24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الوالي السيد .. "تحرري" خانه حماسه فوجه فوهة بندقيته إلى وطنه (5.00)

  2. بعد 129 عاما .. الاستغناء عن خدمات الكيلوغرام (5.00)

  3. أسعار تذاكر القطار الفائق السرعة "البراق" .. من 79 إلى 364 درهماً (5.00)

  4. مدينة سلا ترتقي إلى "أمن إقليمي" لمكافحة الجريمة وتجويد الخدمات (5.00)

  5. هيئات حقوقية تنتقد "تصْفية الأصوات المُعارضة‬" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | عبد الإله الحلوطي

عبد الإله الحلوطي

عبد الإله الحلوطي

يصعب أن تجري بحثا بسيطا على محرك البحث غوغل على اسم عبد الإله الحلوطي، الأمين العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، دون أن تجده مقترنا بفلسطين أو إيطاليا مؤخرا.

فالرجل بدل أن يفيَ بالكثير من وعوه للشغيلة التي انتخب أمينا عاما على رأس أحد أهم تنظيماتها في المغرب، انغمس بشكل كامل في لقاء وفود أجنبية، لا ينكر أحدٌ أهمية اللقاءات التي تجري معها؛ لكن شرط ألا يتم إغفال مطالب الشغيلة والوعود التي مُنحت لها ذات حماس انتخابي.

وصفته أقلام بـ"ذي الشخصية الضعيفة تواصليا، والبسيطة فكريا" معتبرين إياه حالة متفردة في "الفشل الذي يقود إلى النجاح"، بعد تبوؤه لمنصب نائب رئيس مجلس المستشارين الذي دخله بشق الأنفس، وبعد أن ترك مهنته الأصلية في التعليم وتفرغ للعمل كنقابي منذ 15 سنة.

راهن الحلوطي المتخصص في الإلحاقات والتفرغات كثيرا على تحسين دخل الشغيلة واتخاذ مبادرات تشريعية لتسهيل ولوجها إلى السكن الاجتماعي؛ لكن يبدو أن كلام الوعود يمحوه الواقع. وها هو الحلوطي، بما وعدَ به ولم ينجزه وبانشغالاته الثانوية، يطرق باب النازلين كي يأخذ له مكانا بينهم وسط صيحاتٍ نقدٍ لا تنتهي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - hassan الاثنين 10 يوليوز 2017 - 09:27
الأستاد الحلوطي قضى اكثر من نصف عمره المهني متفرغا طبعا تفرغ للدراسة والعمل لبناء مستقبله الشخصي اولا على حساب دافعي الضرائب ومصلحة التلميد
2 - ابن الواقع الاثنين 10 يوليوز 2017 - 11:01
تاجر الدين بامتياز فهو من اذناب سيدهم بنفيران ... تسعة رهط نقموا على البلاد فجوعوا أبناءها يتحينون الفرص للاغتناء على عاتق هذا الشعب المسكين مستغلين الدين الاسلامي .
3 - أبو جيهان الاثنين 10 يوليوز 2017 - 11:32
الحلوطي رجل تعليم يعمه الفشل من كل جانب لا مستوى دراسي له ولا تكوين . استغل صعود البيجيدي في الإنتخابات وانغمس مع زبانيته في الريع . أهم الأعمتل التي يقوم بها هو التوسط لمريديه لتغيير الإطار والتفرغ من العمل بالقسم وانتقال المحظوظين من تلبادية إلى المدينة . هذا هو الإختصاص الرئيسيى لهذا البئيس المدعو الحلوطي ولذالك يستحق النزول .
4 - صوت العقل الاثنين 10 يوليوز 2017 - 11:59
15 سنة من التفرغ أو قل 15 سنة من الراحة المؤدى عنها . نقابته بلعت لسانها طيلة حكم بنكيران ومن خلفه .. أيام " المعارضة " كانت نقابتهم التعليمية تضرب عن العمل كل أسبوع تقريبا ، تستعرض عضلاتها واستقطبت أعدادا من السذج الذين خدعهم بريق خطابها . وبمجرد وصول الحزب المعلوم الى الحكم أدرج اسمها في برنامج " مختفون " . لا بارك الله فيكم ودعواتي لمنخرطي هذه " النقابة " بالتوبة.
5 - شاكر الاثنين 10 يوليوز 2017 - 13:20
كن فيلسوف أيها الشعب العظيم بذاكرته وهويته وتاريخه في طرح الأسئلة تلو الأخرى ولا تنتظر فقط جوابا واحدا بل أطرح السؤال على السؤال نفسه لتعرف حقيقة من يمثلونا كنقابات واحزابا وحكومة وبرلمان .والله مجرد أن يكسبوا الأموال الطائلة ، يطبقون علينا مقولة :(مالي ومال الوطن مادام جلدي سالما ) أو انا وبعدي الطوفان..المشكلة تكمن فيما نحن الشعب كذالك.وان كان فينا ذرة من إيمان فالنطبق الآية الكريمة : ( أن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم) صدق الله الله العظيم).
6 - بهتان الاثنين 10 يوليوز 2017 - 14:34
الالتحاق بالزوج أو الزوجة نقطة يجب إعادة النظر فيها لانها ريع ولأن الكثيرين يستعملون شواهد عمل وهمية للتحايل والمرور عبر هذه البوابة اما ربات البيوت فليس لاازواجهن الحصول على هذا الامتياز فأنا أستاذ لذي لذي 35 سنة اقدمية فقدت المنصب الذي اطلبه وذلك 3 مرات متتالية بسبب الالتحاق بالزوج فمثلا هذه السنة شاركت ب 140 نقطة لكن المنصب حصلت عليه استاذة ب 12 نقطة أي لديها سنتين عمل فقط !!! فاي منطق يقبل هذه المنهجية في تدبير الحركة الانتقالية وهي من صنع النقابات وأما التفرغ النقابي فهو ريع لأنه يمكن منح المتفرغ يوم واحد خلال الاسبوع لأجل الاتصال بالمديرية الإقليمية والأيام الأخرى يجب عليه العمل مثل الآخرين وكفى من الظلم والتحايل والبهتان
7 - hassanov zahidovic الاثنين 10 يوليوز 2017 - 14:48
أمثال هؤلاء الذين "باعوا الماتش" بتصويتهم على تمرير الثلاثي المشؤوم المتعلق بالتقاعد هم الذين يسيؤون إلى العمل النقابي الذي يجب ان يراعي حقوق و مكتسبات العمال و الدفاع عنها بدل العمل على تسييسه و الخضوع لتعليمات الحزب و الجماعة. و هذا ليس بغريب على من لا تاريخ نضالي له.
8 - khaled الاثنين 10 يوليوز 2017 - 15:10
La politique est la seule voie de réussite des .incompétents! Malheureusement. Par contre les travailleurs compétents silencieux sont souvent mis à l'écart!!
9 - hassanov zahidovic الاثنين 10 يوليوز 2017 - 15:15
لا خير يرجى من هؤلاء "الإخوان" الذين يناضلون في التعدد و الطيب و أكل الكتف فقط الذين يتسابقون إلى حور الطين في الحياة الدنيا على أمل اللقاء بحور العين في الآخرة. فهمهم الوحيد هو الاغتناء من المشيخة او من الكراسي او من الاكراميات و الكل داخل في إطار اقتصاد الريع. أما الدفاع عن حقوق الإنسان بصفة عامة والشغيلة بصفة خاصة و محاربة الفساد والمفسدين فحاشى...
10 - citoyenne du monde الاثنين 10 يوليوز 2017 - 19:57
La majorité des marocains hait les PJDistes pour leur incompétence, leur cupidité et leur corruption. Mais alors qui sont ces gens qui votent pour ces spécimens? Des ignorants ou des traitres?
11 - ملاحظ الثلاثاء 11 يوليوز 2017 - 01:05
نموذج للانتهازية والكسل ،على الاقل محكمة هسبريس كانت منصفة
12 - محمد بنبراهيم الأربعاء 12 يوليوز 2017 - 23:23
تقتضي الأمانة والانصاف إعطاء كل ذي حق حقه، فمعرفة السي عبد الإله الحلوطي عن قرب،
تؤكد خلاف ما ورد في التقرير وفي بعض التعليقات، فعلى العكس يتميز الرجل بأخلاق عالية وبهدوء منقطع النظير وحكمة بالغة واستماتة صلبة في الدفاع عن القضايا الحقة، وفضلا عن ذلك انسان ملتزم إزاء ما يكلف به من مهام ومسؤوليات. ودعائنا له بالتوفيق والتألق الدائمين.
13 - العمرى قاسم الخميس 13 يوليوز 2017 - 11:48
هؤلاء الاشخاص ارادوا ان يصلوا على حساب الدين وليس بعبقريتهم او علمهم وعلى حساب المستضعفين المبتدئين فى العبادة.
14 - مفتش متقاعد الجمعة 14 يوليوز 2017 - 20:37
انا كنت مفتشا في النيابة التي كان ينتمي إليها الحلوطي، وكل زياراتي له كانت تثبت بالملموس أنه استاذ ضعيف في أدائه المهني وتكوينه المعرفي، لدرجة أنني نصحته بتغيير المهنة، ويبدو أنه استجاب لنصيحتي ولو جزئيا، عندما حصل على التفرغ النقابي، وهذا فيه مصلحة للتلاميذ الذين كان يدرسهم
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.