24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0413:4616:5019:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

3.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | الـ"باطرونَا" تكشف "تشاؤم المقاولين" وضعفَ ثقتهم في الحكومة

الـ"باطرونَا" تكشف "تشاؤم المقاولين" وضعفَ ثقتهم في الحكومة

الـ"باطرونَا" تكشف "تشاؤم المقاولين" وضعفَ ثقتهم في الحكومة

تشاؤمٌ بيِّنٌ أبدتهُ "الباطرونَا" في تقريرٍ حديثٍ عن الظرفيَّة الاقتصاديَّة، استقتْ فيهِ نظر أرباب مقاولاتِ في المغرب إلى الوضع، لتخلصَ إلَى أنَّهمْ كانُوا أقلَّ تفاؤلًا في الربع الثانِي من العام، وأنهمْ سيحجمُون عن المضي قدمًا في الاستثمار والتشغيل فيمَا تبقَّى من السنَة.

ويكشفُ تقريرُ الباطرونَا أنَّ 32 بالمائة فقط من أرباب المقاولات هم الذِين يتفاءلُون بتحسنٍ للوضع الاقتصادِي في المغرب خلال الأشهر القادمَة، فيمَا كانَ عددُ المتفائلِين خلال الربع الأوَّل من العام يصلُ 42 بالمائة، كمَا أنَّ 44 في المائة من أرباب المقاولات لا يترقبُون حصول تغييرٍ يذكر في الفترة المقبلة، فيما يخشَى 12 بالمائة منهمْ أنْ تتدهورَ أكثر.

التقرير، الذِي جرى إعدادهُ بالاستنادِ إلى قراءاتِ 600 من أطر المقاولات في المغرب، يبينُ أنَّ استياء رب المقاولة المغربية من الوضع وتشاؤمهُ إزاء القادم، يجعلهُ أقلَّ إقبالًا على الاستثمار، وبالتالِي خلق فرص الشغل، حيثُ إنَّ أغلب المستجوبِين صرحُوا أنهمْ لمْ يوظفُوا عمالًا جددًا في الربع الثانِي، حتَّى أنَّ 12 بالمائة فقطْ منهم هم الذِين وظفُوا في مقاولاتهم.

وفي شأن الاستثمَار توردُ الباطرونَا، في صورتها القاتمَة عن واقع المقاولة المغربيَّة، أنَّ المقاولات الأجنبيَّة هي التي أمسكت بزمام الاستثمار في البلاد، سيما في منطقة الشرق وتازة الحسيمة، فيمَا لا يجدُ المقاولون المغاربة من الحوافز ما يجعلهم يقبلُون على تحريك رساميلهم في الأشهر القادمَة.

ولدَى سؤالهم عنْ الأسباب التِي تجعلهم لا يستبشرُون خيرًا بالأشهر المتبقية من السنة، يشكُو المقاولون المغاربة ممَّا يعتبرُونهَا منافسَة غير شريفةٍ، تضمنُ تكافؤً للفرص بين الجمِيع، زيادةً على تأخر الدفع، وصعوبة الظفر بتمويل، صار يتعقدُ شيئًا فشيئًا.

وعنْ مدَى ثقة أرباب المقاولات بالمغرب في اشتغال الحكومة على حلِّ الإشكالات الماثلة أمامهم، أظهر تقريرُ الاتحاد العام لمقاولات المغرب، الذي ترأسهُ مريم بنصالح، أنَّ أقلَّ من مقاول واحدٍ من أصل ثلاثة يعتقدُ أنَّ الحكومة تشتغلُ لحلِّ تلك الإشكالات.

استياءُ المقاولِين المغاربَة من وضع الاقتصاد، سواء تعلق الأمر بالتصدير أو بالطلبات أو بطاقة الإنتاج، أوْ رقم المعاملات، يأخذُ منحًى مرتفعًا منذُ بداية العام حسب أرقام الباطرونَا، فإذَا كان المقاولُون قدْ تحسرُوا في الربع الأوَّل من العام، على الربع الأخير من العام الماضِي، فإنَّ حال الربع الثاني من العام الجاري، أغرقهم في "استياءٍ أكبر"، يفرضُ على الحكومة أنْ تتحركَ لإنقاذ المقاولة، يوردُ التقرير.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - احمد الاثنين 11 غشت 2014 - 09:13
الباطرونا تريد مصمصة شغيلاتها
اغلب قرارات الحكومة لا تصب في مصلحتها
2 - ولد حميدو الاثنين 11 غشت 2014 - 09:17
هل تريدون من الحكومة ان تعفيكم من الضرائب كما كان من قبل و من لم يجد الربح فلينسحب ام تريدون كل شيء بالمجان فحتى العمال لا تعطونهم حقوقهم
و صراحة بن كيران بدا يطبق المراجعة الضربية مما جعل رجل اعمال ينتقده عندما طلب منه اداء ضرائب السنوات السابقة و هدا لم يتعود عليه من قبل فالاصلاح يلزمه الواجبات من الجميع
3 - عبدول المغربي US الاثنين 11 غشت 2014 - 09:17
الباطرونَا من مكانيزمات الفساد بالمغرب ... شعار نجاحها مرتبط بالريع الذي يعتمد على إغناء الغني و إفقار الفقراء " d'enrichir le riche et appauvrir le pauvre" ... to enrich the rich and impoverish the poor
4 - ابن الجنوب الاثنين 11 غشت 2014 - 09:26
مع كامل الاسف .مازلنا نحصل على القروض من االنقد الدولي والاتحاد الاوربي اضافة الى هبات دول الخليج .اقتصاد الذل رغم توفر المغرب على ثروات كثيرة ومتنوعة .جل الحكومات فاشلة في تدبير الاقتصاد. فقوة الاقتصاد. هي قوة الدولة .اريد ان اختم بهادا السؤال الوجه لحزب ع.ت .ماحكم الشرع لمن يبيع اراضي الملك العام للخواص خاصة الاجانب.
5 - جواد الاثنين 11 غشت 2014 - 09:27
النظام المخزني زائد الباطرونا يساوي الفساد والاستبداد
6 - bassoy الاثنين 11 غشت 2014 - 09:37
خير دعم للمقاولاة هو دعم القدرة الشرائية للمواطنين
7 - makenzy الاثنين 11 غشت 2014 - 09:47
في المغرب حتى مديرة قناة فاشلة قائمة على المال العام تتطاول على من يمثل ارادة الشعب !!! و اخر تافه و جاهل يتهم رئيس الحكومة بدعم الارهاب و العمالة لاجهزة مخابرات اجنبية, يعني يقول للعالم ان المغرب يدعم الارهاب !! هذا يحدث في المغرب فقط.
انا استغرب ان الملك سمح لهؤلاء في الاستمرار في تعطيل و الاضرار بمصالح البلد ?
8 - rachid mrh الاثنين 11 غشت 2014 - 09:52
وانا من العمال الباطرونا اغلبهم  يشربون دم العمال ما. كيصرحوش بهم في الضمان ولا حتى التأمين الصحي وزيد وزيد ومنهم من يتهرب من الضرائب بطرق ملتوية وملي بغاو يشدو الحبل مع بنكيران هذا دليل على ان بنكيران ما حملنوش حيث طبق عليهم الزيادة للعمال ثلاث مرات وسير اسي بنكيران الله ينصرك على العفاريت والتماسيح ومصاصي دماء العمال انشري هسبريس وكونو محايدين
9 - wislani الاثنين 11 غشت 2014 - 10:02
المقاولون الشباب لم يبق من مقاولتهم ..الا الاسم..لا استثمار ولا تشغيل ...اما المقاولات الصحفية فمن حسن حظهم ..تدعمهم الدولة خصوصا الصغيرة منها والا لعرفت المقاولة الصحفية كارثة الا المقاول لت الرائدة .في المجال الصحفي
10 - Ahmed الاثنين 11 غشت 2014 - 10:02
Aprés le boycote de la délégation turque Mme la patrone revient avec ses pronostics pessimistes tout ca dans le cadre d'un réglement de compte purement politicien au dépens des intérets du pays . pourquoi ces marocains sont incapable de se mettre d'accord ? de travailler ensemble ? ils préfèrent s'entretuer et s'affaiblir mutuellement pour s'ajenuier aprés devant les ennemis qui les guétent au tournant. cette dame doit etre remercié d'urgence , on l'a déja dit lors du boycote dela délégation turque mais mnt ca devient critique .
11 - احمد راضي الاثنين 11 غشت 2014 - 10:03
الفارئ و المتتبع للشأن اﻹقتصادي يعرف جيدا أن مناخ اﻷعمال قد تحسن بشكل ملحوظ السياحة في ازدهار حيث أن المغرب هو الوجهة السياحية الوحيدة المفضلة من بين 22 دولة عربية و اﻷول في إفريقيا و المؤشر الثاني لتعافي اﻹقتصاد هو إقبال الناس على شراء السكن اﻹقتصادي و قيمة الدرهم المغربي في السوق العالمي مرتفعة مقابل اﻷورو . في امريكا المنزل قبل عشر سنوات كانت 250 الف دولار و اليوم فقط ب 100 الف دولار. بالله عليكم هل نزل ثمن العقار في المغرب بأكثر من النصف كما في أمريكا و إسبانيا. في أمريكا و كندا أكاديميون و أساتذة و موظفون في القطاع الحكومي يسرحون بسبب اﻷزمة بالله عليكم هل فقد موظف رسمي وظيفته في المغرب؟؟ رجال اﻷعمال في المغرب يحاولون النيل من الحكومة و يناورون ﻷنهم فقدو الدعم المقدم للسكر و الفيول الصناعي و هذا المنتوج لا يستفيد منه الفقراء و لا يستحق الدعم. هذا سر إخفاء رجال اﻷعمال ﻷرباحهم و لا يريدون التصريح بالحقيقة ﻷنهم أخذوا موقف سياسي من الحكومة. أرجو من هسبرس اﻹلتزام بالحياد و نشر التعليق و الرأي المخالف. شكرا لهسبرس على الحياد.
12 - samir الاثنين 11 غشت 2014 - 10:18
Si les gens aisés et fortunés pleurnichent et se lamentent, nous les pauvres, qu'allons-nous faire, nous suicider ou continuer à espérer et rêver ? اذا عمت هانت ! و ربي كبير
13 - حقيقة الباطرونا الاثنين 11 غشت 2014 - 10:32
اغلب اعضاء هده الجمعية من الدين يستفيدون من نظام الريع و الاموال السهلة. و من المنطقي الا يحبون حكومة تسعى الى اصلاح هدا النوع من الاستغلال.

فمتلاهجه الرئيسة هي صاحبة اولماس و سيدي علي و ورتت الشركة من ابيها و يستغلون تلك المياه بدفع مقدار هزيل من التعويضات للدولة!

و امتالها كتيرون كل واحد منهم يستغل خير من خيرات المغرب او يستغل شعبه باجور هزيلة.
14 - عمر هناوي الاثنين 11 غشت 2014 - 11:05
الباطرونا عندنا في المغرب غير وطنية , ألفوا ان يأخذوا الصفقات دون ان يلتزموا بما في دفاتر التحملات مع إعطاء بعض العمولات و الرشاوى لبعض الموظفين و المسؤولين الفاسدين ثم يغنموا ميزانية الصفقة دون حسيب و لا رقيب , الآن زمن جديد زمن المعقول شاء من شاء و كره من كره ,
15 - Samawi الاثنين 11 غشت 2014 - 11:20
البطالة في تزايد لان سياسة الحكومة لا تعمل على دفع النشاط الاقتصادي و تشجيع الاستثمار، واعتماد برنامج تقشف حقيقي للحكومة يقوم على تخفيض مخصصات الجهاز الإداري للدولة، والتشدد في مكافحة الفساد، ومكافحة التهرب الضريبي، وتوسيع الوعاء الضريبي بتسهيل تحويل الاقتصاد غير الرسمي و إدراجه في الاقتصاد الرسمي، وتخفيض فوائد البنوك لتنشيط الاستثمار، و تنقية القوانين الضارة بالاستثمار و استبدالها باخرى تجعل السوق جاذبا للمستثمر
ان لم تشتغل رؤوس الأموال فسوف تزداد البطالة و يزداد الكساد و سوف تتدنى مداخيل الدولة فلا يجب اعتبار رجال الاعمال بقرة للضرائب بل اداة لتنمية الاقتصاد و العيش الكريم للكل
16 - ابو نبيل الاثنين 11 غشت 2014 - 11:33
نتساءل، هل فعلا لدينا رجال أعمال يساهمون في تنمية البلاد وتقدمها؟ إنهم في غالبيتهم يعتمدون على مداخيل الريع والإعفاءات الضريبية غير المبررة ولا يدفع بعضهم كامل الضرائب المستحقة للدولة بتقديم حصيلة او بيان ختامي غير حقيقي،إلخ. هذا فضلا عن الأجور الهزيلة التي يقدمونها للعاملين بدعوى المنافسة وعدم التصريح بهم لدى الضمان الاجتماعي..أما رفع تحدي المنافسة فيتم بالجودة والإتقان وليس باستغلال العاملين والمتدربين. وكلنا نعرف ان المتدربين لا يتقاضون منهم سنتيما واحدا مهما طالت المدة..
17 - maroccoki الاثنين 11 غشت 2014 - 11:39
هل تسمون إمرأة تبيع الماء بثمن باهض إمرأة أعمال؟ المخزن سمح لعاءلتها إستغلال ذالك المورد بدون وجه حق٠ أنا أعرف أن رجل أعمال ينتج ويبتكر٠
لا حظوا معي الصورة كيف تنظر لوزير منتخب٠ الصورة تعبر على الواقع المغربي٠
18 - hicham الاثنين 11 غشت 2014 - 11:53
العدالة وىالتنمية راسما لها هي االهضرة. واعدتم الناخبين بالرخاء وىالإصلاح ومحاربة الفساد و لما وصلتم الى الحكم على ظهورنا جلدتمونا بالزيادة في الأسعا ر لإرضاء التماسيح و الحرص على الكرسي
19 - غابر الاثنين 11 غشت 2014 - 11:53
في نظري يجب على الدولة تأميم جميع القطاعات ويصبح الباطرونا موظفين لديها ليحسوا باحساس العامل والموظف .الاكثر فسادا هم طبقة الباطرونا ماذا يفعلون ليحصدوا الملايير ويركبوا افخم السيارات ويسكنوا اضخم الفيلات .يجب اعادة توزيع الثروة في المجتمع ...و..
20 - ilham naji الاثنين 11 غشت 2014 - 11:55
إن الورش الوحيد للحكومة الحالية يتمثل في ضرب القدرة الشرائية للمواطنين وزيادة تفاقم المديونية
21 - faisal hamidi الاثنين 11 غشت 2014 - 11:56
متى ستتعامل الحكومة مع شركائها بنوع من الجدية والشفافية والمصداقية متجنبة القرارات الانفرادية خاصة لما يتعلق الأمر بقضايا وطنية ومصيرية؟
22 - driss 3emari الاثنين 11 غشت 2014 - 12:01
ويبقى التساؤل، ماذا سيقدم حزب العدالة والتنمية إلى الشعب المغربي كحصيلة في أي انتخابات مقبلة سيخوضها؟
23 - RIfia الاثنين 11 غشت 2014 - 12:06
باطرون لا تخلص ال بعد 6 من تدريب, و لا تصيب ليك شي ورقة ال بعد سنة,
BAC+2 : 2300dh;
BAc+3 : 2700*
master ou bac + 5 : 3500 dh.
اما عطاشى 50dh /j.
و تتكلم عن المصريف
24 - هشام الاثنين 11 غشت 2014 - 12:36
المغرب يتخبط في مشاكيل التمويل في جميع القطاعات وتراكم الديون سوف تهلك الشعب
5% من الساكنة هي التى تعيش في رغد وزبد
أما الباقي الكل حياته ديون الأب والأم يتزوجون بلكريدي ثم العقيقة بلكريدي خروف عيد الأضحى بلكريدي الدخول المدرسي بلكريدي ووووووووووو الكل بلكريدي في المغرب الأكل السكن السيارة السجارة وحشاكم حتى الخمر والمومسات بلكريدي
فكيف تناقشون الإقتصاد المغربي ؟
25 - Jaber الاثنين 11 غشت 2014 - 12:42
Bonjour,
Aucun mot sur la crise économique mondiale, ni sur la politique des banques et de l'encadrement du crédit, ni sur les impacts de la limitation de la circulation des liquidités sur le secteur du BTP, comme sur les autres secteurs d'activités, ni sur les conditions climatiques ou encore celles imposées par le FMI et les déficits. Le Patronat s'est habitué au gain facile, aux marchés publics grassement rémunérés, à l'absence de concurence interne ou étrangère, de pression et de contraintes. Bref, il s'inscrit dans une politique négative, de non participation à la lutte contre le chômage, qu'il encourage par de telles déclarations, en vue des prochaines élections, esperant par là, implicitement faire porter la responsabilité au gouvernement et le faire tomber.
26 - maxhouba الاثنين 11 غشت 2014 - 13:17
في الدول التي تحترم نفسهايكون لرجال الاعمال دور كبير في مساعدة الدولة علئ تحسين اوضاع المواطنين, فعلئ سبيل المثال تجدهم يمولون مؤسسات خيرية او ينشؤون نوادي رياضية في الاحياء لفقيرة او يدعمون مقاولين مبتدءين.اما في بلادنا فالشيء الاول الذي يتقنه البطزونا هوالتعالي علئ الشعب وبالمناسبة تبدو الصورة جد معبرة ,والشيء الثاني هو وضع العصئ في عجلة الحكومة لكي لا تحقق اي انجاز
27 - أحمد الريفي الاثنين 11 غشت 2014 - 14:06
القانون فوق الجميع....مع الأسف .......
.....الباطرونة فوق القانون..
28 - ادريس الاثنين 11 غشت 2014 - 14:21
التقرير، الذِي جرى إعدادهُ بالاستنادِ إلى قراءاتِ 600 من أطر المقاولات في المغرب، يبينُ أنَّ استياء رب المقاولة المغربية من الوضع وتشاؤمهُ إزاء القادم،
ومتى كان المقاولون الأغنياء في المغرب يعترفون بالنعمة، إنهم السباقون في الشكوى رغم نجاح مشاريعهم لا يبوحون بالحقيقة ، لكي لا يدفعوا مستحقات الدولة من ضرائب ومستحقات الفقراء من زكاة. قال تعالى: "ويل لكل همزة لمزة ،الذي جمع مالا وعدده ، يحسب أن ماله أخلده"
وقال عز من قال:" وأما بنعمة ربك فحدث".
هذه الدنيا زائلة ، وجب العمل لجمع المال ودفع المستحقات. ونرجو من الله الهداية لكل المغاربة حتى يرقى المغرب لما هو أفضل ونكون كلنا سعداء نحب الخير لأخواننا الضعفاء.
هذه هي أفضل الحلول لمن يحب دينه ووطنه.
29 - السمعلي الاثنين 11 غشت 2014 - 14:53
الباطرونا المغربية برجوازية غير وطنية فهي التي تتحمل المسؤولية الاولى في هشاشة الوضع الاجتماعي والاقتصادي للبلاد ،فهي مصاصة لدماء الشعب لنتسائل عن دورهم في رفعة هذا البلد وتقدمه:
-هل يقدمون للعمال والمشغلين حقوقهم المادية والاجتماعية غير منقوصة ?
-هل يؤدون الضرائب لخزينة الدولة كاملة دون تلاعب وتهرب؟
-من منهم لا يهرب الاموال الى الابناك في اروبا؟
فهذه الباطرونا من رجال للمال والاعمال يأخذون أكثر ما يقدمون للبلد خذوا على سبيل المثال كل الابناء ولا حظوا ماذا تعطي في مقابل ما تأخذ.
في غياب حكومة مواطنة قوية ورجال دولة بفكر اقتصادي وسياسي منهجها حسن التدبير والتسيير والحكامة في كل شيء مع اتخاذ ما يلزم من القرارات في حق الباطرونا ستبقى هذه الاخيرة تبتز الحكومات من جهة وتساهم في تفقير البلاد والعباد.
30 - Citoyen الاثنين 11 غشت 2014 - 15:17
الاعمال في المغرب هي ريع و غش و استفادة من امكانيات المغرب الضءيلة. رجال الاعمال يعيشون من الريع و الغش و التهرب الضريبي و الاتمنة الخيالية لخدماتهم و منتوجاتهم و عدم دفع حقوق العمال و عدم دفع الضراءب و التبدير لارباحهم في السيارات الفاخرة و القصور و الاعراس الخيالية و السفر و ما الى ذلك و يحلمون الان بتهريب فلوس المغاربة المهاجرين و السياحة و الفوسفاط الى الاستتمار بافريقيا و غيرها. انتبهو ايها المغاربة الى ما يجري لخيرات البلاد و انتم تعيشون في القهر و الهشاشة بسبب شردمة رجال الاعمال الدين لا يستحقون هدا اللقب
31 - piment الاثنين 11 غشت 2014 - 17:27
Mm bensalh est la vraie opposition dynamique pour destituer benkirane et son gouvernement car elle a dans ses mains tous les ficelles de l'economie.lisez dans son regard tranchant le defi qu'elle observe a benkiran et qu'elle va l'agenouiller si tot si tard!
32 - بارد وسخون يا هوا الاثنين 11 غشت 2014 - 19:17
ماقلتم يكفي وقد يأتي المزيد
لكن هل ترون أن بنكيران في الصورة يقف مع بوعو بعبع وليس مع امرأة تاكل الطعام وتلج المرحاض وتحيض كل شهر؟؟؟
يا للغرابة هذه المرأة تسوي نفسها مع الجبال لا مع الرجال فحسب
33 - spectacteur الثلاثاء 12 غشت 2014 - 03:08
صورة معبرة عن ميزان القوى بين الحكومة التي يمثلهابنكيران وأصحاب رؤوس الأموال الذين تمثلهم امرأة
34 - عبد الرحمان الثلاثاء 12 غشت 2014 - 03:49
يجب أن يسود العدل في كل شيء لننعم بحياة كريمة إن شاء الله
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

التعليقات مغلقة على هذا المقال