24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:4013:1616:1518:4319:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. بنعلي: ماكرون يستهدف المسلمين .. وفرنسا تحتاج إلى قيادة حكيمة (5.00)

  2. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  3. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (5.00)

  4. عناصر لفهم معضلة المسلمين في السياق الغربي (4.50)

  5. بلاغ الديوان الملكي .. الإمارات تفتح قنصلية عامة بمدينة العيون (4.17)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | فن وثقافة | ‪دراسة تقتفي المعلقات الشعرية في العصر السعدي

‪دراسة تقتفي المعلقات الشعرية في العصر السعدي

‪دراسة تقتفي المعلقات الشعرية في العصر السعدي

صدر حديثا للكاتب المغربي السعيد الدريوش مؤلف جديد موسوم بـ"المعلقات الشعرية في العصر السعدي"، عن دار القرويين للنشر والتوزيع بالقنيطرة، ويعد ثالث إصدار للكاتب المغربي ابن مدينة وزان، بعد "يوميات معلم في الأرياف" و"الصورة الفنية في شعر النقوش بقصور الحمراء".

ويقول الكاتب: "لقد كان للاتصال العميق بين العدوتين (الأندلس والمغرب) تأثير كبير على المغاربة من حيث افتتانهم بظاهرة النقش الشعري، التي أضحت منذ العصر المريني ملمحا جماليا بديعا يبرز مدى حضور الفن الغرناطي وانصهاره في نسيج جغرافي مغربي خالص، خصوصا أن سقوط غرناطة ليس ببعيد، وأن العديد من الأندلسيين الهاربين من جحيم محاكم التفتيش استقروا بالمغرب، جاعلين منه وطنهم الأخير".

ويضيف السعيد الدريوش أن "ما يبرز إعجاب المغاربة الكبير بفن النقائش الشعرية الأندلسية هو اتخاذها نمطا زخرفيا ثابتا عند الملوك المغاربة المتعاقبين على الحكم من مختلف العصور، فإذا كان الغالب يسعى إلى وأد وطمس حضارة المغلوب على مستوى الإبداع والعمران والفن، فإن الملوك المغاربة وعلى العكس امتازوا بتشبثهم بظاهرة نقش الأشعار على قصورهم ونافوراتهم وزواياهم وكل منجزاتهم الحضارية؛ ولنا في العصر السعدي موضوع الدراسة ما يدل على تأثير العصر المريني في العصر السعدي وانبهار الخليفة المنصور بفن النقوش الشعرية، ما جعله يزخرف قصر البديع بمراكش بالعديد من القصائد الشعرية والمقطّعات والنتف".

وتتوخى هذه الدراسة النقدية تسليط الضوء على ظاهرة جمالية فريدة، ولون شعري متميز، له ارتباط وثيق بفن العمارة الإسلامية الفاتنة، ويستمد مقوّماته الإبداعية من تداخل عديد من الفنون: فن الخط، فن الشعر وفن النقش، أو شعر النقوش، أو المعلّقات، وهي القصائد الشعرية المعلقة على جدران وقباب وأبواب ونافورات القصور الملكية السعدية، خصوصا قصر البديع بمراكش.

وقد اقتضت طبيعة الدراسة النقدية للدريوش تقسيمها إلى أربعة فصول، الأوّل تضمن أبرز مظاهر العمارة في العصر السعدي، "قصر البديع"، ومختلف الأشكال الشعرية النقشية التي اتخذها الفنان المغربي في ذلك العصر، وهي النقش والرسم والكتابة والتطريز. أما الفصل الثاني فانصرف إلى دراسة الأغراض الشعرية لشعر النقوش، وهي الوصف والمدح والفخر والرثاء.

وخصص الدريوش الفصل الثالث لدراسة خصائص المعلقات السعدية والصّورة الفنية من خلال موضوعاتها وتشكيلاتها وموسيقى الشعر المنقوش على قصر البديع؛ بينما تناول الفصل الرابع ظاهرة التناص في الشعر المنقوش، مبرزا المعارضات الشعرية لشعراء النقوش السعديين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - الشعر و تحديات العصر الاثنين 28 شتنبر 2020 - 07:03
قلة الشغل و قلة ما يدار و قلة العقل،،،
البلد و العباد غارقون في مشاكل مادية و اجتماعية و صحية و أخلاقية و تسييرية للشأن العام لا تبشر و تضع الجميع على حافة الانهيار العصبي و انتم مديكونيكطين منفصلين عن هذا العالم و هذا الوضع مفتخرين بانجازاتكم الوهمية المضللة مضيعين الوقت في دراسة مواضيع لا تسمن من جوع و لا تصلح شيئا من وضع و حال العباد..!
بالله عليكم واش هذا وقت صرف المجهود و الوقت و المال في دراسة خرافات و هرطقات و كلام فارغ حدثت في زمان 99،99 بالمائة من المغاربة لا يستطيعون تحديده اقبل الميلاد ام بعده...
هذا يذكرني بحديث يروي انه لما كان المستعمر على أبواب مدينة فاس كان بعض علماء القرويين يخوضون في حديث تحديد جمع مسميات بعض الحشرات أمذكر أو مؤنث...!
اوا تقدمنا بكرى و اصلحنا الوضع بكرى بتحديث دراسة معلقات العهد السعدي..!
2 - المغاربة الاثنين 28 شتنبر 2020 - 10:40
"لا يضركم من ضل إذا اهتديتم" هذا ما جاءت به الحكمة القرآنية من قبل، الدولة المتقدمة أو الأمة المتقدمة هي تشتغل على كل المجالات، وتتطور في كل المجالات، ولا تبق محصورة في مجال واحد، والنقد يجب أن يكون بناء، وكل ميسر لما هو له.
3 - بلي محمد من المملكة المغربية الأربعاء 30 شتنبر 2020 - 12:19
مرة اخرى ادا سمح لنا المنبر ومع احتراماتي كلمة بلغة الفن فالكل نظرته ولكل رأيه ولكل خياله بين قوسين المملكة والحمد لله عمرها أربعمائة سنة مافي دالك شك اكثر من ملك ولقد كان الملوك القدامى يضعون الشعر في المكان المناسب يعظمونه ويكرمونه بل كان بمثابة مستشار من جملة المستشارين مثل العلماء والفقهاء المتميزين وليس الكل فالشعر من خلال هده الكلمات تبين بوضوح مثل الشمس انه مثل التشكيل لافرق بينهما يد ا في يد على الجدار على لابواب داخل البيوت داخل المكاتب صحيح بلغة لاختصار نعيش قضايا متنوعة مختلفة لكن نحن بحاجة لشعر فهو يملك عقلية ليست كاعقليتنا ولافرار لنا منه ولو انتقدناه وبكل اللغات واللهجات وتفننا في دالك .ومرة اخرى ادا سمح لنا المنبر بعد هد الكلمة المختصرة نعيد رسم الرسالة لسيدنا الملك حفظه الله ومتعه بالصحة وللكل التفاتة انسانية ونظرية كدالك لشخصنا الضعيف رغم هده المحنة التي تمر منها المملكة لكن ان شاء الله لن تطول
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.