24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | أكاديميون ينعون "الإبستمولوجي" المغربي بوزوبع

أكاديميون ينعون "الإبستمولوجي" المغربي بوزوبع

أكاديميون ينعون "الإبستمولوجي" المغربي بوزوبع

رحل عن دنيا الناس خالد بوزوبع فنان، أكاديمي مغربي أستاذ درّس المنطق والابستمولوجيا وتاريخ العلوم بشعبة الفلسفة بكلية الآداب ظهر المهراز في العاصمة العلمية فاس.

وكتب عز العرب لحكيم بناني، أكاديمي مغربي، أنّ الفقيد خالد بوزوبع فنان "كان يجمع بين معرفة رصينة بالرياضيات العربية والفلسفة المعاصرة في الرياضيات والمنطق"، وأضاف: "كان بوزوبع عاشق المفهوم المجرد والأشكال الرمزية (...) وفيلسوفا حاول استثمار كانط والنظريات الحدسية في الرياضيات، وبراور، وغيره من أجل إعادة تأسيس الفلسفة".

وذكر عز العرب لحكيم بناني أنّ طموح الفقيد الكبير الذي عرفه لمدّة أربعين سنة كان "أكبر من طاقات جسده، وكانت حدوسه المعرفية أكثر تجريدا من قدرته على التبليغ. فعاش في عالمه الرمزي فنانا وعالما ومؤرخا".

وزاد مؤكّدا: "كانت غيرته كبيرة على البحث العلمي وعلى الصرامة المنهجية. فكان يحب أن يكون صارما مع طلبته كما كان صارما مع نفسه وأراد أن يرتقي بهم إلى مرتبة العلماء وهم ما يزالون في بداية الطريق. أراد أن يقتسم معهم ومعنا عشقه للفلسفة كعلم صارم كما قال هوسرل. وظل وفيا لهذا العشق وترك وراءه أعمالا فكرية نتمنى أن تجد طريقها إلى النشر".

وكتب محمد أبلاغ، أكاديمي متخصّص في الفلسفة وتاريخ العلوم، أنّ الراحل خالد بوزوبع "رجل من عائلة كلها مبدعة مقاومة لمرض الضمور العضلي-الذي-يتطلب من المرء شجاعة منقطعة النظير للمقاومة والكفاح من أجل الحياة".

وقال الأكاديمي ذاته إنّ الراحل خالد بوزوبع أسلم الروح لبارئها بعد عمل طويل وقوي في مجال من أعقد المجالات، تتقاطع فيه الابستمولوجيا والمنطق وفلسفة الرياضيات، وأبدع في رسالته للدكتوراه مفهوما جديدا هو "l'intuition signitive"، أي الحدس العلاماتي.

وعبّر أبلاغ عن تمنّيه أن تجمع كل أعمال الراحل بوزوبع "لكي تكون هدفا لدراسات في المستقبل تبين جهود أساتذة الجامعة المغربية في النهوض بها، بمستوى ــ بالرغم من قلة الإمكانيات والتشجيع ــ يضاهي مستوى الجامعات العالمية العريقة".

وكتب مؤرّخ العلوم محمد أبطوي أنّ الدكتور خالد بوزوبع "كان باحثا حقيقيا، طرق دروبا صعبة، وأنتج أعمالا جليلة تستحق أن نعيد قراءتها ونتعلم منها الكثير".

فيما تذكّر الأكاديمي المغربي فؤاد بن أحمد الراحل خالد بوزبع فنان بأنّه "كان من بين قلة قليلة جدا من الباحثين والدارسين المنتمين إلى شعب الفلسفة بالمغرب الذين نجحوا في كسب اعتراف دولي والنشر في أجود المجلات الدولية من قبيل Arabic Sciences and Philosophy".

وكتب الأكاديمي بن أحمد يقول: "أنجز خالد بوزوبع رحمه الله رسالته الجامعية بجامعة ليل في فرنسا، عن التأويل المنطقي للهَندسات اللا-أقليدية"، كما تحدّث عن تعرفه على دراساته منذ زمن، وهو ما كان كافيا للعمل على دعوته إلى الندوة العلمية التي نظّمها بالرباط عن المنطق واستعمالاته في عام 2017.

ثم زاد: "ولأننا في المغرب نتقن تجاهل طاقاتنا ووأدها، فقد كانت تلك الندوة، حسب ما حكاه لي، هي الأولى من نوعها التي شارك فيها رحمه الله خارج مدينة فاس".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - جمر و رماد الثلاثاء 21 يناير 2020 - 20:30
درسني نهاية الثمانينات.ابدع في الالقاء والتحليل،وكان لابد لك ان تكون متابعا وقارئا جيدا لتفهم درسه الابستمولوجي.لقد كان متميزا ويرتقي بك في التحصيل والمعرفة،فلم يكن نمطيا ولا يحب رتابة التفكير وبلادة الطروحات.رحمه الله وان لله وان اليه راجعون.
2 - بن ناصر الثلاثاء 21 يناير 2020 - 20:45
رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون
3 - استاذ الفلسفة الثلاثاء 21 يناير 2020 - 21:02
رحمك اللّٰه،كان استاذا رائعا تشرفت ان كنت طالبا لديه في قلعة ظهر المهراز.انه ستيفن هوكين المغرب.للاسف لم يستفد منه احد .
4 - معلق الثلاثاء 21 يناير 2020 - 21:03
الأستاذ الفذ السيد بوزوبع من أحسن الأساتذة في تخصصه له طريقة خاصة في إلقاء المحاضرات طلبة ظهر المهراز يعرفونه حق المعرفة ويكنون له الإحترام والتقدير رحمة الله عليه "إنا لله وإنا إليه راجعون "..
5 - sifao الثلاثاء 21 يناير 2020 - 21:30
يشرفني ان اكون احد تلاميذ هذا المفكر الفذ الذي استطاع قهر عجز جسده بنبوغ خاص في افكاره ، قدم الجديد الذي كانت تحتاجه شعبة الفلسفة في الجامعة المغربية، قل من كان يستطيع مواكبة ما يقدمه في محاضراته من مفاهيم في غاية التجريد والدقة مفترضا ان الطلبة على دراية باساسيات المنطق الرياضي ومبادئ الهندسة اللااقليدية والفزياء الكوانطية في حين كانوا غارقين في عموميات الميتافيزيقا وتاريخ العلوم بناء على ترجمات في غاية الرداءة ، واذا اضفنا ما قدمه الدكتور بناني الحكيم عز العرب لشعبة الفلسفة باقحامه توجها جديدا ظل غائبا عن الجامعة المغربية لعقود طويلة حيث كان كل الاهتمام منصبا على الفلسفة الالمانية والفرنسية دون غيرهما واقصد الوضعية المنطقية باقطابها الكبار ، كتلوب فريج ، بترنالد راسل ، لودفيدج فيتجنشتاين وغيرهم من "غربلوا" الفكر الفلسفي من شوائب الميتافزيقا وفتح افاق جديدة للفلسفة في الجامعة المغربية ,,,وداعا استاذي الفاضل
6 - سين الثلاثاء 21 يناير 2020 - 22:08
كان زميلنا لنا في الدراسة .يناقش جميع المواضيع بمهارة لا تضاهى و كانت الابتسامة لا تكاد تفارق ثغره. وداعا صديقي العزيز.ولترتح في سلام.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.