24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | سفارة بريطانيا تحتفي بمُقاولين شباب دعما للاقتصاد المغربي

سفارة بريطانيا تحتفي بمُقاولين شباب دعما للاقتصاد المغربي

سفارة بريطانيا تحتفي بمُقاولين شباب دعما للاقتصاد المغربي

احتضنت السفارة البريطانية بالرباط، حفل اختتام برنامج "فرصة" للتوجيه المقاولاتي، بتخرج حوالي 140 مقاولا ومقاولة من فئات الشباب، أغلبهم لا يتجاوز 35 سنة، ثلثهم من النساء، ويشتغلون داخل 18 مجالا اقتصاديا متنوعا.

السفير البريطاني، كلايف ألدرتون، قال، في كلمة له يوم الثلاثاء أمام الحاضرين، أن حصيلة البرنامج "جد إيجابية"، لاعتبار أنه شكل حافزا قويا للشباب المقاول من أجل تطوير نفسهم المقاولاتي، "وسيكون دافعا قويا لتدعيم الاقتصاد المغربي"، وفق تعبيره.

وأضاف ألدرتون أن الحكومة البريطانية ومعها الدول الكبرى "فخورة" بنجاح المشروع، "خاصة وأنه تزامن مع الخطاب الملكي الأخير حول ضرورة تثمين الرأسمال غير المادي بالمغرب"، مشيرا إلى أن البرنامج، المدعوم من طرف دول G8 الكبرى بعد مؤتمرها المنعقد بمنطقة دوفيل الفرنسية عام 2011، ساهم في نمو رقم معاملات المقاولات الشابة، موضوعة التوجيه، بمتوسط بلغ 25%.

من جهته، أشار مامون بوهدود، الوزير المنتدب المكلف بالمقاولات الصغرى وإدماج القطاع غير المنظم، إلى الدعم الحكومي الذي تجده مبادرات وطنية ودولية لتشجيع المقاولات في صفوف الشباب، على أن الحكومة تنظر في تعميم مثل تلك التجارب على المستوى الوطني، "خاصة مع الاستقرار السياسي والاقتصادي الذي يعرفه المغرب".

الوزير الشاب أوضح أيضا أن توفر المغرب على مناخ صحي لتطوير المشاريع الاقتصادية لا يعفيه من مواجهة تحدي الالتحاق بركب تجارب اقتصادية صاعدة ومتقدمة، مثل البرازيل وماليزيا وتركيا، مشددا على أن بنية النسيح الاقتصادي بالبلد يبقى مشكلا كبيرا يحتاج إلى توفير موارد بشرية مدربة ومؤهلة، "لإرساء دعائم اقتصاد قوي منشود".

وانطلق برنامج "فرصة" التوجيهي قبل سنة من الآن بالدار البيضاء، بفريق شمل مركز المسيرين الشباب (ِCJD)، ومؤسستي "آدم سميث انترناشيونال" و"ماوكلي" البريطانيتين، بإشراف من حكومة المملكة المتحدة، استهدف توجيه عشرات المقاولين الشباب في مناطق مغربية متفرقة، عبر برنامج من الدورات التكوينية والزيارات الميدانية لعدة أوراش اقتصادية وطنية.

ويوجه البرنامج المذكور لست دول تخطو في مسار الانتقال السياسي والاقتصادي، من ضمنها المغرب، كإحدى توصيات قمة "دوفيل" الفرنسية، التي احتضنت في ماي 2011، الاجتماع رقم 32 لدول G8 التي توصف بالديمقراطية والصناعية، (ألمانيا وكندا والولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا واليابان وبريطانيا وروسيا)، وهو الموعد العالمي الذي خلص إلى تدعيم الدول العربية التي عاشت هزات الربيع العربي قبل 3 سنوات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - Marocain fier الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 15:06
Merci a la grande Bretagne davoir donner lexemple a notre chere ministere et davoir penser a ces jeunes entreprises.
2 - tabi الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 16:08
Tres souvent vous mttez des un tasd` image sans les signer. Pour savoir qui quoi faire, il faut quand meme nommer les personnes.
3 - ابن سوس ،رجاء الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 16:48
نتمنى من السفارة البريطانية فتح مزيد من مراكز تقافية في جميع جهات المملكة لتعلم اللغة الانكليزية لشبابنا المغربي وشكرا
4 - مغربي قح الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 16:51
يجب ان نستعمل جميع الوسائل لنعوض لغة فرنسا بالانجليزية في المغرب من اختيار للبكالوريا الانجليزية و مقاطعة للمجلات و الجرلئد و القنوات الفرنسية و تنظيم جمعيات و الانخراط في احزاب و في العلامات التجارية الخ
5 - hassan des fes الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 20:32
chapeau la Grande Bretagne pour le soutient que vous porter au jeunes de ce pays bravo bravo fj'ai eu l'occasion de visiter ce pays les anglais sont très très sympathique à chaque que je demande de renseigner sur un rue ou station ils prennent le temps pour m'aider y a même ceux qui ont ouverent le google mape pour donner la direction excacte mille merci à ce grand peuple qui émane de la grandeur de leur pays
6 - Mhd/khbga الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 20:41
File citation pour tous,je demande comment s'engager dans ce domaine et auquel langue de l'étude et merci bq
7 - نريد راديو بالإنجليزية الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 23:22
will done, thanks to UK
we need Moroccan Radio media that speak English, even a WEBRADIO to help Moroccan discover English .culture
and open up
to the world.

إنشري يا هسبريس
8 - aziz الخميس 11 شتنبر 2014 - 08:45
المغرب لي يمكن ان يغير الفرنسية بالغة العالمية النجليزية لانه كان مستعمر من فرنسة و لياخد الحرية مضي علي ان تكون الفرنسية هية الغة الولي في المغرب انا دهبت الي تركية ولم اجد ما سوف اثكلم معهم لان لغثهم غير مفهومة والغة التانية لديهم هية النجليزية انا اقول لهم اتكلم الفرنسية قالولي كولها
9 - abdelhadi الاثنين 15 شتنبر 2014 - 11:13
un grand merci pour la grande Bretagne et au G8 qui pensent à tous ces jeunes opérateurs marocains .il faut s'accrocher pour le Maroc
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال