24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | إدريس لشكر

إدريس لشكر

إدريس لشكر

لم يعد خصوم إدريس لشكر فقط من يصفونه بالديكتاتور الذي أفضت قيادته لشؤون حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية إلى الهاوية، وتردي أوضاع حزب المهدي بنبركة وعبد الرحيم بوعبيد، خاصة في الانتخابات المحلية الأخيرة، بل حتى أعضاء من داخل حزبه لم ترُقْهم طريقة تدبيره للحزب، التي بحسبهم أدت إلى انشقاقه وخروج أفضل أطره وكفاءاته من رحابه.

ورغم أن "الحرائق" طالت المطبخ الداخلي لحزب "الوردة" منذ فترة غير قصيرة، لكن النقطة التي أفاضت كأس تلك الأزمة الداخلية هو نتائج الحزب في الانتخابات الجماعية والجهوية، والتي انتهت أخيرا بانتخابات أعضاء مجلس المستشارين، وهي محطات لم يحقق فيها حزب الاتحاد الاشتراكي ما كان يطمح إليه مناضلوه وأنصاره.

وباتت النار تقترب أكثر من أي وقت مضى من تلابيب الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، بعد أن صار الحزب يعيش على صفيح ساخن، على إثر نتائج حزب "الوردة" في المحطات الانتخابية الأخيرة، إلى حد "عصيان" بعض فروع الحزب الإقليمية لدعوة لشكر تقديم تقارير عن سير الحملة الانتخابية ونتائجها، ومنها كتابة الحزب في أكادير إداوتنان، التي طالب أعضاؤها لشكر بتقديم استقالته من قيادة الحزب، وتنظيم مؤتمر استثنائي قبل الانتخابات البرلمانية.

ومثل أي "ديكتاتور" لا يرى إلا مرآته الخاصة، ولا يقبل بمن يخالفه قراراته، فإن لشكر لا يستسيغ من يعارضه، ويتهمهم بالرغبة في تحطيم ميراث بنبركة وبوعبيد، بينما يرميه معارضوه من داخل الحزب أنه هو من يحفر للحزب قبره وحتفه النهائي، متهمين إياه بالتسبب للحزب في النتائج الهزيلة التي حصل عليها، بإقصائه للكفاءات الحقيقية، واعتماده على الأعيان، ما جعله لشكر يستحق أسفل دركات بورصة هسبريس هذا الأسبوع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - متعاطف مع الاتحاد الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 21:25
حطمت ودمرت وقتلت الاتحاد . وكنت السبب في
تشتيت الاتحاديين الاوفياء لمبادئ الحزب
وزرعت الكراهية بين مكوناته.
لو كان الحق حقا ولا زال المتعاطفون مع
الحزب لقدمت الى العدالة .انت يد خفية
جئت خصيصا لتشتيت الاتحاد الاشتراكي.
وهذا نداء من غيور على حزب الوردة
وحداري تم حداري انتبهوا الى ممتلكات
ومقرات الاتحاد حتى لاتباع على حين غفلة
وبتواطأ مع المفسدين والكارهين للاتحاد
2 - Tariq الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 21:25
En fait l'usfp s'est suicidée le jour où Yousfi avait accepté d'être un"premier ministre délégué auprès du ministre de l'intérieur" feu Driss Basri.
Depuis cette situation plus que ridicule, ce parti est devenu sans âme et sans objet.
3 - slisli الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 21:37
Moi je me demande pourquoi c est maintenant que les membres du parti  le critique. Pourquoi alors ils ont voté pour lui au lieu de si ahmed Zaidi allah y rahmou.quel était le but et les motifs.Si l'un d eux lit mes questions qu'il me réponde s'il veut bien
4 - seif dhou yazan الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 22:52
ادريس لشكر لا يحترم مشاعر الشعب المغربي المسلم،و دائما يشن حربا شعواء على الثوابت الدينية لهذا الشعب ، و النتيجة طبعا هي الفشل الفشل الفشل ...
5 - 2015 الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 22:58
Lachgar est l'homme politique le moins côté au Maroc actuellement. Avec un peu de raison il aurait du démissionner car il a détruit ce qui reste du parti. Mais apparemment il n'a ni la raison ni le courage pour le faire. Je m'en veut aussi aux militants ittihadi qui ont montré leur incapacité à stopper l'hémorragie et à l'obliger à quitter le parti malgré lui. L'histoire va enseigner aux générations futures qu'il était une fois un parti qui faisait trembler les amis comme les ennemis. Dommage.
6 - لا منتمي الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 23:06
أنا لست اشتراكيا و أكثر من هذا لا يجمعني بالفكر اليساري شيء و لا حتى الخير و الاحسان و مع ذالك لحزب الاتحاد الاشتراكي مكانة خاصة في وجداني كما عند جميع المغاربة ( حسب اعتقادي) لأنه تاريخ من النضال من أجل الطبقات الكادحة خصوصا في الستينات و السبعينات لذالك تألمت كثيرا عندما أسندت رئاسة الحزب لشخص ادريس لشكر يومها تأكدت أن الحزب قد مات سريريا و لا ينتظر سوى أن يدفن.
7 - امير نفسه الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 23:15
اللهم ﻻ شماتة وﻻ تحقير لخلقك ولكن خلق الله وصنعه انما يزيد جماﻻ بافعاله واحسانه ..لكنني وسامحني ربي ﻻ اجد في هذا الرجل اي شيء يدعو الى الجمال او اﻻحسان ..ﻻ عمل وﻻ مجهود وﻻ قيادة وﻻ حتى صورة مكادة ...اللهم اغفر لي يا رب
8 - غيور الاثنين 05 أكتوبر 2015 - 23:31
بماذا ينفع ندم هؤلاء الآن وهم الذين صوتوا له وخانوا المناضلين الأوفياء للحزب ولمناضليهم وعلى رأسهم المرحوم أحمد الزيدي المشهودله بالاستقامة والنزاهة..
9 - basset الثلاثاء 06 أكتوبر 2015 - 02:32
لاحياة لمن تنادي، حالة شادة في الحياة السياسية
10 - حسن ملين الثلاثاء 06 أكتوبر 2015 - 14:02
لقد خسر الحزب مكانته وموقعه السياسي امام خصومه وأمام المغاربة أجمعين بسبب اتباع سياسة شباط التى نهجها لشكر ومن يسانده من أذناب حزب الورة التي ذبلت وماتت بالمرة
لقد انشق الحزب واختارت العناصر الحية المثقفة وغيرها من مناضلي الإتحاد عدم التصويت على مرشحي لشكر لإعطائه درسا في السياسة وفي التسيير الذي لم يتمكن من ممارسته للم شمل الحزب ومناضليه
في الدول الراقية والمتقدمة عندما يخسر الحزب في الإنتخابات يقدم زعيمه الإستقالة مبررا ذلك بعدم تمكنه من تحقيق النتائج المتوخاة في الإستحقاقات وقد خسر الحزب مركزه بين الإحزاب السياسية وبين مناضليه الذين أساءهم هذا الخسران المبين
فإذا أٍردنا جمع الشمل والعمل على دراسة الخحطة التي تحقق نجاحا للحزب في المستقبل فما علينا إلأ أن نطالب باستقالة لشكر وانتخاب لجنة مؤقتة لتسيير الحزب ريثما يتم عتقد المؤتمر المقبل
وكنا نظن بأن لشكر رجل قانون سيتمكن من تسيير الحزب ومواكبة نشاطه في جميع الجهات لطكنه أخفق لأنه اتبع سياسة شباط في السب والشتم والطعن ونسي الحزب ومكانته وأخلاقه وماضيه ومؤيده ومناضليه فخسر الخسران الذي كان من المنتظر ان يقع فيه لشكر والحزب
لشكر وشباط
11 - نورالدين الأربعاء 07 أكتوبر 2015 - 14:03
كل هذا الكلام مردود عليه.
1 كيف كان وضع الاتحاد الاشتراكي قبل مجيء ادريس لشكر تنظيميا
2 القيادة التاريخية استنفدت مهامها
3 نازل طالع عمود لاتحترم فيه المهنية
4 زمن الابتزاز والريع السياسي والنقابي انتهى
5 اليازغي ومنشد هما اصحاب التشويش داخل الحزب اسئولوا هم الحقد والانتقام هو شعارهما.
6 كم كانا يتقاضان هادين الزعيمين ومن مالية الحزب والنقابة (بالحجة والبرهان) لان كل واحد بحوزته بقرة يحلب منها.

7
7
12 - اتحادية تعشق الاتحاد الاصيل الجمعة 09 أكتوبر 2015 - 12:51
على الاستاذ ادريس لشكر ان يخاطب الاتحاديينوالاتحاديين وان يتقاسم معهم الامهم لا ان يتكبر على الالم ويدعي القوة. الاتحاد الاشتراكي رجل مريض ويحتاج إلى علاج.
الارقام التي يتحدث عنها ادريس لشكر مردود عليها، الاتحاد الاشتراكي فقط مكانته وفقد وهجه، انتم رفعتم شعار استعادة المبادرة لكن سقط جزء من الشعار في الانتخابات الحالية، انقدوا هذا الحزب لا تستلموا لغرور الكرسي.

اتحادنا يحتاج إلى رجال ونساء قادرون وقادرات على الثورة ضد الطموح القاتل للارادات الجماعية.

لننقذ اتحادنا، الاتحاد الاشتراكي هو الوطن، هو التاريخ ، هو الانسان المغربي ..
13 - مواطن الجمعة 09 أكتوبر 2015 - 23:54
خطاب الملك بمناسبة افتتاح الدورة التشريعية الخريفية وجه من خلاله رسالة واضحة للذين لم ينالوا ثقة المواطنين
- يجب القيام بنقد داتي صريح
- العمل مند اليوم بدون كلل أو ملل
- عدم التشكيك في العملية الانتخابية لمجرد عدم النجاح
العيطة عليك آسي لشكر
الله يرحم النضال والرجال في زمن الرداءة والندالة
14 - abdo السبت 10 أكتوبر 2015 - 12:52
الله يرحمك الزيدي ،الله يرحمك الله يرحمك.سوف تبقى في داكرة الاتحاد،أما لشكر فيترحم على الاتحاد
15 - momo oujda السبت 10 أكتوبر 2015 - 13:20
Les vieilles visage doivent prendre la retraite, et laisser du sang nouveau apparaître sur la scène politique. Depuis l' indépendance les mêmes visages qui dirigent les partis marocains c' est un héritage et c' est là le problème, d' ailleurs cela pousse les jeunes à ne pas voter. Il est temps de réformer nos partis et leurs leaders doivent être plus jeunes
16 - samya الأحد 11 أكتوبر 2015 - 11:34
الملك يقول إن الانتخابات كانت نزيهة بينما يقول لشكر إنها "مزيفة ومزورة". يقول الملك إن الحكومة نجحت في تنظيم الانتخابات بطريقة عالية بينما تقول أحزاب المعارضة، وعلى راسها شباط وإلياس العماري، إنها "انتخابات موجهة ومختلة". فمن نصدق؟
الأكيد أن لشكر لن يعود للتشكيك في الانتخابات لأن مواقف الرجل ضعيفة وتلاشى أول تهديد يتعرض له من المخزن. أما شباط فقد أخرسه بنكيران للأبد، فلن يستطيع أن يهاجم شعبية حزب العدالة والتنمية، الذي هزمه في عقر داره وحوّله إلى قزم بين آهالية والمتعاطفين معه. نحمد الله أن بنكيران أقفل أفواه لشكر وشباط، وهذه عقوبة من لم يتقن سخرته من طرف حزب البام المتحكم.
17 - مواطن2 الاثنين 12 أكتوبر 2015 - 10:00
هدا التطاحن لا فائدة منه. والاحزاب السياسية عبء على الدولة. انها بعيدة كل البعد عن الدور الدي يجب ان تلعبه. ان الاحزاب السياسية في العالم المتحضر عبارة عن مدارس لتثقيف الشعوب. اما في بلادنا وفي كل البلدان العربية هي عبارة عن مصدر للمشاكل وعرقلة لكل تقدم. على المغاربة ان يقاطعوا الانخراط في تلك الاحزاب الى حين ارتقائها الى المستوى المطلوب. ومن يتتبع ما يجري في العالم الغربي بمجرد فشل حزب في انجاز برنامجه الا ويسارع امينه للاستقالة هدا ادا لم تتم متابعته قضائيا. اكرر فاقول = ان الاحزاب السياسية في المغرب اصبحت من بين مشاكل المغرب وهي عرقلة لكل تقدم = حسبنا الله ونعم الوكيل................وكفى////////////////////////////////////.
18 - erreur fatale الثلاثاء 13 أكتوبر 2015 - 10:15
les années de plomb avec des sacrifices immenses des militants n'ont pas eu raison sur l'usfp, mais lachgar a tué ce parti pour laisser libre la montée des obscurantistes, des malfaiteurs qui ont acheté facilement des voix pour arriver, la mort de l'usfp n'est dans l'intérêt de personne à commencer par ceux qui crient victoire de la mort de ce parti, car les mécontents vont se ranger du côté du mouvement 20 février qui prendra une dimension insoupçonnée et Yousfi ne serait plus là pour sauver la situation dominée par les profits colossaux des capitalistes sauvages et l'élargissement des classes pauvres.
19 - abdo الثلاثاء 13 أكتوبر 2015 - 16:06
أريد جواب،واش عفاكم تراكتور عندو بيرمي،حيت لشكر وشباط عطاوهم يسوكو تراكتور وقلعو شجر ً عمرها 60سنة ؟؟؟؟ في حين العماري شد لوطوروت ودار السنيال وظوبل.ع واش فهتوني
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.