24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | 3 دول خليجية تنفق 105 مليارات دولار على مشاريع البنية التحتية

3 دول خليجية تنفق 105 مليارات دولار على مشاريع البنية التحتية

3 دول خليجية تنفق 105 مليارات دولار على مشاريع البنية التحتية

توقع تقرير اقتصادي أن تستمر دول الخليج على المدى القصير، في قيادة النمو بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إضافة إلى الاندماج في الاقتصاد العالمي عن طريق الانفتاح التجاري والقدرة التنافسية.

وقال "بنك قطر الوطني" في تقرير له نقلته وكالة الأناضول، إن حجم الإنفاق على المشاريع الكبرى خلال العام الحالي بـ 30 مليار دولار في دولة قطر، و25 مليار دولار في الكويت، مؤكدا أن فوز إمارة دبي بتنظيم معرض اكسبو 2020 سيؤدي بالإضافة إلى عدد من التطويرات العقارية الجديدة إلى إنعاش الإنفاق في الإمارات .

وأوضح أن الحكومة السعودية ستنفق بمفردها من موازنة المملكة 50 مليار دولار على مشاريع البنية التحتية، ولا يشمل ذلك الإنفاق الضخم على المشاريع من قبل القطاع الخاص والشركات الحكومية.

ورأى التقرير أن الاستثمار في برامج البنى التحتية الكبرى بمنطقة دول الخليج سيستمر في قيادة الانفتاح التجاري من خلال زيادة الواردات، كما أن المزيد من الإصلاحات الهيكلية الموجهة لاجتذاب الاستثمارات الأجنبية في مجالات البنية التحتية والتعليم والابتكار ستكون له مكاسب طويلة الأجل في تعزيز الانفتاح التجاري والقدرة التنافسية.

وقال التقرير الذي أوردته وكالة الأنباء القطرية إن ارتفاع إنتاج وأسعار النفط والغاز أدى إلى زيادة عائدات الصادرات والإيرادات المالية في منطقة الخليج وهو الأمر الذي مكّنها من المضيّ قدماً بخطط ومشاريع ضخمة للإنفاق على البنى التحتية.

وذكر أن دول الخليج تقود المنطقة من حيث الاندماج في الاقتصاد العالمي عن طريق الانفتاح التجاري والقدرة التنافسية، مرجحا أن تعود الإصلاحات الهيكلية التي تستهدف تحرير التجارة والاستثمار في المدى الطويل بقدر من النمو الاقتصادي في كامل منطقة الشرق الأوسط.وأشار إلى تقديرات النمو في الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الثابتة في منطقة الخليج كان بنسبة 3,7 في المائة في عام 2013، مقارناً بـ 1,2 في المائة في بقية منطقة الشرق الأوسط .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - frifra الاثنين 13 يناير 2014 - 07:07
من الاحسن ان يستثمر الفائض في البنى التحتية لان الدول الغربية لا تريد من دولة عربية ان تجمع اموالا طائلة فشركاتها تاخذ نصيبها من البترول و الغأز و من الاستثمارات اما من مانع فسيقع له مثل العراق و ليبيا سابقا و لكن لماذا لا تتعامل الدول العظمى مع النرويج اغنى دولة بنفس الطريقة و بامكانها ان تحتلها في ربع ساعة طبعا لانها من ملتهم و ليسوا مسلمين و لهدا فانهم لا يطمعون فيها اما نحن جبد اللي عندك
2 - karim الاثنين 13 يناير 2014 - 07:24
نعلم مند سنوات عدة ودول الخليج تساعد بالمليارات المغرب لبناء البنى التحتية واولاد عمومتنا الخليجيين يسمعون يوميا السب والشتم من المتعصبين سواسة فقط السب مايبنون ولاهم يحزنون عايشين في الخارج واشعال الفتن في الداخل شكرا لدول الخليج
3 - صحراوي امازيغي الاثنين 13 يناير 2014 - 11:00
الله ازيدهم خير فخير،
فرق كبير ان تجد دول تنفق ترواتها على التنمية و الازدهاو وبين من يستغلها في غير محلها من قبيل شراء الدمم وتمزيق الشعوب;(
4 - سفيان روما الاثنين 13 يناير 2014 - 11:26
هده الاموال هي ارباح الشركات الامريكية و الاوربية العاملة هناك.
5 - Omar الاثنين 13 يناير 2014 - 12:39
Ce n'est pas normal que les villes comme Jeddah, Mekkah et Almadina restes sans canalisation, sans eaux potables, il faut agir avant qu'il soit trop trad c'eat à dire avant que les resrves pétrolières soient plates
6 - سعودي وأفتخر الاثنين 13 يناير 2014 - 12:51
4 - سفيان روما

الوضع تغير ياعزيزي الان اصبحت الشركات السعودية منافسة ولها نصيب الاسد من معظم مشاريع السعودية ومعظم الشركات الكبرى سعودية برأس المال والموظفين وتصل كثير منها الي نسبة 100%
والشركات الامريكية والاوربية مشاركتها ومنافستها وارباحها في مشاريع محدودة جدآ وان كان لها نصيب 10% على الاكثر قلا بأس فهم مطورون

ارامكو احدى اكبر واهم الشركات السعودية 100% وتدار بايدي سعودية امينة ومنتجة وقادرة على تحمل المسئولية وصناعة الفارق

خبر بتاريخ 10/1/2014
(اللهم زد وبارك)
قال المهندس خالد الفالح رئيس شركة "ارامكو السعودية" إن الشركة تسعى لزيادة معدل المخزون من النفط بنسبة 20% مما يضيف 160 مليار برميل للاحتياطات الإضافية، لتتجاوز الإحتياطي الحالي للولايات المتحدة وروسيا والصين والمملكة المتحدة والبرازيل مجتمعين

واضاف الفالح بأن "أرامكو" تسعى حاليا لاكتشاف مصادر اضافية كبيرة من النفط والغاز سواء التقليدي وغير التقليدي.

وبين أن الأبحاث المتقدمة في مجالات قطاع النفط والغاز عامل رئيس لتحقيق أهداف الشركة في تحويل اهتمامها إلى الريادة العالمية في مجال الأبحاث وتطوير الطاقة في 2020
7 - سفيان روما الاثنين 13 يناير 2014 - 14:20
6 - سعودي وأفتخر
اتمنى ان يكون الوضع في ضل المعلومات التي ذكرتها قذ تغير.و ان تمنح المشاريع للشركات العربية و السعودية....و السلام عليكم و رحمة الله.
8 - Salam الاثنين 13 يناير 2014 - 15:32
الله يبارك ، فنتمنى كل خير لإخوتنا السعوديين ويبعد عنهم الشر والأشرار والحساد ، وأتنمنى لكم المزيد من الخيرات اآمين ، وأتننى مزيد من الإهتمام بمكة المكرمة والمدينة المنورة فيما يخص تصريف المياه العادمة والماء الشروب، أكما أود الشكر الجزيل على التوسعة المباركة التي تقومون بها بإشراف من خادم الحرمين الشريفين، وتحية إسلامية وأخوية من مغربي آمازيغي للأخوة السعوديين الذين يقفون لنصرتنا على أعدائنا لذين لا هم اهم إلا التفرقة وكيد المكائد..
9 - سعودي وأفتخر الاثنين 13 يناير 2014 - 16:14
7 - سفيان روما

تحياتي لك
تعليقك الاول لم يعجبني اما التعليق الثاني فهو في المستوى شاكر لك حسن تفهمك واخلاقك اخلاق المسلم المغربي الاصيل والشكر موصول ايضآ للمعلقين رقم 2 و 3
وهذا مانتمناه ونريده من النقاش والحلول والنظرة المتفائلة لبلداننا العربية في سبيل تطورها ونهضتها الشاملة بشركات ومؤسسات وبأيدي وسواعد ابناءها ان شاء الله
وللعلم يا اخي العزيز نحن السعوديين لم نعد نقبل من الحكومة في ظل الطفرة الكبرى التي نعيشها ان تفوت الفرص والخيرات على ابناء الشعب في بلدنا ولذلك تجد اغلب المشاريع الكبرى على وجه الخصوص عند اسنادها لشركات اجنبية فمن الشروط المبرمة والواجب تنفيذها في العقد ان يكون شركة او شركتين سعودية مشاركة في تنفيذ هذه المشاريع
واتمنى للمغرب العربي وأسئل الله العلي العظيم مزيد من التقدم والازدهار مقرونآ بالامن والامان ولما فيه خير للشعب المغربي والامة الاسلامية والعربية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
10 - أمين الاثنين 13 يناير 2014 - 20:09
بالصحة والعافية , أموالهم لم يسرقوها من أحد, من البترول أو الصناعة الخفيفة و الثقيلة.
كانت دول الخليج تعتمد على أمريكا و اروبا---- ليس الآن------ و كل شيئ عندهم يتغير,مبروك عليهم و ليس كالذين يجلسون وراء الحاسوب في سايبر و يكتبون تعاليق تتدخل في شؤون الغير.
دول الخليج كلها دول مستقلة و ذو سيادة و في تحسن من يوم إلى آخر, أنصح كل من يريد الكتابة على هذه الدول أن يبحث عن أفلام وثائقية عن السعودية و الإمارات و الكويت و لا ننسى قطر (دولة صغيرة تتحكم في أكبر شركات العالم).
و لأصحاب التعاليق (لكرتيك الخاوي), أن يبحثوا عن عمل آخر لأن هذه الدول لها كل تحلم به:مهندسين,أطباء,إختصاصيين,مصنعين,أمنيين من أعلى المستوى,و سياسيين مُحنّكين و لهم كلمة مسموعة......إلخ, كانت , كانت في الماضي دول الخليج تخضع إلى الغرب.أما الآن فهي لها أيضا كلمتها و حتى في إجتماعات الدول المصنعة.
و نشكرهم ايضا عن مساندتهم المغرب في قضيته (الصحراء الغربية) و كذالك مساعدتهم المالية.
شكرا لكم و الله إزيدكم في كل ما عندكم.
كم من سد في المغرب بُنيَّ بأموال دول الخليج؟
لماذا جاء أمير قطر إلى المغرب؟لكم الجواب؟
11 - .المسكيوي ياس.friends yes. الاثنين 13 يناير 2014 - 20:34
دول عربية خلجية لديها تروات طبيعية هامة، و تجدب اليها العديد من الاستتمارات والمشاريع الضخمة، فتساعدها في تعزيز الانفتاح التجاري والقدرة التنافسية.....ومع ذلك تبقى دول امام العالم بدون كلمة مسموعة.
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال