24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3206:1913:3717:1720:4622:18
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تقرير: المغرب بين أغلى الدول العربية في الكهرباء (5.00)

  2. فيدرالية تتضامن مع تلميذة مختطفة بضواحي وزان‎ (5.00)

  3. الملك يسأل وزير الصحة عن تطور وضعية جائحة كورونا بالمغرب (5.00)

  4. نشطاء يطالبون الرميد بتنوير حقوقي ويرفضون التضامن مع أمنستي (5.00)

  5. المغرب يُعيد حوالي 11 ألف عالق عبر أزيد من 74 رحلة جوية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | فن وثقافة | دعوة إلى "مقاربة جديدة" في تدبير المآثر التاريخية‎

دعوة إلى "مقاربة جديدة" في تدبير المآثر التاريخية‎

دعوة إلى "مقاربة جديدة" في تدبير المآثر التاريخية‎

دعا المشاركون في ندوة افتراضية، نظمت بمبادرة من مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية بطنجة، إلى اعتماد مقاربة جديدة في تدبير المآثر التاريخية بالنظر إلى دورها الحضاري المهم.

الندوة المنظمة بشراكة مع "دار الصحافة" في طنجة، تحت شعار "من أجل مقاربة جديدة لتدبير المآثر التاريخية وتعزيز دورها الحضاري والتنموي"، شكلت مناسبة لتسليط الضوء على ضرورة النهوض بالمآثر التاريخية من أجل تعزيز الجاذبية الترابية والسياحة الثقافية.

وفي هذا السياق أكد المشاركون على ضرورة اعتماد مشروع القانون رقم 13-52، المتعلق بحماية التراث الثقافي وتثمينه والحفاظ عليه، من أجل حماية التراث المادي والمباني التاريخية، وإعادة النظر في القانون رقم 22-80، المتعلق بالمحافظة على المباني التاريخية والمناظر والكتابات المنقوشة والتحف الفنية والعاديات.

وأشار المتدخلون إلى أن المغرب يزخر بتراث ثقافي مادي ولامادي غني، مسجلين أن تدبير هذا التراث سجل طفرة كبيرة سنة 2006 بإحداث المديريات الجهوية للثقافة، وتنفيذ العديد من المشاريع لاسيما بجهة طنجة تطوان الحسيمة بمبادرة من مديرية التراث.

كما أكدوا أن المغرب يعتمد مقاربة مندمجة وتشاركية في مجال تدبير التراث الثقافي، مشيدين في السياق ذاته بإحداث المحافظات الجهوية للتراث الثقافي التي تضع استراتيجيات تنموية بتشاور مع المتدخلين المحليين والمجتمع المدني.

وشكلت هذه الندوة مناسبة للتأكيد على أن أي عملية لترميم وتأهيل المآثر التاريخية يجب أن تأخذ بعين الاعتبار الحاجة إلى احترام وحماية التراث، بالنظر إلى دوره المهم في الحفاظ على هوية الشعوب و الحضارات.

كما ألح المشاركون على ضرورة الاهتمام بالأبعاد الإنسانية في المجال الثقافي، باعتبارها مراجع للهوية الحضارية، مؤكدين على أن تسويق التراث الثقافي يمكن أن يساهم في خلق الثروة وتحقيق التنمية.

وفي ما يتعلق بمدينة طنجة؛ أبرز المتدخلون المبادرات المتخذة للحفاظ على تراثها والمآثر التاريخية التي تزخر بها، داعين، في المقابل، إلى التعبئة الجادة لمختلف الفاعلين المعنيين من أجل تعزيز التنوع الثقافي للمدينة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - أبوياسر الاثنين 29 يونيو 2020 - 09:25
المرجو من وزارة الثقافة إعطاء عناية خاصة للمآثر التاريخية بمدينة وزان فالبعض منها رغم حمولته التاريخية يوجد في وضعية لا تسر الناظرين.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.