24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0307:2813:1816:2718:5920:13
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. حمودي: العربية وطن شاسع .. ولا قطيعة بين لغة الضاد والأمازيغية (5.00)

  2. شودري ترسم معالم "الحداثة الهندية" في محاضرة بأكاديمية المملكة (5.00)

  3. كاغامي يضع النجاح الروانديّ والتمكين النسائي تحت المجهر في مراكش (5.00)

  4. وزارة الخارجية ترفض مقاربة مزوار لوضع الجزائر (5.00)

  5. انتقادات وزارة الخارجية تدفع مزوار إلى الاستقالة من "اتحاد الباطرونا" (5.00)

قيم هذا المقال

4.85

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | عبد الرحمان "بَاكُـو".. لؤلؤة أخرى تسقط من عقد نَاس الْغِيوَان

عبد الرحمان "بَاكُـو".. لؤلؤة أخرى تسقط من عقد نَاس الْغِيوَان

عبد الرحمان "بَاكُـو".. لؤلؤة أخرى تسقط من عقد نَاس الْغِيوَان

كم كانت فرحتي كبيرة وأنا أقف بإحدى زقاق باب مراكش (المدينة القديمة ) بالدار البيضاء نهاية تسعينيات القرن الماضي أمام رجل أشعت الرأس، أسمر اللون يجلس بكل جسمه الذي أنهكه الزمن على كرسي خشبي أمام "كراج" فارغ تماما إلا من ذكريات غير مرئية معطرة برائحة زمن جميل كان فيه الكلام الموزون و اللحن الصادق رسالة تدخل الى قلوب وبيوت المغاربة دون استئذان.

الرجل الجالس لم يكن سوى عبد الرحمان باكو (الثاني بالصورة من اليمين إلى اليسار) واحد من أعمدة الفرقة الأسطورية "ناس الغيوان" وأنا لم أكن إلا الطفل اليافع القادم من الجنوب الشرقي الذي منعه خجله من الاتجاه صوب "الكناوي" من أجل تحيته و التعبير له عن ما يكنه لشخصه ولفرقته من حب واحترام.

"عبيد الصنك المعبود يا كَلوب الحجر، كَلوب طايشة مليانة بلغدر، سلسلتو لقبور.. هالحق.. وها المنكر.. الخز للصخر من هم لبحر شكا والرياح العاصفة هجرات البرق والرعد مابين صخرة جامدة وعوافي زاندة.." كان هذا الكلام الغاضب فاتحة يبدأ بها "باكو" أغنية "لبطانه" الشهيرة التي يتشكي فيها أعضاء فرقة "الغيوان" الظلم الاجتماعي بكثير من العمق والإبداع الظاهر في كلمات ولحن الأغنية على حد سواء، وكان عبد الرحمان يدخل في حضرته "الكناوية" متجاوزا حدود الزمكان في كل مرة يتلو فيها موال هذه القطعة.

ولد عبد الرحمان بالصويرة سنة 1948 فاختار "الهججوج" رفيقا و النقش على عود العرعار مهنة قبل أن يلتقي بشباب من مدينة مراكش أسسوا فرقة اختاروا لها من الأسماء "جيل جيلالة"، لم يطل المقام مع محمد الدرهم ورفاقه فزيارة بوجمعة أحكور المعروف ب "بوجميع" الى مدينة مراكش بحثا عن عازف "هجهوج" جعله يحلق الى تجربة "ناس الغيوان" التي حفرت اسمه في ذاكرة الغناء كما حفر هو إسمها في وجدان المغاربة.

عاش عبد الرحمان قيروش (الاسم الحقيقي لباكو) شاهدا على الموت يسرق منه رفاقه الواحد تلوى الأخر، بوجميع أولا، ابن منطقة تسينت (70 كلم جنوب مدينة طاطا) الذي ترعرع في الحي المحمدي وتربى وسط فرقة الطيب الصديقي للمسرح دون نسيان مدينته طاطا التي كرمها من خلال أغنيته الشهيرة " المحبوب اللي نريد كاس لطاطا شور لمنابهة عرى رسم الدار" قبل أن يغادر الحياة في ظروف غامضة لا يزال فيها السؤال مطروحا حول أسباب الوفاة المباغتة لرجل رحل وهو يتقيأ الدم بعد تسجيل أغنية "غير خودوني".

ظل باكو وفيا لفرقته بعد مغادرة هرم الغيوان الذي جاء به الى الدار البيضاء، لكن الخلافات بدأت تظهر بين أعضاء الفرقة خاصة في بداية تسعينيات القرن الماضي بعد خصامه مع واحد من أكثر أعضاء الفرقة كاريزمية وهو العربي باطما "العروبي" الأصيل صاحب كتاب "الألم" الذي أرخ فيه لخلافه مع باكو وهو على فراش الموت بالقول " هذا المخلوق الذي عاشرته عمرا فتنكر من أجل المال وقال قولته المشهورة: خدم أتاعس على الناعس..".

باكو، ورغم مرارة النهايات في علاقته بالعربي باطما، أصر على أن ناس الغيوان كفرقة وجب أن تتوقف بموت الباطما، احتراما لتاريخها وحفاظا على "الأسطورة" التي تشكلت في أذهان محبيها، غير أن عمر السيد الذي كان ميالا للتسيير المالي والإداري للفرقة أكثر من ميوله للجذبة و الحضرة وسلوك "أولاد باب الله" التي كانت تطبع سلوك بوجميع، باطما، باكو وعلال على حد سواء، رفض (أي عمر السيد) هذا المنحى وقرر الاستمرار باسم الغيوان مع جيل جديد من الشباب أعادوا غناء ما فات وكتبوا أغنيات جديدة مثل "النحلة" قبل أن يسقط بالفرقة في استعمالات تجارية لم ترق العديد من المحبين.

رحل باكو يوم الأحد و سيوارى جثمانه الثرى يوم الاثنين في مقبرة بمدينة الصويرة التي طالما سكنته كما سكنها، وبذلك يكون عود العرعار قد عاد ليزرع في تربته الأصيلة و تكون لؤلؤة أخرى قد انفرطت من عقد "ناس الغيوان" الذي كان زينة في عنق عدد كبير من المغاربة الذين حملوا من خلال الفن هم هذا الوطن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (63)

1 - أمين صادق الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 00:42
تساقطت أوراق "الغيوان" تِباعاً.. لكن الشجرة باقية.. مهما اختلفنا مع "حال" غارِسِيها وساقيِيها.. فإنّ ثمارها يتذوقها الكثيرون.. ومعانيها تظل في الوجدان...

رحم الله عبد الرحمان !
2 - مغربي الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 00:46
اللهم ارحم امة سيدنا محمد رحمة عامة
إنا لله وإنا إليه راجعون
إنا لله وإنا إليه راجعون
إنا لله وإنا إليه راجعون
3 - abdo الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 00:55
بسم الله الرحمان الرحيم كل نفس ذائقة الموت فعلا انت كناوي وغيواني صادق الله الرحمك لن ننساك ابدا . الغيوان رمز الصدق والمعنى
4 - Rym الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 00:57
انا لله و انا اليه راجعون

اللهم من احييته منا فاحييه على الإسلام . ومن توفيته منا فتوفاه على الإيمان . اللهم ارحم عبد الرحمان رحمة واسعة وتغمده برحمتك .

"وَاهْ وْلْفِـــي وْالدّنيـــــَا مَــا تْـــــدُومْ "
5 - drisson الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:11
رحم الله الفقيد انا لله و انا اليه راجعون.اللهم ارزق اهله و اصدقاءه الصبر و السلوان و تغمده بواسع رحمتك.
6 - mogadorien الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:12
لله ماأخذ وله ماأعطى،وكل شئ عنده بأجل مسمى فلتصبر ولتحتسب و اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات.وأدعو الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته مع المومنين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً . وأن يلهم دويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون صدق الله العظيم.
7 - عبد المجيد الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:16
رحمة الله عليك فقد كنت فنانا شامخا مع فرقة لن ينساها التاريخ فكم تكلمتم في زمن الرصاص دون خوف او وجل. عزاي لأسرة الفقيد و أنا لله و أنا اليه راجعون.
8 - غيواني1 الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:18
رحمك الله يا باكو...بغض النظر عن كل شيء فهو أسطورة حقا يستحق كل التقدير والاحترام.
فرقة ناس الغيوان الحقيقية رحلت مع العربي باطما..لم يبق الآن سوى مجموعة من المرتزقة يدمرون كل ما فعله الأولون
9 - الحاج الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:21
لواعدت الدنيا من جديد لن تجد مثل باكو ملك اكناوة احسن عازف فى العالم على الة الهجهوج
ديناصور الغيوان احسن معلم كناوى في الدنيا اسطورة الغيوان رحممممممممممممك الله يا باكو
10 - samir الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:24
إن لله وإن إليه راجعون
شكل الفقيد عمودا أساسيا لغيوان السبعينات والثمانينات .... غيوان الشعب ... غيوان عنوانه العريض "عاش الشعب"
11 - فريد من محبي ناس الغيوان الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:25
ان للله ة ان اليه راجعون. الله يرحمه أمين ياربي العالمين. ناس الغيوان دائما وابدا. حبنا لهم لاينقطع...
12 - عبد الرحمان الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 01:46
الايام تحصد الارواح تباعا والناس عن ذلك غافلون.رحم الله الفقيد.واسكنه فسيح جناته .ورد بالناس لما فيه خير الامة
13 - سلوى الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 02:04
السلام عليكم
إنا لله وإنا إليه راجعون.
غفر الله لعبد الرحمان وبوجميع والعربي وتولاهم برحمته الواسعة.
كل ما أود أن أقول هو أن فرقة "ناس الغيوان" كانت هي "The Beatles" المغاربة ،عشنا معهم فترات من الفرح ومن الشجن، قضينا سنوات شبابنا صحبة أغانيهم تهزنا من الأعماق، تطربنا، تدغدغنا، تنقلنا إلى عالم من المتعة والأحلام اللذيذة.كل منهم بطريقته ...وعبد الرحمان بهجهوجه، ينسجم معه وهو يداعب أوتاره حتى يصبحا وكأنهما شيء واحد.
شكرا "ناس الغيوان" على كل اللحظات الجميلة التي وهبتمونا إياها،؟إنكم في الذاكرة.
أطال الله عمر الأخوين "علال" و"عمر السيد"
14 - DASSARI Mohamed الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 02:06
A la suite du décès-surprise encore de l'un des rescapés de la troupe "Nass-Elghiwane", le défunt Abderrahmane BAKOU survenu aujourd'hui dimanche 14 Octobre 2O12; je présente tristement mes sincères condoléance à l'ensemble de sa famille et également au chef du groupe Omar SAYIED encore survivant et que Dieu lui accorde longue vie.
C'est une grande figure de la chanson populaire Marocaine qui s'en va à jamais, un des ténors de cette troupe qui partent l'un après l'autre, laissant un grand vide dans ce domaine artistique qui pris naissance au début des années7O et qui s'est étirait des années durant, devenus célèbres lors de historique chanson d'Octobre 1975 "Lâyouns Aynia", chantée en préparation de la récuperation du Sahara.
Natif des Montagnes du SOUSS "Tata-Tissinte", le défunt BAKOU appartient désormais à une élite de la chanson populaire classique irremplaçable, une génération créatrice qui avait durant des années, fait vibré des populations des 4 coins du pays et à l'Etranger.
15 - ولد الشرق الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 02:11
إنا لله و إنا إليه راجعون
رحم الله الجميع و شكرا لكاتب المقال فمنذ مدة لم أر مقالا محترما لمهنة الصحافة على هذا الموقع
16 - Khalid الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 02:14
الله يرحمك كنت عزيز على قلوب المغاربة. الموت حق علينا ، كلنا لها الفن المغربي يفنى ببطء مع وفاة الفنانين المغاربة القدامة
17 - رابح الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 02:25
رحم الله الفقيد و أسكنه فسيح جنانه ، و ألهم ذويه الصبر و السلوان ، و ليعوضنا الله شبابا يحمل هموم هذه الأمة كما حملها عبد الرحمان باكو وعبر عنها وصاغها في قالب جميل فكان مآلها الخلود.
18 - Mohammed الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 04:04
ALLAH YRE7MOU W YWESSE3 3LIHHHH
ناس الغيوان صوت البسطاء وضمير الشرفاء وعنفوان الكبرياء ، ضد كل الباطل في جميع الأرجاء لكم المجد والوفاء أموات منكم وأحياء
19 - تعزية الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 06:38
رحم الله الفقيد انا لله و انا اليه راجعون.اللهم ارزق اهله و اصدقاءه الصبر و السلوان و تغمده بواسع رحمتك.
20 - taha الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 08:56
رحم الله الفقيد انا لله و انا اليه راجعون.اللهم ارزق اهله و اصدقاءه الصبر و السلوان و تغمده بواسع رحمتك.
21 - ابراهيم الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 09:09
ليست فرقة ولا مغنين ولا مجموعة من طلاب المال بواسطة العزف و الغناء
هم عبارة عن ظاهرة خلقت من أحداث الشارع المغربي و عاشت أحاوله من أفراح و ماسي، بل و امتدت الى أن تنقل الحال العربية جميعها.
رحم الله رواد هذه الظاهرة الجميلة التي الى الان ندندن كلامهم و معزوفاتهم في الشارع او في المقهى او في خلوتنا مع كوب من الشاي و القهوة.
نعم كانوا و مازالوا في قلوبنا. و يعجز اللسان لأن يتكلم عنهم
رحمكم الله يا مجدوبين الغيوان...
22 - hicham الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 09:20
اللهم ارحمه و جميع المسلمين و المسلمات المؤمنين و المؤمنات الأحياء منهم و الأموات. آمين يا رب العالمين.
23 - Ahmed الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 09:36
رحمك الله يا عبدالرحمن وأسكنك جنة الفردوس آه يا‎>‎ناس الغوان‎<‎ كنتم رجال ونصرتم الشعب المغربي وشاركتم همومه ليتكم خلفتم خلف يسير على الدرب ويحمل اللواء ))إن لله وإنا إليه راجعون ))
24 - molkotchi الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 09:50
إنا لله وإنا إليه راجعون, رحمك الله يا باكو فقد كنت فنانا بكل ما في الكلمة من معنى
اللهم ارحمه وأرزق أهله الصبر والسلوان
25 - hosin الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 10:13
ان لله وانا اليه راجعون اللهم ان كا ن محسنا فرد باحسانه وان كان مسيئا فتجاوز عن سيئاته يا رحم الراحمين يارب العالمين
26 - abdellah الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 10:17
اللهم يا رحمان ارحم عبد الرحمان
اللهم يا رحمان ارحم عبد الرحمان
اللهم يا رحمان ارحم عبد الرحمان
و اجعل البركة ف الحيين امين
27 - monagadir الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:00
ر حم الله عبد الرحمان وغفر له والله ادمعت عيني لهذا المصاب لكن كل نفس ذائقة الموت رحمك الله يا انسان يا فنان ورحم الله باطما وبوجميع ستبقون في قلبي ما احييت انصت لاغانيكم المغناة منكم شخصيا اتاسف على فرقة شامخة يتاجر باسمها البعض اليوم حتى بعد رحيلكم فناس غيوانكم انتم من نحب ونسمع ونحترم ولن يعوضكم احد
28 - عبد الكريم لصفر الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:13
رحمة الله على الفقيد وأسكنه فسيح جناته في روح وريحان وجنة نعيم. تعازينا لأسرة الفقيد الصغيرة والكبيرة ألهمهم الله الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون
29 - خالد الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:14
رحم الله السيد" باكو" و اسكنه فاسيح جنانه ان شاء الله، تعزي لاسرته و لعشاق الغيوان والاغنية الملتزمة
ورد معلومة مفادها ان بوجميع من منطقة" تيسينت بطاطا" و الصحيح هو انه من "زاكورة" ابن منطقة تسمى" زاوية المجدوب " التي مازال يقطنها افراد عائلتة الى الان
مع تشكراتي لصاحب المقال على هذا المقال الذي يعتبر احسن تكريم لروح الفقيد رحمة الله عليه
30 - mwstafa الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:32
بسم الله الرحمان الرحيم كل نفس ذائقة الموت
الغيوان رمز الصدق والمعنى
إنا لله وإنا إليه راجعون
الله يرحمك و لن ننساك ابدا
31 - noura الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:38
ر حم الله باكو فنان قح فنان رائع معلم متمكن الا انني اعيب على الناطق الرسمي باسم الغيوان عمر السيد تجاهله التام لباكو وعدم استضافته في كل البرامج التي حضرها للمعلم باكو رغم ان بصمة باكو في الغيوان جد ماثرة عكس عمر السيد وانا اعي ما اقول و اتمنى ان ارى الاستاذ علال يعلا ضيف في احد البرامج رغم علمي بانه انسان خجول ولا يحب الاضواء
32 - [email protected] الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:41
رحم الله عبد الرحمان كل ما يمكن قوله قد قاله السي رثيد البلغيتي والله يا اخي لقد اغرورقت عيني بالدموع عندما قرات مقالك لما يحتويه من كلمات و مفردات لها دلالات دكرتني بالماضي الحنين مادا عساي ان اقول و انا الدي عشت مع مسار ناس الغيوان مند السبعينيات وتالمت لموت بوجميع ثم العربي ثم عبد الرحمان فما بالك انت الدي كنت طفلا في نهاية التسعينيات عندما شاهدت المرحوم و كتبت هدا المقال في حق هدا الانسان المبدع الطيب رحم الله عبد الرحمان وغفر الله له ولنا واسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون
احييك يا سيد البلغيتي
33 - بخالفي الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:44
مهموني غير الرجال الى ضعوا لحيوط الى ربوا كولهيبني ــــــــــــــ ـرحم الله الفقيد تعازينا لاسرات المرحوم الصغيرة والسرة الكبيرة
34 - tarik hm الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 12:08
إن لله وإن إليه راجعون رحمك الله يا باكو اللهم ارزق اهله و اصدقاءه الصبر و السلوان و تغمده بواسع رحمتك.
35 - غيواني الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 12:14
وداعا يا معلم، الرحمة و المغفرة....اطربتنا و حببتنا الفن الغيواني...وداعا
ان لله و ان اليه راجعون
36 - محمد من طنجة الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 12:15
الغيوان كلمة دخلت القاموس المغربي من بابه الواسع فرغم غياب رواد هذه الفرقة العتيدة وهذا هو حال الدنيا فإن الذاكرة المغربية والعربية ستظل موشومة بهذا الطرب الذي يمس مباشرة معيش و معانات الطبقة الكادحة من المواطنين . فرحم الله الجميع وأطال الله من عمر الباقين منهم ولكن تأكدوا أن نغمة الغيوان ورنتهم دائمة في دمنا نحن جيل السبعينيات ومرة أخرى رحم الله الجميع وإنا لله وإنا إليه راجعون.
37 - رشيدي أناس الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 12:26
إنا لله وإنا إليه راجعون
شكون فالدنيا على الحق يدافع ياك لكثير مافيهم نفع مطعونين فالظهر وماضحين بلعمر ياك خرتها لقبر بنادم فزنقا ضايخ مامرتاح الخوف والقهر عليه قاض فلعماق الفوضى وملفوق يبان البحر هادي الحق والباطل هنا الشاهد يزور لعمى والح
اكم مايدوق المعنى ,,,,,,,, عايشين عيشت الدبانة فلبطانة ياك لفرق عظيم بين التفاح والرمانة واش لفرق بين انتا وانتا وانا ، هاكدا كان المعلم عبد الرحمان باكو (طبيب الأشباح كما كان يلقبه المغني العالمي جيمي هاندريكس) العضو السابق بمجموعة ناس الغيوان العازف على آلة السنتير ،يصدح بصوت شجي مرددا هته المواويل في تحدي صارخ وتمرد على كل الطابوهات، كلام كهدا في زمن الجنرال أوفقير يقود صاحبه إلى السجن لكن المجموعة كانت محمية من جماهير شعبية مغاربية ترى في كلمات وموسيقى الغيوان مرآة تعكس الهموم والمعاناة والتهميش التي تعيشها الطبقة المسحوقة والتي ترى في الجدبة ملادا وهروبا من واقع الظلم والتعسف ، فبعد بوجميع والعربي باطمة رحل صباح اليوم أحد أعمدة المجموعة بعد أن صارع المرض سنوات عديدة بشموخ وكبرياء وإنا لله وإنا إليه راجعون
38 - ghiwani abdou الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 13:04
انا لله و انا اليه راجعون

اللهم من احييته منا فاحييه على الإسلام . ومن توفيته منا فتوفاه على الإيمان . اللهم ارحم عبد الرحمان رحمة واسعة وتغمده برحمتك .

"وَاهْ وْلْفِـــي وْالدّنيـــــَا مَــا تْـــــدُومْ "لواعدت الدنيا من جديد لن تجد مثل باكو ملك اكناوة احسن عازف فى العالم على الة الهجهوج
ديناصور الغيوان احسن معلم كناوى في الدنيا اسطورة الغيوان رحممممممممممممك الله يا باكو
39 - انتصار الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 13:05
رحم الله الفقيد انا لله و انا اليه راجعون.اللهم ارزق اهله الصبر و الثباث و جعله من أهل الجنة.
40 - khalid rabat الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 13:13
ا نا لله و انا اليه راجعون , حقيقة الدنيا لا تساوي جناح بعوضة , انتم السابقون و نحن اللاحقون .و كفى بالموت و اعظا.
اللهم ارحمه و اغفر و اصفح له .اللهم تجاوز عن سيئاته و ضاعف حسناته و اجعل موته راحة من كل شر , اللهم ارزقه رضاك و الجنة .اللهم ارزق اهله الصبر و السلوان و العافية ا للهم تقبل منه صالح الاعمال يا عزيز يارحمان اللهم اشفي مرضى المسلمين و ارحم جميع موتى المسلمين يا ودود يا رحيم وصل اللهم وبارك على سيدنا محمد و اله و صحبه اجمعين
41 - said الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 13:16
إن لله وإن إليه راجعون
إن لله وإن إليه راجعون
إن لله وإن إليه راجعون
إن لله وإن إليه راجعون
42 - جيل وجيل ، ناس وناس الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 13:55
لقد كان المرحوم"باكو"نجم الأغنية الغيوانية ،والذي ساهم فيها كمعلم كناوي بادخال النغمة والكلام الكناوي في عدة أغاني خلال الثمانينات.
لقدكان المرحوم سباقا في هذا المجال،قبل أن يتهافت مغنون غربيون على ادماج الأنغام الكناوية المعتمدة على الهجهوج ذوالانغام الشجية والحزينة في موسيقى أغانيهم
بعد خروج المعلم من المجموعة لأسباب ،لم تبقى المجموعة المخضرمة بين القدامى والجدد تردد تلك الأغاني،رغم أنها كانت رائعة.
تذكر مجموعة ناس الغيوان بجيل السبعينات،جيل من مهاجرين من بوادي عميقة،اختلطت ثقافاتهم ذات الأصول العربية والامازيغية والصحراوية..فأبدعوا بطموح في المسرح وتنظيم الكلام وتلحينه وتطويره والعمل على نشره داخل وخارج الوطن،في وقت كانت فيه وسائل الاتصال والتواصل محدودة وضعيفة
نتأسف لهذا الجيل الذي يتميز بالعقم،وغير قادر على طبع مرحلته بابداع يؤرخ له،رغم أنه تتوفر له كل الامكانيات في البحث عن المعلومة،ونشر ابداعه واشهاره،خاصة مع العولمة والتطور الهائل في وسائل الاتصال كالقنوات الفضائية والانترنيت:جيل اتكالي يعتمدعلى تقليد ابداعات الآخرين وسرقتها وتبنيها،دون الاشارة الى أصولها،ويتميز بجمود قاتل
43 - فقدت يا عمر السيد الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 14:29
فقدت يا عمر السيد عزيزا ورفيقا لك اما زلت تتذكره كعنصر من المجموعة ???? بحتث عنه مذا ياكل و يشرب دواءه ونحن نعلم بمرضه كم تالم في صمت كونه انشق عن المجموعة طواه النسيان ونحن لم ننسه ابدا (لهمامي الذبانة في البطانة) اه منك يا زمان تعازينا لك يا عمر في صديق العمر هل مازلت تتذكره؟؟؟؟
44 - Rane Amine الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 14:52
لو كان الإنسان سيبقى,, لما خلق الموت..

لوكان الإنسان سيرحل,, ما خلق الزمان..

ولكن,, لكل شيء بيان,
45 - abdelhadi الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 14:56
ر حم الله الفقيد ان لله وان اليه راجعون الهم ارزق اهله الصبر وتعازينا الحارة لاسرته يا سلام على الزمن الجميل
46 - مكناسيييييي الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 15:21
انا لله وانا اليه راجعون اللهم اختم بالصالحات أعمالنا وتوفنا وانت راض عنا وارزقنا حسن الخاتمة
47 - Emplyment الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 15:40
" Nass Ghiwan" are the best group in the History of moroccan Art. they grew up from our suffering, they and their music are the same. They mixed in one body.Thnx "Nass Ghiwan" We will never Gorget you. God Bless you . Thnxxxxx for every thing.. You are real legends thanxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx..................
48 - ابنادم الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 15:58
انا لله وانا اليه راجعون الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته ويصبر اهله واصدقائه
تعازينا الحارة لرفاق دربه في الاغنية الغيوانية
49 - ebbalala الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 17:17
رحمك الله يا عزيزا على قلوبنا رحمك الله يا عبد الرحمان إنا لله و إنا إليه راجعون
تعازينا لعائلة الفقيد, و تعازينا للأخ ياسين قيروش الذي تقاسمنا معه يوما أقسام الدراسة
للهم ارحمه و اغفر و اصفح له .اللهم تجاوز عن سيئاته و ضاعف حسناته و اجعل موته راحة من كل شر , اللهم ارزقه رضاك و الجنة .اللهم ارزق اهله الصبر و السلوان و العافية ا للهم تقبل منه صالح الاعمال يا عزيز يارحمان اللهم اشفي مرضى المسلمين و ارحم جميع موتى المسلمين يا ودود يا رحيم وصل اللهم وبارك على سيدنا محمد و اله و صحبه اجمعين
50 - المواطن الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 17:28
رحم الله باكو الظاهرة الغيوانية لن تتكرر .رحيل بوجميع باطما باكو رحل الفن الغيواني .اطال الله في عمر عمر السيد وعلال .
51 - مهاجر من المهجر الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 18:13
رحمة الله عليه وعلى العربي وبوجميع وعلى جميع المسلمين - كلما اسمع صوت عبد الرحمان باكو الله يرحموا اتدكر ه -في السبعينات كنت في احدى السهرات (ناس الغيوان ) والقاعة ممتلئة عن اخرها فقام احد المتفرجين وهو مهاجر من فرنسا فرما مبلغ عشرة الف درهم على المجموعة وهي تادي فنها فتوقف عبد الرحمان عن الاداء والتقط المبلغ ورده الى صاحبه وقال له لسنا شيخات متغرمش علينا - الله يرحم كان رجلا - كنت ارافق المجموعة بكوني صديق العربي باطما الله يرحم -
52 - الاشعري الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 18:32
رحم الله عبد الرحمن ، عبد الرحمن في انفصاله عن الفرقة كان يدافع عن الحق خصوصا عن شجع عمر السيد ،و الفرقة كانت عليها أن تتوقف بعد وفاة باطا لكن عمر مرغ تاريخ الفرقة في الوحل بعد رحلة طويلة من الرفض
53 - الصويري الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 19:08
انالله وإنا إليه راجعون كل نفس ذائقة الموت . رجل ترك بصمة في الفن نرجو له المغفرة والرحمة وأهل مدينته يطلقون عليه اسم : باكا ليس باكو
54 - هشام القنيطري الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 20:05
اشكر هسبريس الجريدة الالكترونية العملاقة عن كل المواضيع التي تجمع بين الفن والسياسة والاقتصاد وانصفت هاته المجموعة الغيوانية في ادراجها في حق الراحل عبد الرحمان باكو لم اترك هاته الفرصة تفوتني كمعجب بفن ناس الغيوان هدا الفن الثراتي الدي ترك في اعماق نفسي الما وحسرة كوني لم اترك يوما سهرة تفوتني وعلى منصتها مجموعة ناس الغيوان هاته المجموعة التي ظلت صامدة بين العديد من الاجيال تعطي وتطرب وتساير العصور انه مشعل اتمنى للجيل الصاعد ان لا يترك هدا الفن يدهب في داكرة النسيان لا حول ولا قوة الا بالله كل نفس دائقة الموت
55 - ولد الشماعية الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 21:00
مقال رائع جدا جدا جدا رغم أنه ينعي شخصا عزيزا غاب عن أعين المغاربة لكنه لم يغب عن قلوبهم أبدا
رحم الله الفقيد ونسال الله العلي القدير أن يغفر له ويسكنه فسيح جنانه
56 - عبد الغني الخالدي الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 22:38
رحم الله عبد الرحمان باكو. ان لله وان اليه راجعون، لله معطى ولله ما أخد ! والبقية في الخلف، ليسير على الدرب ويكون افضل وأرقى عطاء وجودة من السلف !
57 - Marocain الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 23:03
رحم الله الفقيد انا لله و انا اليه راجعون.اللهم ارزق اهله و اصدقاءه الصبر و السلوان و تغمده بواسع رحمتك
58 - غيواني الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 00:44
اللهم ارحم فناني الشعب الذين عبروا عن الام وامال المغاربة ومن سار على نهجهم
خيي البارح كان معانا
59 - محمد بن احيا الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 00:57
إن لله وإن إليه راجعون. رحم الله الفقيد.
لم يكن من اللائق البتة وفي مناسبة كهده الحديث عن موضوع الخلافات التي عصفت بالمجموعة في زمن ما. لكن ربما أننا ومن فرط انسلاخنا عن قداسة المناسبات صار المألوف عند الشعب كما الصحافة الغوس في حياة المتوفي حتى قبل دفنه حتى.
إن ما دكرته عن خلافات ناس الغيوان لم يكن سوى أخبار واجهة تخفي الكثير ورائها والدي تسرب عن طريق الإشاعات بين مرتادي المقاهي والحانات من أصدقاء المجموعة.
قد دكرت أدوار كل عضو على حدى لكنك ربما أغفلت دور عمر السيد السوسي الأصل والدي يعود له الفضل في تمويل المحموعة عن طريق بعض معارفه من التجار السوسيين .
كما قد أغفلت دوره في تعريف المجموعة بمجموعة إزنزارن التي استفادت منها ناس الغيوان إن لم نقل استغلتها ودلك قبل أن تسجل إزنزارن أيا من أغانيها.
كما قد أغفلت أن معضم كلمات الغيوان لم يكتبها باطما وإنما شخص يشتغل ببلدية الصويرة كعامل نظافة .هو كدلك لم تعترف له الغيوان بأي جميل كغيره من جنود الخفاء.
وعلى كل حال تظل الغيوان مجموعة نجحت في زمن ما.في شيئما لكنها خفقت في أشياء كثيرة.
60 - مجذوب غيواني من تازة الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 01:02
كان جسدي يقشعر وينتفض دون مبالغة حين كنت أعاين جذبة الراحل على الخشبة في ختام عرس غيواني جماهيري ومن لا يتذكر ذلك من اجيال السبعينيات والثمانينيات ؟ من كان لا يطرب لأنغام الهجهوج الذي يعزف عليه عبد الرحمان باكو؟ أصدقكم اخوتي أنها أنغام عالمية تخاطب معاناة الانسان في كل زمان ومكان للأسف قليل من كناوة أو بعض فناني الشعب هم من يتقنون العزف على الهجهوج و يعرفون أسراره انه يخاطب روح الا نسان المغربي خاصة منه المعذب والمقهور ولا أجانب الصواب أنني التقيت أحد هؤلاء الأبطال البسطاء وأطربني وكان الفنان الثاني الذي أثر في واحترمته جدا بعد المرحوم باكو ...باختصار واحد السيد مشهور في السويقة قلب الرباط يعزف على الهجهوج فيمده الناس بما تيسر لا أدري ما صنعت به الأيام لأني لم أزر السويقة منذ مدة والأهم من هذا أن الفنانين الصادقين يودعوننا في صمت تاركين لنا هذه الدنيا الفانية بكل كذبها وزيفها فمتى نعيد لهؤلاء الاعتبار كاطلاق أسماء على الشوارع أو تاليف سير حياتهم أو نشر أعمالهم للأسف نحن أمة العقوق بامتياز ..رحم الله باكو والله يجعل البركة في الباقي
61 - sami الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 01:51
انا لله و انا له لراجعون
ناس الغيوان ظاهرة وليست فرقة, ناس الغيوان ظاهرة و للأسف جاءت قبل زمنها بعقدين من الزمن أو ينيف
62 - احمد الكناوي الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 09:31
ان لله وان اليه راجعون,
اللهم ادخلهم جنتك برحمتك,واهدينا الطريق المستقيم,وانا لله و انا اليه راجعون.اللهم ارزق اهله و اصدقاءه الصبر و السلوان و تغمده بواسع رحمتك
63 - Bachir B. الأحد 21 أكتوبر 2012 - 00:10
... نا س الغيوان هذا التسمية التي ترافقني في مكان و زمان حتى في الاحلام، انها اسطورة الشرق و الغرب، المجموعة ليست مجرد الات بسيطة و دندنة موسيقية، المجموعة هي فلسفة اغناء و موسيقى و التي ليس بوسع اي فرقة او مغني بلوغها الا القليل، رحم المولى بوجميع، العربي و ع/الرحمان باكو و أسكنهم من فسيج جنانه و تعازينا الحارة لذويه و الصحة و الهناء للعضوين الباقيين عمر السيد و علال يعلا. البشير ب.
المجموع: 63 | عرض: 1 - 63

التعليقات مغلقة على هذا المقال