آخر أخبار كأس إفريقيا 2013

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

قيم هذا المقال

2.83
الرئيسية | كأس إفريقيا للأمم 2013 | التفاؤل يطغى على الجمهور المغربي: "كانْ" مُوتُو على "الأسود"

التفاؤل يطغى على الجمهور المغربي: "كانْ" مُوتُو على "الأسود"

التفاؤل يطغى على الجمهور المغربي: "كانْ" مُوتُو على "الأسود"

يعقد الكثير من المغاربة آمالهم وأمانيهم في أن يحقق المنتخب المغربي لكرة القدم نتائج إيجابية في كأس إفريقيا للأمم "CAN" التي تنطلق السبت 19 يناير الجاري، ويخوض فيها "أسود الأطلس" مباريات المجموعة الأولى ضد منتخب جنوب إفريقيا البلد المضيف للدورة، ومنتخب أنغولا، ومنتخب أرخبيل الرأس الأخضر الذي لم يسبق له التأهل إلى كأس إفريقيا من قبل.

هسبريس حاولت استمزاج آراء العديد من المواطنين الذين يشجعون المنتخب المغربي لكرة القدم، فعبَّرت النسبة الغالبة من جمهور "الأسود" عن تفاؤلهم الكبير في أن يُشرّف اللاعبون البلاد بتحقيق نتائج جيدة حتى لو لم يتم إحراز الكأس الإفريقية، فيما ذهب البعض إلى أن حال المنتخب لن يتغير كثيرا لأن الطاوسي قبِلَ بالمنتخب في ظروف صعبة، غير أن الجميع اتفق على وجود إرادة صلبة لدى كافة مكونات الفريق الوطني على تجاوز خيبات الكؤوس القارية الماضية.

"الأسود" جائعة

محمد قجار، رجل تعليم، أعرب عن ثقته الكاملة في من وصفهم بالكوماندو الشاب الذي يشرف عليه الإطار الوطني رشيد الطاوسي، لأن الكثير من اللاعبين يخوضون لأول مرة غمار منافسات الكأس الإفريقية، وهو ما يعد عام دافعا ومحفزا لمزيد من الجدية والعطاء.

وقال مناصر "أسود الأطلس"، في تصريح لهسبريس، إن جميع المؤشرات التقنية والمعنوية توحي بأن المنتخب المغربي سيحقق نتيجة التأهل إلى الدور الثاني، متوقعا أن يفوز على الرأس الأخضر وأنغولا، ثم يتعادل مع جنوب إفريقيا الذي يلعب أمام جمهوره وعلى أرضه، على حد تعبير هذا المشجع.

ويرى عبد المنعم الرشيدي، مهنته حلاق، بأن المغاربة كلهم وراء أشبال الطاوسي في مهمتهم الكروية الحاسمة في أدغال جنوب إفريقيا، لكون "المغاربة كا يْموتو على الراية الحمراء والنجمة الخضراء"، وفق تعبير المشجع الذي زاد بأن "الأسود" لن يرضوا سوى بالتهام "الأولاد" وهو لقب منتخب الجنوب إفريقي، وافتراس "الفهود السمراء" الذي يُطلق كلقب للمنتخب الأنغولي.

وتابع المتحدث بأن التفاؤل في تسجيل نتائج إيجابية حاضر لكون رشيد الطاوسي مدرب ذكي ويعتمد أساسا على الجانب النفسي من خلال العمل على تحفيز اللاعبين بطريقته الخاصة على بذل الجهود الممكنة لإسعاد ملايين المغاربة، وأيضا بفضل مَلَكة التواصل التي يتميز بها وقربه الوجداني من اللاعبين سواء الذين يمارسون داخل الدوري المحلي أو الذين يلعبون في الدوريات الأجنبية.

وسار علي الزغدودي، مجاز عاطل، على نفس منوال سابقيه من حيث جرعة التفاؤل بتحقيق نتائج مرضية في الكأس الإفريقية، مضيفا في تصريحات لهسبريس بأن النتائج المخيبة السابقة للفريق الوطني دفعته إلى النفور من متابعة مبارياته رغم حبه العميق له، قبل أن يتراجع عن ذلك عند تولي مدرب وطني كفؤ دفة تدريب "أسود الأطلس" لعلها تقود إلى الزئير من جديد بعد طول غياب" يقول هذا الشاب.

عصا سحرية؟

وإذا كان المتفائلون قد ربطوا تحقيق النتائج الطيبة المُرتقبة للمنتخب المغربي لكرة القدم بعوامل رئيسة، من قبيل المدرب "ابن البلد"، والعزيمة الشديدة على الفوز، وتحدي الذات وإثبات الوجود بالنسبة لعدد من اللاعبين الممارسين في الداخل والخارج، فإن هناك عددا من الجمهور لا يثقون في قدرة كتيبة الطاوسي على امتلاك عصا سحرية تجعلهم يهزمون الفرق الإفريقية المنافسة.

عادل الفطومي، صاحب شركة خاصة في التعليب، أحد هؤلاء المُشككين في قدرات الفريق الوطني في الظرفية الزمنية الراهنة، حيث قال في تصريحات لهسبريس إنه بقدر ما يتمنى بالفعل أن يحقق لاعبو المنتخب ما عجز عنه السابقون في دورات فائتة، باستثناء دورة 2004 في تونس عندما بلغ "أشبال" بادو الزاكي حينها المباراة النهائية، بقدر ما يجد أن تحقق ذلك على أرض الواقع تلفه عراقيل موضوعية قد تُجهض كل الأماني المعلقة على "سُفراء" المغرب، وفق تعبير الفطومي.

واسترسل المتحدث بأن التفكير المنطقي يقول إن تسلُّم الطاوسي لمهمته كان تحديا كبيرا من طرفه يصل إلى حد "المغامرة" التي يُشكَر عليها على كل حال، مشيرا في الوقت ذاته إلى نقص التجربة في "أرجل" العديد من اللاعبين، وهو الشيء الذي يحد كثيرا من الأماني والآمال، يختم هذا المشجع تصريحه لجريدة هسبريس الإلكترونية.

تعويض الخيبات

وعزا إعلاميون مختصون مشاعر التفاؤل التي تنتاب قطاعات عريضة من الجمهور المغربي، إزاء ما قد تجود به أرجل لاعبي "أسود الأطلس" في الكأس الإفريقية التي تحتضنها جنوب إفريقيا، إلى أحاسيس الخيبة والإحباط التي ألمت بالمغاربة في منافسات كروية سابقة، وهو ما يرغبون في تعويضه عبر التمني بأن يصلح "كوماندو" الطاوسي ما أفسده الدهر.

هشام رمرام، الصحفي في "راديو مارس"، قال في تصريحات لهسبريس إن التفاؤل الذي عبّر عنه الجمهور المغربي يعد منطقيا، ليس لأنه نابع من اقتناع تام بقوة منتخبه، بل لأنه يعبر عما يتمناه هذا الجمهور المحبط، جراء توالي الخيبات والنكسات التي بلغت حدا لا يطاق مع البلجيكي إيريك غيرتس".

وأردف رمرام بالقول: "هذه الجماهير تتوق إلى رؤية منتخبها يقارع كبار القارة وينافسهم على لقب أرى أنه صعب المنال على الكرة المغربية في الوقت الحاضر، طالما أن الكرة الإفريقية تطورت بشكل ملحوظ بينما كرتنا تراجعت على مستويات عدة".

وبالنسبة لبدر الدين الإدريسي، رئيس تحرير جريدة "المنتخب" الرياضية، فإن "المغاربة يريدون من رشيد الطوسي أن يدلهم على فريقهم الوطني الذي خرج ذات يوم من عرينه ولم يعد إليه، ويريدون منه أن يصالحهم مع أسودهم بعد سنوات الوجع والجفاء والضياع".

واسترسل الإدريسي، كاتبا في زاويته "كلمات أشياء"، بأن "المغاربة يريدون من الطوسي شيئا يعطيهم الأمل في المستقبل، وينسيهم ما كان من كدمات وصدامات"، لافتا إلى أن "الطوسي يملك كل ذلك، فهو يملك الطموح والقدرة على تفجير الطاقات، ويملك فوق هذا وذاك الحظ الذي من دونه تنتحر الأحلام".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - kamal الجمعة 18 يناير 2013 - 01:57
جلدة ممتلئة بالهواء يتمنى من خلالها شعب تحقيق انتصارات عجز عنها في مجالات اخرى .
2 - zakaria الجمعة 18 يناير 2013 - 02:02
تحية صادقة لكل من يتفائل خيرا للمنتخب المغربي ان شاء الله سندهب بعيدا في هده الكاس
3 - ميمون الجمعة 18 يناير 2013 - 02:20
المعلق الاول
ماهي المجالات التي عجز المغاربة ان يحققوا فيها انتصارات؟
ان كنت ستسرد علينا اغنية العلم و التكنولوجيا فهي اصبحت مائعة
الدول المتقدمة صناعيا و علميا تصرف الملايير على الكرة
الرياضة و الفن هما واجهة الدول و من لا يحب و لا يفهم في الكرة فليعلق على مواضيع اخرى
حينما يخسر المنتخب تتباكون و قبل ان يلعب تتنبؤون بالشر و ادا فاز فهي مجرد جلدة فارغة
ما هي المجلات التي فشل فيها المغاربة و انتصر فيها الاخرون؟
ادكر لنا واحدة
4 - wld lyoum الجمعة 18 يناير 2013 - 02:35
نعيش مشاكل كل يوم و ما نزال نتفاءل خيرا لهذا المنتخب , امرنا عجيب غريب, نهتم بالتفاهات و نتجاهل الضروريات ,اتمنى الخروج المبكر لهذا المنتخب حتى يتسنى للمغاربة معرفة ان من نشجع يمتلكون 200 اورو كل يوم للتجوال اضافة الى انهم ذاهبون للراحة و الاستجمام قبل العودة لفرقهم, و منا من لا يملك حتى قوت يومه و لا يحلم ب 200 اورو حتى للشهر , كرة القدم بالمغرب مجرد هواية و ربح سهل للمدربين و اللاعبين.
5 - حسن الجمعة 18 يناير 2013 - 02:36
2076 عاد غيربح المغرب هاد الكاس.
انا ماكرهتش ارجعو 0 نقطة باش تنقا الجامعة recyclage
6 - مغربي الجمعة 18 يناير 2013 - 02:58
لايجب أن نتفآل لأنهم سرعان ما يخيبون آمالنا بالعودة السريعة
7 - abdessamad الجمعة 18 يناير 2013 - 02:59
شيء جميل ان نفرح لمنتخبنا المغربي بمشاركته في هذه الدورة الافريقية.لنفترض انه فاز بالكاس ومذا بعد ? كان سيكون رائعا لو كان المغرب له اقتصاد كالمانيا وشعبه يعيش في رفاهيه ...لطالما الوضع ليس كذلك فلا داعي لتخدير العقول
8 - SALAH الجمعة 18 يناير 2013 - 03:53
الزيارة ثلاث أيام . و الله يرحم من زار و خفف. وبعد ذلك غادي جي سي الطاوسي وغا يبقى علينا بدك الأعذار (الوقت مكافيش.المناخ.الفندق.السهرات...)
9 - moulchbakiya الجمعة 18 يناير 2013 - 03:55
Je suis un specialiste du foot Africain, les marocains peuvent aller loin s'ils se concentrent sur le jeu, et preparer le physique, jouer avec prudence et economie, car les autres equipes du groupe jouent un jeu anglo -saxon, qui demande la rapidité( courire et le physique
surtout pas sous estimer les autres equipes, tu peux gagner la France et non pas ces equipes car ils jouent solidement pour leur pays, il faut que belhenda joue sans poste stables comme ca il pourra echaper le controle des defenseurs.
et le foot reste du foot, si on perd c pas la fin du monde)
10 - مغربي وافتخر الجمعة 18 يناير 2013 - 04:16
الفريق الوطني المغربي فوق الجميع وسنظل نسانده في اية دورة ولو ان النتائج تعاكسنا. لن نرضخ للياس, معكم يا اسود الاطلس في السراء والضراء.نحن بلد التحدي والتفائل بالقادم.حتي وان لم نحقق اي شئ في جنوب افريقيا 2013. فدورة 2015 ستنظم ببلدنا.الحياة تستمر بالعمل والجد والتفائل.هيا يااسود الي الامام, توكلوا علي الله

"ان ينصركم الله فلا غالب لكم"
11 - دابا نشوفو الجمعة 18 يناير 2013 - 06:12
عند الإمتحان يعز المرأ أو يهان ...
12 - AMINE الجمعة 18 يناير 2013 - 06:54
اشاطرك الراي تماما يا اخي الله اعطيك الخير على هاد الكليمات.
الناس متشبتة بالسرااااااااااااااااب
13 - temara الجمعة 18 يناير 2013 - 08:29
سوف نرى كيف ستتغير مجمل التعليقات بعد اول مبارة.....
14 - حاير الجمعة 18 يناير 2013 - 08:47
بغيت غير نعرف اشنو الهدف من هاد الكرة واش فيها منفعة لبلاد ال غير لنفوسهم
15 - مغربي الجمعة 18 يناير 2013 - 09:34
( الأسود) جاهزة مائة بالمائة لمغادرة الدور الأول كالعادة، فلا شيء تغير، شيخات الأطلس لن يستطعن تكرار إنجازات المنتخب المغربي الذي كان يحسب له ألف حساب، واليوم يعتبر من المنتخبات الضعيفة والمؤهلة للإقصاء المبكر.
16 - Sais taza الجمعة 18 يناير 2013 - 09:36
المشكل لا يتجلى فى اللاعبً و لا في المدرب المشكل هو السياسة الكروية التي تديرها اهل الفاسي و من معهم.
نحب ملكنا و نعتز بمغربنا الحبيب ولكن لا نقبل الحكرة والإهانة من هده الوجوه التي ما فتئت تسيير الشان الرياضي والسياسي
بالمغرب ،نريد قطيعة مع هؤلاء ،نحن في القرن22 ومازالوا يتعاملون مع المغاربة كشعب أمي ،سياسة علال الفاسي، عائلته يتابعون الدراسة و الباقي يحارب المستعمر
شكرًا هيسبريس ننبذها المميز
17 - Humble Citoyen الجمعة 18 يناير 2013 - 09:45
لنفرض أن مجموعة اللاعبين الذين يُختارون، كفريق وطني، حققوا نتائج كبيرة، أو كبيرة جدا؛ إلى أي حد يمكننا الافتخار بما أنجزوه؟
1- أحيانا كلهم، وغالبا معظمهم نشأوا أو تكونوا في أندية أجنبية، ولا يد لنا في تكوينهم، فلسنا نحن الذين بنيناهم..
2- ليسوا مغاربة سوى بالأسماء، معظمهم لا يستطيع التحدث حتى بالدارجة المغربية أو بإحدى اللهجات الأمازيغية؛ ولا علاقة له بالمغرب قبل أن يعرض عليه أن يكون في الفريق الوطني..
3- اللجوء إلى مؤسسات أجنبية لتكوين فريق، للكرة أو غير الكرة، هو دليل على أننا لا نتوفر على مؤسسات؛ وهذا لا يتجلى في الكرة فقط، بل في جمع القمامة أيضا..
4- اللجوء إلى بلدان الأجانب للتدريب، ولاستيراد اللاعبين، يقتل الأندية الموجودة على تراب الوطن؛ ويجعل اللاعب الذي ينتمي إليها لا يطمع أبدا في في أن يصبح ضمن الفريق الوطني. وهذا هو السر في أن المتفرج المغربي الشاب، حينما يريد أن يشاهد مقابلة، يحرص على مشاهدة البارصا والريال، ولايهتم بالرجاء والوداد..
كفاكم وهما أيها الشباب، كفاكم وهما أيها الكهول...
18 - ابو يوسف الجمعة 18 يناير 2013 - 10:11
بالله عليكم اجيبوا ماذا سنجني اذا فزنا بالكاس. هل ستنخفض الاسعار او ستتوفــــــر مناصب للشغل او ستختفي الحانات وتكثر المساجد ام ستستر النساء ويعف الرجال او سيهابنا اعداؤنا ويتركوا اراضينا المحتلة ام سيخرص الطامعون في تفكيك بلـــــــدنا. ام هي مجرد نشوة الــــسكران الذي ما ان يستفيق من ثمالته حتي يكتشف جملـــــــة مفاضحه و انكشاف عورته..ولا يظن احد انا نكره الرياضة و الكرة ولكن نكــــــــــره استغلال حب االغافلين لهذه اللعبة .و جمعة مباركة لكل غيور يحب بلـــده المـــــغرب الحبــــــــــــــــــــــــــــيب ولا يزايـــــــد عليه.
19 - RAJAOUIA الجمعة 18 يناير 2013 - 10:12
Les lions sont parti avec ZAKI et DOLMI il reste que des chats on va jamais aller loin lorsqu'on prefere ceux qui ont une double nationalité EX......TA3RABET.ils doivent prendre des cours en egypte pour qu'ils puissent gagner MAKAYNACH 9ITLIA c'est notre probleme.
20 - maghribi الجمعة 18 يناير 2013 - 11:15
و لما رايت الجهل في الناس فاشيا تجاهلت حتى قيل اني جاهل
21 - azzouz الجمعة 18 يناير 2013 - 11:26
أتمنى لمنتخبنا مسيرة موفقة و لو أنني لست مطمئنا و دالك لعدة أسباب منها=
- الانسجام و التوليفة تتطلب عدة شهور وعناصر المنتخب لم تجتمع الا مؤخرا (شي ما كيعرف شي) اللهم القليل منهم.
- بعض العناصر تنقصها التجربة
-عناصر أظهرت كفائتها في البطولة الوطنية تم التغاضي عنها مثل ، بورزوق-ابراهيم البحري-ياسين الصالحي-عبد الفتاح بوخريص-أيوب الخالقي و آخرون...
أو كان على المدرب أن يعتمد كليا على عناصر البطولة المحلية وللمحترفين في اوروبا أن يعتمد عليهم في البطولات العالمية بحكم احتكاكهم في دورياتهم
أتمنى أن يخيب ظني و يقدمون نتائج في المستوى مع كرة جميلة و حديثة. امضاء - قنيطري.
22 - driss malihi الجمعة 18 يناير 2013 - 11:35
بالنظر للمعطيات الكائنة حاليا لا يجدر بنا أن نتفاءل ، وإليكم بعضا من هذه المعطيات السلبية :
ـ اعتماد المدرب رشيد الطاوسي على ندير المياغري كحارس أساسي اختيار غير صائب بالنظر إلى الفلتات التي تصدر عن هذا الحارس ، والحارس العسكري أكثر رزانة .
ـ دفاع المنتخب المغربي مشتت وغير منضبط وينقصه قائد بمعنى الكلمة كما كان يفعل نور الدين النيبت مع زملائه المدافعين في الفريق ...
ـ أما وسط الميدان فهو منعدم ، والخطأ الكبير الذي ارتكبه المدرب هو إقصاء اللاعب خرجة من المنتخب في حين أنه في أمس الحاجة إلى لاعب من طينته ...فماهي أسباب هذا الإقصاء ؟
ـ أما القناص ورأس الحربة ومتمم العمليات : أي ما نسميه الهداف ، فقد افتقدناه منذ زمن بعيد ...
وخلاصة القول لحد الآن ليس عندنا منتخب مغربي واحد معروف منسجم ومنضبط ومقاتل ووووو...، فلا نتفاءل كثيرا ، ونختم : كما قيل في الـسابق
" الــــمــــهـــــــم هــــــــي الـــمـــشــــــاركــــــة " .
فإلى متى ونحن نمني أنفسنا بإحراز الكأس ؟
23 - البيضاوي الجمعة 18 يناير 2013 - 11:41
السلام عليكم بالرغم من اننا سوف نشجع منتخبنا الوطني الا انني لا ارى انه يمتلك لاعبين قادرين على تخطي الدور الاول فاملنا ان تقع مفاجاة كبيرة على الاقل لاسعاد الجمهور المغربي التواق الى الفرحة التي غابت عنه مند زمن طويل والسلام عليكم التوفيق انشاء الله .
24 - مجيبيد الجمعة 18 يناير 2013 - 11:52
ليت سنوات 86 و 98 تعود يوما ... فنخبر جيل اليوم ما فعلت الأسود
25 - NOUREDDINE الجمعة 18 يناير 2013 - 12:14
filicitation pour l EQUIPE NATIONLE
26 - ZIKO الجمعة 18 يناير 2013 - 12:20
نعم المغرب يعاني من ازمة مالية كبيييييييرة جدا بدليل :

جوائز لاعبي المنتخب الوطني في كاس الامم الافريقية

الدور التاني 50 مليون لكل لاعب
نصف نهائي 100 مليون لكل لاعب
النهائي 200 مليون لكل لاعب
الفوز باللقب 300 مليون لكل لاعب
المدرب :500 مليون

مجموع جوائز البعثة باللاعبين والطاقم في حالة الضفر بالكاس حوالي :7 مليار و 900 مليون

حسبنا الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل
27 - Jamila Masfiouia الجمعة 18 يناير 2013 - 12:27
D'ici du Cap Vert, nos coeurs sont avec nos lions de l'Atlas. Je suis marocaine et fière de l'être, je supporte mon équipe nationale, je meure pour mon drapeau et pour ma terre, quand j'enttends l'ymne nationale j'ai les larmes aux yeux et je sui maghyara 3la bladi. Força a nossa equipa et on va ganger inchallah et celui qui n'aime pas boit la mer!
28 - عبدو الجمعة 18 يناير 2013 - 12:27
صدعتونا الراس اب هاذ الكورة والله ما تستحق كاع هاذ الشي لوكان كان شي موضوع يستحق ما التفت اليه احد لكن عندما يتعلق الامر باللعب واللهو والركض وراء الفراغ فالكل يتكلم ويتمنى ويبكي ويامل ماهذا العبث الذي اصاب الامة لقد نسيت دورها اللهم نجينا من غفلة الناس
29 - marocain الجمعة 18 يناير 2013 - 13:05
كفاكم ضحكا على الشعب

الكرة لن تصلح شياً، همكم هو ترك الشعب مفتوح الفم في ما لا ينفع

ماذا ربحنا من هده الكرة منذ تاسيس الجامعة؟

هل إذا فزنا بكاس إفريقيا أو كاس العالم سينصلح حالنا؟

فهي في أخر المطاف تبقى لعبة، فالعبو أنتم ودعو الاخرين يعملون.
30 - كاتب شفاف الجمعة 18 يناير 2013 - 13:34
أتفق مع صاحب التعليق الأول/ كرة منفوخة بالهواء تقوم الدنيا ولاتقعد من اجلها وتصرف الملايير من الدولارات وتحصد في المقابل الهزائم المتتاليةـ ان كرة القدم اصبحت افيون الشعوب...كرة القدم رياضة يجب ان تنبني على التأهيل البدني قصد محاربة الامراض والتمتع بالياقة جيدة، شأنها شأن باقي الرياضات، لكن المقامرة فيها وتبدير الاموال يفرغ هذه الرياضة من كل مغزى وجدت من أجله...
31 - nabilamsterdam الجمعة 18 يناير 2013 - 13:35
ما اثار انتباهي هو ان المقابلات الحبية الثلاث التي لعبها المنتخب كانت معظم دقائقها للاعبين الذين سيلعبون كاحتياطيين وهذا غريب في عالم كرة القدم. في اعتقادي كان على الطاوسي ان يكون قد استقر على التشكيلة الرسمية قبل البدء في المقابلات الحبية حتى يمنح لها الفرصة للانسجام . اما المنتخبات العالمية فهي تكون الفكرة على اللاعب في فريقه وليس حتى ياتي للمنتخب ونقوم بتجريبه والحكم عليه في 15 دقيقة ان لعبها. هذه العقلية القديمة عندنا اثرت علينا كثيرا بحيث لا نستغل المقابلات الحبية في تحقيق الانسجام وهضم خطط المدرب بل نضيعها في تجريب جيش من اللاعبين وفي الاخير يقع الاختيار على اللائحة التي كانت من قبل. وتعلمون جميعا ان ا لمقابلات الحبية حسب الفيفا تعد على رؤوس الاصابع . اذا نجح الطاوسي في مهمته فلا بد ان تدرس فلسفته في الكرة للمدربين.
32 - aknssous الجمعة 18 يناير 2013 - 13:58
نفس السيناريو سيتكرر مع المنتخب المغربي . الخروج انشاء الله في دور المجموعات المهم المشاركة لكي يستفيد الشعب المقهور من الاموال الطائلة التي ستمنح من جيبه. 200000000 تقريبا لكل لاعب اعني 7 مليار سنتيم للوفد المغربي
33 - kaalidK الجمعة 18 يناير 2013 - 14:02
Sincérement cette équipe de soit disant lions porte que le nom ils ne vont meme pas battre l'Angola
Ce qui me parrait bizzar c'est cette propagante de publicité sur ces pires chines nationaux c'st comme quoi ils ont gagner le trophé
34 - ماطن زرقول الجمعة 18 يناير 2013 - 15:36
عجبا للمغاربة انتم مواطنون تحبون الوطن ويكون حبكم للوطن فقط اثناء مباراة كرة القدم تهتفون بحب الوطن 70 في المئة ان طلبت منهم التجنيذ من اجل الفاع عن الوطن الجميع يتراجع ويبحث عن اسباب واهية من اجل التملص من التجنيد الجميع يقولون - مالي كاين غي انا - مواطنون فقط في الشطيح والرديح
المنتخب فئة قليلة فقط من ستستفيد الفرق والطقم والاداريين بالاظافة للمدرب اما باقي الشعب لاشيئ ادا نحن نهتف من اجل فئة معينة التي ستستفيد ولهدا كونوا مواطنين من اجل الوطن الاهتمام بالمصلة العامة للمغاربة ليس من اجل فئة اغابهم يتقاضون اجور خيالية الفوز للمنتخب اما الخصارة فهي للشعب في جميع الاحال
رجاءا النشر
35 - maghribi الجمعة 18 يناير 2013 - 18:40
ستكون طريقةالاقصاء هذه المرة اكثر اذلالا من سابقاتها
36 - MOHAMED CCF TAWJTATE الجمعة 18 يناير 2013 - 20:44
آودي ايجيو فحالهوم ايخليوها فعزها
37 - abdo السبت 19 يناير 2013 - 00:12
لا مجال للخلط بين الرياضة و السياسة
ادا كانتن لديك غيرة على بلدك وعلى وطنك كما تدعي فلابد ان تجد نفسك تدافع وتتشبت بامال منتخبك رغم الإرهاصات والتحديات
دييمما مغرب
38 - مفقوس السبت 19 يناير 2013 - 01:18
كنموتو ..نعم ..بالفقسة
و حالنا بين ارتفاع و انخفاض الضغط و السكري
دعيناكم لله ..
اعطيو دوك الفلوس غير للفقراء
39 - anass maroc الأحد 27 يناير 2013 - 16:40
المغرب مغربنا والاسود فريقنا والفوز فوزنا
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

التعليقات مغلقة على هذا المقال

Can 2013
Can 2013