24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0113:4616:5219:2220:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. الأمازيغية في كتاب: "من أجل ثورة ثقافية بالمغرب" (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | صندوق النقد: المغرب أكثر الدول استفادة من انخفاض أسعار النفط

صندوق النقد: المغرب أكثر الدول استفادة من انخفاض أسعار النفط

صندوق النقد: المغرب أكثر الدول استفادة من انخفاض أسعار النفط

صنَّف تقرير حديث لصندوق النقد الدولي، حول " مستجدات آفاق الاقتصاد الإقليمي"، المغربَ كأكثر الدول التي ستُحقق أكبر المكاسب من انخفاض أسعار النفط في 2015 بناتج محلي حقيقي يبلغ 4.75 نقطة مئوية.

على العكس من ذلك، كشف ذات التقرير الحديث الذي اطلعت عليه هسبريس، أن المملكة من الدول المستوردة للنفط الأكثر تأثرا بانتشار التداعيات الآتية من منطقة الأورو بما يتراوح بين 0 و0.75 نقطة مئوية، متوقعا تراجعا في عملية التصدير نتيجة تباطؤ النمو أكثر من المتوقع في القارة العجوز.

إلى ذلك، أكد التقرير انخفاض قيمة الدرهم المغربي بنسبة تتراوح ما بين 6 و13 بالمئة مقابل الدولار منذ شهر يونيو المنصرم، مع انخفاض مُقابلٍ في قوة صدمة أسعار النفط المُقاسَة بالعملة المحلية.

وأفادت ذات الوثيقة الاقتصادية، أن من شأن انخفاض أسعار النفط، تحقيق مكاسب أخرى للمغرب من خلال انخفاض فواتير وارداته النفطية وتراجع فواتير دعم أسعار الطاقة، ما يؤدي إلى ارتفاع الدخل المُتاح وانخفاض تكاليف الإنتاج ونمو الطلب المحلي، مشددا إلى أن ارتفاع الاحتياطيات وانخفاض معدلات التضخم، ستسمح بمرونة سعر الصرف أو تخفيض أسعار الفائدة الأساسية لدفع الطلب المحلي.

ويتوقع ذات التقرير، أن تنخفض أسعار بعض السلع الأولية الأخرى، وإن لم تكن بنفس انخفاض أسعار النفط الذي كان مدفوعا بعوامل العرض والطلب على حد سواء، متوقعا كذلك انخفاض أسعار المعادن بنسبة ستصل إلى 13 بالمئة في الفترة بين 2015 و2019، وزاد التقرير أن انخفاض أسعار النفط.

كما يتوقع صندوق النقد الدولي، ارتفاعا تدريجيا لسعر البرميل إلى 72 دولارا بحلول عام 2019، منتظرا تعافي أسعار النفط جزئيا على المدى المتوسط نتيجة التراجع المرجح في نمو الاستثمارات والطاقة الإنتاجية المستقبلية في القطاع النفطي استجابة لانخفاض أسعار النفط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - الطنز البنفسجي الاثنين 02 فبراير 2015 - 09:47
للأسف غير مالين الحديد للي مستافدين.. باقي تسعيرة الطوبيس هي نفسها..باقي تسعيرة الطاكسي هي نفسها.. الخضرا والديسير دايرين القرون.. للي كنعرف هو مللي كيرخاص النفط كيرخاص كلشي بحال مللي كيغلا النفط كيغلا كلشي..
راه المواطن العادي ماكيحس حتى بفرق.
العز لبلدي السعيد والمزيد من الاجتهاد لحكومة بنكيران.
2 - امغار الاثنين 02 فبراير 2015 - 09:49
نعم انخفظت أسعار النفط المستورد و أسقى الله الارض والعباد و اقتطعت الحكومة من أوجور المضربين و ملأت الشرطة والدرك والضرائب والمكوس وغيرها خزينة الدولة وجنت وجمعت الحكومة ما لم تجنيه أية حكومة قبلها من جيوب المواطنين، لكن أين ذهبت تلكم الاموال الطائلة ؟ هل استفاد منها الشعب شيء ؟ هل فتحت فرصا للعمل من أجل تقليص أفواج العطالة من الشباب ؟ هل قلصت من عدد المتشردين والمتسكعين في الشوارع ؟
إن كل تلك النعمة لم أرى لها أثر الا على وجه السيد بن زيدان الذي حطم الرقم القياسي في التحناك والتبطان في ظرف أقل من ثلاث سنوات غلظت أحناكه وتوسع بطنه فاستطاع أن يستفيد من انفتاح مدرسته الخاصة من محيطها الخارخي وذلك بشراء الأملاك الموجودة بجوارها من التوسيع.
3 - ولد حميدو الاثنين 02 فبراير 2015 - 09:51
بامكان السعودية ان تخفضه الى 25 دولار و لن تتضرر من دلك لان الجزيرة العربية ارض مقدسة و حباها الله بجميع الثروات احسنها ماء زمزم فحتى الدهب و عدة معادن لا تنوي استخراجها الان
4 - عادل ناني الاثنين 02 فبراير 2015 - 10:00
محدو ارخيص خودو واحد الاحتياطي تاع 10 سنين حيت اكيد مغديش يبقى بهد التمن
5 - مغربي بزاف الاثنين 02 فبراير 2015 - 10:26
عندكم الصح بالاماره مشيت سوق لقيت مطيشه دايره 9 دراهم و البنان 8 دراهم جبت البنان قلت لمدام ديري كسكسو بالبنان . و دابا غير بالعقل فين حنا بانت علينا شي حاجه من هذ الاستفاده ديال الاقتصاد . الشتا نزلات البترول نزل الحزب لي بغى احارب الفساد راه شاد الحكم. ايوا شنو باقي خاص
6 - زيزو الاثنين 02 فبراير 2015 - 10:39
نحن نتمن من الله أن يبقى فى انخفاض مستمر ثم يستقر فى ثمن جد معقول حسب القدرة الشرائية للمواطنين
7 - spiritou الاثنين 02 فبراير 2015 - 10:50
صحيح أن المغرب من الدول التي استفادت من انخفاظ أسعار المحروقات عالميا ، غير أن السؤال الذي يطرح هو : من المستفيد الحقيقي من هذا الإنخفاظ ؟ إنها الحكومة المغربية التي لم تطبق مفهوم المقايسة المعمل به في الدول الديمقراطية ، فلا زال المواطن المغربي يستهلك المحروقات بثمن مرتفع يصل إلى أثمنة الدول الديمقراطية ، فإذا كا ثمن البرميل قد وصل إلى ما دون الأربعين دولار سيصل اللتر المكررمنه لأقل من خمس دراهم ، غير أن حكومتنا وبفضل كراهيتها للمواطن المغربي عقدت صفقة مع أرباب المحطات البترولية على حساب المواطن المغربي ، والأنكى من ذلك هوأنها لا زالت تعتبر المواطن المغربي غبيا ، فقامت بخفض 15 سنتيما من ثمن الكازوال :يال السخاوة ؟
8 - ملاجظ الاثنين 02 فبراير 2015 - 10:53
المهم من كل هذا هو توظيف الأموال الموفرة من تراجع اسعار النفط في تنمية البلاد و توظيف الشباب و اصلاح الطرق و توفير الدواء و السكن للناس ...الخ .
عوض صرفها على شكل تعويضات و مكافءات و سيارات لفائدة كبار المسؤولين عن ضياع اموال الشعب .
و من جهة أخرى يجب على الدولة التدخل بإلغاء الزيادات التي ترتبت عن ارتفاع اسعار المحروقات سواء في النقل العمومي او المواد الغدائية...الخ
مادام ان الأمور رجعت الى نصابها . و الا فالمواطن يبقى الخاسر الأكبر رغم هذه التطورات
9 - casa الاثنين 02 فبراير 2015 - 11:00
الشعب يطالب بتخفيض ثمن الطاكسيات
10 - كمال الاثنين 02 فبراير 2015 - 11:03
ثمن البرميل منخفض حاليا،لكن هذا لا يعني انه سيظل هكذا،لان انتاج البترول عامة في تراجع وبالتالي فالدول المنتجة تريد مردودية اكثر وليس في صالحها انخفاض الاثمنة مما يعني انه يستحيل ان يكون ثمن البرميل حول 70 دولار في 2019، اي سيكون اكثر بكثير
11 - الاقتصاد الوطني الاثنين 02 فبراير 2015 - 11:05
بطبيعة الحال المغرب فاتورة النقط تكهل الاقتصاد الوطني مع انخفاض ثمن البرميل في السوق العالمي له اثر كبير على انتعاش الاقتصاد بالبلاد أملي ان الطبقة المعوزة تستفيد من هذا وتنعم بحياة أفضل لو بضع سنوات كما جاء في التقرير لصندوق النقد الدولى
12 - Mirage الاثنين 02 فبراير 2015 - 11:32
Au Maroc la chute des cours du petrole profitera plutot aux riches. Pour l histoire, un parti politique promettait, a la fin des annees cinquantes, que chaque citoyen allait recevoir une rente mensuelle de 10 dirhams de l epoque de l exploitation des phosphates. Ce vieux parti distribue encore d autres promesses, helas! que des paroles dans l air. Donc, celui qui nourrit un espoir de profiter de la baisse du prix du petrole, il peut rever. Pour preuves: =1=si le cours de ce produit a chute d environ la moitie les prix de l essence et du gazoil n ont diminue que faiblement; pire, la reduction du cout de l essence fut toujours plus importante!! Est-ce le fait d une formule mathematique que ne resoud sur terre que mr benkirane et consorts, ou bien, c est du a la force des lobby qui n arrivent pas a vendre leurs vehicules a essence=2=pourquoi les tarifs de transport public croissent alors que ceux des cours petroliers baissent. MORALE: CE SONT LES REGLES DU JEU OBSCURES DU MAROC.
13 - بوتشيش الاثنين 02 فبراير 2015 - 11:33
الدولة المغربية أكبر مستفيد من انخفاض أسعار الطاقة لأن سعر التكلفة أقل بكثير من سعرالبيع ا داخل السوق الوطنية فهامش الربح للدولة كبير جدا ويشكل مصدرا للمال بعد أن كان عبئاعلى الخزينة فالمواطن لا يشعر بهذا الانخفاض الكبير في أسعار المحروقات فأثمنة تذاكر النقل العمومي مرتفعة وأسعار المواد التي كانت ترتفع أثمنتها بدريعة ارتفاع أسعار المحروقات أين المراقبة؟
14 - marrakech الاثنين 02 فبراير 2015 - 12:00
et oui le prix du petrole a baissé, mais toujours les prix sur le marché n'ont pas subit aucune modification donc a quoi sert pour le citoyen ce qui veut dire c'est toujours les grandes sociétés qui continuent accumuler les richesses, le citoyen paye toujours
15 - - أحمد - الاثنين 02 فبراير 2015 - 13:02
يبدو أن تقرير صندوق النقد يكذب ما جاء في التصريح الأخير لوزير المالية بوسعيد بخصوص انعكاس تدني أسعار النفط على اقتصادنا ، كيف ذلك ؟ الله أعلم
16 - abdo الاثنين 02 فبراير 2015 - 13:20
عندما تنخفض أسعار البترول أو الذهب اﻷسود كما يسمونه فهذا صحيح ﻷنه أسود على الدول المصدرة و عندما تصعد اﻷسعار يكون أسود على اادول المستوردة له ومن جهت آخر عندما ينخفض سعر البترول تقوم الحكومة بخفض سعر ب 7أو15سنتيم في اللتر ونفاجئ عند صعود سعر البترول بزيادة درهم أو دهمين و ﻻ حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
17 - على من ظهرت النعمة؟؟؟ الاثنين 02 فبراير 2015 - 14:02
نعم انخفظت أسعار النفط المستورد و أسقى الله الارض والعباد و اقتطعت الحكومة من أوجور المضربين و ملأت الشرطة والدرك والضرائب والمكوس وغيرها خزينة الدولة وجنت وجمعت الحكومة ما لم تجنيه أية حكومة قبلها من جيوب المواطنين، لكن أين ذهبت تلكم الاموال الطائلة ؟ هل استفاد منها الشعب شيء ؟ هل فتحت فرصا للعمل من أجل تقليص أفواج العطالة من الشباب ؟ هل قلصت من عدد المتشردين والمتسكعين في الشوارع ؟
إن كل تلك النعمة لم أرى لها أثر الا على وجه السيد بن زيدان الذي حطم الرقم القياسي في التحناك والتبطان في ظرف أقل من ثلاث سنوات غلظت أحناكه وتوسع بطنه فاستطاع أن يستفيد من انفتاح مدرسته الخاصة من محيطها الخارخي وذلك بشراء الأملاك الموجودة بجوارها من التوسيع.
18 - حمو الاثنين 02 فبراير 2015 - 15:20
غرف النقل العمومي ازتفاعا مهولا في اثمان تدكرة السفر بناء على مبداء المقايسة المبتككر في عهد الحكومة الحالية لمادا لم ثؤددي انخفاض اسعار الطاقة الى انخفاض اسعار النقل العمومي
19 - marocain الاثنين 02 فبراير 2015 - 15:41
باللله عليكم ما هي قيمة 15سنتيما بالمقارنة مع انخفاض النفط بالدولارات اليس هذا استخفاف واستغباء للمغاربة ا نا مغربي مقيم في اروبا حيث ان ثمن اللتر الواحد انخفض الى حدود 30 بالماة فيحين انها لم تصل حدود 10 بالماة كاقصى تقدير في المغرب
20 - رشيد الاثنين 02 فبراير 2015 - 15:54
إلا تزاد النفط كولشي كيزيد إلا نقص كولشي كي زيد والله إكون في عون المواطن
21 - ادريس ابو امين المغربي الاثنين 02 فبراير 2015 - 15:56
رغم انخفاض سعر البترول ، المواطنون لـــم يستفيدوا من الانخفاض ، فالإسعار ما زالت تلتهب جيوب المواطنين : نعيش الآن في زيادات لم نراها منذ سنين : الزيادة في المواد الغذائية ، الزيادات المتكررة في ثمن تذاكر السفر ، في الماء و الكهرباء ، اقتطاعات من أجور المضربين ، الدرك و الشرطة يجمعون غرامات كبيرة تحتوي على أموال باهضة
22 - حنيد الاثنين 02 فبراير 2015 - 16:07
السلام عليكم رغم انخفاض البنزين مازلت تداكر التنقل لم تتغير . على اصحاب السيارات الاجرة الكبيرة والصغيرة والحافلات ان يتقوا الله في جيوب البسطاء الانخفاض ضروري ومؤكد يا ليتهم يفهمون
23 - abbassi الاثنين 02 فبراير 2015 - 16:10
La baisse du pétrole une chose
La baisse des investisseurs du Golfe une autre chose on peut pas se réjouir tout de suite il est trop tôt.
Si la mane financière du à la baisse du pétrole est investi dans l ' agriculture familiale là on peut dire que le maroc peut rattraper le train de développement. .....
24 - adil الاثنين 02 فبراير 2015 - 16:52
ولكن لم يستفد الشعب المغربي لان المتحكمين في ثروات البلاد كالمنشار: يأكلون في جميع الحالات. والحكومة الملتحية تفضل التغاضي عن المافيات لأن أعضاءها يريدون الاحتفاظ بمناصبهم والفتات الذي يصلهم من أصجاب الحال.
25 - salah dahbi الاثنين 02 فبراير 2015 - 16:53
إذن على السيد مبديع الوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة تنفيذ وعده لهيئة المتصرفين(ات) والإستجابة الفورية لمطالب منتسبيها، خاصة وأن الوزير سبق وتمنى في برنامج"90 دقيقة للإقناع" الذي تبثه قناة" ميدي1 تيفي" لو تحسنت الوضعية المالية للمملكة حتى يتسنى له انصاف المتصرفين(ات) ورد الإعتبار المادي والمعنوي لهم.
26 - reeeeeed الاثنين 02 فبراير 2015 - 17:30
...حان الآن موعد الانتخابات... لعل الأحزاب تستغل هذا المعطى للتخفيف على أولاد الشعب من ارتفاع الاسعار وارتفاع أسعار النقل بصفة خاصة... لعل أولاد الشعب يصوتوا عليهم من جديد ليابدأ مسلسل "محاربة الفساد" في نسخته المشوقة الثانية...
27 - yassine الاثنين 02 فبراير 2015 - 18:01
للأسف غير مالين الحديد للي مستافدين.. باقي تسعيرة الطوبيس هي نفسها..باقي تسعيرة الطاكسي هي نفسها.. الخضرا والديسير دايرين القرون.. للي كنعرف هو مللي كيرخاص النفط كيرخاص كلشي بحال مللي كيغلا النفط كيغلا كلشي..
راه المواطن العادي ماكيحس حتى بفرق.
28 - الصفريوي الاثنين 02 فبراير 2015 - 19:52
الإستفادة التي تتحدثون عنها استفادت منها الحكومة ولم يستفد منها الشىعب شيئاً . زيارة صغيرة إلى السوق و ستشاهدون غلاء الأسعار بأم أعينكم ماعدا إنخفاض أسعار المحروقات الذي لم ينعكس إيجاباً على أثمنة الخضر، الفواكه، اللحوم ... أيها المواطن البسيط ستأكل اللحوم الحمراء من العيد الكبير إلى العيد الكبير.
29 - braniac الاثنين 02 فبراير 2015 - 20:36
c'est sulement car l'economie marocaine est tres petite, les effets positives du recul des prix du petrols sont beaucoups plus significatives que pour les autres pays avec des economies plus grandes que celle du Maroc
30 - Morocco Trader 2015 الثلاثاء 03 فبراير 2015 - 00:52
في هذه الأثناء سعر البرميل هو 50.31 usd للبرميل وهذا يعني بكل بساطة أن كل النقاط (pip)التي خسرها في الهبوط الحاد منذ شهر يوليوز 2014 سيتغير المنحنى نحو الصعود المتربص وهذا هو الخطر الأكبر الذي يتربص بالإقتصاديات النامية المغرب نموذجا. بمعنى عند بلوغ سعر البرميل crude oil brent ل 70 - 75 دولار للبرميل فهذا مؤشر نهائي وغير قابل للنقاش سيرتفع بطريقة جنونية ليبلغ أعلى مستوياته ل 150 usd للبرميل وهذا طبعا يعتبر كابوس لعموم الدول النامية والفقيرة من دول العالم الثالث . هذه فقط فترة إسترخاء طبيعية لمؤشر مادة حيوية تحرك وتحدد مصير أكبر الدول الرائدة والمحتكرة لهذه الصناعة. أواخر سنة 2015 ستكون عصيبة فيما يتعلق بالأسعار الدولية
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

التعليقات مغلقة على هذا المقال