24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | الحياة تعود إلى الموقع الأثري "ليكسوس" أقدم حاضرة في المغرب

الحياة تعود إلى الموقع الأثري "ليكسوس" أقدم حاضرة في المغرب

الحياة تعود إلى الموقع الأثري "ليكسوس" أقدم حاضرة في المغرب

بعد قرون من النسيان، عادت الحياة إلى الموقع الأثري "ليكسوس" الواقع بمدينة العرائش، بعد تدشين محافظة الموقع الذي يعدّ من أقدم الحواضر في المغرب؛ إذ يعود تاريخه، حسب النصوص الإغريقية والرومانية، إلى نهاية القرن الثاني عشر ما قبل الميلاد.

وتعتبر ليكسوس من أقدم الحواضر في المغرب وفي غرب البحر المتوسط، وكانت تغطي مساحة 14 هكتارا. ويضم موقع ليكسوس عددا من الآثار ما زالت شاهدة على انفتاح المغرب على المحاور التجارية المتوسطية والتفاعل الثقافي مع الثقافات والحضارات المتعددة.

محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، الذي افتتح محافظة موقع ليكسوس، قال إن هذا الموقع الأثري العريق "يحتل مكانة متميزة في مشهد المغرب القديم، لكونه أعرق الحواضر بالمملكة وأحد أقدم وأنشط المراكز الحضرية في زمانه على مستوى البحر الأبيض المتوسط، وهو بذلك يجسد نموذجا حيا لعراقة تراثنا وأصالة مجده التليد".

وكانت ليكسوس الواقعة على ضفة وادي لوكوس، في بداية نشأتها، عبارة عن مركز تجاري، ثم تطورت إلى مدينة تُصدّر منها المنتجات المحلية وتستورد إليها المواد القادمة من الخارج، وكانت مركزا تجاريا كبيرا في منطقة غرب البحر الأبيض المتوسط.

وتؤكد المعطيات الأركيولوجية أن مدينة ليكسوس انتعشت وربطت علاقات تجارية مع القرطاجيين ومع مناطق بشرق المتوسط خلال الفترة ما بين القرن الثالث قبل الميلاد وسنة 40 ميلادية، كما عرفت تطورا عمرانيا تحت حكم الملوك الموريين من خلال بناء المنازل ذات الصحن الداخلي والأزقة المبلطة بالحجارة المنقوشة، بالإضافة إلى البنايات العمومية والأسوار الدفاعية.

وأوضح وزير الثقافة والاتصال أن موقع ليكسوس الأثري "يحمل كل مكونات ومؤهلا التراث العالمي ويضعنا أمام مسؤولية وطنية جسيمة تستدعي استنهاض الهمم وإحكام المقاربة لحفظه على أصالته للأجيال القادمة، ورد الاعتبار إليه والتعريف به".

وأضاف أن افتتاح الموقع بتهيئة جديدة ومندمجة يؤسس لبداية مرحلة مختلفة من إدارة وتدبير المواقع الأركيولوجية. مرحلة قال الأعرج إن معالمها سُطرت بعد سنتين من التشخيص والمعاينة الميدانية لواقع حال المواقع الأثرية التابعة لقطاع الثقافة، بيّنت ملحاحية الاهتمام بها وصيانتها.

وشدد الأعرج على أن صيانة وحفظ المآثر التاريخية يجب أن يكون من باب جعلها رافعة رئيسية للتنمية، معتبرا أن حفظها فقط "لضرورة الصيانة واحترام الماضي دون الحرص على ربطها بمنافع يستفيد منها المجتمع والاقتصاد المحلي والوطني أصبح أمرا متجاوزا لن يفضي في النهاية سوى إلى فوائد محدودة قياسا بالمال والجهد المستثمريْن".

وأشار وزير الثقافة والاتصال إلى أن التجارب الرائدة في عدد من الدول أكدت أن حماية التراث الثقافي وتأهيله يمكّنا من المساهمة المباشرة في تحقيق جزء كبير من أهداف الرخاء المستدام، مبرزا أن التراث الأركيولوجي والثقافي يشكل موردا غير متجدد يجب حمايته وإدارته بكل عناية من خلال وضعه في مكانه الصحيح بوصفه أولوية في برامج العمل التنموي وليس استثناء مناسباتيا أو ترفا فكريا.

وأعلن الأعرج أن وزارته بصدد إعادة النظر في الهيكل التنظيمي لقطاع الثقافة، حيث ستوكل مهام جديدة لمديرية التراث الثقافي ومصالحها الخارجية، يوازيها تحديث وتحيين المنظومة التشريعية الخاصة بالتراث وزيادة في الميزانية المخصصة لتدبير وتثمين المواقع الأثرية والمعالم التاريخية.

وكشف وزير الثقافة والاتصال أن قطاع الثقافة بصدد التحضير لإجراء استشارة وطنية حول التراث الثقافي على منوال الاستشارة الوطنية حول الثقافة والتنمية المستدامة التي نظمتها الوزارة سنة 2014، لتجميع وتحليل التصورات، يساهم فيها كل الفاعلين الذين لهم صلة بالتراث الثقافي لبلورة تصور يتجاوب مع متطلبات التدبير العصري للتراث الثقافي المغربي.

وختم الأعرج الكلمة التي ألقاها بمناسبة افتتاح موقع ليكسوس بأن العمل بالموقع لم ينته بعد، "ذلك أن مكنونات الموقع الأركيولوجية ومؤهلاته الاقتصادية يمكن أن تبوئه بيسر تتويجا عالميا من قبل اليونيسكو"، مضيفا أن هذا الهدف هو مطمح الوزارة على المدى المتوسط، مبرزا أنه أعطى تعليماته لوضع برامج تنقيب أثري سنوية بالموقع تخصص لها ميزانية قارة للكشف عن أجزائه الهامة لتسليط الضوء على جوانب من تاريخ الموقع والمنطقة.

كما أعلن الأعرج أنه سيتم إحداث مدخل جديد إلى موقع ليكسوس لتسهيل الولوج عبر الطريق السيار، بالإضافة إلى مجموعة من أشغال التهيئة الداخلية التي ستوفر شروط الراحة والاستفادة والاستمتاع بما يتيحه الموقع على الصعيدين التراثي والبيئي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (50)

1 - طارق الأحد 21 أبريل 2019 - 12:04
بلادنا و الحمد لله تزخر بالكثير من المآثر التاريخية و لكنها قد طالها النسيان. الحمد لله أنه أصبح هناك توجه جديد لدى وزارة الثقافة يهدف إلى ترميم تلك المآثر و جعلها قبلة سياحية من أجل تشجيع السياحة
2 - brahim الأحد 21 أبريل 2019 - 12:07
لماذا يوجد أشخاص في الموقع بالزي الروماني، مع أن الموقع يعود لما قبل الإحتلال الروماني ؟
3 - Hooollandddddddssss الأحد 21 أبريل 2019 - 12:11
اكيد ولاكن ليست حضارة البربر انما من جاؤوا الي هناك والسسوا وبنو اما البربر فلم يكن لهم وجود حينها فهم دخلاء.
المغاربة رجل واحد هذا هو الذي يجب ان يكون والخزي والدمار لكن من يقول غير ذلك
4 - Yassine الأحد 21 أبريل 2019 - 12:11
un grand merci au moyen orient pour la civilisation, l'art, l'écriture et les valeurs
5 - Khalid antifachiste الأحد 21 أبريل 2019 - 12:14
لا اعتقد ان الموقع يشهد على انفتاح المغرب بقدر ما يشهد على الاستعمار والتبعية التي ظل البربر يعيشون فيها الى ان علمهم العرب معنى الاستقلال وقيمة الحرية، لكن اصحابنا البيربيريست اليوم يحنون الى الاستعمار ويفعلون كل ما في وسعهم لاعادة المغرب الى احضان الاستطان.
6 - مغربي حر الأحد 21 أبريل 2019 - 12:20
أخيرا خبر صار من المغرب، شيئ جميل أن يتم الاعتناء بمورثنا التقافي المتنوع، و العقوبه لباقي المآثر المنسية و المهمشة
7 - سمير الأحد 21 أبريل 2019 - 12:20
الناس تزيد القدام وحنا ورجعوا الوراء
8 - Safoukah الأحد 21 أبريل 2019 - 12:26
مدينة فينيقية ..الفينيقيون هم اول من ادخل الحضارة للمغرب ، وهم من ادخلوا الكسكس ولباس البرنس (الجلباب ) والحناء ، وتميمة اليد التي توضع في الباب...في الوقت الذي كان الفينيقيون العرب يجوبون العالم ويؤسسون الحضارات ، كان البربر هاربون في قمم الجبال..
9 - CONAN الأحد 21 أبريل 2019 - 12:28
يمكن إنشاء متحف يضم تماثيل ترتدي ملابس تلك الحقبة، مع إضافة مجسمات للأدوات المستعملة، مع تبيان أسلوب الحياة في تلك الفترة.
10 - abdou Salah الأحد 21 أبريل 2019 - 12:29
C'est magnifique...on a besoin d'autres initiatives pour d'autres sites similaires. Bon courage.
11 - مواطنة الأحد 21 أبريل 2019 - 12:52
حفظ الثرات و العناية به و ترويج له سيجلب السياح من جميع دول العالم و سينتعش إقتصاد المنطقة. أتمنى أن تعمل الوزارة نفس الشيئ مع المدينة الأثرية بريش ضواخي أصيلة
12 - محمد امين الأحد 21 أبريل 2019 - 12:57
ما علاقة البربر بالمقال

سؤال لصاحبي التعليق 3 و 8

نحن سعداء بهذه الالتفاتة لهذا الموقع وكفى
13 - الشاوني الأحد 21 أبريل 2019 - 13:07
مدينة ليكسوس مظهر من مظاهر الحضارة الامازيغية العريقة 12000 قرن قبل الميلاد كان المغاربة الامازيغ لهم مدن و حواضر و قوانين و اعراف و يقسمون الادوار و الاعمال.قبل اجتياح و قبل غزو اي اجنبي سواء فينيقي او روماني.
و مع ذالك مازال البعض ينشر بروباغندة الكذب و التضليل اخراج الامازيغ من الجاهلية .
14 - عزيز الأحد 21 أبريل 2019 - 13:07
لم يتكلم المقال عن البربر، لكن بعض التعاليق نفت ان يكون الموقع الاثري بربريا. سيظل العرب اصل العرب مشرقيا ولا يمت بصلة لشمال افريقيا، التاريخ شاهد على كل شيء
15 - الحقيقة الأحد 21 أبريل 2019 - 13:24
لافرق بين عربي وبربري نحن جميعا مغاربة نغدم وطننا ومن يتسلح بالعنصرية فلن تجديه شيئا المغرب واحد والمغاربة يد واحدة وغيرهم دخلاء سعون إلى خلق الفتنة والتفرقة مدعومين الخارج عاش المغرب حرا ابيا ولا عاش من خانه
16 - البرنس الأحد 21 أبريل 2019 - 13:27
الى صوبو الطريق و حبسوا الطلابة و صحاب الهوتات فبحال هاد المكان يدخل الزبابل ديال الفلوس ، لي معارفينش صحاب الكريتيك هو أنه فالبلدان المتقدمة الى كان الموقع أثري فيه نص ميترو يديرو عليه الهايلالا و يسوقوه و يحركو المنطقة، أما حنا حشاكم الماثر ولاو مراحيض .. نتمنى شي مسؤول ياخد بمبادرات بحال هادو و شوفوا المردودية.
17 - معتز بمغربيته الأحد 21 أبريل 2019 - 13:34
أقول لبعض المعلقين إن المكون الأمازيغي أساسي في تركيبة الهوية المغربية العريقة (للإشارة لست أمازيغيا) إلى جانب المكونات الأخرى. و الأمازيع هم السكان الأصليون و ساهموا بشكل وافر في ثقافة و حضارة هذا البلد الأمين. كما أن أجيال من المغاربة قد ظلموا لأنه تم التعتيم المقصود عقب الإستقلال على التاريخ المغربي ما قبل الفتح الإسلامي (من قبل حزب الإستقلال في محاولة بئيسة لطمس هذه الهوية)، و بذلك أصبح أجيال يعتقدون أن تاريخهم يمتد فقط إلى 12 قرنا في حين أن تاريخ بلدنا يمتد إلى آلاف السنين. و هذا التاريخ كان يجب أن يعرفه المغاربة بكل مكوناتهم و أن يفخروا به. المغاربة عاشوا قرونا في تعايش و تحاب و تناغم سواء كانوا عربا أو أمازيع أو يهود أو أندلسيين. إن هذا المزيج الرائع و المنسجم، فريد من نوعه في العالم و يثير إعجاب الأمم، فنحن نرى ما يقع من تناحر في مناطق عديدة في العلم حيث يوجد إختلاف للعرقيات و أقربها إلينا ما يقع في الشرق الأوسط...لذلك نتمنى أن تخرس جميع الألسنة التي تحاول النيل من أي مكون من مكونات هاته الهوية المغربية في محاولة بئيسة لإثارة الفتن لأن ذلك لن يحدث فالمغاربة أذكياء فطنون...
18 - Khalid الأحد 21 أبريل 2019 - 13:54
الى 3 5 8...اشم رائحة العنصرية..من الدين يدعون الحضارة...مع انكم سرقتموهأ من الفرس وبلاد ما بين النهرين ومصر القديمة..ماذا قدمتم للبشرية اتحداكم أن تدلوني على أعرابي صنع شيئا فيه خير للبشرية..غير الكلام..بلا بلا بلا..الخيمة والصحراء. .حتى المعمار سرقتموه من الفرس والمصريين...مع ان الموضوع لا علاقة له بالأمازيغ.....أراكم تنتشون حين تتكلمون باستعلاء..اني اشفق لحالكم.في هذا العالم..مع اني لست من العنصريين إلا أني حين أقرء هذه التعاليق يحز في نفسي هذا الكلام...حين تتهمون الغرب بالعنصرية والاستعلاء ..نجدكم أكبر العنصريين مع انكم لاشيء..هذا التعليق موجه للعنصريين..مع اني اشك في أن المغاربة يمكن أن يكتبوا مثل هذا الكلام..والسلام
19 - abderrahim jbira الأحد 21 أبريل 2019 - 14:00
عمل السيد الوزير يفتقد إلى الدراسة ،ذلك أنه يوجه الأضواء إلى موقع أثري ذون إعداد برنامج متكامل لتهيئته و تأهيله ليكون رافعة للتنمية المحلية و الوطنية ، وذلك بترميمه و بناء متحف جانب الموقع الأثري للتعريف بهذا الموقع الاركيولوجي و اللقى الحجرية و المعدنية وبقايا المستخدمات البشرية المزامنة لتلك الفترة كما لا ننسى بناء فندق ومراكز الترفيه و التعريف بالثرات الشعبي لتلك المنطقة لتدوير عجلة التنمية وعدم الاكتفاء بالحنين الى الماضي.
20 - Chanat الأحد 21 أبريل 2019 - 14:00
لا للعنصرية لي ماعاجبو المغرب و الامازيغ امشي اعتينا ب التساع .الى اصحاب التعليق ٣ و ٨
21 - إلى( Brahim (2 الأحد 21 أبريل 2019 - 14:32
إلى ٢ (Brahim):
الزي الروماني يوءكد ان الاستعمار رجع بطريقة. مباشرة و ان الحكم الاستعماري تحول من روما إلى باريز
الغرض هو محو كل الأثر للحضارة الإسلامية في المغرب مع الترويج للروم و الوندال و اليهود و سكان الأمازيغ قبل الإسلام مع الإشادة بعملاء الروم منهم
هذا هو الهدف يا صاحبي
أما التحف الغالية المكتشفة في مآثر المغرب فانها في متاحف فرنسا تدرها كل عال عشرات الملايين من الدولار سنويا و استردادها مستحيل بل اخاف ان يسرق ما تبقى من الآثار و يحول إلى تحفهم هوءلاء أعداء الشعوب و الحياة و الحرية
22 - شفيق حدادي الأحد 21 أبريل 2019 - 14:37
الحمد لله وأخيرا تم الانتباه إلى أعرق تراث المملكة المغربية الموجود في مدينة العرائش التي كانت تعرف أيام الاستعمار الإسباني بالمدينة المثقفة نظرا لتواجد العدد الكبير من المثقفين العالميين فيها وليس من باب العبث أن يختار جون جنيت أن يدفن فيها هكذا إنها مدينة العلماء والمفكرين إلى جانب القصر الكبير لذا نطالب من هذا المنبر المحترم أن تأخذ هذه المدن العتيقة والتي صنفتها يونيسكو كمدن تراثية بامتياز من وكالة تنمية الأقاليم الشمالية نصيبها من التنمية لأنهما سيكونان رافعة اقتصادية للبلد بامتياز أن شاء الله
23 - لوسيور الأحد 21 أبريل 2019 - 14:44
موقع ليكسوس ومواقع امازيغية تاريخية لا تقل من حيث الاهمية عن الكعبة المقدسة وحائط البراق وهيكل سليمان وديار عاد وثمود فالله تعالى امرنا بالسير في الارض والتامل في المآ’ثر التاريخية لاخذ العبر منها''أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۚ كَانُوا أَكْثَرَ مِنْهُمْ وَأَشَدَّ قُوَّةً وَآثَارًا فِي الْأَرْضِ فَمَا أَغْنَىٰ عَنْهُم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ ''...الا ان اغلب الماثر اللشرقية دينية في حين انها في المغرب واليونان وباقي العالم تدل على الحضارة والعمران..ورغم ان اهل القرآن يعتبرون ان موقع مكة الان ليس هو الموقع الحقيقي..ولمن اراد المزيد '' موقع مكة المسكوت عنه''
سؤال لماذا اغلب قريش سمر السحنة ؟؟
24 - مواطنة الأحد 21 أبريل 2019 - 14:56
بعض الردود العنصرية تثير الإشمئزاز ... خاصة عندما يكون أصحابها جاهلين غير متعلمين. و لم يقرأو تاريخ بلدهم الحقيقي ... فليكسوس و فوليبيليس و سيبتيم و تامودا و تنجيس و شالة حسب التاريخ الروماني ... مدن أمازيغية كانت هنا قبل قدومهم و من يقول أن الأمازيغ منبطحين
الامبراطورية الرومانية يا سادة إحتلت الكل حتى الشرق الأوسط الذي تغمغمون به ... و لم يتجرأ أي شخص هناك أن يتحداهم إلا الأمازيغي إبن قرطاج (تونس) حنبعل الذي غزا روما في عز قوتها بالفيلة.

تاريخ بلدكم يا أيها العنصريين المنبطحين للشرق الأوسط ... يحكي عن حكم الأمازيغ لمصر بقرون ... بداية من بطليموس الأمازيغي زوج كليوبترا ...ثقفوا أنفسكم و أقرأو كتب التاريخ الاتينية المترمة بالاتجليزية و الإسبانية و الفرنسية ... فإنكم تثيرون السخرية بغبائكم و أميتكم.
25 - MAGHREBI NAFSS الأحد 21 أبريل 2019 - 15:16
C'est une très bonne initiative qui donnera assurément une plus-value à notre patrimoine culturel et historique.Je trouve que c'est triste pour certains commentateurs qui essaient de faire des clivages entre les Marocains en s'attaquant aux frères amazighs.Mais ils oublient que la majorité écrasante des Marocains ont un patrimoine génétique à plus de 98% amazigh selon les récentes études
26 - Moroccan الأحد 21 أبريل 2019 - 15:16
المقال لم يذكر اي كلام عن الأمازيغ/البربر ، لكن بعض المساكين يحترقون داخليا فيما يتعلق بتاريخ المغرب القديم المتعلق بالأمازيغية.
وتستمر عقدة الهوية لاحفاد المشارقة.
27 - سوسي الأحد 21 أبريل 2019 - 15:19
كيف حرر الاعراب الامازيغ و بلاد الاعراب ليومنا هذا مازالت تحت الاحتلال من طرف قوى عدة. فلسطين تحت قبضة اليهود، العراق تحت الحكم الامريكي، سوريا تحت الحكم الروسي الايراني، الاحواز تحتلها ايران و الجزر الاماراتية.
و متى كان للاعراب حضارة و قد قال فيهم ابن خلدون،مؤسس علم الاجتماع ،انهم اينما حلوا حل الخراب و انهم ابعد الامم عن العمران و الصنائع بسبب طبيعة التوحش فيهم و انهم اهل نهب و عبث ارازاقهم تحت رماحهم و ان طبيعتهم منافية للعمران...
ان كذبتم ابن خلدون هل ستكذبون الواحد الاحد الذي قال فيكم "الاعراب اشد كفرا و نفاقا"
انشر يا هسبريس ضمانا لحق الرد.
28 - عابر سبيل الأحد 21 أبريل 2019 - 15:22
المنطقة عاش فيها الإنسان حتى قبل الفينيقيين.

EL PALEOLITICO DE BENI GORFET
P. César Moran
Numéro d'objet: 13259
Date: 1941
Genre: Livre
Lieu: Larache
Sujet: Histoire
Recherche dans "Notes":
Protectorado de Espana en Marruecos.
Junta superior de monumentos historicos y artisticos
29 - مواطنة الأحد 21 أبريل 2019 - 15:28
لماذا هذه النزعة العنصرية التي يتحدث عليها البعض. أنا عربية و متزوجة من أمازيغي و الحمد لله كل التواق و الإنسجام
30 - عبدالعلي الأحد 21 أبريل 2019 - 15:45
خبر سار. بعض المعلقين التابعين لمصالح بعض الدول يسبون الامازيغ و يمدحون العرب و اللغة العربية لكي يردوا عليهم. تعرفون ماهي الدولة التي لديها مصالح كبيرة في المغرب أقصد؟
31 - العرائشي الأحد 21 أبريل 2019 - 15:46
للاسف اصحاب المشروع الاصلي هم الايطاليون الدين مولوا المشروع وسهروا على بناء المسارات حفاظا على تراث اجدادهم .
اما نحن فما زلنا نتصارع حول الهوية البربرية او العربية في الوقت الدي لا يستطيع احدا تحديد اصوله هل هي عربية ام بربرية ام رومانية او فينيقية او قرطاجية اواواو .وهو خلاف متجاوز بفعل الاختلاط وحركية القبائل بفعل التقلبات السياسية والمناخية والجوائح .
اتمنى انيتم تجاوز هذه الخلافات الفارغة وان لا تكون تصريحات الوزير سحابة صيف اقتصرت على التدشين وضربة المقص نريد المتابعة .
32 - العربي الأحد 21 أبريل 2019 - 15:48
حضارة أسس لها الفنيقيون الكنعانيون العرب جاؤوا من فلسطين ولبنان وساهموا في نشر القيم الانسانية ثم حل الرومان كاستعمار لكنه بدوره ترك معالم عظيمة
33 - Ali USA الأحد 21 أبريل 2019 - 15:58
المرجو الإنتباه وتوخي الحذر من تعليقات بعض المعلقين المحسوبين على البوليساريو و أجهزة المخابرات الأجنبية المعادية لبلادنا.فهم يحاولون خلق الفتن الطائفية والعرقية في بلادنا بشيطنة الأمازيغ و إذكاء شوفينية عنصرية ضد الأمازيغ ،
34 - غيور الأحد 21 أبريل 2019 - 16:21
الى المعلقين 3 و 8 اسال الله سبحانه وتعالى أن يشفيكم ويعافيكم وكل من في قلبه حقد اوغل اوعنصرية تجاه إخوانه وجيرانه واوﻻد بلده والمسلمين
35 - raykin الأحد 21 أبريل 2019 - 18:06
من يقرا التعاليق سيعرف من العنصري.
احد المعلقين ذكر ان ،،حضارة،، الامازيغ تعود ل12000 قبل الميلاد!!!!!!!!!!!؟.علميا الجد الجامع للامازيغ و السلالة الجينية للامازيغ (haplogroup)و هي e.m183 لا يتعدى عمرها 3000 سنة.
j'aime entendre les mensonges quand je connais la vérité.
36 - الحق الحق الأحد 21 أبريل 2019 - 18:17
هل تعلمون متى ينطفئ مثيروا الفتن و يخسؤون مثل الشياطين؟؟
عندما لا يرد عليهم أحد..سينفجرون غاضبين فنرتاح منهم ..
كلما ثار حديث حول العرب او الامازيغ
تجاهلوه فهو لا قيمة له امام قيمة الانسان والوطن
#لله#
37 - ASSOUKI LE MAURE الأحد 21 أبريل 2019 - 21:26
الايطاليين يخلدون ويتذكرون بالعلم وبالدراسات الميدانية تاريخهم على أرض MAURETANIA التاريخية وبعض أحفادهم وبقاياهم فرحين ومبتهجين بثرات أجداههم ويجددون بدورهم الولاء للمؤسسة الاستيطانية الرومانية ويمجدون جدهم +حنا بعل+ (الفنيقي ) متناسيين أنهم على ارض الافارقة العظماء (BAGA BAGOS) . ذكروهم بأن البيربير مقصود بهم الشعوب LES PEUPLADES المورية (NOMEDIA MAURÉTANIE) عند الغزات الرومان . أما الأمزيغية فلم ترد لا على لسان الإكسوسيين الإغريق والرومان ولا على لسان الكولونيين الفرنسيين من بعدهم .جاء الكنعانين والفنيقيين من أجل التبادل التجاري مع الانسان الافريقي أما ال GLADIATEURS الرومان (جيش قانون معمار ثقافة ) فكان هدفهم استعمار MAURETANIA والاستيلاء على خيراتها واستعباد سكانها .نفس المخططات العسكرية عرفتها امريكة الهنود واسترالية الأبورجين ونيوزيلاندا وكلدونيا في القرن 16( ب م) .موريطانيا التاريخية لم تكن ارض خلاء وبحيرات ZAGORA تعود لأكثر من 4000 سنة قبل الميلاد .
38 - مغربي موري حر الأحد 21 أبريل 2019 - 23:32
كثير من المعلقين لم يعجبهم الأمر و تمنوا لو بقي الموقع مقفلا.
و ذلك لأنهم في داخلهم يعلمون أن الموقع موري أمازيغي مغربي، لكنهم يستمرون في الكذب على أنفسهم رغبة في الانتقاص من الأمازيغ حقدا عليهم.

ليكسوس مدينة أمازيغية مورية شاء من شاء و أبى من أبى. لأن الفنيقيين مجرد أسطورة (صحيحة نوعا ما، لكن تهويل و تضخيم ما قام به الفينيقيين جعل منهم اسطورة خيالية)، لأن الدراسات العلمية و الجينية خلصت الى أن لا تأثير للفينيقيين على جينات المغاربة، بل حتى قرطاج، و هذا جاء على لسان كبار العلماء و لست القائل.
حين لا يستعمل المرء المنطق ، فلا تتعجبوا اذا قال أحدهم أن الكسكس أصله فينيقي. لو كان فينيقسا لبقي الى الان في لبنان اصل الفينقيين، و اذا كانت ليكسوس فينيقية لوجدنا مثيلاتها في لبنان. صناعة الفخار وجدت بالمغرب لقرون قبل اسطورة الفينيقيين، و ما تم اكتشافه بموقع حاسي وانزكا شاهد على ذلك.

لذلك موتوا بغيظكم.
39 - السافوكاح الاثنين 22 أبريل 2019 - 02:00
عجيب امر البربريست ...يخرج من فمهم كلام فاحش وعنصري بغيض ، ورغم ذلك يتهمونني بالعنصرية ..انا تعليقي الذي كتبته واضح ومعروف حتى في الكتب المدرسية ! ولم اقل الا الحقيقة العلمية ! ردودهم تؤكد مرة اخرى دناءتهم وانهم فعلا بربر= همج..
40 - مراكشي الاثنين 22 أبريل 2019 - 02:56
بعض التعاليق تؤكد فعلا انتشار مرض الأمازيغوفوبيا. فتعاليقهم ينطبق عليها مثل ولو طارت معزة هم لا يعلقون برأي محترم و فكرة جديدة لأن شغلهم الشاغل يرافقهم ليل نهار هم التنقيص وتحقير كل ماهو أمازيغي بشعبوية قل نظيرها رغم أن التعريف الرسمي بهذا الموقع الأثري ومواقع أخرى يشير للتاريخ الموري الأمازيغي لها.أتمنى أن يزوروا أقرب طبيب نفسي.
41 - AMAL الاثنين 22 أبريل 2019 - 10:18
الحمد لله انه تم الانتباه إلى هده المعلمة التاريخية
42 - Peace الاثنين 22 أبريل 2019 - 14:43
شكرا للسيد وزير محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال على المجهودات الجبارة وا لاعمال الرائعة, التي تقوم بها الوزارة بقيادة و توجيهات من صاحب الجلالة الملك سيدي محمد السادس حفظه الله.
43 - raykin الاثنين 22 أبريل 2019 - 16:19
الاثار فينيقية و رومانية و اللباس لي في الصورة خير دليل ،الكل يعرف انها اثار رومانية و علماء الاثار اكذوا ذالك.و جميع الاثار الموجودة في شمال افريقية هي اما رومانية او فينيقية او قرطاجية او بزنطية.تنسبون الحضارة القرطاجية و حنبعل و الحضارة الاندلسية الى البربر بلا حشمة بلا حيا، و تنسبون علماء عرب كابن خلدون و ابن رشد و غيرهم اليكم و في الاخير تتهمون العرب بانهم سرقوا حضارات الغير.و باز
ارجو النشر
44 - جاد الاثنين 22 أبريل 2019 - 16:59
كل التعاليق المريضة مصدرها شخص واحد مريض هو المدعو السافوكاج و هذه مناسبة ليعرف قدره من خلال حجم الديسلايكات التي يتحصل عليها و هذا دليل ان الاغلبية الصامتة من الشعب المغربي يكرهون كل من يعادي اصولهم الامازيغية و ان بقايا الاعراب ليسوا سوى اقلية بالمغرب شأنهم شأن الغجر في اوروبا. استقدهم يعقوب المنصور الموحدي من مصر بعد جن كانوا يقطعون الطرق بها و يسرقون ابقار المصريين و ينتهبون زرعهم منذ ان طردهم القحط و الجوع بقفار الحجاز.
45 - raykin الاثنين 22 أبريل 2019 - 19:16
الى ،،جاد،،.
الاعراب التي تذمهم و تشبهم بالغجر كان منهم الصحابة و التابعين و علماء اجلاء و كان منهم الامام مالك الذي تتبع مذهبه ان كنت مسلم و( لا اظن ذالك).
اذا كان العرب او الاعراب كما تصفهم قطاع طرق و مجرمون لماذا استقدمهم الموحدين حتى ان عبد المومن بن علي الموحدي صاهرهم الم يكن من الاجدر ان يبعدهم لا ان يقرب و يصاهر مجرمين و قطاع طرق.
هل الاوروبيون عندما هاجروا الى امريكا و استراليا كان ذاك بسبب الجوع و القحط او عندما هاجرت قبائل بربرية الى الاندلس كذلك بدافع الجوع و القحط.و باز
46 - مول القبايطة الثلاثاء 23 أبريل 2019 - 07:53
من في المغرب يستطيع الجزم انه امازيغي (وان كان ناطقا بالامازيغية) او عربي. لقد تمازج العرب والامازيغ والاندلسيون والسود الأفارقة مند قرون.

”سبحان اللِّي عرَّب دكَّالة وشلَّح الشياظمة"فكل المغرب يسري في عروقهم دم امازيغي ولغتهم مليئة بالكلمات الامازيغية.

لنعد إلى الموضوع :بادرة طيبة يجب أن تعمم على مواقع أثرية بعضها نهبت من مافيات العقار. منها موقع زليل وموقع اقواس ابريش....
47 - حنان الأربعاء 24 أبريل 2019 - 13:53
انا اختكم امازيغية لكن حقيقة ليكسوس معروفون تاريخيا ليسو امازيغ ولا يجب ان نتمسح بهم فقط لنثبت اننا سكان المغرب الاصليين ما هذا الهراء؟؟ و الاخ الاخر يتحدث عن جينة الامازيغ اولا لا توجد اي جينة امازيغية هنالك جينة شمال افريقية فلا للمغالطات و الجينة الشمال الافريقية تعني خليط و مزيج من المكونات فلا يوجد اي جين امازيغي المرجو ان تتحدثو بكل موضوعية ستمحون تاريخنا من كثرة الاكاذيب ولا اظن انكم امازيغ من الاساس و احيي وزير الثقافة على التفاتته هذه وشكرا لهسبريس على نشرها لهذا الموضوع
48 - السافوكاح الى جاد الأربعاء 24 أبريل 2019 - 15:37
انا لا انشر باسماء متعددة مثلكم معشر البربريست..والتعاليق الاخرى لاصحابها ، والدليل هو اختلاف اسلوبها..انتم دائما تسقطون امراضكم على الغير !!اغلب التعليقات البربرية هي لبربريست واحد المدعو "وعزي المسعور " ...العرب المغاربة تاج راسكم !
49 - كريم الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:21
المغاربة عرب وامازيغ واندلسين ويهود جسد واحد وكل من يسب الاخر فهو اما جاهل بتاريخ الامة المغربية او عدوا يريد القضاء على وحدتنا المغرب كان وسيبقى دائما امبراطورية عظيمة على يد ملوك المغرب العظام سواء كانوا امازيغ او عرب رحم الله اهل سوس الامازيغ الذي اختاروا السعديين العرب وقدموهم عليهم رغم انه كان باستطاعتهم اختيار امازيغي ليقود ثورتهم ضد الاسبان والبرتغال ورحم الله المنصور الذهبي العربي الذي مد الدولة المغربية الامازيغية العربية حتى تمبوكتو
50 - مراكشي الأربعاء 24 أبريل 2019 - 19:19
بعض المروجين لخرافات أفروسنتريزم لايخجلون وصفحاتهم تقوم بتزوير صور ورسومات ومنمنمات شخصيات تاريخية أمازيغية مثل مافعلوه مع منمنمة أمازيغي من الصحراء ظهر في مخطوط أصلي أوروبي ببشرة بيضاء لكن المزورون زنجنوه في صفحاتهم لقد انكشفت ألاعيبهم ومخططاتهم.
المجموع: 50 | عرض: 1 - 50

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.