24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. السيول تجرف جزءا من طريق ضواحي زاكورة (5.00)

  2. الأمن يوقف 12 متورطا في شبكة إرهابية بين طنجة والدار البيضاء (5.00)

  3. محكمة فرنسية تعتقل سعد لمجرد وتودعه السجن بتهمة الاغتصاب (5.00)

  4. "مُقَاطَعَةُ الْبَرِيدِ" فِي التَّصْعِيدِ الْجَدِيدِ لِهَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ! (5.00)

  5. رابطة تستنكر "همجية" جرائم التعمير في طنجة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | وزارة الفلاحة تنفي ظهور وباء الحمى القلاعية بالمغرب

وزارة الفلاحة تنفي ظهور وباء الحمى القلاعية بالمغرب

وزارة الفلاحة تنفي ظهور وباء الحمى القلاعية بالمغرب

أكدت وزارة الفلاحة والصيد البحري، عدم تسجيل أي إصابة بوباء الحمى القلاعية بالمغرب منذ سنة 1999، مضيفة أن عمليات التلقيح التعزيزي وتحديد مسار قطيع الأبقار تتواصل في احترام للآجال المحددة.

وجاء في بلاغ للوزارة أنه "إثر نشر معلومات بالصحف الوطنية تتعلق بخطر ظهور الحمى القلاعية بالمغرب، فإن وزارة الفلاحة والصيد البحري تؤكد أن المملكة سليمة من هذا الوباء منذ سنة 1999، وأن الوضع الصحي الحالي للقطيع بالبلاد متحكم فيه بالكامل بفضل حملة التلقيح التي تم القيام بها بين شهري غشت وشتنبر 2014 والتي مكنت من تلقيح أزيد من 2,7 مليون من الأبقار".

وأضاف البلاغ أن برنامج إعادة التلقيح لتعزيز مناعة قطيع الأبقار سينطلق في 16 فبراير 2015، كما هو مقرر لدى المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، مشيرا إلى أن هذه العملية ستتم بالتوازي مع عملية تحديد قطيع الأبقار في إطار النظام الوطني الجديد لترقيم وتحديد مسار الحيوانات، والذي تم إطلاقه في بداية شهر فبراير الجاري ببركان.

وحسب البلاغ فإن "المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يطمئن المستهلكين بأن الحمى القلاعية مرض لا ينتقل للإنسان وليس له أي أثر على الصحة العامة خلافا لما تم ترويجه بهدف خلق مغالطات".

وذكر البلاغ بأن "حماية الثروة الحيوانية الوطنية يدخل أساسا في المهام الأولوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، ويعتبر الأطباء البياطرة المكلفين مناديب لبعض مهام المكتب، طبقا للنصوص التنظيمية الجاري بها العمل"، مضيفا أن برمجة وتفعيل هذه البرامج تتمان على مستوى المكتب الذي يتوفر على الخبرات والمعطيات العلمية وآراء الخبراء الوطنيين والدوليين.

وأبرز المصدر ذاته أن التلقيح ضد الحمى القلاعية والنظام الوطني لترقيم وتحديد مسار الأبقار برنامجان استراتيجيان ضمن مخطط (المغرب الأخضر)، مؤكدا أن وزارة الفلاحة والصيد البحري والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية سيعبئان كافة الوسائل والموارد اللازمة لضمان إنجاز البرنامجين في الآجال المحددة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - black shark السبت 14 فبراير 2015 - 04:06
الحمد لله على ستره وكرمه و بركاته على عباده
2 - observateur السبت 14 فبراير 2015 - 08:26
هذا المرض موجود و منتشر بالجزائرو لم يستطيعوا القضاء عليه رغم التهليل الاعلامى. بلدنا يوجد فى خطر شديد و يجب على الوزارة ان تعطى الاولوية القصوى لمحاربة الامراض الحيوانية بدل تضييع الوقت مع جمعيات مهنية تدور فى فلك الاعانات و لا تمثل احدا
3 - طبيب بيطري السبت 14 فبراير 2015 - 09:21
السلام عليكم؛
بالفعل، المرض غير موجود بالمغرب لكنه يترصدنا بالجارة الشرقية الجزائر، و برنامج التلقيح الثاني الذي يبدأ بعد يومين غير صحيح لأنه سيدوم رسميا مدة شهرين و عمليا أكثر من ستة أشهر لأنه سيتم بالموازاة مع عملية الترقيم التي تتطلب مدة زمنية طويلة جدا و الوزارة ترفض الفصل بين البرنامجين، و بالتالي ستكون فعالية التلقيح موضع تساؤل و مصدر خطر للثروة الوطنية. أخبركم بحقائق ميدانية و ليس بحبر على ورق. قد أعذر من أنذر و السلام عليكم. انشر من فضلك
4 - نوفل السبت 14 فبراير 2015 - 09:37
لقد مول الأطباء البيطرة الخواص هذه الحملة في غشت و شتنبر من جيوبهم في بعض المناطق. و قام البعض بقطع عطلته السنوية من أجل حماية القطيع الوطني. والآن المكتب الوطني ينسب كل الفضل لنفسه و ينشر المغالطات من قبيل أن البيطرة الخواص هم فقط منتسبين وليسوا شركاء في حماية القطيع الوطني.
5 - احمد السبت 14 فبراير 2015 - 10:13
نعم سجلت بعض الحالات النادرة في صيف السنة الماضية ولكن فقط عند الابقار غير مرقمة وبعد تعميم التلقيح تم احتواء المرض
6 - الأنصاري السبت 14 فبراير 2015 - 11:58
فليسمح لي بياطرة القطاع الخاص لكي أعلق على وقفتهم التنديدية التي نفدوها أمام المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بمدينة فاس، لأقول لهم ألم يكون من الأجدى القيام بهذه الوقفة أمام مقر جمعيتهم التي وافقت على جميع مقتضيات بنود الاتفاقية التي تجمعهم بوزارة الفلاحة في اطار الانتداب للقيام ببعض المهام المخولة للمكتب الوطني للسلامة الصحية وكذالك التوقيع ببركان على التعهد بالقيام بعمليتي اعادة التلقيح وترقيم قطيع الحيوانات المعنية بهذا النظام. وعليه فان المسوؤل الحقيقي عن اي خلل يمس هذه الفئة التي تقوم باعمال جليلة للحفاظ على الثروة الحيوانية الوطنية،هي الجمعية التي تمثلهم.
7 - ملاحظ السبت 14 فبراير 2015 - 15:53
شكرا على السؤال. جوابا عليه، الاتفاق لم ينص على الجمع بين العمليتين بل تضمن القيام بالترقيم خلال مدة سنة 2015. الوزارة تريد انجاز المشروع بشكل سريع و هو ما قد يتسبب في كارثة لا سمح الله. المسائل عنا علمية و ليست فقط إدارية! انه مرض خطير و قد يضر بالمغرب و سمعته.
8 - محمد السبت 14 فبراير 2015 - 21:03
السلام عليكم بالصدفة قرءة الخبر وكان يرودني موت عدد من الابقار هنا في مدينة تازة جماعة مطمامة لسيما احد الجران فقد 3 ابقار في مد لا تتجاوز 15 يوما و الفلاحة اخرون فقدو ابقار لكن انا لا اعرف اعراض هده الحمى و اوصاف المرض الخاص بها علما انا اصحاب الابقار لا يعرفون سبب الوفات . اردت نشر الخبر للاستكشاف فقط علما اننا قريبين من الجهة الشرقية و شكرا .
9 - Tabib السبت 14 فبراير 2015 - 21:39
للتذكير فألإتفآقية الموقعة لا تتضمن الجمع بين التلقيح والترقيم، و لا تحديد مدة إنجاز الترقيم في شهر و نصف
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال