24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | وزارة الثقافة تحدد مواعيد زيارة المباني التاريخية

وزارة الثقافة تحدد مواعيد زيارة المباني التاريخية

وزارة الثقافة تحدد مواعيد زيارة المباني التاريخية

أعلنت وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة أنها، في إطار مواكبة ظروف استقبال الزوار واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لضمان حسن استقبالهم، حددت توقيت العمل بالمباني التاريخية والمواقع الأثرية في الفترة الممتدة من التاسعة صباحا إلى الثامنة ليلا بدون انقطاع عن طريق المناوبة، مع السهر على مراقبة انضباط القباض والمكلفين بالحراسة.

كما أكدت الوزارة، في بلاغ صادر عنها، أنها "تحرص على العناية بالمآثر والمواقع التاريخية من خلال تخصيص ميزانية سنوية لترميمها وإعادة الاعتبار إليها ومراجعة النصوص القانونية المنظمة لها"، مشددة على متابعتها الدائمة لوضعية هذه المباني والمواقع، بتنسيق تام مع المديريات الجهوية والإقليمية للثقافة، للرفع من جاذبيتها وتمكينها من جميع الوسائل والإمكانات اللازمة لهذا الغرض.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - kadia abdenbi الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 10:17
كان الله في عون الحراس٠ المواقع الأثرية والمزارات السياحية عبارة عن أطلال تننتظر رثاء الشعراء٠ آلسائح يحج إليها مكرها ووالمغربي يتفادى الإقتراب من محيطها خوفا من المجهول أو العقارب و الأفاعي٠ أموال صرفت ودار لقمان على حالهها٠
2 - متتبع الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 10:52
صراحة مآثرنا على حالها لا تدل على ماضيها. وعن ماذا تتحدث وزارة الثقافة. قصر الحمراء في غرناطة يشكل المورد الأساسي للسياحة في هذه المدينة الجميلة. مدينة العرائش مثلا يوجد بها مآثر تاريخية مهمة وحالها يندى له الجبين.
كفى من الاستهثار يجب التفكير بجدية في إعطاء القطاع الخاص إمكانية الاستثمار في هذه المآثر و الاستفادة منها مع احترام والحفاظ على المعالم الأثرية.
3 - ابن عصره الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 11:27
لم يعد يهمني لا ماضي الاسوار ولا الاثارات التاريخية ولاالثرات المحلي ولا العالمي لان كل هاته المعالم ليست مني ولست منها . مايؤرقني هو كثرة التفكير في مستقبل ابنائي وحاجياتهم من تعليم جيد وصحة وشغل وترفيه .
4 - Moulahid الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 21:08
انا معك رقم 2 زرت مدينة ازمور بالحاح من ابني يا للاسف الشديد بعدما شاهدنا فيلما بثته احدى القنوات الوطنية استغربت كثيرا لا مجال للمقارنة بين مناظر الفيلم وما شاهدته اثناء زيارتي في عين المكان رائحة البول إلغاءط الجدران مهترءة انعدام وساءل السلامة الحقيقة أنه حان الوقت لخوصصة ما تبقى من الماثر.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.