24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "غوغل" يرصد تطورا إيجابيا في تنقل المغاربة إلى الأماكن العامة (5.00)

  2. رحلة الشّفاء من "كورونا" تتحول إلى عذاب‬ بمستشفى "باكستان" (5.00)

  3. "كوفيد-19" يقلص الطلب على الوجبات السريعة (5.00)

  4. الليبيون يعودون إلى المغرب للاتفاق حول "المناصب السيادية" (5.00)

  5. الجزائر وجنوب إفريقيا تتشبثان بدعم أطروحة البوليساريو الانفصالية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | فن وثقافة | محمد فيلالي يتناول سورة الفلق في مؤلف جديد

محمد فيلالي يتناول سورة الفلق في مؤلف جديد

محمد فيلالي يتناول سورة الفلق في مؤلف جديد

صدر مؤخرا على موقع "أمازون" كتاب بالفرنسية تحت عنوان: "رب الفلق ما بين محمد ويعقوب"، لمؤلفه محمد فيلالي صادقي، المهتم بدراسة مقارنة الأديان.

الكتاب يتناول سورة الفلق من خلال مقاربة بين القرآن والكتاب المقدس مرورا بالتراث الإسلامي المتمثل في السيرة النبوية والأحاديث والتفاسير القرآنية، "وتعد سورة الفلق من السور القصار، الجميلة في شاعريتها والمبهمة في مضمونها. وتأخذ سورة الفلق في عمومها طابع التعويذة شأنها في ذلك شأن صنوتها سورة الناس حيث تشكل السورتان ثنائيا يسمى في لغة المفسرين بالمعوذتين".

وعن مؤلفه الجديد، يقول الكاتب: "أعمل من خلال المؤلّف على إخضاع تفاسير سورة الفلق إلى دراسة نقدية تنحو بنا إلى تحديد هوية رب الفلق من خلال مقارنة بين ما جاء في القرآن وقصاصات الكتاب المقدس. وفي هذا الصدد يتحدد الهدف المنشود في تحديد كل من هوية رب الفلق وهوية الرسول المقصود وغير المسمى بصريح العبارة في سورة الفلق".

وفي سياق هذه الدراسة، يواصل الكاتب موضحا، "أحاول أن أحدد هوية كل من الأشرار والحساد، والمخاطر الليلية، والنفاثات في العقد اللائي جاء ذكرهن بشكل مقتضب، ملغوز وإيحائي في سورة الفلق من خلال معطيات السرد القصصي في الكتاب المقدس وغيره من الكتب الأخرى عند الاقتضاء. وتقودني الدراسة في هذا المجرى إلى التمحيص في التفاسير الإسلامية لسورة الفلق التي ترسم للرسول محمد صورة بملامح النبي يعقوب. وهو ما يجعلني أحمل القارئ على مرافقتي في استكشاف أهمية دراسة مقارنة القرآن مع الكتاب المقدس في إطار رحلة إلى عالم الكتاب المقدس في علاقته بالقرآن".

ويختم بقوله: "ستقودني هذه المنهجية بمعية القارئ إلى النقطة المفصلية التي تمكننا من القول إن كانت سورة الفلق تتعلق بالرسول محمد أم بالنبي يعقوب. وسيكون القارئ الذي يشاركني السير في دهاليز هذا المسار قد تسلح بما يكفي من المعرفة لتقييم هذه الدراسة التي أقدمت عليها تحث عنوان: (رب الفلق ما بين يعقوب ومحمد: دراسة مقارنة بين القرآن الكريم والكتاب المقدس)".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - عبدو ربه الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:35
لو كان هناك كتاب مقدس (الزابور او التوراث او الإنجيل)غير محرف من طرف اليهود او النصارى.لما نزل القرآن.اي كتاب يتكلم عنه ويسميه مقدس .لقد حرفوهم كلهم.كما قال الله في كتابه (القرآن )الكريم الدي حفضه سبحانه بنفسه الجلية عن التحريف.وإن له لحافضون.أما الكتب غيره كلها صارفيها تحريف.ويسمون عيسى عليه الصلاة والسلام إبن الله .الله يهديه القرآن لا يقارن لأنه ليس هناك كتاب مقدس بقية كما انزل إلا القرإن.والله اعلم.
2 - عبد الحنين حنبلي الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:38
كيف يتعلق الأمر بيعقوب و الآية تبدأ بفعل أمر ؟ الأمر يقال للحي و ليس للميت، سوى إن كان سردا مثل و إذ قلنا للملائكة أسجدوا لآدم.
3 - هم.....هم الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 08:39
أما رب الفلق فهو ربنا عز و جل المنزه عن كل نقص ، رب السموات و الأرض و ما بينهما ...... يعلم خائنة الأعين وما تخفى الصدور......و أما محمد و يعقوب عليهما أفضل الصلاة و السلام فهما أنبياء عظماء من سلالة خليل الرحمان و أبو الانبياء ابراهيم عليه السلام .....فلا تبخيس في ذكر كلام رب الأرباب و لا ذكر من وكله الله بالرسالة .
4 - م روان الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 09:22
االتعاليق المنشورة ليس لها علاقة بما يريد الكاتب من القراء..لانه لا يتحدث عن الكتب المقدسة وما طالها من تحريف بل يطمح ان يساعده القارء في افتحاص سورة من القرآن الكريم ومقارنتها مع الاديان وشرح معانيها والمقصود من نزولها طبعا حسب اجتاهده.
5 - سورة الفلق الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 10:29
سورة الفلق نزلت على سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام والمامور هنا ب: (قل اعوذ برب الفلق)، هو سيدنا محمد ولا علاقة وعلامة للكلام على سيدنا يعقوب النبي عليه السلام!؟
وقول هذا الشخص كلام مثل: ...
(وفي هذا الصدد يتحدد الهدف المنشود في تحديد كل من هوية رب الفلق وهوية الرسول المقصود وغير المسمى بصريح العبارة في سورة الفلق".)...
فنحن نتبرأ من هذا الكلام وهذا تطاول على رب العزة فليس للمخلوق ان يحدد هوية الخالق او رسوله خير الخلق!!!
6 - هشام. الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:36
إن الله سبحانه وتعالى انزل كتبه على رسله. وايماننا لا يكتمل الا اذا آمنا يقينا بكل الكتب وبكل الرسل صلوات الله عليهم جميعا لا نفرق بين رسله. الا أن الكتب السابقة للقرآن عرفت تحريفا في المعاني الإلهية. لكن هذا ليس سببا لعدم قراءتها. بل من المفروض علينا كمسلمين أن نطلع عليها متسلحين ومتدثرين بالقرآن (المحفوظ من عند الله عز وجل) وهذا سيمكننا من معرفة المجالات والشراءع التي تم تحريفها. ويمكننا ايضا من فهم معتقدات الآخر المختلف.
7 - Peu importe الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:44
إلى المعلق رقم 1 :
المصحف الشريف أنزل على سيدنا محمد(ص) ليس لأن الكتب السماوية السابقة كانت محرفة ولكن لأن الله تعالى ختم الإسلام. دين الله الواحد هو الإسلام الذي بدأ بنوح(أول رسول من البشر) و ختم بمحمد. وخلال هذه الرحلة الزمنية الطويلة تعرض الإسلام للتراكم في القيم الإنسانية و التطور في التشريعات و الاختلاف في الشعائر. وكل هذا لأن الإنسانية تتطور ولا ننسى أن الإنسان كان بدائيا وتطور ولا يزال وحتى قيام الساعة. أما الآن فإننا نعيش عصر مابعد الرسالات لأن الإنسانية نضجت واستقلت بالبحث العلمي والتشريع المدني. فيما يخص الكتاب المقدس الذي يتكون من الكتاب(أي التشريع) و الحكمة(الوصايا العشر) والتوراة والإنجيل(نبوة موسى وعيسى) فقد عرف تحريفات محدودة لم تغير من جوهر شريعة عيسى. قال تعالى:(ويعلمه الكتاب والحكمة والتوراة والإنجيل). القول بالتحريف المطلق يعفي من البحث وفهم خط سير الإسلام. وهذا خطأ كبير. الشريعة الخاتم خففت كثيرا من الإصر والأغلال التي كانت في شريعتي موسى وعيسى حتى دون تحريف. لهذا قال تعالى:(وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين).
8 - أمازيغي عبدالله الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 11:51
كيف تقارن كتابا يدعوا لتوحيد الله مع كتاب يثلت الإلاه وبه أخطاء علمية كثيرة ومعانٍ تنزه الله ورسله عنها كأن يقولوا خلق الله السماوات والأرض في ستة أيام واستراح في اليوم السابع وأن ابنتي لوط أسكرى أباهما وزنيتا معه وحمل منه وكيف تقارن كتابا لم يتغير ومحفوظ مع كتاب به مئات النسخ الغير المتشابه ، لو قارنته مع التوراة لكان أفضل لأن الإنجيل غير موجود ولم يكتب الا بعد 300 سنة من موت المسيح عليه السلام زيادة أن هذه الأناجيل مأخوذة من التورات والذي يسمونه الإنجيل في العهد القديم ، وكيف لكتاب جعل اللهَ جاهلا بالمستقبل وندم على خلق البشرية وأنه نزل على صفة الإنسان ليخلص البشرية من الخطايا وكيف نقارن القرآن بكتاب يدعوا لقتل الأطفال والرضع والشيوخ والحمير والبغال وبكتاب يدعوا للرحمة والتآزر والوحدة و في الحروب يدعوا لعدم قتل العجائز والأطفال وقطع الأشجار ومن شهد أن لا إله الا الله وأن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
9 - Peu importe الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 12:19
فيما يخص سورة الفلق، اطلعت على تفسير الدكتور محمد شحرور رحمه الله وأجده مقنعا جدا:
دعوة إلى الاستعاذة بالله من الشرور والأذى الموجود في عدد من خلق الله كالأفاعي و التماسيح مثلا. ثم من شر غاسق إذا وقب. الغسق هو اللون المائل إلى الظلمة وهو لون الوجه عند الغضب. أما وقب فتعني جن أو صار أحمق. ونقول وقباء أي حمقاء. علينا إذن الحذر من غضب الأحمق وخاصة إذا امتلك جاها و سلطة. أما النفاثات فهي مشتقة من فعل نفث أي نفخ بهدوء و باسترسال فنقول نفث في الجمر أي نفخ فيه بهدوء كي يشتعل. أما العقد فهي الأفكار والقناعات ونتائج عملية التفكير الإنساني. والنفاثات في العقد فهي كل وسائل الدعاية والآلة الإعلامية التي تعمل على تغيير قناعات الناس وتوجيهها والتأثير فيها. ثم هناك الحاسد الذي قد يعمل على إيذاء المحسود والكيد له بشكل مادي، أما ما يسمى أذى العين فليس هناك لحد الساعة دليل على وجوده.
10 - Peu importe الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 12:47
فيما يخص سورة الفلق، اطلعت على تفسير الدكتور محمد شحرور رحمه الله وأجده مقنعا جدا:
دعوة إلى الاستعاذة بالله من الشرور والأذى الموجود في عدد من خلق الله كالأفاعي و التماسيح مثلا. ثم من شر غاسق إذا وقب. الغسق هو اللون المائل إلى الظلمة وهو لون الوجه عند الغضب. أما وقب فتعني جن أو صار أحمق. ونقول وقباء أي حمقاء. علينا إذن الحذر من غضب الأحمق وخاصة إذا امتلك جاها و سلطة. أما النفاثات فهي مشتقة من فعل نفث أي نفخ بهدوء و باسترسال فنقول نفث في الجمر أي نفخ فيه بهدوء كي يشتعل. أما العقد فهي الأفكار والقناعات ونتائج عملية التفكير الإنساني. والنفاثات في العقد فهي كل وسائل الدعاية والآلة الإعلامية التي تعمل على تغيير قناعات الناس وتوجيهها والتأثير فيها. ثم هناك الحاسد الذي قد يعمل على إيذاء المحسود والكيد له بشكل مادي، أما ما يسمى أذى العين فليس هناك لحد الساعة دليل على وجوده.
11 - visiteur الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 14:11
في ميدان البحث العلمي، على الباحث او العالم ان يتوخى الحيطة والحذر عند القيام بأي مقارنة او ومقاربة حتى تكون النتائج علمية وصحيحة ولا شك فيها ويمكن الاعتماد عليها في بحوث اخرى. وهنا يجب القول إن مقارنة كتاب محفوظ من التحريف(القران) مع كتاب تعرض التحريف فالانطلاقة خاطئة وفائدة اذن النتائج غير علمية.والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
12 - الحسين الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 16:00
المعروف عند العامة والخاصة اننا كمسلمين. حينما ننطق بسم النبي صلي آلله عليه وسلم بجب
ان لا ننطق باسمه المجرد وتقول محمد. هكذا.
بل الواجب أن نقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم توقيرا لاسمه الشريف
والله سبحانه وتعالي لم يرد ان خاطبه باسمه المجرد في القرآن ب يا محمد وإنما خاطبه ب
يايها النبي. يايها الرسول الخ. والله اعلم.
13 - Hassan الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 19:05
القرآن الكريم رسالة من الخالق إلى محمد (ص) النبي و الرسول . سورة الفلق احدى المعوذتين . هي تتلو سورة الناس التي مطلعها " قل أعوذ برب الناس ملك الناس اله الناس " هذا الإتقاء هو ما يسمو بالنفس و يقيها شرور أمراض التى تجعلها أمارة بالسوء . الكتب السماوية نؤمن بها وبالرسل الذين بلغوها لنا و الإيمان درجات
14 - مواطنة الخميس 17 شتنبر 2020 - 00:31
كيف لنا أن نقارن كلام الله القرآن الكريم الذي تكفل الله بحفظه بكتاب نحن كمسلمين نؤمن بأنه تعرض للتحريف بالزيادة فيه و الحذف منه و يقر بذلك المسيحيون أنفسهم؟
15 - Hassssssssan الخميس 17 شتنبر 2020 - 01:32
كل هذه الدراسات مضيعة للوقت لانها تدرس تراثا ميتا فيه من الاختلافات ما بين السماء والارض، لكن مهلا ايها المعلقون لم تقرؤا الكتاب بعد وبسرعة انبرت اغلبية المعلقين في الرد على صاحب الكتاب مهلا مهلا ياخوان ولا داعي لهذه الحمية العمياء
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.