24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3406:2113:3817:1820:4522:17
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. إنهاء الكلاب الضالة بالقنيطرة .. صفقة مشبوهة أم استغلال سياسي؟ (5.00)

  2. تخريب الحافلات يثير استياء ساكنة الدار البيضاء (5.00)

  3. آثار الجائحة تدفع الحكومة إلى استئناف الحوار الاجتماعي الثلاثي‎ (5.00)

  4. هكذا شيّدت الجزائر عشرات القواعد العسكرية على الحدود مع المغرب (5.00)

  5. جامعة محمد السادس متعددة التخصصات تؤهل الخريجين لسوق الشغل (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress

15

15

كشف التقرير السنوي للمكتب الوطني لسجلات الجرائم في الهند أن 134 ألفا و599 شخصا وضعوا حدا لحياتهم في شبه القارة الهندية العام الماضي، وهو ما يعادل 15 حالة انتحار على رأس كل ساعة.

وأوضحت البيانات الحكومية التي أوردتها قناة "إن دي تي في" الاخبارية اليوم الجمعة أن 2ر69 في المئة ممن أقدموا على الانتحار العام الماضي متزوجون، مشيرة إلى أن "أسباب اجتماعية واقتصادية ونفسية حملت الضحايا على وضع نهاية لحياتهم".

ولاحظ التقرير أن عدد حالات الانتحار بسبب مشاكل البطالة والضغوطات المهنية ارتفع لاسيما في المدن الهندية الكبرى، وذلك بسبب تداعيات الركود الاقتصادي العالمي وإكراهات النمو الاقتصادي.

وأضحت مدينة بنغالور، بعدد سكانها البالغ ثمانية ملايين نسمة، "عاصمة تكنولوجيا المعلومات والانتحار" في الهند في السنوات العشر الاخيرة، وفق الاحصائيات التي أماط وزير الداخلية الهندي بي تشيدامبارام اللثام عنها أمس الخميس.

وتستقطب بنغالور، عاصمة ولاية كارنتاكا الجنوبية، سنويا آلاف الأطر الشابة في تكنولوجيا المعلوميات من جميع أنحاء الهند والراغبة في تحقيق النجاح رغم المنافسة الشرسة التي تخفي، مع ذلك، سجلا آخر أكثر قتامة، لهذه المدينة التي تعد مفخرة الهند الحديثة.

وتسجل المدينة سنويا 38 حالة انتحار لكل 100 ألف نسمة مقابل معدل وطني يصل إلى 9ر10 حالة، أغلبها تشمل مهندسين شباب تتراوح أعمارهم ما بين 20 و30 سنة.
وقال ساتيش شاندار عن المعهد الهندي للصحة النفسية والعصبية أن معظم هؤلاء الشباب يلجؤون إلى المصحات النفسية للعلاج من الامراض المرتبطة ب"الإجهاد وانعدام الأمن الوظيفي والشعور بالغربة ومن الاعراض المتصلة بالتغييرات الجذرية في أنماط الحياة".

وأثار الاتجاه التصاعدي لحالات الانتحار في الهند قلق العديد من الشركات والمؤسسات المهنية التي ارتأت مساعدة موظفيها عبر برامج للعلاج "ضد الضغوطات النفسية"، لكن مثل هذه المبادرات تبقى غير كافية لاحتواء هذه الظاهرة التي زادت بمقدار 40 في المئة في السنوات العشر الماضية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - بنادم الأربعاء 02 نونبر 2011 - 12:27
ماذا تنتظر من بشر يعبدون البقر والحجر طبيعي جدا ان يزين لهم الشيطان اعمالهم
ان كل انسان فقد صلته بربه يكون لعبة بيد الاهواء والشيطان فيكون في الغالب عرضة للانتحار وللاسف الشديد اصبحنا نسمع بهذا في مجتمعاتنا ايضا رغم اننا بلد اسلامي على الورق
ان انتشار الفقر والرذيلة بكل اشكالها وانواعها اضافة الى الفراغ الروحي ينتج لنا بشرا يائسا بائعا نفسه للهوى والشيطان ولننظر فقط الى ما يفعله بعض اولائك الفرق(عبدة الشيطان) التي خرجت علينا اخيرا وظهرت حتى في بلدان محسوبة على الاسلام
هؤلاء الشيطانيون الذين يقطعون اجسادهم ويغيرون صورهم واجسادهم الى كائنات تتقزز في النظر اليها
وفي الاخير اسال الله ان يردنا الى الاسلام ردا جميلا ونعوذ به من الياس والانتحار اللهم ان نعوذ بك من الفتن ماظهر منها ومابطن
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال