24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

4.83

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | بوانو: أرقام صندوق النقد الدولي رسالة إلى الحليمي والمعارضة

بوانو: أرقام صندوق النقد الدولي رسالة إلى الحليمي والمعارضة

بوانو: أرقام صندوق النقد الدولي رسالة إلى الحليمي والمعارضة

قال عبد الله بوانو رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب إن "الأرقام التي تضمنها التقرير الأخير لصندوق النقد الدولي بخصوص الاقتصاد الوطني حسمت في أمور كثيرة وأخرست أصواتا كثيرة".

وأكد بوانو في تصريح لهسبريس أن "ما ورد في التقرير المذكور سواء ما تعلق باجمالي الناتج المحلي أو السيطرة على التضخم أو سلامة القطاع المالي أو انخفاض العجز التجاري أو استقرار الاحتياطات من العملة أو خفض عجز الميزانية العامة وغيرها، مبشّرٌ سيقطع دابر كل من شكك في سلامة الاقتصاد الوطني، وأن فيه رسائل للجميع للمعارضة وكل من يستهدف الحكومة ويستهدف ثقة المؤسسات الدولية فيها وكل من يستهدف سمعة المغرب الاقتصادية"، يقول رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب.

وأضاف المتحدث، أن "تقرير صندوق النقد الدولي، يحمل أيضا رسالة إلى المندوبية السامية للتخطيط، خاصة بعد الأرقام والتحليلات الصادرة عنها أخيرا"، مشددا في الوقت نفسه أن "الإشكال مع المندوب السامي للتخطيط أحمد الحليمي لم يكن يوما في الأرقام مجردة، وإنما في ما يضيفه الحليمي من تعاليق ذات بعد ايديولوجي ومضمون سياسي"، على حد تعبير بوانو.

وأشار رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، "ألا أحد سينزعج من عمل مندوبية التخطيط لأنها مؤسسة عمومية تقوم بدورها "رغم أن الكثير من اختصاصاتها تندرج في إطار الحكامة التي أصبحت لها وزارة خاصة بها في المغرب" يشرح المتحدث معتبرا أن "الخلاف معها في بعض الأرقام والتحاليل ليس وليد اليوم، وإنما كانت دائما معطياتها تخالف ما تقدمه الحكومات السابقة سواء حكومة ادريس جطو أوحكومة عباس الفاسي"، مشيرا إلى أن الاختلاف سنة 2008 بين المندوبية والحكومة وصل الى 0,6 في المائة ووصل سنة 2009 الى 0,5 ووصل سنة 2010 الى 1,2- ووصل سنة 2011 الى 0,7-، ووصل 1,8 سنة 2012 اما سنة 2013 فوصل الفرق بين تقديرات المندوبية والحكومة 0,4 حسب المتحدث الذي أضاف " من الناحية التقنية لا يوجد مع الحليمي ولكن من الناحية السياسية ليس من حقه أن يصدر ما يفيد المواقف السياسية لأنه يشتغل في إدارة عمومية وإلا عليه أن يرتدي قبعة السياسي ويعبر كيفما شاء".

وأردف بوانو أن "هناك مؤشرات لا تأخذها مندوبية الحليمي بعين الاعتبار، ومنها مؤشرات السنة الفلاحية، بحيث تعتمد المندوبية مثلا في الجانب الفلاحي على معطيات الحبوب فقط في حين هناك إضافات أخرى منها ما يعرفه قطاع الأشجار المثمرة من زيادة التي تقدر بحوالي 16,6 بالمائة قطاع تربية المواشي الذي عرف ايضا ارتفاعا بنسبة 4,4"، يورد رئيس فريق الـPJD بمجلس النواب.

يُشار ألى أن "صندوق النقد الدولي" عبر في تقرير الأخير على أن الإقتصاد المغربي حقق معدل نمو من المنتظر أن يناهز 4.5% بفضل الموسم الفلاحي الإستثنائي، مشيراً إلى أنه تمكن من الصمود في وجه الظرفية الإقتصادية الإقليمية والعالمية غير المواتية خلال سنة 2013.

وأشار التقرير نفسه إلى أنه بالرغم من وجود مناخ خارجي غير موات، تحسن الأداء الماكرو-اقتصادي للمغرب خلال سنة 2013، عزز من ذلك الإلتزام القوي لتنفيذ الإستراتيجية الإقتصادية، وكذا بفضل الضمانات الإئتمانية المقدمة في إطار "خط الوقاية والسيولة" بحوالي 6.2 مليار دولار.

وأشاد الصندوق بالإجراءات الهامة التي اتخذتها الحكومة المغربية والتي مكنت من خفض الهشاشة الضريبية والإكراهات الخارجية بهدف تعزيز مرونة الاقتصاد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (51)

1 - karim الاثنين 03 فبراير 2014 - 07:25
Bien sur la Caisse va etre à vos coté car vous êtes un bon élève sui suis les recomandation de la Caisse.
Si vous avez le courage, enlevez la companssation sur le sucre et pas sur le carburant. Pour le sucre je vais subir moi le marocain une augmentation mensuelle de 50 dh max.
2 - zizou souiri الاثنين 03 فبراير 2014 - 07:30
si vous aviez suivre une émission télévisée sur le dossier du sahara autrefois présenté par hassan rachidi ex directeur de la chaine qatari au maroc sur le dossier du sahara vous allez noter sans doute que monsieur ahmed lahlimi n 'est pas un homme fiable et au mesure de parler sur un dossier qui ne connait pas .et comment on lui attend de nous fournier des chiffres sur l économie marocaine.a mon avis il faut qu on éloigne ces hommes la de la scène politique c est une honte
3 - sghir الاثنين 03 فبراير 2014 - 07:36
ا لله اعونكم تحقق ما يتمناه الشعب المغربي المسالم.
4 - سامي الاثنين 03 فبراير 2014 - 07:38
على هدإ الاساس الحكومة توجد في المعارضة فغلاب رئيسا لمجلس النواب و لحليمي يخظط و الوزراء تقنوقرط
يجب اعادة الانتخابات ربما اخطانا في التصويت
5 - رشيد الاثنين 03 فبراير 2014 - 07:46
ان صندوق النقد الدولي هو السبب في ما ال اليه الاقتصاد الوطني من خلال اثقال كاهل الدولة بالقروض على عهد الحكومات السابقة و الحالية ، و هنا اذكر بن كيران بما قاله عشية تنصيبه رئيسا للحكومة من انه لن يعمد الى الاقتراض حفاضا على سيادة القرار المغربي، فنكث بوعده و اغرقنا في ديون لم نعرف الغاية منها ، وبالتالي فهو بذلك يكون قد اثبت لصندوق النقد الدولي بانه تلميذ نجيب يستحق ثناء الاستاذ وتنويهه على اتباع سياسته.شكرا بن كيران، ليثك لم تنطق بكل ما نطقت به حتى لا تجد نفسك تراوغ و تختلق مشاكل مع البرلمان و المعارضة و التماسيح والعفاريت ولا ادري مع من كذلك مستقبلا كي تفر من الفشل السياسي الكبير الذي وضعت نفسك فيه .
6 - rachid الاثنين 03 فبراير 2014 - 07:58
اظن ان السيد لحليمى اقتنع بالتقرير وان لم يكن كذلك فهذا شيى اخر ولا اتمنى ان يكون كذلك لان ارقام المندوبية ربما تخدم اجندة معادية لافقط للحكومة وانما للبلد كله
اكيد ان الفكرة واضحة السيد لحليمى
7 - مسعود السيد الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:11
حين يكون البنك الدولي راضيا فإن الشعوب تكون ساخطة. والحليمي على أرض الواقع والبنك الدولي على وقع الأرقام التي تدخل صناديقه.(بلا ماتفوح علينا يمول البير )
8 - حماني محمد الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:15
ليس من حق المعرضة ان تتكلم بسم المغارب
9 - Driss الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:24
Qu`est ce qu`on va faire avec le taux de croissance des entreprises, s`ils gardent l`argent pour eux sans employer des gens? la croissance du taux de croissance ne veut pas dire que le taux de chômage va démineur...au maroc
10 - Abou.khaoula الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:24
ce rapport du banque mondial est un msg aussi au pjd et au peuple marocain que ns sommes sur la bonne route sous le savoir faire du Rroi Med 6 incha allah.
11 - عبد الله/تارودانت الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:31
الكل يعرف أن الحليمي مع الحزب العريق الميت، فما بالك بتصرفه حيال حكومة قامت لمحاربة الفساد الذى عشش في أرض و بحر وسماء وهواء المغرب في عهد حكوماتهم. و لم تجرأ الحكومات السابقة على محاربته رغم الفرصة التي أعطاهم إياها المرحوم الحسن الثاني. و ها هو شباط يرسل لشكر إلى الامارات ليأتيه من الخارج بحيلة يسقطون بها الحكومة من الخارج بعدما فشلوا في إسقاطها من داخل قبة البرلمان. أنشري يا هسبريس ليعلم المغاربة المتصفحبن لك وشكرا.
12 - أمغار الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:36
" من الناحية التقنية لا يوجد مشكل مع الحليمي ولكن من الناحية السياسية ليس من حقه أن يصدر ما يفيد المواقف السياسية لأنه يشتغل في إدارة عمومية وإلا عليه أن يرتدي قبعة السياسي ويعبر كيفما شاء". هذا بالضبط ما تريده الحكومة والوفا هو الغش في الارقام حتى يتسنى لها الحصول على القروض من البنك الدولي والذي أصبحت الحكومة تلميذا مجتهدا أو "مردا " يطبق كل الأوامر وهي تغرق الشعب في الديون. إذا كانت أرقام الحليمي تختلف دائما مع أرقام الحكومات السابقة أليس حريا بهذا الحكومة أن تزكي أرقام الحليمي حتى تعبر على مصداقية اتهامها للحكومات السابقة بالفشل وبوضع المغرب في الأزمة. أما الوفا فلا يفقه شيء في التخطيط ولا يمكن مقارنته بالسيد الحليمي الخبير والعالم المتخصص والمعين بظير شريف
13 - الجوهري الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:40
ما لا افهمه عندنا لما جاء اناس شرفاء نزهاء لا يسرقون اموال الشعب تجند الجميع لمحاربتهم هل الشعب ادمن على اللصوص
ام ماذا اتمنى من صاحب الجلالة ان يساعدهم فهؤﻻء هم الاجدر بتسيير امور المغاربة
14 - yahia الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:40
لو ان حكومتكم الموقرة اعادت النظر في اجور المناصب السامية والعليا بما فيها اجور الوزراء و المندوبون السامون و البرلمانيون بكلا الغرفثين و مدراء الدواوين و قامت بربط الاجور بالمجهودات و كدا ربط الترقيات بمدى انجاز الاهداف المسطرة (objectifs)سابقا من طرف كل ادارة لكل موظف و قامت كذالك بالتخلي عن اسطولها الفاخر من سيارات المرسيديس البرابيس الى الدودج والتي تكلف الملايين المدفوعة من جيوب دافعي الضراءب المساكين (اما المرفحين فكلنا نعلم انهم لا يدفعون شيءا) لكنا قلنا ان حكومتكم هي بالحق حكومة مواطنة.
لكن ما نراه هو انكم تجرءتم فقط على الفءات الاجتماعية الضعيفة و الهشة و اثرتم على زيادة الهوة القاءمة بين طبقة تعيش شتى انواع البذخ بمن فيهم انتم وطبقة تكافح على فراش الموت من اجل العيش الكريم شتان بين خطاب الامس و حوار اليوم فللكرسي سحر عجيب لى النفوس الضعيفة.
فالمرجو منكم حكومة و برلمان عدم الهاءنا بالحوار عن تقارير قرءناها وعلمنا فحواها قبلا ام نسيتم باننا نعيش زمن العولمة!!!
بسم الله الرحمان الرحيم:(ولقد يسرنا القران للذكر فهل من مدكر) صدق الله العظيم.
15 - khalid lmaghribi الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:46
ان اعداء حزب العدالة والتنمية ﻻيرون اﻻ الجزء الفارغ من الكأس وعقدتم وصدمتهم التي لم ولن يتجاوزوا وقعها مند انتكاسات احزبهم في اﻻنتخابات التي عاقبهم فيها الشعب المغربي ﻻنه مل من فسادهم وانكشفت اﻻعبهم واختار الشعب.بديﻻ لهم لتولي المسؤولية ومند دلك وشغل الشاغل للمعارضة هو وضع العصا في عجلة الحكومة خشية نجاح التجريبة ومما زاد الطين بلة ان الحكومة الحالة شفافة مما جعل.عامة الشعب يعرف كل شئ عن الحكومة وهو ما كان مستحيﻻ باﻻمس القريب.ان الشعب المغربي دكي وﻻ يحتاج الى وصي فان لم تعجبه سيرة الحكومة الحالية فله اليد الطويلة والكلمة الفاصلة في اﻻنتخابات المقبلة والتي لم تعد تقبل التزوير وشراء الدمم.
16 - الشاون الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:48
هذه شهادة تشرف المغرب والمغاربة وإنها شهادة من جهة محايدة. وأما السيد الحليمي فمن المفروظ أن يدلي بتقاريره وتخميناته لصاحب الجلالة ولرئيس الحكومة وليس للصحافة.
أغلبية المغاربة لهم الثقة الكاملة في حكومة صاحب الجلالة و يدعون الله أن يوفقكم لما فيه خير للبلاد والعباد، وإنه سبحانه يستجيب الدعاء استمروا على بركة الله .والله ولي التوفيق إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتكم خيرا .
17 - yassine الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:49
et toute l'équipe de la gouvernement sauf les autres que tous le monde les connais ,bravo benkirane, vive misbah
18 - زكرياء جمعتي الاثنين 03 فبراير 2014 - 08:56
السيد بوانو إن كنت تتبجح بتقارير صندوق النقد الدولي أو البنك الدولي فأطلب منك أن تأخذ العبرة من أرجنتين نهاية التسعينات حيث كانت جل تقارير تلك المؤسسات تشيد بمتانة باقتصادها و نموذجها التنموي و إنصاتها لتوجهات صندوق النقد الدولي قبل أن تستفيق اﻷرجنتين ذات صباح من سنة 1998 على وقع صدمة حي لم تعد قادرة على تسديد القروض الكثيرة التي أخذته و لم تعد قادرة على الوفاء بالتزاماتها الدولية أو اتجاه مواطنيها و أعلنت إفلاسها الذي أدى إلى فقدانها سيادتها الاقتصادية و السياسية لأكثر من 6 سنوات. واصلوا السيد بوانوا فقد اقتطعتم تذكرة المغرب إلى الجحيم
19 - حاقد الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:04
اتصف 100 m$ ناتج قومي خام للمغرب في السنة بالاقتصاد القوي والله تضحكون علينا شركة Samsung الكورية حصلت على ارباح صافية تقدر ب 120 m $ فما بالك بناتج الدولة
20 - hicham الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:05
pjd حزب عندو مسداقيه. ولاكن مع الاسف. المفسدين مغلاوش.
21 - احمد ازرو المغرب الحبيب الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:07
السلام عليكم
يا الله نgولو العام زين ، ان شاء الله هاد الحكومة ماشية في الطريق المستقيم رغم الطبالة و النفارة ، و أراهم يشتغلون بحزم و تفان ، و الله الموفق لما فيه خير للبلاد و العباد .
سوف يشهد لكم التاريخ و ليس فقط صندوق النقد الدولي .رغم كيد الكائدين .
22 - Ssiko الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:13
"تقرير صندوق النقد الدولي، يحمل أيضا رسالة إلى المندوبية السامية للتخطيط، خاصة بعد الأرقام والتحليلات الصادرة عنها أخيرا"، مشددا في الوقت نفسه أن "الإشكال مع المندوب السامي للتخطيط أحمد الحليمي لم يكن يوما في الأرقام مجردة، وإنما في ما يضيفه الحليمي من تعاليق ذات بعد ايديولوجي ومضمون سياسي
23 - خالد الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:17
هذا مثل مغربي قديم فمتى كان صندوق النقد الدولي يريد الخير لهذه البلاد فكل الاصلاحات التي يقال عنها اصلاحات هي من املاء هذا الصندوق وانتم في العدالة و التنمية كنتم اكثر المتشددين ضد املائات الصندوق فكيف اصبحت اليوم احبة معه و السلام
24 - Ali الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:18
Tous ces beaux mots de la part du FMI ont un prix social très fort.
25 - abdelamin الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:18
كل التوفيق لحزب العدالة والتنمية.
26 - Dr x الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:35
C' est juste un rapport il ne faut pas se cacher derrière pour justifier toutes vos erreurs, que le citoyen simple a gagné de ce gouvernement ? Des prix toujours à la hausse le chômage la retraite....
27 - tigodar الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:37
اذا كانت مندوبية التخطيط تزودنا بارقام مغلوطة حسب الحكومة فلا داعي للانفاق من مال الشعب على هذه المؤسسة.وبالتالي يجب الغاؤها وتعويضها بمؤسسة اخرى.
28 - ابو عبير الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:50
لا يخفى على عاقل الصراع الخفي والعلني مابين المندوبية الساميةللتخطيط،وحزب العدالة والتنمية.يهمنا جميعا ان يتعافى الاقتصاد الوطني حتى يكون اقتصادا تنافسيا،كي تتحقق التنمية المنشودة،وبالتالي يتحقق السلم الاجتماعي،اما التراشق الكلامي مابين الطرفين فهذا الامر بعيد عن اهتمام المواطن البسيط،ولن يغير من واقع الحال شيئا،لن تهم المواطن البسيط شهادة حسن سيرة صندوق النقد الدولي،ما يهمه هو ما مدى تاتير الاصلاحات على واقع حياته اليومية.اياك اعني ياسيد بوانو.
29 - MAROUANE الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:56
المندوبية السامية للتخطيط من حقها أن تنشر الأرقام التي توصلت إليها، ليس بالضرورة أن هذه الأرقام صحيحة وليس من حقنا أن نخوّن الحليمي لمجرد أن النتائج كانت خاطئة، أنا شاب مغربي متابع أضع كل الثقة في الحكومة لكن لا أحبذ سياسة التخوين
30 - مهزلة الحكومة الاثنين 03 فبراير 2014 - 09:59
يا بوانو الم تسمع ان المغرب لم يعد يراهن على الفلاحة, وخاصة في توالي سنوات العجاف .
يا بوانو لقد رهنتم المغرب ورهنتم الاجيال القادمة بكثرة الديون
يا بوانو بتسييركم للمغرب بهذه العشوائية اصبح في الهاوية
........
31 - dounia 3yachia الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:02
متى ستتعامل الحكومة مع شركائها بنوع من الجدية والشفافية والمصداقية متجنبة القرارات الانفرادية خاصة لما يتعلق الأمر بقضايا وطنية ومصيرية؟
32 - drissia khalid الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:04
البلا بلا معدنا منديرو بها نحن نريد الافعال و ليس الاقوال يا حزب العدالة و التنمية
33 - tari9 jilali الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:04
انتم يا حزب العدالة و التنمية سوف تخرجون كما دخلتم لم تفعلو اي شيء للمواطن المغربي الدي وضع ثقته فيكم, و في المقابل سوف تخرجون و انتم لديم الفلات و السيارات و حسابات في البنك.... و لكن لا تنسو الله يمهل و لا يهمل
34 - mus الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:05
سبحان الله اصبحت تقارير الصندوق الدولي دات مصداقية. واصبخنا نشك في مؤسساتنا!!!ماهدا. العبث و الضحك علئ الدقون 
35 - hamid tanger الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:06
للاسف الحكومة البنكيرانية تنتقل من فشل الى فشل اخر وتتستر على الفساد بعدما كانت من أشد المدافعين عليه . وفي ما تبقى لها من الوقت ستصل مرهقة و مذلولة في نهاية المطاف . ان شاء الله .
36 - zomorod الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:07
التقشف وترشيد النفقات حكرا على الطبقة المسحوقة انها العدالة بمفهومها المغربي الخالص
37 - أم كلثوم الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:08
حزب pjd حزب حربائي ,لا لون خاص به ,يتلون كالحرباء حسب الظروف والمواقف .في البداية ابان الحملة الانتخابية بلون ابيض لون النقاء والصفاء والتدين والصدق والمعقول ,تم بلون ازرق غامق {بداية الغميق } ,وفي الاونة الخيرة باللون الاحمر {لي دوا يرعف } ومستقبلا الله اعلم ,فل نتضرع الي الله . اللطف في قضاءه وقدره
38 - mounir maj الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:09
مند ان سلط علينا المسمى بنكيران بصفته رئيسا للحكومة والشعب المغربى بمختلف طبقاته ؛ يعاني من الزيادات و الضرائب ؛لا شئ يدكر مما وعد به الحزب الحاكم قد تحقق حسبنا الله ونعم الوكيل
39 - oujidat الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:27
مساهمة الكل في إنجاح هذا الإستثناء المغربي واجب وطني ( ملكا، حكومة ،معارضة، وشعبا ) للخروج من عنق الزجاجة ،وإنقاد الإقتصاد الوطني، "نترفهو شويا ، و إلى بغيتوا تضاربوا من بعد ماشي مشكل، نكونوا بعدنا على الأزمة.
40 - أبو طه الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:37
مشكلة المغرب ليس النمو- حينما تسقط علينا رحمات رب السماوات و الأرض- و إنما أين يذهب هذا النمو؟ تسربات الفساد كثيرة في منظومة الدولة فلا يكاد يصل أي شيء للطبقة الفقيرة و المستضعفة.
41 - بنحمو الاثنين 03 فبراير 2014 - 10:48
و صندوق النقد الدولي هو من كان يصفق لسياسة بنعلي إلى أن هرب, و هو الذي كان يزغرد لسياسة مبارك إلى أن قال شبان الثورة له "إرحل". و الصندوق الذي ترفع علمه عاليا يا سيج بوانو هو من دفع بالمغرب إلى مآسي التقويم الهيكلي, و هو الذي أسقط ثلاث حكومات من 79 إلى 85, و اسأل الأستاذ الجواهري ولي بنك المغرب اليوم عن تلاعبات الصندوق لتتيقن ,لقد كان وزير المالية حينها , وكم سمعنا من فمه "الله أكبر, الله أكبر" و هو يدافع عن خطط الصندوق , غير الأزمة القلبية التي أصابت مالية المغرب و بالتالي نموه ستوقضهم من النوم.
قالو ناس زمان:" أسمع لي إيبكيك ما شي لي إضحكك"
مواقف المندوبية السامية للتخطيط كما جاء على لسانك و في إحصائياتك تؤكد أنها لم تكن تحابي أي حكومة قبل حكومة حزب السيد بوانو.فلما تريد العكس اليوم ؟تقول نحن لسنا ضد إحصاءات المندوبية لكن ما تحمل من أفكار لحليمي. يا سلام على التبرير العلمي.
خلاصة آش ربحو لمغاربة بتوقعاتكم وتوقعات لحليمي وحتى صندوق النقد الدولي؟
هل ستكون قفتنا اليومية في متناول دخلنا الشهري كنا عمالا أوموظفين أومتقاعدين ؟راه كل نهار ما تنسمعو غير لي تينقص من وزنها.فهمتيني أولا لا ؟
42 - FMI ou illusion الاثنين 03 فبراير 2014 - 11:09
Nous rappelons à Mr BENKIRANE que les statistiques du FMI sont parallèles aux statistiques qui lui ont sont fournis par la Direction de la Prévision Economique et du Plan et Bank Al Maghrib
et sur l'observation météorologioques : pluit ou non car le Maroc est agricole par nature et ce secteur a un effet d'entrainement sur les secteurs secondaire et tertiaire

Peu importe le niveau de vie du citoyen marocain ce qaui importe pour le FMI c'est le remboursement des dettes extérieurs marocains que mr BENKIRANE a bien voulu gonflé jusqu'au devenir une boule de neige avec l'aggravation circulaire du déficit budgétaire et la concurrence de l'Etat au secteur privé via la dette intérieure de amnière que les banques se trouve en situation d'illiquidité
Je crois qu'il faut revoir les mécanismes de contrôle des marchés publics et des établissements publics et les collectivités locales aussi bien que le controle des sociétés qui déclarent souvent déficitaire

Fin de la carte blanche
43 - مواطن مغربي الاثنين 03 فبراير 2014 - 11:14
يجب تعيين شخص محايد على رأس مندوبية التخطيط تكون له خلفية قانونية و اقتصادية نحن نعول على المهنية في مثل هاته المناصب. اما في ما يخص الوزراء التكنوقراط فهم المناسبين للمرحلة الانتقالية في ظل عدم مسؤولية و نضج بعض احزاب المعارضة الاولوية الان هي تحقيق نسبة مشاركة كبيرة في الانتخابات الجماعية و تطهير الجماعات المحلية من الفسدة من اجل النهوض بالشأن المحلي و الجهوي و تقوية المؤسسسات المنتخبة في وجه بقايا الدولة العميقة. (هذا رأيي المتواضع)
44 - الصنهاجي الاثنين 03 فبراير 2014 - 12:05
السي الشوباني، الشعب لا تهمه الأرقام بل يهمه ما يعيشه يوميا من تقهقر في مستواه المعيشي ورداءة الخدمات الاجتماعية. الأموال التي يتم دخها في صناديق الدولة تأتي بفضل القروض، المساعدات، دعم دول الخليج بفضل مكانة صاحب الجلالة هناك، بفضل الموسم الفلاحي، ... أما ما جلبته حكومتكم إلى مالية البلاد فكله من الضرائب، الزيادات في المواد الاستهلاكية والمحروقات... لكن ماذا قدمتم في المقابل : الرشوة في الزيادة والتوسع، البطالة في ارتفاع، التعليم في تقهقر، الصحة في وضع كارتي، .... تريدون تكميم الأفواه على وصف الواقع المرير، وتريدون تحميل الآخرين سبب ضعفكم وفشلكم. اطلعوا على تقرير اليونسكو الذي رتب بلادنا في أسفل الترتيب حول جودة التعليم في بلادنا. كان من الأجدر تخصيص حقيبة في حكومتكم يتخصص صاحبها في الرد على تقارير المؤسسات الدولية والوطنية التي تفضح واقعنا.
45 - majus الاثنين 03 فبراير 2014 - 12:07
j ai tjrs pense que le sieur lahlimi n est pas apte a diriger un etablissement dont les donnees sont si determinante pour l economie marocaine et pour le pouvoir decisionnel de nos responsables.il y a tant d economistes neutres et chevronnes que m lahlimi pour diriger le hcp.je ne vois pas aussi une personne comme lahlimi qui appartient a l usfp et donc pas neutre avoir la capacite de narrer la verite et toute la verite.
46 - علي الاثنين 03 فبراير 2014 - 13:23
حينما تتدخل الأيديولوجيا تضيع مصالح المواطنين . لانه كما يقول رولان بارت : لا وجود لخطاب بريء. بعض المناصب يجب الا تسند للسياسيين حتى لا تستغل كمنابر للدعاية الحزبية
47 - abdo الاثنين 03 فبراير 2014 - 13:49
اذا لماذا هذه المجالس التي لامصداقية لأرقامها و خلاصاتها؟ نسأل السيد بوانو هل كانت البنوك الدولية يوما في خدمة شعوب العالم الثالث؟ ان الاقتصاد ليس أرقاما تسترضي مدراء البنوك . يجب على كل اقتصاد أن يلبي حاجات الانسان الضعيف و المهمش اولا. ان pjd استمد شرعيته من الفقراء و المهمشين و ليس من صندوق النقد الدولي.
48 - mohamed الاثنين 03 فبراير 2014 - 14:53
لعل بنكيرون وأصابه والبنك الدولي يريدون أن يوقعوا بالشعب المغربي في أغاليط وافتراء البنك الدولي ليمهدوا لحملتهم الإنتخابية مسبقا. أما الحقيقة فتبقى في ما قله لحليمي للأسباب التالية. أولا لقد رفع بنكيرون وأزلامه من أسعار العديد من البضائع والخدمات لدرجة أن الفقير أصبح يبحث في أعماق جيوبه ليسد به رمقه. ثانيا فرضت الضرائب المباشرة وغير المباشرة على المواطنين دون اكتراث الحكومة لما يجب عليها تسديده للرفع من مدخول المواطن ورغع الدعم عن المحروقات والماء والكهرباء وو..لدرجة أصبح للدولة هامش كبير للمأرباح وهذا ما يدفع بنكيرون للتهليل والتمشدق بأأن التضخم قد تقلص وأن نسبة النمو آخذة في الإرتفاع. فلماذا يلجأ المغرب للإقتراض يا ترى إن بنكيرون حتما سيعيد حساباته في المستقبل القريب وسيجد أن كل ما افترضه سراب لأن الأراقام التي تقدم بعا باطلة وكل ما بني على البطل باطل لأن الميزانية الحقة هي التي تحتوي المداخيل والمخاريج وإن تمت عملية دف الداخيل من المخاريج فهناك سنجد أن لحلبمي علح ولو وصلت مداخيله أعلى الأرقام .فما بالكم بسنة من الجفاف والبطالة ووالفاهم يفهم.
49 - med الاثنين 03 فبراير 2014 - 16:06
يجب عليك الأخ صاحب التعليق رقم 8/ حماني ضبط اللغة العربية ولوبشكل ما خصوصا وأنك تدافع عن الحزب الحاكم , وكنا من المصوتين عن حزب العدالة....التنمية , لكنه خدلنا خصوصا الفئات الفقيرة من الشعب وفئات القطاعات غير الفاعلة حسب رأيهم من قبيل الجماعات الترابية والتعليم والتعاون الوطني والمقاومة وأعضاء جيش التحرير....عكس قطاعات المالية والعدل الأمن الوطني ....قطاعات بيدها المال والزواطة حسب تعبيرات الحزب القائد لهذه التجربة الحكومية والتي لازالت تجرب على حساب هذه الفئات الضعيفة والقطاعات الحكومية الثانوية في نظرها ولم تجد بعد المقاس الحقيقي أوالوصفات المعقولة لإنجاح تجربتها التسييرية المحكوم عليها بالفشل - مؤشر التعليم - نسبة البطالة - كثرة الإحتجاجات في شوارع الرباط ومدن المملكة -الإخفاقات الخارجية لولا الدبلوماسية الملكية الناجحة وإشراك حزب الأحرارالمتوفر على أطر مؤهلة كما هو الشأن بالنسبة لأحزاب أخرى من قبيل الإستقلال والإتحاد الإشتراكي والأصالة والمعاصرة والإتحادالدستوري
....علما أنني لاأنتمي إلى أي حزب , لكن كمتتبع أحكم على التجربة الحالية بالفشل ...في غياب أجندة حقيقية والأولويات الضرو
50 - المسكيوي ياس.friends yes. الاثنين 03 فبراير 2014 - 17:10
..الغريب في الامر ان جميع المعطيات، والتي تبرز اي تفوق طفيف في الارقام عن السنة المنصرمة او باقي السنوات لاي قطاع اقتصادي، تعد في حد داتهاانجازا، ويتم ربط ذلك مباشرة من طرف هذا الحزب PJD لاسباب المناخ الغير ملائم للمنطقة 'الربيع العربي'،اوللظرفية الإقتصادية الإقليمية والعالمية والغير مواتية ...
51 - أب نها الاثنين 03 فبراير 2014 - 19:15
دون أرقام الحليمي التي يعتبرها البيجيديون تشويشا على الفتح العظيم الذي يحققونه بالمغرب بقيادة بنكيران ومريديه إن الشعب المغربي ليس في حاجة لأرقام لكي يكتشف أن بنكيران يريد فقط ذلك الموقع ولو كلفه الأمر قتل الشعب بكامله باسم الإصلاح ذاك الإصلاح الذي يريده البنك الدولي ولكم في تجربة 1982 وما تلاها من أحداث يعرف الجميع أن المسمى البنك الدولي هو من تسبب فيها والآن بنكيران لن يرتاح له بال إلا وهو يشاهد مثل هذه الأحداث تتكرر .
المجموع: 51 | عرض: 1 - 51

التعليقات مغلقة على هذا المقال