24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | شعراء مغاربة العالم يحتفون بالقصيدة في البيضاء

شعراء مغاربة العالم يحتفون بالقصيدة في البيضاء

شعراء مغاربة العالم يحتفون بالقصيدة في البيضاء

على هامش مشاركته بالمعرض الدولي للنشر والكتاب، نظم مجلس الجالية المغربية بالخارج أمسية شعرية احتفاء بشعراء مغاربة العالم، بمشاركة شعراء مغاربة قادمين من كل من إسبانيا وفرنسا وبلجيكا، وإيطاليا وهولندا وألمانيا، نحو الدار البيضاء.

وسافر المشاركون في هذه الأمسية، التي سيرت أطوارها الشاعرة المغربية المقيمة بإيطاليا مونية علالي، بين عمق المعاني الشعرية في القصائد الملقاة بلغات أوروبية وباللغة العربية، وبين نغمات قيثارة الموسيقار المغربي المقيم بإيطاليا نور الدين فاتي.

واستمتع الحاضرون بقصائد باللغة العربية لكل من الحسين دراز من بلجيكا، ويحيى الشيخ من فرنسا، والتيجاني بولعوالي من هولندا، وكذا الشاعر ميلود الغرافي المقيم بفرنسا أيضا، الذي زاوج بين لغة الضاد واللغة الفرنسية.

وبلغة موليير، أبدع إسماعيل أيت حمو القادم من بلجيكا، في حين اكتشف الحضور أشعار مصطفى ستيتو بالهولندية، وكذا قصيدتين بالألمانية للشاعر الشاب ياسين دوعلال. وحتى اللغة الكتلانية كانت حاضرة في هذه الأمسية متعددة اللغات، فكانت قصيدة ألقتها سلوى الغربي.

ويروم هذا السمر الشعري التعريف بإبداعات هؤلاء الشاعرات والشعراء المغاربة الذين ينقلون ثقافة بلدهم الأصل وينشرونها في بلدان إقامتهم بلغتهم الأم تارة، وبلغات بلدان الإقامة تارة أخرى، كما يهدف إلى اكتشاف مدى حضور الثقافة المغربية في إنتاجات هؤلاء الشعراء.

وفي كلمة مقتضبة في ختام هذه الأمسية الشعرية، نوه الأمين العالم لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف، بإبداعات شعراء مغاربة العالم الذين تجذروا في نخب بلدان الاستقبال، وامتلكوا لغاتها وأصبحوا يبدعون بها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - م المصطفى السبت 16 فبراير 2019 - 22:01
المغرب غني بالشعراء والكتاب، وبالأمسيات واللقاءات الشعرية والأدبية والثقافية.
كان على السبد بوصوف أن يفكر في تنظبم هذا النوع من اللقاءات الشعرية والأدبية بفرنسا مثلا، ولم بشمال فرنسا، حتى تتاح الفرصة للمثقفين المغاربة التعرف على شعراىنا وكتابنا وانتعاشنا كجالية مغربية بعطاءاتهم المتميزة.
أظن انه قد حان الوقت للسيد بوصوف لكي يفكر بعمق في ما تتطلع إليه الجالية المغربية. ولن يتأتى ذلك إلى عن طريق التعرف على هذه الجالية ، من خلال الحوار معها والتواصل بها.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.