24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1306:4613:3117:0720:0821:28
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. متضامنون مع معتقلي الريف (5.00)

  2. هكذا توسط مرسى تطوان في التجارة بين المغرب الإفريقي وأوروبا (5.00)

  3. "جدارية حزينة لطفل" تستنفر السلطات في وزان (5.00)

  4. مسيرة احتجاجية بالرباط تطالب بـ"الحرية الفورية" لمعتقلي حراك الريف (5.00)

  5. شكاية تجر أحمد منصور إلى القضاء الإسباني (2.33)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | الملك: الأغاني الشعبية للفنان حميد الزاهر راقية

الملك: الأغاني الشعبية للفنان حميد الزاهر راقية

الملك: الأغاني الشعبية للفنان حميد الزاهر راقية

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الفنان المرحوم حميد بن الطاهر (الزاهير).

وأعرب الملك، بهذه المناسبة الأليمة، لأفراد أسرة الفنان الراحل، ومن خلالهم لكافة أهلهم وذويهم، ولجميع أصدقاء الفقيد ومحبيه، ولأسرة الفن والطرب الوطنية، عن أحر التعازي وصادق المواساة في "رحيل أحد الرواد الكبار للأغنية الشعبية المغربية، ساهم على مدى عقود، بعطائه الفني المتميز، في إثراء الخزانة الفنية الوطنية بأغاني شعبية راقية ومقطوعات موسيقية خالدة، سيظل يتغنى بها جمهور واسع من عشاق الفن الشعبي الأصيل، بالمغرب وخارجه".

وتضرع الملك إلى الله تعالى أن يجزي الفقيد خير الجزاء على ما قدم بين يدي ربه من أعمال مبرورة، ويشمله بمغفرته ورضوانه، ويسكنه فسيح جناته، وأن يعوضهم عن فراقه صبرا جميلا وثوابا صادقا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - Bouta.... الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 15:51
رحمة الله عليه وأدخله فسيح جناته....أغانيه لن تنسى.. عزيز في قلوب كل المغاربه...الصبر والسلوان لجميع أفراد العائلة...إن لله وإن إليه لراجعون..بوتا....لين؟
2 - المهدي - فرنسا الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 15:54
رحم الله فناننا القدير حميد الزاهر ، فعلاً كان فنه راقياً وأكثر من فن علاجاً للنفس والروح يشيع البهجة والسرور ويذهب الهم والغم .. انه نجم في سماء الفن المغربي يختفي اليوم .. شخصيا المرحوم حميد الزاهر ارتبط بجزء من طفولتي وشبابي وبغيابه أقتلع هذا الجزء من الماضي الجميل .. رحم الله حميد الزاهر وأسكنه فسيح جنانه وعزاؤنا لاسرته الصغيرة ولكل عشاقه ومحبيه وانا لله وانا اليه راجعون ...
3 - yaaaaaaaaadris الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 15:56
دوام الحال من المحال ، رحم الله الفقيد ، و جعل مثواه الجنة .
كم صال و جال فوق المنصات و أطرب سكان المغرب العربي بأغاني جميلة ،
4 - serghii الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 15:57
نعم اغانيه خالدة رحم الله حميد الزاهر السرغيني
5 - المغرب المغرب الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 16:09
وتضرع الملك إلى الله تعالى أن يجزي الفقيد خير الجزاء على ما قدم بين يدي ربه من أعمال مبرورة،  اللهم آمين
6 - abdellatif الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 16:31
On aime beaucoup les bons gestes de Sa Majesté le Roi Mohammed 6
7 - منير الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 17:07
انا لله وانا اليه راجعون اللهم اغفر لنا وله وارحمه وجميع موتى المسلمين
8 - جمال الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 17:22
امضيت ليلة الامس اقلب صفحات ذكرياتي لليالي الحفلات التي سهرناها للفنان الراحل .. تالمت كثيرا .. كثيرا جدا . غفر الله له و لنا و لامة سيدنا محمد عليه السلام آمين
9 - عبد الحق الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 17:27
اللهم تجاوز علينا وعليه وعلى المسلمين أجمعين وأحسن اللهم خاتمتنا إنك ياربي على كل شيء قدير
10 - مغربي الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 18:01
اللهم دم الصحة و السلامة و العز و النصر و التمكين و الافراح و المسرات و التوفيق و التفوق باستمرار على ملكنا المفدى يارب العالمين وكن له ولي و الحافظ و المعين أينما حل و ارتحل الراءد بالجميع المقاييس في الخدمة المغاربة بالسراء والضراء و بشتى المجالات دون ملل او كلل و بالنكران الذات.
11 - عكا الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 18:43
اللهم ارحمه وتجاوز عن سيئاته وامحو أعماله السيئة واربي حسناته آمين .
12 - سيدي محمد الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 19:39
نعم هذه سنة الحياة ،   و لا يدوم إلا وجه الله العزيز الحكيم ،
نعم  لقد عرف المغرب  نهضة  فنية في عهد    فنانين  مقتدرين  رغبتهم الأولى و سعادتهم  هي  إسعاد المغاربة   بفن رقي   معبر   حتى  شاع صوتهم  في المغرب العربي و خارجه ....
كثير منهم  رغم نجميتهم  ؛ و مقامهم  الأخلاقي  الرفيع  لم يفكروا في جمع المال و  الثورات،    مما جعلهم يعيشون في  آخر المطاف  مشاكل مالية   لكن هذا لم ينقص يوما من شهامتهم  و  جودة أخلاقهم .
 فالفنان العظيم   السيد حميد الزاهر   كان مصباحا  في الأغنية الشعبية الأصيلة وصلت ذروتها في عهد المرحوم الحسن الثاني ،  وكان محبوبا جدا كذلك عند الجمهور التونسي
رحم الله الفنان حميد الزاهر  ورزق أهله و ذويه و محبيه الصبر و السلوان آمين
13 - علي من فرنسا الثلاثاء 11 دجنبر 2018 - 21:16
الفن الراقي و البهجة و الفلكلور و رقصات الزمن الجميل، رحمك الله عن كل ابتسامة و بهجة و سرور ادخلتها على المغاربة و الجزاءريين.
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.