24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5513:4516:5419:2620:41
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | النجمة ناوومي واتس تفتتح دورة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش

النجمة ناوومي واتس تفتتح دورة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش

النجمة ناوومي واتس تفتتح دورة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش

افتتحت الممثّلّة السينمائية البريطانية ناوومي واتس، مساء الجمعة، الدّورة الثامنة عشرة للمهرجان الدّولي للفيلم بمراكش، في حفل استقبله قصر المؤتمرات بالمدينة الحمراء.

ويتذكّر المهرجان الدولي للفيلم بمراكش في دورة هذه السنة الممثّلة المغربية البارزة أمينة رشيدة، وزوجَها الإعلامي والكاتب عبد الله شقرون، واختار التعبير عن مدى "افتقاد حضورِهما" بترك مقعدَين فارغين يحملان اسميهما طيلة فعاليّات المهرجان، الذي من المزمع أن يستمرّ إلى حدود اليوم السابع من شهر دجنبر القادم.

تيلدا سوينتون، الممثّلة الحاصلة على جائزة الأوسكار ورئيسة لجنة تحكيم مهرجان مرّاكش، استحضرت في كلمتها بالحفل الافتتاحي "إلى أيّ حدّ يمكن أن تسحرنا مهرجانات الأفلام"، متذكّرة "أوّل مهرجان حضرته وفتح قلبها وعينها على العالم الواسع".

وذكرت الممثّلة الاسكتلندية أنّ السينما "فُرصة لإيقاف الزّمن والمكان، ونسيان كلّ ما يفرّقنا، لننتقل عبرها فتجمعنا بالتّعاطف والتّعرّف على تشابهاتنا".

وخصّت الممثّلة الملك محمّد السّادس، الذي يخصّ المهرجان الدولي للفيلم بمرّاكش برعايته، والأمير رشيد، الذي يترأّسه، بالتّهنئة والشّكر على هذا المهرجان، وعلى "الإنجاز العظيم الذي يُمَثِّلُه"، بعرضه سينما طلائعية تحت سماء شمال إفريقية.

واختار المهرجان في هذه السّنة تكريم السينما الأسترالية، بعرض مجموعة من الأفلام التي أنتجها وأخرجها فنّانو هذا البلد، واستقبال وفد من المبدعين الأستراليين والفنانين البارزين في السّينما الأسترالية، من بينهم كيليان أرمسترونغ، وبروس بيريسفورد، وناوومي واتس، وسيمون بيكر.

ومن المرتقب أن يخلق المهرجان الدولي للفيلم بمراكش الحدث بعرض أحدث أفلام المخرج الأمريكي البارز مارتن سكورسيسي، الذي كان ضيفه في سنوات عديدة، "ذي آيريشمان"، وهو الفيلم الذي لم يُتَح على وسيلة عرضه الحصرية "نيتفليكس" إلا قبل أيّام ثلاثة.

ويشارك في مسابقة المهرجان الدولي للفيلم بمرّاكش أربعة عشر فيلما من قارّات العالم الخمس، فمن أستراليا إلى الصين والسنغال، رجوعا إلى كوريا الجنوبية، فالمغرب وفرنسا، ثم المملكة العربية السعودية والولايات المتّحدة الأمريكية والمملكة المتحدة، فضلا عن إنتاجات مشتركة بين مجموعة من الدّول الأخرى.

ومن المزمع أن يستمرّ مهرجان مرّاكش في سنّة تكريمِه مبدعي السينما الكبار، حيث من المرتقب أن يكرم الممثّلة والمنتجة الهندية بريانكا شوبرا جوناس، والممثّلة المغربية منى فتو، والممثّل والمخرج الأمريكي روبير ريدفورد، والممثّل والمخرج والمنتج الفرنسي بيرترون تافيرنيي.

كما سيتجدّد موعد محبّي الفنّ السابع مع "حوارات" مهرجان مرّاكش، حيث بُرمِجَت لقاءات مع وجوه بارزة في السينما العالمية، هي: الممثّلة الهندية بريانكا شوبرا جوناس، والممثّلة الفرنسية ماريون كوتيار، والممثّلة الإيرانية غولشيفته فرحاني، والممثّلة التونسية هند صبري، والمخرج الإيطالي لوكا كوادانيينو، والممثّل الأمريكي هارفي كيتل، والمخرج الأوكراني سيرجي لوزنيتشا، والممثّل والمخرج والمنتج الأمريكي روبير ريدفورد، والمخرج وكاتب السيناريو الفلسطيني إيليا سليمان، والمخرج والمؤلّف والمنتج الفرنسي بيرترون تافيرنيي، والمنتج الإنجليزي جيريمي توماس، والمخرج والممثّل والسيناريست المغربي رشدي زم.

وستستمرّ ورشات الأطلس في دورتها الثانية، خلال الدورة الثامنة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، في العمل على جمع مهنيّين دوليّين ومواهب جهوية، لمواكبة الجيل الجديد من سينمائيّي إفريقيا والشّرق الأوسط، في مسار إعداد فيلمهم الطويل الأوّل أو الثاني أو الثالث، بشراكة مع "نيتفليكس".

وإلى جانب عروض قصر المؤتمرات بعاصمة النخيل، في الأيام المتراوحة بين 29 و7 دجنبر القادم، سيكون محبّو السينما على موعد مع برمجة المهرجان في كلّ من ساحة جامع الفنا، وسينما "كوليزي"، ومتحف "إيف سان لوران".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - فتيحة السبت 30 نونبر 2019 - 01:37
نعمة الخسران في بلد يرذح تحت الفساد في جميع القطاعات ويحتل المراتب أخيرة عالميا يندى لها الجبين في التعليم والصحة والسكن ،وأموال الشعب تصرف في هنا طاح لويز وهنا نلعبوا عليه ،فهمتوا المغاربة ولا نوموا مافازا إلا نيام
2 - ادريس أوريكا السبت 30 نونبر 2019 - 01:37
لن أثق مرة أخرى في من يشتكي المهرجانات والمعارض...عقولهم مثل ديل الديك،أينما تأتي الرياح تصطحبه. تحية لأصحاب الدم الساخن اللذين يرون مثل هاذه الحماقات ويديرون وجوههم،وهم كثر. أما من يحضرون لهاذا الفسق ما هم إلا قلة من الحمقى والمداويخ.
3 - لا أحد السبت 30 نونبر 2019 - 01:48
معرفش ناس لاش تتمشي تسنا ساعات وساعات في السمرة والبرد وبجوع باش إشوفو بنادم بحالنا بحالو غير هو عامر ذنوب، أفاش تقوليه سير صلي صلاتك تتجيه تقيلة فعلا الشيطان داير خدمتو على أكمل وجه والغريب في الأمر تتلقى عيالات وبنات تيزاحمو مع لي إسوا ولي ميسواش، فعلا أغلب المغاربة وايس الكل لا دين لا ملة ولا أخلاق ولا دنيا ولا حياة، لعفو وصافي
4 - لعجب هذا السبت 30 نونبر 2019 - 02:57
نعم أيها السادة ....هذا هو المغرب ...يغرب فيه كل شئ ....
5 - كريم السبت 30 نونبر 2019 - 03:39
تبذير مال الشعب.....كان من الاولى بناء مستشفيات و مدارس و مساعدت الفقراء .....ايها الشعب النائم !!! متى تستيقظ؟
6 - محمد السبت 30 نونبر 2019 - 08:55
المغرب شعبه فقير من جميع النواحي لا تعليم لا صحة لا تنمية البطالة في تصاعد شباب المغرب كله يرمي نفسه البحر و الدولة تنضم مهرجانات العري و التفاهة بداعي السياحة
ما عسايا أن أقول حسبنا الله و نعم الوكيل
7 - غيور السبت 30 نونبر 2019 - 10:49
يا أمة ضحكت من جهلها الأمم. عبث في عبث. كثرة المهرجانات بالتوازي مع اتساع دائرة الفقر والحرمان والبطالة والسخط العارم على الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية والسياسية والتردي الواضح للتعليم والصحة والإنحطاط الأخلاقي مع الدعوة إلى الحريات الفردية المسمومة يسائل الدولة ومن بيدهم زمام الأمور عن دورهم في تخريب أسس إستقرار الوطن !!!!!! أنشري رجاء هسبريس شكرا
8 - عبدالله السبت 30 نونبر 2019 - 17:34
والله مراكش أصبحت مدينة عالمية للثقافة والمتعة والسعادة. عناية الملك وحكمته جعلا هذه المدينة تصبح المفضلة عالميا، وهذه المهرجانات والصيت الكبير الذي تحمله تمنح المدينة والمملكة المغربيةعموما سحرا ينعكس على الرواج السياحي والتجاري والعقاري كما تسهم في تهذيب الذوق لدى الشباب المغربي الذي يحظى بفرصة رؤية النجوم العالميين. والله مراكش تصبح مدينة تضاهي كبريات المدن العالمية.
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.