بهم كما يرحب بجميع مغاربة العالم ، بما فيهم الذين في إسرائيل لانهم ضحية الصهيونية العالمية، خاصة وانهم يحبون المغرب وبامكانهم المساهمة في تنميته اقتصاديا ومناصرته سياسيا، على المستوى العالمي.
14 - الخميس الاثنين 27 غشت 2018 - 15:43
في الوقت الذي هاجر فيه اليهود المغاربة بلادهم كان المغرب هش وتطغى فيه الأمية ومجموعات الأميين تتصرف دائما بالغريزة وقانون الغاب يسود دائما في مثل هذه المجتمعات، فالزعيم علال الفاسي رحمه الله كان عندما يأتي من القاهرة كان يتكلم عن احتلال اليهود لفلسطين فيخطط الرجل الامي للانتقام من اليهودي المغربي بجهالة ظانا منه أنه هو من يحتل فلسطين ويتناسى أن اليهودي المغربي كان لا يعرف إلا صناعة ًلبرادعً وأتت الفرصة طبعا للمغادرة وهذه الفرصة لم تتح لنا نحن المسلمون لأننا كنا نحرم من جوازات السفر ظلما وعدوانا قبح الله من حرمنا من هذا الحق.
15 - المجيب الاثنين 27 غشت 2018 - 15:44
عندنا في المغرب لعبة طفولية قديمة تسمى "غميض البيض" ويعرفها اليهود جيدا. حيث أنها تحولت بفعل الزمن الى نهج فيه افادة لكل من يريد إظهار الأمور الصغيرة المعروفة كي يغطي بها على الأمور الكبيرة السرية. "هل كانت الحياة صعبة في المغرب أم أن المستقبل كان مشرقا في مكان آخر؟؟". لكي نكون دقيقين، هذا السؤال مستوحى ولم يطرحه اليهود الذين كانوا مستقرين في حواضر وبوادي المغرب، بل تكفلت به وحسمت فيه، بسبق الاصرار والترصد، الجماعات الصهيونية الدولية التي كانت هي صاحبة الحل والعقد. فحبذا لو أن هذا الوثائقي تحلى بالجرأة وحاول التغلغل في تفاصيل وأسرار هذا التدخل الخارجي السافر في حقبة لم يكن فيها المغرب سيد قراره. واليوم أيضا عادت "غميض البيض" لتلعبها اسرائيل بواسطة اليهود المغاربة الذين يصرحون انهم يحنون للمغرب. ان قرار عودتهم للمغرب، كما حدث في الماضي، ليس بمحض ارادتهم بل هم مدفوعون اليه لغرض في صدر يعقوب.
16 - mustapha الاثنين 27 غشت 2018 - 15:52
كل ما قيل كدب ولكم لحقيقة كما هية رحلو اليهود الآن دولتهم أمرت بدالك بمغلاطات عن المغرب اناداك ليعمرو بهم الأرض المنزوعة من فلسطين
ف المغرب بلد مظياف ويحترم دينات الأخرى
17 - papillon الاثنين 27 غشت 2018 - 15:55
اليهود بنوا دولتهم بكل ما أوتوا من قوة عسكرية كانت أو اقتصادية ،أما قضية الإنتماء إلى بلد عربي ستصبح مجرد ذكريات يحكيها الأجداد للأحفاد وستمحى مع مرور الزمن وبعد المكان .
18 - streap tease الاثنين 27 غشت 2018 - 15:57
كانت بعض الاسر اليهودية تعيش في احياءنا الشعبية لكنها لم تكن مرتاحة للعداء الدي كان يلقونه من بعض المغاربة وخاصة بعد هزيمة 67 ..كنا اطفالا ونلعب مع بعض اطفالهم ولم نكن نعرف انهم يختلفون عنا ولكن كلما بعض كبار السن يمنعوننا من اللعب معهم ولم نكن نعرف السبب ..كلما مر طفل اسود مشاكس واكبر منا سنا ينهرنا ويقول لنا لا تلعبوا معه حينها تفتح الام الباب وتطلب من طفلها ان يدخل البيت ونحن نبقى في حرج لا نعرف السبب وخاصة اننا نتعاطف مع هدا الطفل المؤدب ..مرت السنين وهاجر اليهود المغرب وحينها عرفنا انها كانت اسرة يهودية ..وهناك يهوديات تزوجن من مسلمين لكنها كانت اقلية ولم يكن دلك ميسرا ..
19 - الفولفوا الاثنين 27 غشت 2018 - 15:58
كاينة واد التنقنيقة فالعائلة ديالي كيعرفها غير لكبار ديالنا وكيهضروا عليها بتحفض كبير هوا ان جدي يهودي سلم باش تزوج جدة ولكن من بعد رجع على دينوا . الحمد لله على نعمة لاسلام ولله يهدي ماخلق
20 - Touhali الاثنين 27 غشت 2018 - 15:58
إفريقية شمالية سكانها وأرضها أمازيغية والتاريخ يشهده. اليهود والفينقين والبزانطين ورومان دخلوا المغرب وخرجوا وتركوا بصماتهم . ا
ليهود سكان المغرب وليس لهم ملكية ﻷرض.
للبرابر يملكون ﻷرض ويحرتونها ؛ بينما اليهود يشتغلون في تجارة وصناعة فقط والأرض ﻻ يملكونها. ولكن يعيشون بسﻻم مع البرابير الى أن أستقل من ﻹستعمار الفرنسي؛ ثم بدأت الهجرة اليهودية من المغرب شوية بشوية وفي حرب ستة أيام المشهورة سنة 1967 التي هزمت فه الجيوش العربية ؛ اليهود علمت أن المستقر الرسمي لهم هو ملء أﻷراض المحتلة من فلسطين الحبيبة ثم هاجروا المغرب وذالك بسرعة كبيرة.
21 - الى الاخ 9 الاثنين 27 غشت 2018 - 16:00
...بائع متجول.
اليهود كانوا مستعبدين عند الفراعنة الى ان حررهم النبي موسى عليه السلام ، ولقد ركب البحر وجاء الى منطقة طنجة حاليا للقاء سيدنا الخضر في مجمع البحرين وهو عبد الله المخفي ولا شك انه امازيغي اتاه الله العلم والحكمة ، ويبدو انه ركب سفينة من سفن الفينيقيين انذاك.
واذا اعتبرن ان قرطاج تاسست سنة 814 قبل الميلاد ، وان اول تهجير جماعي قسري لليهود من اورشاليم كان على يد الامبراطور الكلداني البابلي نبوخذنصر سنة 597 قبل الميلاد بعد ان دمر عاصمة مملكة داوود وسليمان.
ففرض عليهم الاقامة الاجبارية في بابل.
هجرتهم الثانية الى كل الجهات كانت في القرن الاول الميلادي لما دمر الرومان عاصمتهم من جديد.
في الهجرية الثانية قصد بعضهم المغرب ، بينما الامازيغ كانوا قبل قرطاج ولكثرتهم قصدهم التجار الفينيقيون.
22 - مغربية الاثنين 27 غشت 2018 - 16:14
كون خلاو اسلامين لهود فالمغرب
كون دباالمغرب محسوب على الدوال العضمة
بحال
امريكا فرنسا لنجليز كندا اسراءيل المانيا
كولشي تقدم باالعقلية يهودية.....وشكرا
23 - مقلوب علي القفة.. الاثنين 27 غشت 2018 - 16:47
الى الخوت اللي كيسردونا التاريخ فجوج سطورة و احنا معارفينش حتى مستواهم المعرفي بحال واحد قالك سكان المغرب الاقدمون هم اليهود بحال الى المغربي عندو 4000 عام و قبل مكان والو وواحد قالك نزلو فطنجة هههه انا نقولكم كفاش كنشوف المسالة من منظوري الخاص ما انا استاذ تاريخ والا غيرو كان الهلوكوست جريمة منظمة من طرف الصهاينة ربحو فيها جوج حوايج مهمين اولا ضمنو المساندة ديال دول العالم فتاسيس الدولة الصهيونية حاجة اخرى هي خلعو جميع يهود العالم و فهمهوم بلا الى مجاوش الاسرائيل غيوقع لهم نفس الشيء هدا اللي سهل المامورية و يهود العالم نزحو لفلسطين و كيبقاو حوايج خرين خاصين بكل دولة بحال المضايقات اللي كيعانويها اي اقلية فاي دولة فانتظار تحل الدموقراطية و الوعي.... للحديث بقية
24 - سناء الادريسي الاثنين 27 غشت 2018 - 17:40
لا ليس صحيحا ايها الكاتب ارجع الى nationale geografic channel او Discovery Channel رايت شريطا وثاءقيا لهجرة اليهود جماعة على مثن باخرة بالمءات من اوروبا وامريكا الى فلسطين وكان الجيش البريطاني انذاك قد منعهم من الدخول لانه كان المحتل انذاك ولم يكن للجبش علما بان باخرة ستصل محملة بمءات اليهود الى فلسطين. وتركوهم على مثن الباخرة قرابة ثلاثة ايام. وارجع الى اتفاقية الاستقلال حيث اتفق المتفقون على ان يهاجر سنويا 1500يهودي سنويا لمدة خمس سنوات. عندما خرج اليهود من المغرب خرجوا تقريبا من جميع الدول لاعمار ارض فلسطين وازالتها من الوجود ليبدا عهد اسراءيل والغرب معا وكاننا نحن من اقمنا الحرب العالمية الاولى والثانية. ولااستغرب هذا المقال انها حملة جديدة لسياسة اليهود بعد ان تمكنوا من اقامة دولة يرجعون الان للنبش في الماضي ويتحدثون عن املاك اجدادهم لبس فقط في المغرب رايته هنا باوروبا. كانت جمعية صهيونية منظمة تسهل عملية الهجرة. هؤلاء لااصدقاء لهم ولاامن ولاامان ولاخير ياتي منهم . هؤلاء سبب بلاء العالم والحروب القذرة التي راح ويروح ضحيتها ملايين الابرياء.
25 - سناء من فرنسا الاثنين 27 غشت 2018 - 18:12
الأردن+سوريا+العراق+لبنان+فلسطين+إسرائيل+مصر+ليبيا+تونس+المغرب+الجزائر, كلها أراضي استعمرها المسلمون وأجبروا السكان الأصليين على هجرة بلادهم أو الموت أو الدخول في الإسلام وتعلم اللغة العربية, ومع مرور الزمن وتعاقب الأجيال صدقت تلك الدول أنها دول عربية إسلامية, على أن الحقيقة أنبل من ذلك, وبالتالي تورطت المنطقة حديثا بصراعات دموية كان أغلبها مع اليهود المساكين المظلومين,ويجب أن يعود الحق الشرعي لاصحابه وأن يعود الإسلام من حيث أتى.
وجاء اليوم والوقت المناسب ليعتذر فيه العرب المسلمون عن جرائمهم التي ارتكبوها بحق اليهود وبأن ينسحبوا من أرض فلسطين ويتركوا فلسطين لأصحابها الشرعيين من سريان وآرام وكنعانيين ويهود وهم كلهم خليط تعاقبوا على فلسطين وأغلبهم شعوب غريبة استولوا على أرض غربي النهر بالقوة وبالسلاح, واليهود جزء من هذه المنظومة, يجب على العرب المسلمين حاليا أن يعوا هذه الحقيقة ويجب على هذه الحقيقة أن يتعلمها طلاب المدارس الإعدادية والابتدائية .....
26 - م.س الاثنين 27 غشت 2018 - 18:55
السبب الرئيسي. هو أن إسرائيل كانت لها نية الغدر بالصديق المغربي المسلم :الاستيلاء على القدس وسياسة الاستيطان والصهاينة يعرفون أن المغاربة يحبون فعلا اليهود بالمغرب.وانهم لا محال سوف يكون غضب المغاربة شديد من خيانة جارهم وصديق العائلة اليهودي.لذلك اخرجوا اليهود قبل الغدر خوفا من غضب الأسد المغربي الغر
27 - هناك كثير من الوقائع ... الاثنين 27 غشت 2018 - 19:02
... التاريخية تتعلق باليهود يمكن استحضارها بالرجوع الى بطون التاريخ ، منها ان لليهود ثأر مع جد التيفيناغبين الذين يرجعون بتاريخهم الى الفرعون شيشنق الذي هاجم مملكة سليمان واستولى على كنوزها وبسط نفوذه على فلسطين.
ولهذا فليحذر الامازيغ التفيناغيون الذين يفتخرون بانتصارات الفرعون الامازيغي الليبي شيشنق واتخذوا تاريخ استيلاءه على عرش الفراعنة تاريخ تقويمهم ،من انتقام اليهود الصهاينة.
28 - الرحال والجشع الاثنين 27 غشت 2018 - 20:01
هم قبائل بدو عبرانيين /رحال عبر التاريخ يتاجرون في كل شيئ ولم تكن لهم يوما ما أرضا خاصة بهم بل كانوا دائمي الترحال (مابين الإمبراطوريات الفرس والرومان والفراعنة ) قبل ظهور الديانة اليهودية . جاءت بهم الى غرب افريقيا الامبراطورية الرومانية لاسباب استيطانية ورحلتهم لنفس الغرض الأمبراطورية الانجليزبة إلى أرض فلسطين .
29 - الى سناء فرنسا الاثنين 27 غشت 2018 - 20:10
اول حاجة حتى حد ماهو مسكين و هاد اليهود مساكن كتقال فالعالم الغربي باش يستمرو فامالة الراي العام الغربي و بانهم دائما ضحية و لهادا دائما كاينة حراسة على الاماكن اللي كيت اجدو بها اليهود، ثاني حاجة اليهود كانو مضطهدين من طرف الفراعمة فمصر اش جابهم لفلسطين و لا فليطين عندها 4000 عام ثالث حاجة جبدلي فالتاريخ نزوح مجموعات بشرية على اساس عرقي كما وقع اثناء احتلال فليطين و البواخر تللي جات معورة بتلمستعمر الصهيوني، رابعا مهما كان الأمر واخا حتى اما ممتفقش على الطريقة اللي انتشر بها الإسلام قولي ليا كفاش غادي نردو كنعانيين ز غيرهم سلمو الى اين بدعوى ان الاسلام ماشي اصلو من فلسطين.. (حتى اليهودية اصلها ماشي فلسطين و شكرا) ..
30 - سناء من فرنسا الاثنين 27 غشت 2018 - 21:25
اول من استغل اليهود جنسيا واقتصاديا هم الفراعنة بعد استعادة امبراطوريتهم من الهكسوس الرعاة الذين تحالفوا مع اليهود في ادارة مصر الفرعونية السفلى, والنص القرآني تحدث عن اليهود بأعتبارهم ليس نجسا في بعض الأحيان بل بأعتبارهم شعب الله المقهور وليس المختار وبذلك يقول القرآن :
واذ نجيناكم من آل فرعون ..... يذبحون ابناأكم ويستحيون نساأكم .
وقد نعم اليهود طوال حياتهم بعيش رغيد عند الملوك المثقفين والبابوات المثقفين ايظا وفي فرنسا وليطاليا, وعاش اليهود في الأسكندرية سنة 1488 ميلادي بسلام آمن وتطبعوا مع المصريين وشربول الخمرة هنالك بكثرة وتربعوا على البسط كما يتربع وخلعوا نعالهم عند دخول منزل احد الأصدقا ء .
وسمح لهم الوالي ان يبنوا معبدا على جبل صهيون وحج اليه آلف من المتدينيين ومنهم من عاد الى البلاد التي قدم منها ومنهم من فضل لن يبقى على جبل صهيون كي تفيض روحه هنالك .
ورمز اسطورة عودة اليهود الى وطنهم هي عند المثقفين : رمز كثيف لشعب قد فقد وطنه سنة 71 للميلاد وشتتوا في لرجاء الأرض ولكن ما الذنب الذي كان يفعله اليهود حتى يستحقوا كل هذا العذاب :
لابد ان سياسة الذهب والفضة التي يتقنها اليهود.
31 - AMJJOUDH الاثنين 27 غشت 2018 - 21:26
لا يمكن الحديث عن هجرة اليهود المغاربة الى اسرائيل دون اغفال عبارة شهيرة كان يتم تداوبها بين المغاربة في ستينيات القرن الماضي وهي ال..... القرع باع اليهود بالزرع و وهي عبارة كانت تكتب على الجدران في الاحياء الشعبية و الواقع ان هجرة اليهود كان وراءها تغول المكون القومجي العروبي و الديني الاسلاموي بعد الاستقلال والذي يمثله حزب الاستقلال على باقي المكونات الهوياتية الاخرى خاصة الامازيغ واليهود بدعم من عربان الشرق وما تلا ذلك من فرض العربية والتعريب عليهم فتولذ شعور بالاقصاء. والتهميش لديهم ودفع بالهود الى الهجرة الى اسرائيل في حين هاجرت اعداد هائلة من الامازيغ الى اوربا حيث اضطر امازيغ الريف الى الهجرة الى هلندا والمانيا وامازيغ الاطلس و سوس استقر معظمهم في فرنسا وبلجيكا ليسهل على العربان استكمال تعريب اليلاد وتدمير هويته الامازيغية وادماجه قسرا مع الشرق العروبي وهو ما تم بالفعل
32 - Omar الثلاثاء 28 غشت 2018 - 01:05
Sans les Juifs qui constituent une part importante de l'identité du pays le Maroc sombrera dans les ténébres
33 - يوسف KSA الثلاثاء 28 غشت 2018 - 11:56
للأسف الشديد المستقبل كان مشرقا في مكان آخر؟".
34 - تخليص وتحرير المرأة اليهودية الثلاثاء 28 غشت 2018 - 21:41
تحرم الأم اليهودية من الإرث في ولدها وابنتها بصفة دائمة وليست معدودة من الورثة أصلا. كما أن البنت اليهودية لا حق لها في الميراث إذا تزوجت في حياة أبيها، وأنها إذا أرادت الميراث فعليها أن تضحي بشبابها وتعيش حياة العنوسة بكل مشاكلها حتى يموت الأب لتأخذ حقها في الميراث أو تموت قبل موته فتخسر كل شيء

وبالنسبة للأخت اليهودية، فلا ترث في أخيها شيئا إذا كان معها أخ أو أبناء أخ. أما الإبن البكر يعطى ضعفي الابن الثاني والثالث فإذا كانوا ثلاثة أبناء يأخذ الابن البكر النصف ويأخذ الابن الثاني والثالث الربع لكل واحد منهما.

ومع هذا التفاوت الواضح والتمييز الصارخ بين البنات المتزوجات وغير المتزوجات وبين الإخوة الذكور والأخوات الإناث والأب والأم في أصل الميراث وتوريث بعضهم دون بعض رغم اتحاد الجنس والقرابة وتفضيل الابن البكر على من يولد بعده فإنهم ساكتون لا يشكون ولا يحتجون على ذلك، ولا نسمع أحدا يثير قضيتهم أو يهاجم نظامهم الإرثي من دعاة المساواة بين الجنسين وحقوق الإنسان المهووسين بالدفاع عن حق المرأة المسلمة في المساواة في الإرث لماذا لا يدافعون عن قضية المرأة اليهودية ومعاناتها مع الإرث اليهودي
35 - التضامن مع إخواتنا اليهوديات الثلاثاء 28 غشت 2018 - 22:50
لا لظلم المرأة اليهودية الضعيفة من طرف الرجل اليهودي
التضامن مع أخواتنا اليهوديات
أعلن تضامني المطلق مع أخواتنا اليهوديات في المطالبة بالمساوات في الإرث مع إخوانهم اليهود فلا يعقل حرمان المرأة من إرث أبيها إذا تزوجت وحرمانها من إرث أبنائها هذا ظلم هذا طغيان الرجل اليهودي
نطالب بالمساوات بين المرأة اليهودية والرجل اليهودي في الإرث اليهودي
لا للظلم
التضامن مع أخواتنا اليهوديات في المطالبة بالمساوات في الإرث مع إخوانهم اليهود واجب وطني وواجب ديني وواجب حقوقي وواجب إنساني
لا لظلم المرأة اليهودية الضعيفة من طرف الرجل اليهودي التي يعتبرها الرجل اليهودي نجاسة ويحرمها من الإرث وهي التي ولدته
ما هذا التخلف والتشبث بالخرافات الدينية
لا لظلم المرأة اليهودية الضعيفة وقهرها من طرف الرجل اليهودي
36 - المساواة بين اليهود في الإرث الثلاثاء 28 غشت 2018 - 23:23
المساواة بين اليهود في الإرث
المساواة بين كل اليهود في الإرث
#المساواة بين كل الإخوة والأخوات اليهود في الإرث
#نطالب بالمساواة بين كل الإخوة والأخوات اليهود في الإرث البكر وغير البكر الإناث والذكور

أنشروا فضلا لإنقاذ أخواتنا اليهوديات وإخواننا اليهود ومساندتهم في المطالبة بالمساواة في الإرث
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.