24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. حقوقيون يطالبون بإعادة التحديد الغابوي أمام "جوْر الرعاة" بسوس (5.00)

  2. تقرير يُوصي المغرب بالابتعاد عن نظام الحفظ والتلقين في المدارس (5.00)

  3. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  4. الشوباني: الخازن الإقليمي للرشيدية يعرقل التنمية (5.00)

  5. زيارة "بابا الفاتيكان" إلى المملكة تبهج الكنيسة الكاثوليكية بالمغرب (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | ربيع الخليع

ربيع الخليع

ربيع الخليع

قال ظرفاء إن قطارات المدير العام للسكك الحديدية بالمغرب، ربيع الخليع، لها نصيب من اسمه بالتوافق والتضاد، فأوضاع هذه القطارات تعيش خريفا وليس "ربيعا"، لكنها بالمقابل باتت ترعب و"تخلع" الركاب الذين فرض عليهم حظهم السيئ أن يمتطوا مركبات الخليع، ليجدوا إما خدمات متردية، أو ليفاجؤوا بقرار زيادة مرتقبة في تذاكر القطارات.

ويواجه الخليع سخط آلاف ركاب القطارات بسبب الظروف غير المريحة، وساعات الجحيم التي عاشوها ويعيشونها يوميا خاصة بالنسبة لمن يرتادونها في أعمالهم متنقلين بين المدن، متمثلة في الاكتظاظ الكبير، ما يستبيح أحيانا كرامة الركاب وآدميتهم، ويفضي إلى العديد من المشاكل والمشادات، وتعطيل مصالح المواطنين.

وما يغضب الركاب كثيرا في قطارات الخليع أن أحدهم يؤدي سعر التذكرة، ويصعد للقاطرة ليجد له مقعدا يوصله إلى مقصده، فلا يجده البتة خاصة في ساعات الذروة، ما يجعل رحلات القطارات المغربية بمثابة عذابات مستمرة، لا تنتهي سوى بنزول الراكب من القطار، ليعاود تجربته المريرة بامتطائه من جديد، دون الحديث عن تأخر القطارات عن مواعدها، ما أخرج ركابا عن طورهم، ليحتجوا على مثل هذه السلوكيات.

ولكن الضربة القاضية التي "خلعت" الركاب تلك التي تم الإعلان عنها بالزيادة في سعر تذاكر القطارات، تطبيقا لما ورد في مشروع القانون المالي 2016، والقاضي بالرفع من نسبة الضريبة على القيمة المضافة من 14 في المائة حاليا، إلى 20 في المائة، وهو القرار الذي وصفته جمعية حماية حقوق المسافرين بأنه "نصب" على المغاربة، كما أنه يمس بالقدرة الشرائية للمواطنين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - ali الجمعة 18 دجنبر 2015 - 11:57
لو تم توسيع شبكة السكك في ربوع المملكة لما كان هناك إكتضاض كيف يعقل يتم ربط الرباط بمكناس دون المرور بالخميسات و الغريب أن القطار يتجه نحو الغرب و من تم نحو الشرق أي إضافة 1h30min
2 - لحسن الأحد 20 دجنبر 2015 - 01:06
سبب هذا الوضع هو الإهمال وسوء التدبير.
3 - سعيد الأحد 20 دجنبر 2015 - 14:24
الله يعز ليوطي وفرنسا اللي دارونا لينا السكة . والمغاربة بعد ستين سنة على الاستقلال باقيا نفس السكة اللي خلات فرنسا اي توقفت في مراكش
4 - حميدات سعيد الأحد 20 دجنبر 2015 - 19:21
كيف لدولة محترمة ان تبقي على مسؤول لمدة ثلاثة عشرة سنة على راس موءسسة استراتيجية حتى اصبح من المعمرين الابدين وارتبط اسمه بالقطار.
حيث يلاحق الانهيار التام على كل مستويات عمل هذا المرفق خدمات بءيسة سوء الاستقبال الاهمال التأخيرات الاكتضاض المخاطر الأوساخ الاحتقار
انعدام الشروط الدنيا لسفر حيوان وليس إنسان .
ومع ذلك ولا إجراءات ولا اذان صاغية
فأصبح بطل الكوارث اليومية
5 - مغربي غيور الاثنين 21 دجنبر 2015 - 11:14
انا من مستعملي اليومي لقطارات لخليع، حقا انه غول بما في الكلمة من معنى، فعلى صعيد الذاخلي للقطار فحدث و لا حرج، اكتظاظ الركاب، روائح كريهة تاتي من المراحض التي هي اصلا غير قابلة للاستعمال، المكيفات معطلة، تاخرات تصل الى الساعات في بعض الاحيان، اما على صعيد المحطات، فالموظفون بعيدين كل البعد على اللباقة، وكيفية التصرف مع المسافرين لا سيما اذا سالته على اتجاه ما، موظفون المحطات يلهثون و راء الفتياة للتكلم معهم و التحرش بهم، و تحس كانهم ليس لهم معرفة بعملهم، المهم هذا القطاع لازم يعيدوا فيه النظر و لا سيما في لخليع الذي يرجع له الفضل في تدهور هذا القطاع
6 - احميداني عبد الرحمن الاثنين 21 دجنبر 2015 - 18:26
في رحلة من سلا إلى فاس قضى بنا ما يسمى بالقطار، في اليوم الذي قبل يوم الشك آخر يوم من شعبان ما يقارب الساعات الخمس. كان الانطلاق نظريا في 5:25 لكن القطار تأخر لما يفوق نصف ساعة وجاء محملا بضِعف سِعَته. ولكن الناس مع ذلك تكدسوا بداخله وبعضهم بقي معلقا في المداخل بعد انطلاق القطار. بعد ربع ساعة جاء القطار الذي يسمونه "السريع" فانطلق بنا بسرعة الدراجة الهوائية صوب القنيطرة؛ لنستقل بعده قطار العذاب الأليم حيث وجدنا بصعوبة بالغة مكانا نقف فيه متصببين عرقا، وظل أحد الركاب يدعو الله طوال الطريق ألا يكون اليوم الموالي يوم صيام وكان الأمر كما أراد. وربما هي دعوة مظلوم كانت أسرع إلى الإجابة.
التتمة في التعليق الموالي
7 - the northeren citizen الثلاثاء 22 دجنبر 2015 - 00:54
بعد أزيد من نصف قرن على ركوبي القطار في المغرب، اشتاقت نفسي الى السفر عبره في شهر فبراير الماضي. خالفت اِلحاح أخي على اِيصالي ِ بسيارته ِالى مطار سلا واقتنيت تذكرة الدرجة الأولى في محطة مغوغة بطنجة. مع مرور الوقت، ومع كل توقف ناتج عن عطب تقني اَحسست أن رحلتي لن تستغرق الخمس ساعات ونيف المثبتة على الموقع الإلكتروني. لما اقتربنا من القنيطرة حذرني راكب مسن من الوقوف قرب النافذة تفاديا للرشق بالحجارة! ياللمصيبة! ست ساعات مرت والقطار لم يدخل بعد سلا! ستقلع الطائرة اِلى لندن ولن تنتظرني! حاولت أن أستقي من مفتش القطار أي محطة أقرب الى المطار، سلا أم الرباط، فلم يفدني بشيء. استفسرته ان كان هناك أحد لأشتكي من سوء الخدمات وكثرة الأعطاب وحالة دورة المياه ذات الروائح المنفرة وكيفية تعويضي ان تخلفت عن الطائرة.أجابني: "وأنا؟ لمن اشتكي كوني لم أرى عائلتي منذ ثلاثة اَيام بسبب توقيت عملي الاِعتباطي". تأسفت لحاله ونسيت حالي! وأخذ يخفف من قلقي وغضبي وأكد لي أن كل شيء سيمربخير.وفعلا كان!وياللعجب!
هل سأركب قطار السيد الخليع مجدداً؟ لا!
هل سأوصي أصدقائي، أو أي أحد باستعمال قطارالسيذ الخليع؟لا اعتقد ذلك!
8 - صديق حسين السوداني الأربعاء 23 دجنبر 2015 - 23:53
احذرو الشفاره في محطه سيدي سليمان وهو طريق الكاتريام من مراكش لوجده و سبق ان فقدتا مبلغ من المال حينما توقف القطار المكهرب هناك
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.