24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. تقرير يُوصي المغرب بالابتعاد عن نظام الحفظ والتلقين في المدارس (5.00)

  2. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  3. الشوباني: الخازن الإقليمي للرشيدية يعرقل التنمية (5.00)

  4. زيارة "بابا الفاتيكان" إلى المملكة تبهج الكنيسة الكاثوليكية بالمغرب (5.00)

  5. أستاذة تحوّل قاعة دراسية إلى لوحة فنية بمكناس (5.00)

قيم هذا المقال

3.20

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | التوتر المغربي الفرنسيٌّ يُعيق إمساك "أورانج" بزمام "ميديتيل"

التوتر المغربي الفرنسيٌّ يُعيق إمساك "أورانج" بزمام "ميديتيل"

التوتر المغربي الفرنسيٌّ يُعيق إمساك "أورانج" بزمام "ميديتيل"

ليسَ الجانب الأمنِيُّ وحدهُ المتضرر جرَّاء الفتُور الديبلوماسيُّ بين بارِيس والرِّباط، بلْ إنَّ المضمار الاقتصادِي يدفعُ أيضًا فاتورةً الخلاف، بحكم وقوفه حجر عثرة أمام رفع مجموعة الاتصالات الفرنسيَّة "أورانجْ" حصتهَا في فاعل الاتصالات المغربي "ميديتيلْ".

أوارنجْ التِي تملكُ حصَّة تقدرُ بـ 40 في المائة من ميديتيل، وتصبُو إلى أنْ تمسكَ بزمام الشركة المغربية، متأثرة بالخلاف المغربي الفرنسي، حيثُ قال المدير العام للمجموعة، ستيفان ريشارد، خلال لقاءٍ صحافي إنَّ بالرُّغم من وُجود إجماع وسطَ المساهمين، بشأن الفرع المغربي، إلَّا أنَّ صعوباتٍ لا تزالُ ماثلة في الطريق.

ولمْ يخف المتحدث أنَّ من بين العراقيل التي تنتصبُ أمام مسعى مجموعته، سوء العلاقات المغربيَّة الفرنسيّة، الذِي ما فتئ يزدادُ حدَّة، منذُ فبراير من العام الماضي. على أنَّ من الوارد أنْ تصبح أورانج مساهمًا رئيسيا في ميديتيل خلال العام 2015.

وتملكُ "أورانج" الفرنسيَّة حصتها المقدرة بأربعين بالمائة في ميديتيل إلى جانب كلٍّ من صندوق الإيداع والتدبير والمجموعة الماليَّة المغربيَّة "Finance.com"، لصاحبها الملياردير المغربِي، عثمان بنجلُّون، حيثُ يحوزُ كلٌّ منهما 30 في المائة.

ويعتزمُ عثمان بنجلُّون، بحسب مصادر إعلاميَّة، تفويت حصَّته، بما يشرع الباب أمام "أورانج" لترفع حصتها في الشركة المغربية منْ 40 إلى 49 في المائة، خلال العام الحالِي، الذِي سيشهدُ إطلاق الجيل الرابع من الاتصالات بالمملكة.

بتونس أيضًا، الوضعُ ليس على ما يرام لدى المجموعة الفرنسيَّة، إذْ يرى ريشارد أنَّ ثمة حاجة إلى مزيد من الوقت لترتيب الأمور. والسببُ في ذلك أنَّ المجموعة الفرنسية التي تملكُ 49 بالمائة من "أورانج تونس"، مرتبطة برجل الأعمال التونسي مروان مبروك، الذِي تجمعه علاقة مع عائلة الرئيس التونسي المخلوع، زين العابدِين بن علي.

بيدَ أن المتحدث توقع أنْ تسير الأمور على نحو جيد مع الرئيس التونسي الجديد، الباجي قايد السبسي، الذي وصل مؤخرًا إلى الحكم، قائلًا إنَّ أفرد لقاءً حارًّ لمسؤُولِي المجموعة، متحدثًا عنْ توسع في السُّوق وارتفاع حصتها فيه.

وبعدما فترة انتعاش عاشتها المجموعة الفرنسيَّة في السُّوق العراقيَّة عنْ طريق الفاعل الاتصالاتي "كوردْ كرِيكْ"، تترددُ "أورانجْ" في الإقبال على تعزيز فرصها في البلد الملتهب، في ظل الظروف الحاليَّة التي يجتازها العراق، مع تغوُّل تنظيم "الدولة الإسلاميَّة" الإرهابِي، واحتلاله أجزاء واسعة من العراق، زيادة على خوض معارك ضارية ضدَّ الأكراد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - تعليق الأربعاء 21 يناير 2015 - 05:00
لاحظوا الزيارات واللقاءات بين المسؤولين الفرنسيين تتم فقط بين الخارجية المغربية والمسؤولين الفرنسيين اما وزراء العدالة و التنمية خاصة لا ياتون للقاءهم في المغرب ولايستقبلونهم في فرنسا. لن يرضوا عنهم تماما كما فعلوا مع حزب النهضة بتونس. لاحظوا الان كيف يتعاملون مع الرئيس التونسي الجديد بالترحيب والتهاني والوعود بالمساعدات والمسندات.
2 - نورالدين من اسبانية الأربعاء 21 يناير 2015 - 11:58
حتى لو قامت orang بالاستثمار في المغرب ليكن في علمكم انها لا تتوفر على عروض جيدة فلن تقدر على المنافسة حسب علمي ما نحتاجه في المغرب هو شركات ثانوية مثل lyca..والتي يستعملها كل المغارب حيث شهر كامل من الانترنيت 1gb ب3.70 مايعادل 40dh والمكالمة مجانا لكل من له نفس الشركة لمدة شهر مقابل تعبأت 50dh......وتوجد في جميع اوربا
3 - رد على تعليق 2 الأربعاء 21 يناير 2015 - 12:45
هذا يا اخي ان دل على شيء انما يدل عاى الحكم العسكري الشامل لجميع قطاعات الحياة في الجزائر الحزينة.
بالاحرى النقتاح على العالم لتبادل التكنولوجيا و تنويع الاقتصاد لكنكم مع الاسف عندكم واحد النفس منفوخة بزززاف... كتكلم مع جزائري تيقول حنا بعد مكايسانا حد معاطين ارضنا لحد الشركات ديالنا ملكنا.. كينسى انه هو المواطن العادي ليس له من الجزائر و ثروتها الا المولد و مساداعت في الزيت و السكر... كلشي فيد العسكر..لا اقول ان المغرب مختلف تماما لكن بعد شوي متفتحين و كنسمعو للراي الاخر
4 - مواطن الأربعاء 21 يناير 2015 - 13:07
انا متفق مع اﻻخ صاحب التعليق اﻻول والدي وضع يده على الجرح ﻻن فرنسا ﻻزالت تعتبر المغرب مستعمرة تابعة لها بل حديقتها الخلفية .إن اﻻتصاﻻت التي تتم بين الخارجية المغربية والفرنسية هو فقط من أجل تطمين فرنسا من الخوف من الحكومة المغربية التي يقودها اﻻسﻻميين والتريت قليﻻ باعطائها الضمانات بأنه سيتم إسقاط هدا الحزب اﻻسﻻمي في اﻻنتخابات المقبلة كما فعلت فرنسا في تونس .لكن يا أخي ورغم أنني لست منتمي وكمواطن مغربي اقول لفرنسا قد فاتك الركب فالمغاربة أصبحوا راشدين ﻻ ولن يقبلوا اﻻفتاء من أحد بل سيقررون ويفرضون اردتهم عنك وعمن يدور في فلكك رغم انفك .عاش المغرب حرا مستقﻻ من طنجة إلى الكويرة. ....
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال