24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0313:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تجار بني ملال ينددون بـ"احتلال" شوارع المدينة (5.00)

  2. "جريمة شمهروش" تُقهقر المغرب 40 درجة بمؤشر الإرهاب العالمي (5.00)

  3. تقرير رسمي يكشف تورط محامييْن و"كازينو" في جرائم غسل الأموال (5.00)

  4. رابطة استقلالية ترمي مشروع قانون المالية بمخالفة توجيهات الملك (5.00)

  5. إهمال مهاجرة مغربية يسبب معاقبة أمني إسباني (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | سعيد أمزازي

سعيد أمزازي

سعيد أمزازي

أحلام رئيس الحكومة بصناعة التفوق بالمدرسة المغربية ورفع جودة التعليم تتكسر على صخور الدخول المدرسي لموسم 2019-2020، الذي يطبعه العشوائية في تدبير عدد من الملفات المرتبطة بالتعليم.

أولى المشاكل التي تفجرت في وجه سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية، مشكل تغيير المقررات واختفاء عدد منها من المكتبات؛ وهو ما يعني فشل وزارة بأكملها في توفير الكتاب المدرسي إلى التلميذ قبل موعد انطلاق السنة الدراسية.

كيف يُمكن لهذا المسؤول الوزاري أن ينجح في ترجمة مضامين القانون الإطار لإصلاح منظومة التربية والتكوين بعد سنوات من تكرار نفس تجارب الفشل وهدر المال العام، في وقت لم ينجح فيه في توفير الكتاب المدرسي.

قبل الحديث عن تدريس العلوم باللغات، يجب أولا القطع مع مجموعة من الاختلالات التدبيرية التي تطبع كل موسم دراسي وتهدر الزمن المدرسي، الذي لا قيمة له في وطننا.

أزمة توفير المقررات ليست بالجديدة، فكل مرة يتم فيها تحيين بعض الكتب الدراسية يطرح هذا المشكل، وعوض أن تتحمل الوزارة مسؤوليتها في ضياع عشرات الساعات الدراسية في انتظار وصول المقرر، خرج مدير المناهج ليصرح بأن توزيع الكتب سيتم بشكل تدريجي، على أن تنتهي بحلول 25 شتنبر الجاري، أي بعد 20 يوما على الانطلاق الرسمي للدراسة.

مقابل غياب الكتاب، تحضر ملفات الشغيلة التعليمية التي ما زالت عالقة، فأي دخول مدرسي ناجح هذا وآلاف الأساتذة المتعاقدين يفتتحون الموسم بمسيرة احتجاجية وطنية، مطالبين بالإدماج في الوظيفة العمومية بينما يؤكد الوزير أمزازي أنه استجاب لمطالب الأساتذة المحتجين، ولم يعد هناك أيّ داعٍ للاحتجاج وترك المدارس.

ويبدو أن الموسم الدراسي الجديد لن يختلف عن سابقيه، فعوض أن ينصب النقاش حول كيفية إصلاح المدرسة العمومية التي فقد غالبية المغاربة إن لم نقل جل المغاربة الثقة فيها، لا تزال "وزارة أمزازي" تتخبط في مشاكل "خُبزية" صرفة لا تخرج عن قاموس الإدماج والترقية والسلم والتعويض بأثر رجعي... إلخ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - وجدي الجمعة 06 شتنبر 2019 - 16:25
لم افهم هدا المقال كأننا في أزمة ويصعب الخروج منها على هدا المنوال قوموا بالإجراءات اللازمة لكي يتنحى هدا الوزير ربما هناك وزير في الانتظار يحل الأزمة
2 - Salah الجمعة 06 شتنبر 2019 - 16:27
مع احترامي... ليس الشخص المناسب في المكان المناسب
3 - aziz الجمعة 06 شتنبر 2019 - 16:35
التعليم في المغرب وللأسف الشديد يتألم من سكرات الموت،ويزيده ألما مستوى المسؤولين الذين يسعون فقط لزيادة أرصدتهم البنكية .
نسأل الله تعالى أن يصلح تعليمنا .
4 - Allal الجمعة 06 شتنبر 2019 - 16:40
السي أمزازي يفتقر إلى التجربة وعليه أن ينهل من طرق الحوار ٠
5 - ابنو قاسيم الجمعة 06 شتنبر 2019 - 17:07
وزير فاشل على جميع المستويات لحكومة أكثر فشلا ابتلي المغرب بها نرجو ان تقدم استقالتها لعل الله يرفع مقته وغضبه عنا .
6 - لا تهمه الا مصالحه الخاصة الجمعة 06 شتنبر 2019 - 17:18
هذا العنوان ليس من فراغ. السيد الوزير كان مدافعاً صلباً عن ابناءه لما أبلغوه مسيرو الليسي الفرنسي بزيادة ثمن تمدرس أبناءه. كان يحتج ويؤطر المحتجين لعدم الزياده في تكلفة الدراسة بأنطول فرنس. ولكن حالياً لا تهمه مصلحة أبناء المدارس العمومية ولا وضعية المتعاقدين ولا ولا ولا. إنما مصالحه فقط.
لك الله يا وطني الغالي.
7 - معقودة الجمعة 06 شتنبر 2019 - 17:42
أغلب مشاكل وزارة التعليم موجود حلولها عند وزارة الأشغال العمومية والتي يجب أن يُطرح عليها أجوبة عن البنية التحتية من طرق و مواصلات و جودة القاعات الخ الخ الخ على الأقل لتكن البداية من هنا
8 - حسن الجمعة 06 شتنبر 2019 - 17:54
فشل الحكومة على كل المستويات التعليم الصحة النقل و و و ......لا مقررات في المكتبات ما يربك التلاميذ والاولياء و يفشي ضاهرة الهدر المدرسي .لا أدوية للامراض المزمنه في الصيدليات ما يؤزم وضعية المرضى .لا طرقات صالحة للسير و الجولان واللائحة طويلة
مجرد رأى لا منتمي لأي كان ولاكن مواطن غيور.
حسبي الله ونعم الوكيل فيكم جميعا
9 - hmida الجمعة 06 شتنبر 2019 - 18:12
اي تعليم ؟ ايها الاخوة وا الفلاحة راه على راس الوزارة المازوزي فهموني
10 - بنعبدالسلام الجمعة 06 شتنبر 2019 - 18:14
إن وضع مثل هذه "الكفاءة"على رأس وزارة التعليم ليس اعتباطيا ولا محض صدفة. بل هو نتيجة دراسة ويُمْلِيه المآل الذي خُطِّطَ للتعليم العمومي ، أي إيصال هذا التعليم الى الحضيض وفي أسرع الآجال. مكوث هذا الرجل لمدة طويلة على رأس وزارة التعليم، الغرض منه هو تصفية ما تبقى من التعليم وخاصة العمومي منه. والرجل أبان عن قدرة هائلة في جعل المغرب في مؤخرة الأمم فيما يخص التعليم ، ولهذا تم الإحتفاظ به رغم أن سطحيته وتفاهته ظاهرة للقاصي قبل الداني.ألم تلاحظوا أن كل وزير يحاول أن يحرك المياه الراكضة في ميدان التعليم تتم تنحيته والتخلص منه بكيفية أو بأخرى وبسرعة فائقة؟
11 - ملاحظ الجمعة 06 شتنبر 2019 - 18:41
سلام .أن أفضل حل لمعضلة التعليم هو استبدال اللغة الفرنسية باللغة الإنجليزية لأنها لغة العصر والحاسوب وأغلب الدول العظمى تتكلم بها(و.م.ا+بريطانيا+استراليا+كندا+قارة آسيا.إلخ )مع الاحتفاظ باللغة الام (العربية).أما بالنسبة للأدوات فيكفي سبورة إلكترونية مع حاسوب فقط.اما الكتب المفروضة على التلاميذ والطلبة فالمسألة فيها التجارة ونزف جيوب الآباء.
12 - الوجوه والقلوب الجمعة 06 شتنبر 2019 - 19:01
القلوب ترى من الوجوه، هناك وجوه تعبر على بلادة أصحابها وحقدهم وفشلهم، بالإضافة تربيتهم ديال الفشوش ووجدوا كل شيئ سهلا، وعند تحمل المسؤولية الفشل مأواهم
13 - متابع و مهتم الجمعة 06 شتنبر 2019 - 19:16
ما لا تفهمونه ، انهم ناجحون و متفوقون في ما يخططون له من افساد التعليم
كل سياساتهم و برامجهم و مقرراتهم تنحو نحو تدمير المدرسة
و ما نظام التعاقد و رفع سن التقاعد و الفرنسة الا خطوات ناجحة من وجهة نظرهم في سبيل تدمير تعليمنا و دفع التلاميذ الى التكوين المهني من اجل الظفر بيد عاملة رخيصة
14 - محمد الوهابي الجمعة 06 شتنبر 2019 - 20:02
انت يا من يهمك الامر
عليك ان تصلح باب المدرسة اولا لان حراس امن المدرسة يعانون من الظلم والتعسف من قبل شركة نيكوس اللتي تنهب حقوقهم تم ادخل الى محيط المدرسة حيت ليس هناك ادنا شروط حق التلميد ولا حق الاستاد فكيف ستكون سنة ناجحة بدون ادنا الشروط
15 - سلاوي الجمعة 06 شتنبر 2019 - 20:07
لاتنسو عمال الحراسة في المدارس العمومية سيخوظون إضراب عام واعتصام 24ساعة أمام أكاديمية التعليم من أجل صرف مستحقاتهم ل 4شهور المنهوبة من طرف المدير و كذلك المطالبة بتطبيق قانون الشغل لشركة حياة نيقوص في الراتب و الضمان الاجتماعي و العطل و ساعات العمل ووقف الطرد والتعسفات في حق العمال لان هاته الصفقة فيها خروقات بالجملة
16 - مسمرير تنغير تعدادات الجمعة 06 شتنبر 2019 - 20:24
امزازي كباقي الوزراء لي كانو فالتعليم جا حتى هو بالمخطططط ديالو وكيدافع على الحزب لي مطلعو وكيشد شهرية مشحمة بحالو بحال ايها الوزراء التعليم ديال المغرب كولو مخطاطات خاوية وش حنا باقين عندنا مدارس مفيها مراحض ولامياه الشرب وبقاين فاقسام ديل اقزدير اساتدة دوزو العام كامل فالاضربات والصداع وااتلامد كيدخل مبوق بالمعجون والقرقوبي يحلفو عل الاستاد ملي يخرج يسلخوه امزازي مدار والو ومخسر ولو
17 - googo الجمعة 06 شتنبر 2019 - 22:19
و الله حتى كرهونا في المدرسة العمومية.مضطرين لارسال ابنائنا للدراسة في المدارس الخصوصية.حسبي الله و نعم الوكيل.خلاوهم (المدارس الخصوصية) يقطعو فينا كيفما بغاو.الله يأخذ فيهم الحق
18 - أستاذ الاجتماعيات الجمعة 06 شتنبر 2019 - 23:27
و أغبى حل ترقيعي، إبتدعته وزارتنا العبقرية، لحد مشكل غياب الكتب المدرسية المحينة، هو تمديد مدة "التقويم التشخيصي"، الذي لا فائدة منه للتلميذ و إضاعة وقت للأستاذ و الأستاذة، تمديد هذا التقويم المشؤوم لمدة ثلاثة أسابيع، أي من الإثنين 9 شتنبر 2019 إلى غاية السبت 28 شتنبر 2019 !!!!!!!!
بالله عليكم، ما فائدة إضاعة 3 أسابيع من الزمن المدرسي، في طرح أسئلة عن دروس و معلومات و تطبيقات تلقاها التلاميذ في السنة السابقة، و نحن نعلم أن معظمهم لا يتذكر ما يتلقنه بعد مرور 5 دقائق، فما بالك بعد مرور سنة دراسية بأكملها، تلاميذ معظمهم بتفكير سطحي محدود، حتى لو شرحت لهم لساعات طوال أنه مجرد إجراء بسيط لمعرفة مدى ما إكتسبوه خلال الموسم الدراسي السابق، فإنهم يعتريهم الخوف و يعتبرون هذا "التقويم التشخيصي" فروضا للمراقبة المستمرة، و بعضهم يحتج و يعتقد أن الأمر يتعلق بالنقط و بأنه لم يحضر نفسه و لم يدرس، أو بالأحرى لم يحضر وسائل الغش.
أشياء تدعو للسخرية و الإحساس بالإحباط و الندم الشديد على إختيار هذه المهنة.
خلاصة القول، التعليم في المغرب، أصبح مهزلة كبرى، و مقبرة جماعية للتلميذ و الأستاذ و للوطن.
19 - med السبت 07 شتنبر 2019 - 00:13
46eleves en classe a casablanca .... et on parle du perfectionnement de l enseignement que de mensonges !
20 - محمد بنحده السبت 07 شتنبر 2019 - 14:01
ما يميز عنا الغرب انهم علميون في كل شي وعقلانيون ولهم استراتيجيات آنية ومستقبلية لذلك تقل عندهم الاختلالات لديهم مختصين في كل مجال على حدة يقومون بدراسات قبليه وبعديه فتقل عندهم التعثرات نتمنى ان ينطلق الموسم الدراسي ولدى رجال ونساء التعليم قدرات للتكيف مع الاكراهات
21 - samir الاثنين 09 شتنبر 2019 - 08:34
بعض المؤسسات بإقليم شتوكة بالعالم القروي لم توزع فيها بعد كتب مبادرة مليون محفظة رغم انطلاق الموسم الدراسي ، فمصالح العمالة لم تزود المؤسسان بعد بحصتها
22 - لوسيور الاثنين 09 شتنبر 2019 - 19:36
في عهد امزازي حرم الاساتذة من التكليف الاداري وسمح لاعوان الخدمة بالتكليف..فمنهم من كلف بمهام مقتصد او حارس عام للداخلية او الخارجية مع العلم ان اعوان الخدمة جلهم لم يحصلوا على شهادة الابتدائي
هناك خصاص كبير في الحراسات العامة والاقتصاد...
امزازي له جوانب طيبة يشكر عليها لكن استصدار قوانين جزافا لمحاربة الاشباح كانت نقطة سوداء تحسب ضده..هناك طرق بسيطة لمحاربة الاشباح..
23 - أستاذ الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 23:10
وزير التربية والتعليم المغربي يربي أبناءه ويعلمهم في معهد ديكارت الفرنسي، والرئيس الفرنسي ينوه بمشروع فرنسة التعليم المغربي الذي يقوده الوزير المغربي.
انه الوزير الذي يعجز عن نطق كلمة عربية ويتلعثم ويتصبب عرقا وهو يحاول قراءة كلمة متوجين بينما يتكلم الفرنسية بطلاقة أكثر من الفرنسيين.
انه الوزير الذي تجري الفرنسية في عروقه مجرى الدم ، ويخفق قلبه بحب فرنسا.
24 - مصطفى كنون الأربعاء 11 شتنبر 2019 - 08:58
ليس التربية الوطنية فحسب وإنما الجامعات هي الأخرى زادت تسيبا وفسادا في عهد أمزازي خاصة بعد التعيينات المشبوهة والإعفاءات التي قام بها على رأس المؤسسات الجامعية أكدت رغبته في تثبيت المحسوبين عليه وإبعاد الأكفاء من التعيينات فزادت الرشوة والمحسوبية والزبونية في أسلاك الماستر بسطات وأكادير وفاس ومكناس والدارالبيضاء والرباط والقنيطرة وطنجة وتطوان ومراكش استفحالا وانتشارا
25 - Etudiant الخميس 12 شتنبر 2019 - 20:49
Le meilleur ministre d'éducation nationale marocain c'est Said Amzazi;grace à lui notre enseignement sort
. de l'obscurité de l'arabisation aux lumiéres
Tanmmirt
احسن وافضل وزير التربية الوطنية المغربي هو : ⵙⴰⵄⵉⴷ ⴰⵎⵣⴰⵣⵉ لانه بفضله تم اخراج تعليمنا من ظلمات التعريب الى الانوار.
شكرا سيدي الوزير.
26 - couscous الجمعة 13 شتنبر 2019 - 09:39
الوزير حصاد هو الوزير الذي كان قريبا من اصلاح المدرسة العمومية وارجاع بريقها الذي فقدناه لكن تجري الرياح بما لا تشته السفن
27 - كمال // الجمعة 13 شتنبر 2019 - 10:59
حينما كنت طالبا في الجامعة شعبة الرياضيات كان احد الاساتذة الفرنسيين ذا لاحظ استياء الطلبة لانهم لم يستطيعوا متابعة يردد دائما هذه الجملة
" un peu de bonne volonté S .V .P " وتعنى قليلا من حسن النية من فضلكم . وكان يقصد بذلك ان يكف الطلبة من التدمُر و ان يتابعوا الدرس حتى وان بدا لهم الدرس في الاول صعبا وان عليهم ان يتجنبوا الاستياء و الاحكام المسبقة لان كل هذا لن يساعدهم في شىء
وانا اقول لهؤلاء الذين يتدمرون و يصدرون الاحكام و يتفننون في جلد الذات ان يتركوا للمسؤولين الوقت الكافي لانجاز و تفعيل المشروع الاطار الذي اعتمدته الدولة واذا كانت بعض الهفوات فهذا امر طبيعي يحصل في كل دول العالم
28 - كمال // الجمعة 13 شتنبر 2019 - 11:35
الى الاخ 23-استاذ
السيد سعيد امزازي من حقه ان يدرس ابنائه في البعثات الفرنسية وهذا لا ينقص من قيمته لانه كان دائما صادقا مع نفسه ومع مبادئه التي تدعوا الى تكافئ الفرص وبالمناسبة نشكره على الجهود التي بدلها لكي يمكن افراد عامة الشعب المغربي من التدريس باللغة الفرنسية العلوم حتى يستطيعوا ان يتابعوا تعليمهم الجامعي بشكل عادي كما هو الحال بالنسبة لابناء الطبقات الميسورة
29 - محمد السبت 14 شتنبر 2019 - 12:41
نحن ننظر الى الوزير وننسى من يجلس خلف الستار وهو بلقاسمي
30 - رافض السبت 14 شتنبر 2019 - 16:01
الى رقم 23 كمال

تكافؤ الفرص بين أبناء الفقراء وأبناء الأغنياء لن يتحقق عبر خلق عرقلة جديدة أمام أبناء الفقراء اسمها اللغة الفرنسية.
تكافؤ الفرص لن يتحقق ما دام الأغنياء يحتكرون الثروة والسلطة ويسيطرون على الادارة .
هل يمتلك الفقير المال ليدفع ثمن الدروس الخصوصية في اللغة الفرنسية ؟
هل يمتلك أبوه السلطة ليتجاوز عائق ولد فلان وباك صاحبي ؟
عندما يعلم الوزير ابنه في المدرسة العمومية التي يوجد الآن على رأسها سيكون فعلا صادقا مع نفسه ، ولكنه لن يفعل .
31 - كمال // السبت 14 شتنبر 2019 - 21:08
الى 30 - رافض

عن اي عرقلة تتحدت يا اخي ؟؟
انا انتمي الى الجيل الذي درس العلوم باللغة الفرنسية و في المدارس العمومية و تربيت في وسط فقير ورغم ذلك لم اجد اي صعوبة في مساري الدراسي سواء الثانوي او الجامعي خصوصا في مجال العلوم
السر كله يكمن في مدى رغبة و شغف التلميذ او الطالب في التعلم و هذا ما يجب ان نعمل على زرع بذوره في الاطفال منذ صغرهم .
فكما يقول المثل الفرنسي Vouloir c'est pouvoir.
32 - فكرة الاثنين 16 شتنبر 2019 - 16:17
اناشد الحكومة ان تفتح باب التطوع في المؤسسات العمومية امام الطاقات التي تزخر بها بلادنا. متاكد لن تتوقف الدراسة ولو برهة واحدة. وسننهي تبجح المعقدين والرسمين. في خدمتك ياوطني ويامولاي.
33 - الدكالي الأحد 22 شتنبر 2019 - 21:55
المدرسين والاساتذة وسكان بعض مناطق المغرب هم الان بصدد جمع المئات من الصور لمدارس عبارة عن اسطبلات وارسالها الى مقر الوزارة وهناك في الفايسبوك من يطالب بوضع البوم صور لهذه الصور لتبقى في ارشيف وزارة التربية وهناك صورة طافت بين العديد من المواطنين وهي لمسجد شاسع وضخم ومشيد بطريقة عصرية وبمحاذاته وتقريبا ملتصقة به مدرسة في الهواء الطلق محاطة بجدار من كل جانب وكراسي وطاولات مهشمة وبعض الاطفال يدرسون على الارض . صور تبكي وتظهر واقعنا الجد المؤلم
34 - mounir الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:22
ما يجب ان يفهمه المغاربة هو انه ليس بخطأ الوزير أو الحكومة . تعاقبت علينا الكثير من الحكومات و تعاقب علينا الكثير من الوزراء و تداولوا نفس المناصب على مر العصور و نحن نقول ان هذا الوزير لا يصلح لهذا المنصب أو ذاك ولكن لم نفهم و لم نستوعب أنه من يجب إستبداله هي الإدارة برمتها بمعنى من يشتغلون في مناصب ادنى من منصب الوزير فهناك يكمن الخلل
35 - مصطفى السبت 19 أكتوبر 2019 - 21:12
نطالب بالتبادل الالي للاساتذة اطر الاكاديميات او تبادل خارج الجهة .
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.