24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | ملتقى الاستثمار بدبي يحتفي بطنجة المغربية "مدينة للمستقبل"

ملتقى الاستثمار بدبي يحتفي بطنجة المغربية "مدينة للمستقبل"

ملتقى الاستثمار بدبي يحتفي بطنجة المغربية "مدينة للمستقبل"

احتفى ملتقى الاستثمار السنوي في دورته الرابعة والذي افتتح يوم الثلاثاء بدبي الإماراتية، بمدينة طنجة المغربية، حيث كانت مدينة "البوغاز" ضيفة شرف فوق العادة لدورة هذه السنة (2014) التي يحضرها ممثلون عن أكثر من 120 دولة، و60 وزيرا، وينتظر أن يفوق عدد زوار الملتقى، هذه السنة، 10 آلاف شخص.

وكانت مدينة طنجة على موعد مع المئات من رجال الأعمال والمستثمرين الدوليين والسياسيين لإبراز مؤهلاتها في جلب الرساميل الدولية من خلال شريط خاص قدم بالمناسبة، أبرز تطور البنية التحتية للمدينة، والمشاريع المحققة، والأخرى التي مازالت في طور الإنجاز من خلال العديد من البرامج، من بينها برنامج "طنجة الكبرى" الذي قطع أشواطا مهمة في التنفيذ.

الملتقى الذي ينعقد بمدينة دبي تحت شعار: "شراكات الاستثمار من أجل النمو المستدام والشامل في الأسواق الحدودية والشاملة"، أكد من خلاله، عمدة مدينة طنجة، فؤاد العماري، في كلمة له، تلتها نائبته الأولى، سعيدة شاكر المطالسي، بعدما تعذر عليه الحضور لتواجد الملك محمد السادس في طنجة، أكد أن مدينة "البوغاز" بمؤهلاتها الحالية وبالمشاريع التي أطلقتها جعلت من طنجة مدينة تصنف ضمن المدن الكبرى في منطقة البحر الأبيض المتوسط.

وأكدت سعيد شاكر المطالسي أمام المئات من المستثمرين ورجال الأعمال ورؤساء الحكومات، أن الملك محمد السادس جعل من طنجة ورشا تنمويا مفتوحا، وهو ما يؤهلها للعب دور مهم في ضفة المتوسط، لما تزخر به من امكانيات كبيرة وبنية تحتية ستتعزز بمشاريع كبرى من بينها القطار الفائق السرعة، وفتح العديد من المشاريع الطرقية المهيكلة، وأخرى في المجال السياحي، والصناعي.

من جهته، أكد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك،عزيز الرباح، في تصريح لهسبريس، أن حضور مدينة طنجة ضيفة شرف على ملتقى من هذا الحجم، يعد رسالة على أن جهة الشمال، وطنجة تحديدا تعرف نقلة نوعية، في بنياتها التحتية، حيث أصبحت طنجة نموذج لتنمية جهات المملكة، وهو ما عبر عنه العديد من المشاركين في ملتقى الاستثمار المغربي الخليجي الذي نظم السنة الماضية بالمدينة، حيث أعجب العديد من المستثمرين ببنياتها التحتية وبالمشاريع المهيكلة المستقبلة، لهذا، يضيف الرباح، حان الوقت لتكون لمدينة طنجة شراكات دولية، ليس فقط مع مدينة دبي، بل مع دول عالمية أخرى لما تملكه من مؤهلات يساعدها في ذلك.

وضمّ الملتقى جناحا خاصا بمدينة طنجة، أبرز أهم معالم المدينة، مع عروض سياحية وبنيات تحتية ومشاريع اسكانية، ومساطر للمستثمرين الراغبين في التواجد بطنجة من خلال استثماراتهم، حيث استقبل جناح طنجة الذي صمم بشكل أنيق العديد من المهتمين بمدينة البوغاز، كمدينة المستقبل في حوض المتوسط، حيث من المنتظر أن يتضاعف عدد زوار الجناح في اليومين القادمين من عمر الملتقى الدولي للاستثمار المقام بدبي.

وفي السياق ذاته، احتضن فندق "أرماني" المتواجد ببرج خليفة حفل عشاء على شرف الوفود حيث ألقى، المدير العام لمنطقة طنجة الحرة المهدي التازي الريفي، كلمة له، بلغة إنجليزية أنيقة، أمام العديد من الوجوه الوازنة اقتصاديا في العالم، أكد من خلالها على مكانة طنجة؛ وقدرتها على مواكبة الطور في محيطها، مبرزا الرؤية المستقبلية للمدينة، ولمينائها، ومنطقتها الحرة، وقدرة طنجة على أن تصبح رقما صعبا اقتصاديا في المستقبل القريب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - ايوبي الأربعاء 09 أبريل 2014 - 05:05
اهلاً بعروس الشمال
حفظك الله من شر اللصوص وأصحاب المصالح
ورزقكِ العمال العاملين الأمناء المُخلِصين

إنشاء الله ستصبح طنجة قُطباً استواتيجياً تجارياً و لوجيستياً و صناعياً و سياسياً و سياحياً عملاقاً في حوض المتوسط


تماماً مثل ؛: CAPE TOWN
2 - daffir الأربعاء 09 أبريل 2014 - 06:08
بسم الله الرحمان الرحيم طنجة كباقي المدن ليس للمواطن الا الفتات اما المشاريع فستنجح باستغلال اليد العاملة الرخيصة والتي تدخل من بين ما يسمى بالتسهيلات للمستثمرين وهي في الحقيقة هضم واستعبادا لهم ومايسمى بالسميك خير دليل والحقوق التي يندى لها الجبين الاستيلاء على الاراضي واليد العاملة الرخيصة والحقوق المهضومة وازدياد للاثرياء ثراء هذه هي ما يسمونه مشاريع والتقدم والنمودج و و و و و والامثلة بباقي البلاد خير شاهد والسلام
3 - تطواني الأربعاء 09 أبريل 2014 - 09:39
مدينة طنجة . تبقى دائما متألقة و في الصدارة ....مدينة الجمال و التراث الأصيل .....مدينة بكل المقاييس ( تستحق لقب عروسة الشمال )..
4 - سلاوي الأربعاء 09 أبريل 2014 - 11:30
طنجة ستصبح عما قريب قطبا اقتصادي و ستستقطب المغاربة من جميع أنحاء المغرب
5 - Youssef الأربعاء 09 أبريل 2014 - 12:03
Cher Daffir, au contraire si les investissements augmentent, les offres d’emploi augmentent aussi et peuvent dépasser les demandes d’emploi et par conséquence les salaires vont augmenter. Alors soyons un peu optimistes
6 - البقالي طنجة الأربعاء 09 أبريل 2014 - 12:58
نحن هنا في طنجة لم نستفد كثيراً من المشاريع الكبرى لأنه بكل بساطة الأموال التي تجنى من ورائها تحول مباشرة الى مقرات الأبناك الكبرى ولا يبقى سوى التلوث و إزدحام الطرقات والبسيط من الشعب يحسب الأرقام الفلكية لأرباح الشركات في نشرات الأخبار
7 - جبلي الأربعاء 09 أبريل 2014 - 13:21
تاجرو باسم مدينة طنجة وابناؤها الحقيقيون مغيبون عن مثل هده الاستحقاقات ..مثلا نجد ابناءها معضمهم بطالين عن العمل وخير دليل المناء المتوسطي معضم العمال مجلوبين من مدن اخرى وعندماتقدم طلبا للعمل بمجرد لهجتك الشمالية انت غير مرغوب فيك ..وكان الدين جلبوهم هم الدين غزو القمر وعندهم رجل في المريخ .طالما ابناء المدين مقصين ومهمشين ومطرودين لن تقوم لهم قيامة.
8 - simo Oued Zem الأربعاء 09 أبريل 2014 - 17:09
A mon a avis tout les investissements qui a Renforser l'économie marocain a aucune retabilité pour les citoyens C juste elle permet d'augmenté le capital des parties Riches Par contre les pauvres Qui sont toujours au pieds de liste
9 - الغيور الأربعاء 09 أبريل 2014 - 19:03
شكراً جزيلاً على اتخاذ الملاحظة بعين الاعتبار وهذا إن أبان عن شيء فإنما يبين عن غيرتكم كذلك عن لغة الضاد، لغتنا العربية. ودمتم حصناً حصيناً لها.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال