24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/08/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1406:4813:3617:1220:1521:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو تقييمكم لخدمات الخطوط الجوية الملكية المغربية؟
  1. "أمن موكادور" يتدخل لفض اعتصام عمال بمراكش (5.00)

  2. ما معنى أنك مغربي، اليوم؟ (5.00)

  3. إيران تعدم ستة متورطين في النهب والسرقة (5.00)

  4. رفض مصافحة الجنس الآخر يحرم من الوظيفة والجنسية في أوروبا (5.00)

  5. أردوغان يخلف نفسه على رأس "العدالة والتنمية" (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | عبد الله بوانو

عبد الله بوانو

عبد الله بوانو

مليارات الدراهم من الأرباح التي تفوه بها عبد الله بوانو، النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، بمناسبة ترؤسه اللجنة الاستطلاعية للمحروقات، وبمناسبة تقديم تقريرها، تسري على لسانه بين أسنانه ولعابه كما يسري الدم في عروق الجسد، لترهق مسامع المواطنين البسطاء، في ظل أزمة المقاطعة بسبب الغلاء وانخفاض القدرة الشرائية.

المليارات التي تسبح في خياله وذهنه خرجت فيضانا غامرا أتى على الأبيض والأسود في ذهن المواطن، الذي لا شك عندما سيسمع أرقام بوانو من أرباح شركات المحروقات، التي حددها في 17 مليار درهم منذ بضع سنوات على تحرير سوقها، سيُدفع في طريق واحد وأوحد لعله هو هدف سيادة النائب المحترم. هذا المسلك هو فتح جميع قواميس الشتم والقدح في حق الدولة ومؤسساتها. توجيه المواطن لاستعارة جميع قواميس السب بأرقامها القياسية داخل القاعة وخارجها في الشوارع وزواياها وكل الأدعية بالتدمير والفناء والقرم والشلل والعور والبوار وغيرها كمدفعيات تجاه أرباب شركات المحروقات.

في سياق الأرقام نفسها يخرج زميله في الحزب الوزير لحسن الداودي، الذي يعيش مرحلة انتقالية نحو الإعفاء من منصب العضوية في الحكومة، ليكذبه علنا فيما يتعلق بالأرقام المصرح بها، أرقام بوانو الخيالية غير المعززة بالحجج الدقيقة ومجهولة المرامي والخلفيات. تكذيب يدل على عدم تنسيق وعلى عدم اتفاق، بل على صراع داخلي حامي الوطيس.

عبد الله بوانو نفسه يتقدم كثيرا في الهجوم على قدرة المواطن على توفير أسباب العيش ليطالب حكومته برفع الدعم عن البوطا غاز، بدون وضوح في الأهداف وتصور لأجرأة مقترحه بدون اشتباكات جديدة بين الشعب والدولة في شأن حرب الخمس سنوات من عمر الحكومة في استنزاف جيوب المواطنين.

ماذا لو تم اقتراح بوانو وزيرا للحكامة مكان زميله المستقيل الداودي، هل سيظل على موقفه أم سيتهرب بحجة الإكراهات الاجتماعية والاقتصادية؟ ما هو الهدف من رفع الدعم عن البوطا غاز وهو النائب الذي ترأس لجنة المحروقات وخرق آذان الناس بمليارات أرباح شركاتها؟ تناقضات غير مفهومة.

قد يكون المقصود من مقترحه هو العودة إلى التفكير في "منظومة الصدقة" على العائلات الفقيرة، التي بشر بها حزبه في أكثر من مناسبة. هذه المنظومة التي تخلق الكسل، وتساهم في إذلال الناس بدل إبداع حلول تخلق الشغل بكرامة. منظومة خطيرة على ثقافة العمل والإنتاج، منظومة يسهل تسخيرها كوقود في أي استحقاق سياسي أو انتخابي.

تصريحات غير مسؤولة وغير محسوبة العواقب والنتائج في ظل مناخ اجتماعي متوتر، تواصل لا يحترم عقل المواطن ومشاعره، خطاب كسول غير مبدع يعطي لعبد الله بوانو رخصة إجبارية للقفز بدون حواجز إلى قعر النازلين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - ابن المصباح السبت 09 يونيو 2018 - 10:21
عبد الله بوانو هو كذلك مهووس بالوصول إلى مقعد وزاري وكم من مرة فوت عليه شيوخ المصباح هذا المقعد لعدة أسباب وخاصة عندما تفجرت فضيحة علاقته بالبرلمانية الشابة في الاستحقاقات الأخيرة .وعندئذ
تحول إلى شخصية مصباحية صامتة بعد أن كان يعتبر
أحد un tireurاساسي في البرلمان لقصف المنافسين
السياسين .
وأغلب وجهاء العدالة والتنمية لا يفقهون في تدبير الشأن العام الوطني وكذا المحلي لكن يتقنون فن النفاق الديني مع المواطن والدسائس السياسية مع الخصوم السياسيين قد ينسقون في ذلك مع الجماعات الدينية الأخرى المحضورة لاستعادة بهم عند الحاجة.
لذلك فإن بوانو قد يكذب على الرأي العام الوطني لإثارة
الشكوك حول اخنوش ومن معه بتصريحات اتفق مع قادة المصباح على أدق كلماتها لارباك الخصوم.
ولي علم اليقين أنه لا يمكن إطلاق تصريحات مصباحية
دون أخذ ok و بعد فحص فحوى نص التصريح مع قادة الهياكل أما محليا أو وطنيا.
2 - جعفر القشبندي السبت 09 يونيو 2018 - 10:47
صراحة عبدالله بوانو سبعة عشرملياردرهم
يجمعها الفم فقط وكيف لخدام الدولة
استرجاعها ولايتركون دليلاولاحجة حين
يسرقونها تصريحات بوانوكانت صحيحة
لأنهاواجهتهاالمافيات والعصابات
بالتهديدوالقتل إن هو تطرق لهذه
الفضيحة مرة أخرى.والدليل والحجة
والبرهان البرلماني بلافريج يؤكدهذا.
إلاأن تصريحات بوانوأعقبتهاوبسرعة
رفع دعم البوطان وبدون انتظار وهذا
ليس من كلام بوانو هناك من دفعه
لقول هذا رغماعنه ولصرف نظرالشعب
عن موضوع ملايير الدراهم ويشتغل
بقنينة البوطان ومصائبه.
المقاطعة ستكشف المستور إذااستمرت
لشهور وأعوام ومن حسن نية المقاطعين
3 - مواطن السبت 09 يونيو 2018 - 11:03
تصريحاته للرفع دعم البوطان هدفه هو تحريض الشعب على الفتنة ليستفيذوا من الكعكة كما استفادوا من دخولهم الحكومة حينما تطاولوا على الاحتجاجات فبراير ،على المواطنين ان يبتعدوا عن مستغلي الدين ويقاطعونهم لانهم خربوا وافقروا الشعب ومرروا أسو القوانين وضللوا الناس ولكن الله فضحهم ، لان جماعة الدارالبيضا في ضل حكم تسيير المدينة من حزب اسلامي شلت الحركة ونتحداه بانه فعل شيء اللهم ما انجزه خلفه ساجد من توسيع الطرقات ، ولا تتباهوا بالمشاريع التي تنجز ،لانه من بصمة مولانا الملك محمد السادس نصره الله ، والتاريخ سيكتب انكم افشل حكومة وافشل رؤساء جماعات .
4 - صنطيحة السياسة السبت 09 يونيو 2018 - 11:34
الفضيحة الكبرى هي اللي قالها السي بلفريج بأن بوانو كان ترأس لجنة تحقيق المحروقات في 2015 واطلع على الفضائح ...

ورغم دلك ' نعس ' على الضوسي وما بغاش المغاربة يعرفو آش كاين ولا حتى الحكومة ...

كما قالت السيدة من RNI بوانو كان يحتفض بالملف باش يدير بيه ابتزاز لأخنوش ... اعطيني أشنو بغيت أو نفضحك

لكن ربي جاب اللي يفضحهم بزوج ...
5 - غريب في بلادي السبت 09 يونيو 2018 - 11:34
اذا لم تستحيي ففعل ما شئت كلكم سواسية تزبدون وترعدون واذا اعطوكم منصب وزاري تنقلبوا على المواطن تفقروه تجوعوه تهينوه منااااااافقون كفى من اي طينة انتم اصبحت اشك انكم مسلمون يارب رحمااااااااااااااااااااااك
6 - FOUAD السبت 09 يونيو 2018 - 11:42
هناك ناس ا تخصصوا في الريع و خصوصا ريع المازوط و البوطا و هذا هو الذي يريد ان "يغمق" علينا و يقول بان ارقام بوانو غير صحيحة :
بوانو اعطانا -- ملايين الاطنان التي استوردها "المحراقيون" -تسمية شخصية - ثم ضربها في درهم :
6,5 مليون طن x درهم = 7 مليار درهم في السنة
درهم هو هامش "اضافي" على الربح الذي حددته الولة : الربح الاجمالي يقارب 2 درهم مع انه في فرنسا مثلا يقارب 10 سنتيم/litre
اقرؤوا الارقام

Les chiffres sont têtus

Mon salam
7 - بائع اسطوانة الغاز السبت 09 يونيو 2018 - 11:49
من هو ضد مليارات دراهم المحروقات لا يطلب بتصفية صندوق الموازنة بتحرير قطاع تلتزم الطبيعي بالمملكة هذا ما طالب به بوانو في البرلمان ربما الانه يدافع عن مصاح موزعي الغاز البواجدة ورأى أن يستفيدوا من مليارات هم كذلك. الفاهم يفهم
8 - الفليسوف السبت 09 يونيو 2018 - 12:16
17 مليار درهم اباح اخنوش ومن معه... نتيجة دراسة بحثية قام بها البرلماني النشيط "عمر بلافريج" وليس بوانو... بوانو جاتو الضرية على غفلة ومشا كسيرق من الدراسات والتصريحات ديال سيدو عمر.
9 - aziz السبت 09 يونيو 2018 - 12:27
لا نار بدون دخان ادا كانت هناك ارباحا غير مشروعة فالشفافية التي هي ااحد دعامة دولة الحق والقانون تقتضي تدخل العدالة.
10 - راشد السبت 09 يونيو 2018 - 12:36
أي احترام عقل المواطن ومشاعره ؟ لا خير في أمة تنهب أرزاق مواطنيها. لا شرف ولا كرامة في أصحابها. لا يجدون الا النهب و الفساد.
11 - مكناسي السبت 09 يونيو 2018 - 12:57
السلام عليكم
بكل بساطة(الإخوة قلبو الفيستا) بعد ما كنا نضنهم طوق نجات واستبشرنا خيرا بقدومهم(حنااااا اللي صوتنا عليهم نستاهلو اكتر) !لازلت أذكر يوم تم إفراغنا من محل عملنا بحضور النائب المحترم عبد الله بوونو كانت الساعة تشير إلى 10 مساء ناشدنا السيد عبد الله بكل إلحاح إيجاد حل يقي المستخدمين ويلات التشرد لكن لا حياة لمن تنادي كان حوابه فجا غير مبالي وكان أكتر ما حز في أنفسنا وقتها هو ممازحته لأعضاء اللجنة مباشرة كأننا على خشبة المسرح!!!دون اعتبار لمشاعر المتضررين!يا أخي شردتمونا؟على الأقل شردونا بإحسان!!وغدا عند الله نختصم يوم لا تبقا لاسلطة ولا جاه.
12 - uodba oujda السبت 09 يونيو 2018 - 13:31
ارى ان الرقم تقديري و أن ارباحهم فاقته بكثير.. لأن سوق المحروقات عرف هبوطا مدويا في السوق الدولية انتقل من 100$ 125$ إلى 45$ 55$ .. وباقي العملية معروف لأن الثمن بدل ان ينخفظ ارتفع في وطني الذي يكذب كل من يقول الحق
13 - فاطمة السبت 09 يونيو 2018 - 13:52
اوافق التعليق رقم 8 بان الدراسة قام بها عمر بلا فريج. يمكن مشاهدة في الصميم لسمير شوقيمع صيفه عمر بلا فريج لفهم بوانو اخد فكرة عمر وتبناها دون ذكر مصدرها
14 - شوف تشوف السبت 09 يونيو 2018 - 14:35
حكومتنا أصابها الخرف الدماغي والتلف الكبيدي وإستعصا شفائها من فيروس الكراسي الذي أتلف عمودها الفقري وباقي أعضاء جسمها فاستشعرت موتها البطيئ وقيام الساعة قبل أوانها فأصبحت لا تولي أي إهتمام لمطالب الشعب . إيه شفتوا لكبيدا الكافرة كاع مبغات تحن فينا .
15 - المهدي السبت 09 يونيو 2018 - 15:03
بالمناسبة سبق لبوانو ان صرح سنة 2014 انه يملك الدليل على تلقي ثلات نواب برلمانيين لرشاوى بملياري سنتيم من شركة التبغ مقابل تمرير مقترح بخفض الضريبة على القيمة المُضافة ثم سرعان ما ابتلع لسانه ولم نسمع من بعد عن الموضوع شيئاً ...
16 - brahim السبت 09 يونيو 2018 - 19:37
بعد رفع الدعم عن المحروقات أصبح أخنوش في ظرف قصير اول ملياردير في المغرب وهذا ما يرجح صحة قول بوانو
17 - Excellente analyse السبت 09 يونيو 2018 - 23:09
Je réagis plutôt à l’excellente analyse que vous avez faite pour la rédaction de cet article. Rien à dire. Il n’y a qu’un mot : Bravo. Ce qui m’a plutôt interpellé c’est le faite de supprimer les subventions pour les traduire en aumônes pour encourager la fainéantise et la paresse. Quand Benkirane a supprimé les subventions du gasoil, on a tous pensé que la manne épargné va être traduite en investissement pour les démunis, en création d’emploi.. Mais rien de ceci n’est observé. Un gouvernement des faignants ne peut faire que ce qu’il peut : donner aux faignants.
18 - Casaoui الأحد 10 يونيو 2018 - 19:26
وزراء حزب اللاعدالة واللاتنمية للأسف كلهم فاشلون وانتهازيون بمن فيهم شيخهم بنكيران الدي كان يستعرض عضلاته على الطبقة المستضعفة وأبانوا عن فشلهم الذريع، لم يرى منهم المغاربة سوى المآسي والكوارث، ناس في الحقيقة بعيدين جدا على المستوى ..لا يفهمون في السياسة والديبلوماسية نظرا لأنهم تنقصهم الأطر المثقفة..
الشيء الوحيد الدي يفهمونه هونهج سياسة ظالمة في حق الطبقة الضعيفة في المغرب وضرب القدرة الشرائية لهم.. وإغراق المغرب بالديون..
19 - م ع الاثنين 11 يونيو 2018 - 14:56
على بوانو الدي قال الضريبة على المحروقات هي 34 في المائة أولا الإتفاق مع البرلماني أبودرار الدي قال الضريبة على المحروقات هي 70 في المائة.
حتى يعرف المواطن من هو الكداب رغم أن الضريبة على المحروقات هي 70 في المائة في جميع دول العالم.
20 - elamiri elmamoun السبت 16 يونيو 2018 - 12:41
ومن دفع إلى رفع الدعم عن المحروقات؟ أليس حزب العدالة والتنمية. ما بين ليبرالية الدولة وشيوعية الإخوان، يبقى المواطن المغلوب على أمره يعاني وينتظر الفرج من عند الله. البطالة، غلاء الأسعار، فشل الحكومة في تطبيق ما من شأنه تقوية الإنتاج ورفع نسبة النمو بما يزرع الأمل في نفوس المواطنات والمواطنين، يؤكد العجز والإختلالات التي يعانيها حزب العدالة والتنمية. إذا كان حال الحكومة مختلا، فطبيعي أن يسري الخلل على كل ما هو جهوي ومحلي من مصالح إدارية ومجالس منتخبة. إدعاء الغيرة على جيوب المواطنين مع الإستمرار في التحالف مع المتهمين في نهب الأموال العامة والخاصة، إن دل على شيء إنما يدل على إنحطاط مستوى التعامل مع عقل المواطن بما يتشكل من إقتناع بفشل حزب العدالة والتنمية في المشاركة في الحياة السياسية الوطنية في مختلف النواحي وعلى أكثر من مستوى.
21 - نبيل القنيطرة الخميس 21 يونيو 2018 - 12:13
اذا كانت هذه أكاذيب و تراهات لماذا لم يتقدم زميله في الحزب بوصندالة لمتابعته قضائيا كما توعد المقاطعون بتهمة نشر الأخبار الكاذبة و الأشاعة أم يا ترى سيادته لا ستقوي الا على الضعفاء من الشعب الذي وصل بأصواتهم على النعمة التي حولته من مكحط الى ساكت الفيلات و السيارات الفارهة
و أتعجب أيضا لمالكي هاته الشركات لما لم يقوموا برفع دعوى قضائية ضد شخص يمرغ سمعتهم و يفسد تجارتهم بالكذب و البهتان كما لمح الوزير صدقه في الحزب
أذن لنا 3 وزراء من النذالة و التعمية متوزطوت في هذا الموضوع
والفاهم يفهم حزب النفاق وترويج الاطاذيب و الطنز على الشعب
ديك اللعبة شي يكوي و ش يبخ و راهم قاشيين حاجة و يراكمون الثروات و الشعب يمشي يموت
22 - ميلود الخميس 21 يونيو 2018 - 23:26
اليس هذا منكان بنكيران بالمدوخ
اليس هذا الشخص من ساند بنكيران خلال تحريره ورفع الدعم عن المحروقات
ماهو هدفه الآن ؟
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.