24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. تصنيف لأفضل الجامعات يساوي المغرب بالعراق الغارق في الإرهاب (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. ناشطون ينددون باقتحام المسجد الأقصى وهدم قرية "خان الأحمر" (5.00)

  5. غياب "سيولة الشبابيك" في العيد يجمع الجواهري برؤساء البنوك (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | أحمد التوفيق

أحمد التوفيق

أحمد التوفيق

لم يكن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، موفقا البتة في تعاطي وزارته أكثر من مرة مع الأحداث المفجعة التي شهدتها الديار المقدسة، حيث لزمت وزارته المشرفة على تنظيم الحجاج المغاربة وشؤونهم هناك، صمتا مريبا ومطبقا، أمام حادثتين مؤلمتين تجاورتا في الزمن، واتحدتا في المكان، سقوط الرافعة التي أودت بحياة عشرات الحجاج، منهم حاج مغربي، ثم كارثة التدافع في منى، والتي أزهقت فيها أرواح المئات من الحجيج.

وركنت وزارة التوفيق إلى الصمت إزاء عدد الضحايا المفترضين للحجاج المغاربة في فاجعة منى يوم عيد الأضحى المبارك، تاركة الأمر على عواهنه بيد سفارة المغرب في الرياض، دون أن تكلف نفسها عناء التواصل مع المغاربة، واتخاذ التدابير اللازمة لطمأنة العديد من الأسر بشأن ذويهم الذي ذهبوا لأداء الفريضة بمكة المكرمة.

وأفضى خرس الوزارة، التي يلقبها البعض بوزارة "الكهوف الإسلامية"، للجوئها إلى الصمت في أغلب الأحيان وتفضيلها التعاطي مع بلاغات رؤية الهلال، ومواقيت الصلاة، والدروس الحسنية، إلى تضارب في المعلومات بخصوص وضعية الحجاج المغاربة بعد حادثة منى، ما خلق بلبلة وسط المغاربة، وتناسلت بذلك الكثير من الإشاعات والأخبار.

وليس تعاطي وزارة التوفيق مع واقعتي رافعة الحرم وتدافع الحجاج في منى هو السبب في نزول التوفيق إلى دركات سفلى في بورصة هسبريس هذا الأسبوع، بل أيضا رداءة الخدمات المقدمة من طرف البعثة المغربية في الحج، حيث يؤكد حجاج كُثُر أن البعثة التي تُحسب على وزارة الأوقاف لا تقوم بواجبها كما ينبغي، فلا تأطير، ولا إرشاد، فضلا عن تفشي المحسوبية في توزيع الغرف والتفويج في منى..


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (62)

1 - le marocain السبت 26 شتنبر 2015 - 17:09
قبل أن يصبح وزير كان و مازال مدير مكتبة آل سعود بعين الذئاب !!!!!!!!
2 - hero السبت 26 شتنبر 2015 - 17:14
لا أعرف لماذا لا أرتاح لهذا الشخص ولا أرتاح لوزارة التي يشرف عليها
3 - محمد ب السبت 26 شتنبر 2015 - 17:26
وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية همها هو رؤية الهلال ادا كان الجو مناسب واخراج الفطرة والوزير في حالة شرود داءم .جاب لي الله بحال مكاين حتى حاج مغربي وديما العام زين
4 - ابو الياس السبت 26 شتنبر 2015 - 17:29
التوفيق استاذ تاريخ وكاتب روايات ولا علاقة له بوزارة ترعى شؤون دين المغاربة
5 - مغربي السبت 26 شتنبر 2015 - 17:30
لا حول و لا قوة إلا بالله. لماذا هذا التكتم في عصر التكنولوجيا ؟ . ما حدث قضاء و قدر فقدنا فيه مئات المسلمين الحجاج. فلماذا يصر هؤلاء المسؤولون على عدم التعامل بمسؤولية و باحترام مع الشعب المغربي؟
6 - نجية السبت 26 شتنبر 2015 - 17:33
هل لا يوجد إلا هذا الرجل ليدي وزارة الاوقاف الإسلامية التي ليس لها من الإسلام إلا الاسم حان الوقت ليتاقعد ما زاد الوزارة إلا دخلنا و بعدا و بدل من نشر التوعية و الارشاد لا شغل له إلا خطباء الجمعة يرصد أخبارهم و كتاب القراءان
7 - مسلم السبت 26 شتنبر 2015 - 17:45
السلام عليكم
هاد الراجل سبحان الله لا علاقة له مع ادارة الشءوون الاسلامية لا يهتم بالحجاج ولا تصريحات لطمءنت الراي العام عن احوال الحجاج المغاربة
ماشاء الله ولا حول ولا قوة الا بالله
لو كان هناك موسم من مواسم الاضرحة لرايته يدلي بتصريحاته وشهاداته ببركات هذا الضريح
غير الله يغفر ليه اوصافي
8 - mokhta almokhtari السبت 26 شتنبر 2015 - 17:51
والله لا احب هذا الوزير ولا وزارته فهم اكبر دكتاتورية في هذا البلاد يناقضون كل شيئ لا يوافق هواه
اللهم اكفنا شره اميــــــــــــــــــن
9 - عادل سلاوي السبت 26 شتنبر 2015 - 18:03
هذي هي الفرصة قدم استقالة ديالوا وي امشي يرتاح. اخلي واحد آخر اجي وي يجدد شويا ديك وزارة. لا دروس زوينة لا وعظ وإرشاد زوين لا خطب الجمعة زوينة !!!! زايدون ها حجاج كي تشكاو منوا !!!
10 - مواطنة السبت 26 شتنبر 2015 - 18:13
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته. احسن شيء لهذا الوزير أن يقدم استقالته من هذه الوزارة لأن عار أن تكون دولة الكابون قد عرفت عدد الشهداء ونحن لازلنا نعتم عن شهداءنا. فسفيرنا في السعودية ما عمله. ؟؟؟!!!!!!!!!!
11 - ALI BABA السبت 26 شتنبر 2015 - 18:46
هذا الوزير منذ أن أصبح وزيرا وأمور الحج من سيئ إلى أسوأ....في عهد الوزير المدغري كان عدد حجاج الوكالات 12000 وكل عام كان يفع من الحصة ، أما في عهد التوفيق "بالمقلوب" فأصبحوا لايتعدون 3000 حاج ، مع أن خدمات الوكالات أفضل ألف مرة من خدمات وزارته...يجب أن ترفع وزارة الأوقاف يدها عن حج المغاربة وتفوض ذلك لوكالات الأسفار والشركات السياحية ذات التخصص ، مع دفتر تحملات واضح وصارم ، لأن الوكالات تمنح لكل 45 حاج (حافلة) مرشدا دينيا ومرافقا إداريا يسهران على راحة الحجاج 24/24 ساعة ويرافقونهم في مختلف المراحل ، ويؤدون المناسك جماعة إلى أن يعودوا في نفس الحافلة والطائرة معا ....أما حجاج الأوقاف فتنتهي علاقة المسؤولين بهم بمجرد إنهاء عملية التسكين في الفنادق.
12 - med mef السبت 26 شتنبر 2015 - 18:58
التوفيق هو سبب كل ذلك التعتيم و التكتم الإعلامي .... عفاك. .....إرحل
13 - مغربي كاعي السبت 26 شتنبر 2015 - 18:58
هادا راه احمد العكس راه 3 افراد من عائلتي متواجدين تم ولو يمشيو عند المصرين باش يكلو حشوم حتا الماء بارد لشرب ماكاين المغاربة ولاو محكورين
14 - عبد الرحيم السبت 26 شتنبر 2015 - 19:34
انا مبين الحجاج المغاربة الدين قاموا باداء مناسك الحج اهدا العام فالخدمات المقدمة من طرف البعة المغربية من اسوء الخدمات على اﻻطﻻق مقارنة مع دول كانت توجد بجتنبنا من هذه الدول هناك من تعاني من الفقر والحروب والويﻻت وبالرخم من دااك كانوا احسن تنضيما منا لن اطيل عايكم ساسرد لكم 1المغاربة كانوا في منى يبيتون في العراء لعدم توفير لهم اسر كافية
2يوم عرفات المغاربة هم آخر ااحجاج الدين غادرو عرفات لعدم توفر النقل حتى قاموا باحتجاج وقطع الطريق والمءسف ان هذا السناريو يعاد كل سنة
15 - hamada السبت 26 شتنبر 2015 - 19:47
لقد شاء الله ان اكون وزوجتي من حجاج 2009، اقسم بالله ياإخوان اننا لم نرى مطوف وﻻ مؤطر ، لقد مكثنا في المطار بجدة من الساعة السابعة صباحا حتى الثانية عشرة، السعوديون يتعاملون بعجرفة، المؤطرون المغاربة لم نجد أحدا، وجل الحجاج المغاربة من كبار السن، وﻻ تجربة ﻷغلبهم مع السفر، فالله وحده الذي علم بحالنا في ذلك اليوم، ونفس الشيئ بالمدينة المنورة وبمكة المكرمة والله شاهد على ذلك، ونفس السيناريو كل سنة عند المغاربة واسئلوا الحجاج ، لم يتغير شيئ، ولن أصف لكم حالة خيام المغاربة بمنى دون الدول العربية اﻷخرى، ولقد زرت خيام عدة دول عربية فقط للمقارنة ورجعت مصدوما ... وﻻ حول وﻻ قوة إﻻ بالله.
16 - رعية من الرعايا السبت 26 شتنبر 2015 - 20:05
لم نصل إلى درجة مواطن حتى نلقى الاهتمام المنشود
17 - مغربي حر السبت 26 شتنبر 2015 - 20:19
وزير نشيط يعمل بصمة ونشر الوعي والحفاض على اﻹسﻻم المعتدل والمتقدم والمنفتح وزير مناسب في مكانه المناسب .
ومن ﻻيعجبه تسييره للوزارة فليدهب عند داعش او النصرة أو التكفيريون أو السلفيون أو الشيعيون
18 - Abouyoussef السبت 26 شتنبر 2015 - 20:24
الشهادة لله. سبق لي ان قمت بالحج سنة 2010 ولم نلق لا من البعثة ولا من المؤطرين المغاربة و جلهم شباب طاءشون سوى التعامل السئ بحيث يتركون كل واحد بحريته ان يفعل ما يشاء بقصد او بغير ذلك فعند الاحرام وكاننا يوم الحساب كل محرم وكل واحد يجري في اتجاه بإختصار لاقيمة للحاج المغربي سواء مه قبل المسؤولين المغاربة او السعوديين.
19 - ميمي السبت 26 شتنبر 2015 - 22:09
والله ﻻ ارى دور لهده الوزارة اﻻ العصا في العجلة للشؤون اﻻسﻻمية وسبحات الله هدا الرجل غير مقبول للعامة .
20 - أبو ياسر السبت 26 شتنبر 2015 - 22:25
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:إذا أسند الأمر لغير أهله فانتظر الساعة.هذا الرجل لا علاقة له بالعلم الشرعي وهذا المنصب يحتاج عالما ربانيا فطنا حازما يسير شؤون البلاد الدينية أما هذا يفتقد حتى سمت المشايخ والعلماء فهو صاحب دنيا يجمع الأموال في الزوايا ولا يترك الدعاة والخطباء يتكلمون بالحق فتجده يمنع الكلام في الشرك وعبادة القبور وغيها مما ابتلي بها كثير من المسلمين .والله إني لأبغضه في الله وأسأل الله أن ييسر لهذه الوزارة رجلا صالحا تقيا همه الآخرة وصلاح الأمة.
21 - ابن زاكورة السبت 26 شتنبر 2015 - 22:28
سبحان الله العظيم. إن هذا الشخص لا يناسب وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية. وفي نظري لولا أوامر جلالة الملك نصره الله. لاقفلة المساجد في المغرب إنه ءات بسياسة دينية فاسدة. وأحس في كل تدخلاته بأنه متملق واشم فيه رائحة النفاق. كان المدغري احسن وزير للأوقاف والشؤون الإسلامية في المغرب.
22 - ملاحظ ومتتبع الأحد 27 شتنبر 2015 - 00:03
هاد خونا في الله طول وزاد فيه بلا قياس ومن 2004 وهو معشش فديك الوزارة
اما منظومة التعليم العتيق فحدث ولا حرج
23 - محمد الأحد 27 شتنبر 2015 - 02:07
و حدها الإقالة هي ما ننتظر في حق هذا الفاشل الذي عمر أكثر من اللازم في هذه الوزارة فضائح بالجملة تقع محسوبية تأطير هزيل ( أراضي الأوقاف تزرع بالقنب الهندي ) خدمات الحجيج سيئة لا تناسب المبالغ التي يدفعها الحجاج ناهيك التأطير يكفي ان نشاهد وقفات الإحتجاج غير المسبوقة للحجاج المغاربة أمام مقر البعثة المغربية و مناشدتهم تدخل الملك محمد السادس
خلاصة القول التوفيق dégage
إرحل. إرحل. إرحل
-
24 - Lamya الأحد 27 شتنبر 2015 - 07:14
انا احب هذا الوزير في الله و يبدو عليه انه رجل مثقف ومنفتح و مؤمن و مخلص.

اما فاجعة منى فذلك قدر الله, ان لله و ان اليه راجعون. والسعودية تتحمل جزءا من المسؤولية طبعا و لكن على ما اظن, ان المغرب كعادته لا يريد خلق البلبلة حول هذا الموضوع في هذه الايام المباركة. فالمغرب ليس هو ايران.
25 - Khaled الأحد 27 شتنبر 2015 - 13:40
Qu'est ce que vous attendez d'un ministère qui n'a même pas su gérer les mosquées dans le pays s'cccuper des pelerins. Partout au maroc on assiste à une anarchie totale de l'utilisation des hauts parleurs lors des prières. Actuellement dans certains mosquées, c'est toute la prière qui est ampliphié par hauts parleurs et non seulement l'appel à la prière. Ie ministère n'a fait aucune reglementation pour pour l'utilisation des hauts parleurs. Une mosquée pour s'équiper des hauts parleurs Ultrapuissant et en nombre illimité sans se soucier de rien. venez à meknes et vous verez!!
26 - متابع الأحد 27 شتنبر 2015 - 17:06
وليس تعاطي وزارة التوفيق مع واقعتي رافعة الحرم وتدافع الحجاج في منى هو السبب في نزول التوفيق إلى دركات سفلى في بورصة هسبريس هذا الأسبوع، بل أيضا رداءة الخدمات المقدمة من طرف البعثة المغربية في الحج، حيث يؤكد حجاج كُثُر أن البعثة التي تُحسب على وزارة الأوقاف لا تقوم بواجبها كما ينبغي، فلا تأطير، ولا إرشاد، فضلا عن تفشي المحسوبية في توزيع الغرف والتفويج في منى.. قبل دالك مسجد بردعين في مدينة مكناس سنة2010
27 - Houssine الأحد 27 شتنبر 2015 - 18:00
Plusieurs vidéos circulent sur internet montrant des marocains livrés à eux même dans des tentes entourés de sacs de poubelles et déchets. Des vidéos qui ne concernent, selon ses vidéos, que les marocains et non les autres délégations. On se pose la question, qu’a fait notre ministre ? Moi personnellement je ne suis pas étonné vu ce qu’on voit ici au Maroc concernant la gestion des mosquées. Les mosquées de nos villes et nos quartiers sont livrés à la gestion des Imams. On dirait qu’il n’y a aucun contrôle de la part du ministère. Des HAUTS PARLEURS de plus en plus nombreux et de plus en plus puissants… la sonorisation est très puissante jour comme de nuit !!! Et les Imams ne se contentent pas uniquement d’amplifier à fort volume l’appel à la prière, mais toute la prière. Et la compétition s’enflamme entre les mosquées : laquelle qui sera doté de hauts parleurs puissants !! C’est comme si on a pas de ministère des affaires religieuses. Votre chutte sur hespress est justifiée.
28 - عبد المجيد بادو الأحد 27 شتنبر 2015 - 18:28
ما على وزير الأوقاف فعله..

1. الاعتذار للمغاربة..
2. تقديم المسؤولين للمساءلة..
3. تقديم الاستقالة .
29 - متتبع الأحد 27 شتنبر 2015 - 18:41
أكثر الوزارات المغربية جمودا وعقما هي ومجلسها العلمي الأعلى مع العلم أنها تستفيد من ميزانية ضخمة تفوق ميزانيات وزارات عديدة...
30 - منير الأحد 27 شتنبر 2015 - 19:05
بعد أزيد من 10 سنوات على رأس الوزارة، يمل الوزير وأمل الإدارة منه وتنفذ كل الأفكار التي يمكن أن تراودني الوزير.
من الطبيعي أن يرحل هذا الوزير. وقبل ذلك، عليه أن يعي جيدا ان التواصل المستمر مع المواطنين وتقديم الإيضاح وتفنيدها الإشاعات يعتبر من صميم عمله.
يا ليته يفعل ذلك قبل فوات الأوان. .. وإن كان القطار قد فات..
31 - [email protected] الأحد 27 شتنبر 2015 - 20:57
هده شهادة يجب على المغاربة ان يعلموها هو ان الوزارة المكلفة بالحج تكرفسات علينا تصورو المغاربة هما الي دفعو اعلا فاتورة حج من بين جميع الحجاج .وبالمقابل قدمت لهم اسوأ بعثة واسوأ خدمة تصورو مكاينش الماء والطعام ولا مع من تكلم ودرجة الحرارة 47 .باقي للحج 9شهور علمو الناس باش يخلصو الفاتورة ديال الحج اوا فهمو. هدي هي وزارة الاوقاف ةالشؤونالاسلامية.اللهم ان هدا منكر
32 - مغربية الأحد 27 شتنبر 2015 - 21:42
احمد ااتوفيق ارحل اﻻنك رجا غير كفؤ و غير مهتم بشؤون اخوانك اامغاربة.
33 - التدين المغربي الأحد 27 شتنبر 2015 - 23:00
لمن يعتقد أن سر التميز المغربي مرده إلى المشاريع المفلسة كالتي نسردها:-تلفازات مساجد من دون متتبع. -حوالي2000إمام مرشد جلهم موظفون أشباح ﻻ يؤمون و ﻻ يرشدون.-حوالي 600 عضو مجلس علمي جلهم أشباح.-حوالي4000واعظ تشكو المساجد غيابهم المزمن. -الفشل الذريع لبعثة الحج و استخفاف العديد من أعضائها وﻻ مباﻻتهم اتجاه حجاجنا الميامين !! لهؤﻻء نقول:الفضل في اﻷمن الروحي و اﻻستقرار الذي ينعم به البلد يعود باﻷساس و لله الحمد إلى إمارة المؤمنين.
34 - najia الأحد 27 شتنبر 2015 - 23:10
انا من حجاج ۲۰۱۳ اتفق مع الا عبد الحيم و حمادة غياب تام للوزارة الوصية اثناءموسم الحج لا مطوف لا مؤطرين لا نقل لا رعاية بالحجاج الله يا خذ فيه الحق
35 - marocain الاثنين 28 شتنبر 2015 - 00:41
لقد حان الوقت لكي يغادر . شخص بدون مسؤولية كرامة المغاربة هي الاولئ. ليس له حس ديني فما علاقته بوزارة الاوقاف. كنا ننتظر ان يصدر بيانا حول هذه الفاجعة للتخفيف ولو شيئا ما عن المصابين لكن لا شيئ من هذا القبيل . ستحاسب ياوزير امام الله.
36 - Noureddine الاثنين 28 شتنبر 2015 - 11:10
I don't know why the ministry of Mr. is always on the defensive whenever there are criticisms on the way the Haj is handled. He reacts aggressively in the media or in parliament, denying Moroccans their rights of expression and shying away from an objective evaluation of how the Haj has been on the ground. I think that the Moroccan delegation always receives the least services during the period of pilgrimage, especially in ‘Minan’, ‘Arafat’ and ‘Mouzdalifa’. I think that the chaos that happens there every year is basically due to the bureaucratic management of the Haj affairs here and there. It’s high time that we set up a National Agency for Hajj in Morocco because the ministry of Mr. Taoufiq is no longer accountable to Moroccans.
37 - omran الاثنين 28 شتنبر 2015 - 13:07
بعض التعليقات بعيدة عن الموضوعية وقواعد النقد ، البعض يصب وابل غضبه على شخص الوزير لكونه لا يحبه ولا يرتاح إليه والبعض الآخر يردد كلمة إرحل... وهذه كلها سلوكات معيبة وعيبها أكبر من عيوب إدارة الأوقاف وخطورتها أخطر من خطورة الفاجعة موضوع التعليقات ، التحكم في النفس والتجرد قواعد ذهبية ومداخل أساسية للإصلاح والبناء ، لنعد إلى أنفسنا أولا ولنراجع مناهج تفكيرنا وطريقة تحليلنا للأمور والاحداث، يجب أن نتجرد ونتحقق ونعدل ونتأدب ونتريث ونجمع المعلومات ونرتب الأفكار ونختار ونسبر ونقسم واخيرا نعبر عن رأينا فقط إزاء الحادثة
38 - khaled الاثنين 28 شتنبر 2015 - 16:17
En réponse au commentaire 38 (Omran) qui prend la défense du ministre, j'aimerai dire que les commentaires des lecteurs et le choix de la rédaction de Hespress comme étant la personnalité en bassie pour cette semaine sont tous justifiés sur la base de témoignages et les vidéos enregistrés. Des scènes qui montrent bien que seule la délégation marocaine qui était injustement marginalisée et mal traité : Manque d’eau froide, repas convenable, et pour certains un lit pour dormir !! Ceci, sans parler des tonnes de déchets amassés près des tentes de la délégation marocaine. On peut imaginer l’odeur nauséabonde qui se dégage sous une température qui dépasse les 50° au soleil. Donc la responsabilité de la mauvaise gestion incombe bien au ministre des Habous. Toujours dans le registre de son incompétence, il suffit de voir le domaine de la gestion des mosquées… une anarchie totale notamment en ce qui concerne les hauts parleurs..
39 - Hector الثلاثاء 29 شتنبر 2015 - 09:49
تحية صادقة ﻷستاد*ي العزيز أحمد التوفيق صاحب "إنولتان". إعمل وزد في عملك بارك الله فيك مادمت تحظى برضى وثقة جـﻻلة الملك مند* 2004 . بالطبع ﻻ يمكن أن تعجب 35 مليون شخص خاصة وأن أسهل شيئ يتقنه العديد من الناس هو النقد المجاني.VAMOS
40 - علي رنيم الثلاثاء 29 شتنبر 2015 - 10:44
نحن في دولة إسلامية ، من العار أن يتم طردنا ونحن على أبواب عيد الأضحى والذخول المدرسي بالإضافة إلى ذوي ألأمراض المزمنة ومصاريف العلاج ، و...و.....إلخ ، وحتى إن كانوا نووا طردنا فعلى ألأقل أن يشعروننا بذلك بعد نهاية الموسم الدراسي 2014-2015 . إن ما فعله المستشار الجهوي المسمى الدرقاوي والذي في نظري عليه أن يترك التعليم جانبا كي لا يضيع أبناءنا في دروسهم وانذاك ينخرط في الشؤون الدينية و ألأولياء والزوايا والقبور والكهوف الهياكل العظمية الأثرية والحفريات و.... إلخ . إن ما فعله المندوب وشريكه المستشار فينا لن نسكت عليه ، لأن المندوبية ليست ملكا لكما ، فرائحة الرشوة والفساد والقبلية والمصالح الشخصية و.....واستغلال و استعباد المؤطرين أصبحت تزكم أنوفنا في هذه المدينة الصغيرة وكما قالت إحداهن : عود ند واحد يبخر الداخلة. فمتى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا ؟
41 - ALI RANIME الثلاثاء 29 شتنبر 2015 - 13:46
لليوم الثاني على التوالي ومؤطرات محو ألأمية المطرودات لازلن محتجات امام المندوبية الجهوية بالداخلة ،فلا مندوب ولامسؤول قادر ان يجلس معهن على طاولة التفاوض ، لأن (في كرشهم العجينة) .ألأخطبوط الثلاثي ألأرجل والذي يتكون من المندوب و المستشار الجهويين و شيخ المجلس العلمي ، غير قادر على فعل اي شئ . فإما إرجاع المؤطرين والمؤطرات إلى مكانهم السابق وإما سنبدأ في نشر سيراتهم وحياتهم الشخصية والتي نعرف عنها أدق التفاصيل ،أقصد نشر غسيلهم على حبال الرأي العام الجهوي و الوطني وبطبيعة الحال وزارة ألأوقاف و الشؤون ألإسلامية التي هي كذلك ستعرف اين تصرف أموال الشعب ؟ ولمن تعطى ؟ وكيف يوزع ألأخطبوط هذه الغنائم على كل رجل من أرجله ؟
42 - KARIM الثلاثاء 29 شتنبر 2015 - 15:03
الفتنة نائمة لعن الله من أيقظها٠ لا أظن أن الوزير هو الذي أسقط الرافعة في الحرم الشريف ولا هو الذي خلق التدافع في منى . فالحج هو اولا مشقة وتعب إرضاء لله تعالى ولا جدال في الحج.
طهر الله قلوبنا من الحقد والبغضاء ورحم الله شهداءنا الذين التحقوا بالرفيق الاعلى وهم ملبون.
43 - علي رنيم الثلاثاء 29 شتنبر 2015 - 19:06
إن المشرفين على الشأن الديني في مدينة الداخلة ،همهم الوحيد هو نفخ أرقام حساباتهم البنكية والسهر على مشاريعهم الخاصة ، والبحث دون كلل أو ملل عن البقع ألأرضية والتحفيزات المالية والغنائم التي يجمعونها باسم الدين أوإصلاح أو بناء المساجد و ألأضرحة والزوايا ، وإهمال واجبهم الذي يتقاضون عليه أجورا ضخمة ، وهو شرح تعاليم الدين ألإسلامي . لقد زرت عدة مدن ، ولم ار ما اراه في مساجد الداخلة ، أي مسجد تضع فيه رجليك إلا و يثير إنتباهك تلك ألأصنام (ألأحجار الصماء) المتراكمة في كل أرجاء المسجد ، فكل من يدخل ياخد إحداها و يضعها أمامه في انتظار الصلاة . ذات مرة أحدهم إلى المسجد برفقة ابنه ذو 12 سنة فأخذ ألأب الحجر وتيمم وأمر ألإبن كذلك بالتيمم .مع ان القران يقول (فإن لم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا)، إن هؤلاء، المندوب و المستشار الجهويين و شيخ المجلس العلمي لم يستطيعوا حتى محاربة ألأصنام ، فماذا سننتظر من هؤلاء ؟ لقد ان الوقت ان يرحلوا............................................................... °°°°
44 - علال رنيم الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 13:39
أيها المشرفون على الشأن الديني بمدينة الداخلة، عليكم إن تعلموا أن الإسلام برئ منكم براءة الذئب من دم يوسف ، و على الساكنة أن يتخلصوا من الجهل و الكسل ، لأن الأمية متفشية كثيرا في هذه المدينة الصغيرة ،حيث عوضت اللحية العقل وأصبح العتروس فقيها وإماما وهو لا يعرف شيئا بل إن علمه مجرد أساطير، فالدين كله يتحول إلى خرافة حين يفتقد إلى العقل ، والإيمان بدون عقل اشد من الكفر . فأين المرشدون والوعاظ الدين سيجلسون أمام الناس في المساجد ويجيبون على كل أسئلة المواطنين التي تحير عقولهم بالكتاب والسنة والأمثلة والأدلة، وليس كما يقول رئيس المجلس العلمي دائما : إذا كان عند أحدكم سؤال فليكتبه ويرسله إلى المجلس العلمي وسنجيبه إن شاء الله في الأسبوع المقبل . إنهم يستحمرون المواطنين ، مع أن المواطن أذكى منهم . ألا يعرفون بأن الجالسين في المساجد فيهم ألدكاترة و ألأساتذة والأطباء والمهندسون والمجازون العاطلون الذين رفضت طلباتهم و...... . إرحلوا أيها المتأسلمون .
45 - ملاحظ الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 14:56
في الحقيقة ان أخطأ هذا الوزير في تدبير امور الحجاج اثر فاجعة منى فانه قام بعدة أشياء اجابية تهم الشأنالديني بالمملكة منها ترميم وتفريش جل المساجد حيث اصبحت أحسن مما كانت عليه بكثير بمساعدة المحسنين طبعا , تكوين الأمة توظيف ائمة ومرشدين شباب يتقنون قراءة القرءان - تجنيب المساجد من التطرف الديني
احداث اجرة قارة للائمة والقيمين على المساجد في الممدن والقرى
46 - abdessalam الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 15:35
لا أعرف لماذا لا أرتاح لهذا الشخص ... لا أعرف ??
47 - عبد الله العلوي الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 16:06
حان الوقت للنظر في مشكل تكليف وزارة الأوقاف بالحج فليست كفيلة بالقيام بهذه المهنة ما دام هناك عدة وكالات للسياحة معترف بها ومرخص لها من طرف الدولة لتتحمل مسؤوليتها في القيام لهذه المهمة
اما وزارة الأوقاف فمهمتها جمع الأموال من العقارات والضيعات المحبسة على المساجد وصرفها على القاءمين بالشءون الدينية
اما الحج فقد تأكد بأنها لا تستطيع القيام بهذه المهمة وقد تأكد ذلك خلال عدة أعوام فنسيت حجاجاً بالعمارات ولم تتكلف بهم في الذهاب الى منى ولا الى عرفات كما انها لم تتخذ التدابير الأزمة لتوفير الطائرات اثناء العودة من جدة فيبقى الحجاج أكثر من 48 ساعة في انتظار المركوب وهذا يتسبب في عدة مشاكل وأمراض لهذا نرى من الضروري ومن الأفيد للجميع ان تتخلى هذه الوزارة عن هذه المهمة وتتركها لأصحابها الذين لهم الخبرة ويتحملون مسؤولية الحجاج بكاملها وكل من سافر مع احدى الوكالات كان فرحاً مسروراً بأداء حجه
نتمنى ان تتخذ الحكومة قرارا بسحب رخصة الحج من وزارة الأوقاف ليرتاح حجاجنا من تعب وكذب واستهزاء الوزارة بأغلبية المغاربة
48 - omran الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 16:07
صاحب التعليق 39 لم يفهم مقصود 38 فأنا لا أدافع على مؤسسة الوزير ولا أبرر تقصيره وإنما أرقض الهجوم على الأشخاص كيفما كانوا وأدعو إلى القراءة الصحيحة للأوضاع كيفما كان نوعها ، وستكشف الأيام أن أسباب الفاجعة لا دخل لوزارة الأوقاف فيها وإنما وراءها أسباب بل مآرب أخرى. شكرا لصاحب التعليق على الرد الجميل
49 - عبدالله الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 17:34
هذا الشخص محله النزول. ﻷنه غير صالح وغير مؤهل ﻹدارةقطاع ليس من اختصاصه. والدليل اﻷخطاء الفادحة المتراكمة.
وأولها سقوط صومعة البرادعيين التي ذهب ضحيتها العديد من اﻷرواح دون ربط المسؤولية بالمحاسبة، بل لم لم تحدد المسؤولية اصلا وكأن من ماتوا خشاش اﻷرض.
50 - younes الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 18:03
Le commentaire 45 est pertinent. Il reflète la mauvaise gestion du champ religieux au Maroc. Certains Imams n’ont aucune culture, presque analphabètes, et prêchent pourtant devant des fidèles, qui sont en partie de bien instruit. L’état des mosquées reflètent bien la mauvaise gestion de la part du ministère des Habous. Parfois on sent l’amertume de passer à côté de certaines mosquées : Occupation illégale d’espace public (tout comme des cafés), vendeurs ambleurs autours, saleté, chaussés aux alentours des occupées pendant les prières et la circulation aux alentours peut être interrompue. Lorsqu’on voit le bon état des églises en Europe ou dans d’autres pays africains on se demande à quelle ministère on attribué la gestion des mosquées ? Ceci sans parler de l’anarchie des hauts parleurs qui sont de plus en plus puissant et les imams ne se contentent pas de diffuser à forte sonorisation l’appel à la prière (Al Adane) mais l’intégralité des cinq prières y compris celle d’Al fajr.
51 - Omar US الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 20:59
He should simply resigned. He is a disgrace to Moroccan and the king of Morocco.
52 - ضمير الأربعاء 30 شتنبر 2015 - 22:16
السلام على الجميع الله يرحم الشهداء ويغفر لهم ولنا...ابي وامي حج هدا العام ولقد اخبروني ان البعثة المغربية تخلت عنهم في يوم العرفة ولم يجيدو مواصلات حتى احتجوا وتدخلت السلطات السعودية ..اما بنسبه لتأطير فاحدث ولا حرج بدارجة (ممسوقينش) فقط البعثة المغربية للحج على الورق؟؟؟؟
53 - عبدو الخميس 01 أكتوبر 2015 - 03:08
والله لا أرتاح لهذا الشخص نظراته و تصرفاته تبعت على الريبة لا أدري كيف يصبح هؤلاء الأشخاص بين ليلة وضحاها وزراء
54 - meskini الخميس 01 أكتوبر 2015 - 09:40
قد شاء الله ان اكون وزوجتي من حجاج 2009، اقسم بالله ياإخوان اننا لم نرى مطوف وﻻ مؤطر ، لقد مكثنا في المطار بجدة من الساعة السابعة صباحا حتى الثانية عشرة، السعوديون يتعاملون بعجرفة، المؤطرون المغاربة لم نجد أحدا، وجل الحجاج المغاربة من كبار السن، وﻻ تجربة ﻷغلبهم مع السفر، فالله وحده الذي علم بحالنا في ذلك اليوم، ونفس الشيئ بالمدينة المنورة وبمكة المكرمة والله شاهد على ذلك، ونفس السيناريو كل سنة عند المغاربة واسئلوا الحجاج ، لم يتغير شيئ، ولن أصف لكم حالة خيام المغاربة بمنى دون الدول العربية اﻷخرى، ولقد زرت خيام عدة دول عربية فقط للمقارنة ورجعت مصدوما ... وﻻ حول وﻻ قوة إﻻ بالله.
55 - غيور على الوطن الجمعة 02 أكتوبر 2015 - 13:24
بعد قرائتي لكل التعليقات التي لم أجد فيها إلا تعليقين يمدحان في هذا السيد
و إضافة إلى كل ما تمت الاشارة إليه من طرف كل المعلقين أحب ان أضيف شيئا بخصوص ما تم صرفه سابقا بالملايين او يمكن مليارات الدراهم في تجهيز مساجد المغرب بالتلفزيونات لنقل دروس مباشرة لكل الشعب و بعد اصدار القرار بذلك لم يتقبل الشعب وجود تلك الآلات في بيوت الله و تكبدت ميزانية الدولة كل تلك الخسارات ..
و أيضا أحب أن أشير الى كل الكوارث التي ظهرت بعد انهيارات لمساجد متعددة التي كانت ضمن أماكن آيلة للسقوط في أي لحظة وبسبب التقصير و التكاسل و الأهمال و التغاضي عن الأهمية القصوى للموضوع سقط شهداء و أبرياء في بيوت الله لان هذا السيد كان يولي اهتماماته لأشياء أخرى قد تعتبر تافهة مقارنة بسقوط أرواح دخلت فقط لتؤدي صلاتها كما أمرها الله .
وصراحة نطالب بإقالة هذا السيد من هذا المنصب لانه لا يستحقه و لا يعمل من أجله
56 - غيورة على الوطن الجمعة 02 أكتوبر 2015 - 13:38
سؤال واحد فقط يراودني كثيرا ولا أجد له جوابا :
لماذا كل المتوفيين و المفقودين في حادثة منى جلهم من حجاج الدولة وليس من الوكالات ؟؟؟
سؤال إجابته واضحة وهي أن كل الحجاج الذين يختارون الذهاب لاداء مناسك الحج مع أي وكالة معتمدة يكونون في مجموعة لا تتعدى ال 50 حاجا و يكونون تحت إشراف 3 أطر ( مرشد ديني و مؤطر تقني ومدير الوكالة ) + المسؤول الذي يكون فيا لوكالة ويبقى دائما همزة وصل بين أسر الحجاج في المغرب و المسؤولين في السعودية عكس من يختار الذهاب مع الدولة ليصل إلى السعودية و في أغلب المدة لا يرواأحدا من المسؤولين إلا عند عودتهم في المطار
57 - مهرولون نحو الريع الديني. السبت 03 أكتوبر 2015 - 10:47
نازلون في18يوليوز 2015 بسبب القدرة الكبيرة على حماية الوزارة من "المتطفلين "الراغبين في التواصل و اختراق سريتها لتنوير الرأي العام،وكذلك للقدرة على إيهام الرأي العام بتحقيق نجاحات وهمية في العديد من البرامج التي تأكد فشلها والتي استنزفت المال العام بشكل غير مسبوق كالتوظيفات غير الضرورية وتلفاز المساجد و مهام اﻷئمة المرشدين و أعضاء المجالس و وعاظ المساجد حيث معظم هؤﻻء هم من عداد اﻷشباح..،أما البصم على صفة النزول فقد تم بعد حوالي شهرين لما افتضح أمر بعثة الحج و تأكدت انتفاعية العديد من أعضائها المتهافتين على اﻻستفادة من هذه الرحلة الممولة من طرف الحجاج دون أن يحظى هؤﻻء باﻻستفادة من خدمات في أدنى المستويات المطلوبة.
58 - عبدو الأحد 04 أكتوبر 2015 - 18:52
حتى واحد ما قالها فيك زوينة ا الشريف بعد اجي نقول ليك انت منتخب ولا معين ؟؟؟؟
59 - الحاج عبد القادر المغربي الأحد 04 أكتوبر 2015 - 19:44
من الظلم تحميل السيد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية مسؤولية ما يقع بالديار المقدسة، للحجاج المغاربة.
إن السلطات السعودية هي المسؤولة عن تدبير شؤون الحج، ولها كامل السيادة في ذلك، وهي تقوم بجهود جبارة في هذا الصدد.
كما أنه من العبث تحميل ما وقع في منى للسيد زير الأوقاف والشؤون الإسلامية. بل إن الأستاذ أحمد التوفيق تصرف بحكمة وتعقل بالغين إزاء شهداء منى، درءا للفتنة التي تسعى بعض الجهات المغالية في إثارتها في الوقت الراهن لأسباب لا تخف على اللبيب.
ونسجل أخيرا، ومن باب العدل أن أن البعثة العلمية والبعثة الإدارية التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قامت بدورها في حدود الصلاحيات المخولة لها.
60 - Imam الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 14:00
يجب ان تعلموا أن هذا الوزير ذو مزاج عصبي لايقبل الرأي الآخر ولا حتى الملاحظة ، غير هو لي كيفهم ولكيقرر،افرغ الوزارة من الأطر والكفاءات التي كانت تعج بها ومن العلماء الذين كانت تستفيد من خبرتهم وعلمهم فالمسؤولون الكبار بها اليوم لا علاقة لهم بالعلم الشرعي ولا بأبجيديات الفقه والدين . ثم ان الفقهاء والأئمة يعانون من سوء تعامله لأنه لايتقن الا لغة الزجر والعزل ولاينصفهم عندما يتعرضون للتضييق أو الاساءة بل ليطيق ان يشتكي واحد منهم ز فاذا كان جلالة الملك يحرص على تحسين وضعيتهم المالية باستمرار ويهتم بشؤونهم فان التوفيق يعمل على الحط من مكانتهم والمس بمعنوايتهم عبر بعض القرارات والقوانين المجحفة .. الكلام كثير .. والخلاصة انه غير صالح للمنصب.. غير انه يختبىء وراء امير المؤمنين اعزه الله ...
61 - wessam hor الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 15:11
أحمد التوفيق مؤرخ وروائي مغربي، يشغل منصب وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية منذ 2002. اي 13 سنة والسؤال المطروح لمادا بالضبط هدا الشخص ألا يوجد علماء في هدا البلد أو مادا ?كم تمنيت ان أرى أحمد الريسوني وزيرا للأوقاف في هده البلاد السعيدة لكن هيهات....هيهات
62 - مواطن2 الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 18:05
جل التعاليق صبت في اتجاه واحد هو عدم ملاءمة هدا الشخص لتلك الوزارة. وراي الشعب هو الصواب والاصدق قولا. في الدول الراقية التي يحترم فيها السؤولون انفسهم يكفي تعليق واحد لتغيير الامور. في بلادنا المسؤولون لا يقراون تعاليق المواطنين على المقالات التي تنشر في شانهم وادا قراوها يستهزئون منها ولا يبالون . هكدا تسير الامور في بلادنا. وهكدا سيبقى هدا الشخص وزيرا ربما الى ان ياتي الاجل المحتوم...ومن يدري ؟
المجموع: 62 | عرض: 1 - 62

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.