24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | مركز أمريكي يُشرِّحُ أعطاب وتعثرات الفلاحة المغربية

مركز أمريكي يُشرِّحُ أعطاب وتعثرات الفلاحة المغربية

مركز أمريكي يُشرِّحُ أعطاب وتعثرات الفلاحة المغربية

صغارُ الفلاحِين في المغرب لا يزالُون في حاجةٍ إلى دعم الدولة، كيْ يستفيدُوا منْ مقدرات القطاع في العالم القروِي، سيما أن الفقر بالعالم القروِي بالمملكة أكثرُ منهُ في المدن، فيما لا يملكُ المزارعُون سوى مساحات مجهريَّة، ذاكَ ما كشفَت عنهُ دراسة أعدهَا مركزُ التفكير الأمريكي "برُوكينغسْ" عن جملة أعطاب تقفُ حجر عثرة أمام الاستفادَة من مؤهلات الفلاحة المغربية.

ومنْ الأمُور التِي تملِي إيلاء الدولة عناية أكبر للقطاع الفلاحِي، بحسب الدراسة، كونها تشغلُ في المغرب 40 بالمائة من الساكنة النشيطة، وهي نسبةٌ أعلى بكثير منْ بعض دول المنطقة، حيثُ لا يتعدَّى المعدل 15 بالمائة في تونس، وعشرين بالمائة في الجزائر.

وإذَا لمْ يُولَ الفلاحُون الصغار أهمية، دون الحديث عنْ الاستغلاليات الكبرى التي تحققُ معاملات عالية، "فإنهم سيواصلُون هجرتهم نحو المدن، ليستقرُّوا على هوامشها إلى جانب المعدمِين، في شروط اجتماعيَّة قاسية"، تقُول الدراسة.

وتشرحُ الدراسة الموسُومة بـ"الفلاحة والتنمية القرويَّة لأجل نمو شامل وأمن غذائي في المغرب"، كيفَ أنَّ سبعين في المائة من الاستغلاليات الفلاحية بالمغرب، لا تتخطى في المعدل خمسة هكتارات، كما أنها لا تخرجُ عنْ نطاق الفلاحة العائلية، على أن حيفًا يطالُ المرأة في البوادِي، حيثُ إن النساء المغربيات لا يملكنَ سوى 5 في المائة منْ مجمل الأراضي الفلاحية بالمملكة، بالرغم من تشكيلهن نسبة تتراوحُ بينَ 23 و35 من اليد العاملة في الاستغلاليات.

علاوةً على ذلك، رصدت الدراسة صعوباتٍ يواجههَا الفلاحُون متى ما أرادُوا الحصُول على تمويلات بنكيَّة، واحتاجُوا إلى المساعدة التقنيَّة في العالم القروِي، حيثُ يعيشُ 43 وأربعُون بالمائة منْ الشعب المغربي، تقبلُ على التقلص خلال السنوات القادمة.

ويتوجبُ على المغرب، بحسب الدراسة، أنْ تستبق مشاكل الأمن الغذائي برفع المخزُون الوطني، سيما أنَّ خمسة بالمائة من أبنائه يعانُون أمراض سوء التغذية، حتى وإنْ كانتْ نسبة من المغاربة تعانِي أمراض السمنة، وأن أسعار الغذاء ارتفعت على الصعيد العالمِي، وتقبل على مزيد من الارتفاع خلال الأيام القادمة.

وتنبهُ الدراسة إلى أنَّ المغرب يستهلكُ من الحبوب أكثر مما ينتجُ، الأمر الذي يجعلهُ معتمدًا على الاستيراد منْ الخارج بأكثر من ثلاث مرات، قياسًا بالمعدل العالمِي، المحدد عند 16 في المائة، في الوقت الذِي لا تتوفرُ المملكة على مداخيل كافية من الصادرات لتغطية الواردات.

ويطرح الإشكال بحدة أكبر، تقول الدراسة، عند تقلب الأسعار في السوق الدولية، تبعًا لما يتلاحقُ من تغيرات جيُوستراتيجيَّة منْ حروب تستعرُ أكثر فأكثر، كوارث طبيعية يستتبعها التغير المناخِي، قدْ يضحِي من الصعب جدا الحصول على الحبُوب بأي ثمن كان "مما يكون معه ضروريًا أكلُ المغاربة مما يزرعُون".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (50)

1 - Drissia الاثنين 02 مارس 2015 - 08:34
زرعوا فأكلنا ونزرع فيأكلون علينا بالرفع من مستوى الثقنيات المستعملة في الفلاحة ودعم الفلاح وإرشاده حقيقة لا صوريا وخاصة الفلاحين الصغار حتى ننهض بفلاحتنا ونطورها
2 - rochdi Lahlou الاثنين 02 مارس 2015 - 08:35
الفلاح المغربي في معاناة كبيرة لا دعم ولا من يراقب حاله.
3 - سليمان من اسفي الاثنين 02 مارس 2015 - 08:45
المرجو استباق الحلول كمنع تقسيم الاراضي الفلاحية
4 - ابوايمن الاثنين 02 مارس 2015 - 08:49
هل هناك فلاحين امريكيين في الظيعات الفلاحية بالمغرب؟حتى ياتون بتقارير،تعثر الفلاحة المغربية !!!!! الا يمكن للمغاربة معرفة ذلك بأنفسهم،؟ ام ان المغاربة فاشلين في كل شيء ؟؟
وكاننا لا نفقه في اي شيء !!!!؟؟؟؟؟كل التقارير تأتي من الخارج ،حول كل المشاكل التي يعرفها المغرب !!!! امر عجيب وغريب
اين نحن ؟؟؟
5 - فلاح صغير الاثنين 02 مارس 2015 - 09:04
كلام صحيح 100في المائة أنا فلاح إكتريت في مدينتي أرض فلاحية فيها 10هكترات عند الدولة وبدأت في جمع اﻷوراق المخصصة لهاد الضيعة.إد تفجئنا بوزارة الداخلية في شؤون القراوية هاد سنة بقرار إمضاء الكونطر على مدة 3سنوات وزارة الفلاحة لا تقبل 3سنوات في اﻷعانة .وأصحاب المائة هكتار تمضي لهم الكونطرا لمدة 5سنوات.شكرا هسبريس
6 - الحسن الاثنين 02 مارس 2015 - 09:14
بما أن القطاع الفلاحى في المغرب يشغلُ 40 % من اليد العاملة النشيطة هذا مؤشر على مستوى الفقر و الهشاشة في العالم القروي و خاصة أن الأجور في هذا القطاع مدنية جدا مقارنة مع تكاليف المعيشة التي ترتفع سنة بعد سنة زيادة على تراجع الدولة عن دعم المواد الأساسية و مجانية التعليم و التطبيب.

و هذه النسبة 40% تدل كذلك على ضعف القطاع الصناعي بحيث لا يستطيع جلب اليد العاملة من القطاع الفلاحي.

إذن على الدولة أن تقوم بتحديث القطاع الفلاحي لتقليص نسبة اليد العاملة فية و تطوير القطاع الصناعي لاستيعاب اليد العاملة من القطاع الفلاحي بحيث لا تتعدى نسبة اليد العاملة في القطاع الفلاحي 10% و هذا يتطلب وضع سياسات قطاعية يقوم عليها خبراء في المستوى و يقوم بتنفيذها أطر في المستوى و لكن للأسف النخبة السياسية في المغرب همها الوحيد هو المصلحة الشخصية و الأطر الإدارية تابعة لها إلا من رحم الله.

و الأحزاب السياسة المغربية تفتقر إلى برامج سياسية تهدف إلى محاربة الفقر و الهشاشة عبر إصلاح القطاقات الاقتصادية و لهذا جل أوقاتعها يمر في المسرحيات البرلمانية فالمعارضة تنتقد بنكيران و بنكيران يرد على المعارضة.
7 - باخا السلاوي الاثنين 02 مارس 2015 - 09:22
نحن ننتظر حتى تاتي منظمة او جمعية من الخارج لتقييم الحالة المزرية التي يعاني منها الفلاح المغربي و الله عيب علينا اين وزارتنا الوصية بالقطاع ، بالفعل الفلاح المغربي البسيط دائما هو بين مطرقة السماسرة في الميدان الفلاحي و التسويقي وسندان اهمال الدولة له ودون دعمه يالتقنيات الحديثة و الاشراف علئ تسويق منتوجاته الفلاحية لحمايته من اخطبوط هذا الميدان و كذلك تجزيئ المساحات الفلاحية الكبرئ الئ قطع صغيرة التي تحول دون استغلالها بشكل جيد .وهناك مشاكل اخرئ كانت سببا في تدني مستوئ الانتاج الفلاحي بالمغرب هو عدم ترشيد مياه السقي بشكل جيد و مققن ..استحواد الفلاحون الكبار علئ السوق و تهميش الصغار حدث و لا حرج ........
8 - Karim الاثنين 02 مارس 2015 - 09:23
انني اشتغل مع اكبر شركة لحوم في العالم و لها معالف كتيرة واحد منها يعلف 100000 راس، و المجزرة تدبح و تغلب في نفس اليوم مالين 4800 و 5200 راس في اليوم، تشغل أكتر من 3100 عامل .يتم تصدير اللحوم الى اسيا، الشرق الأوسط، لا شيء يضيع الدم يصبح سمادا و العظام اكل للدجاج وكل ماهو غير صالح لاكل الانسان يصنع منه اكل للكلاب و القطط. سرهم الجد في العمل و النزاهة مع الزبون. لدينا فرص كبيرة في المغرب للاستثمار . أمريكا و البرازيل لديهم المال و الخبرة من خلال تجربتي
9 - abrouti Trimicha الاثنين 02 مارس 2015 - 09:37
المغرب راهن على السياحة في سياسته طوال عشرات السنيين باستثمارات باهظة وبنتاءج ضعيفة ومغامرة غير محسوبة لان السياحة تخضع للضروف العالمية وهمّش الفلاحة رغم ان المغرب بمؤهلاته بلد يجب ان يكون فلاحيا بالمرتبة الاولى فالغذاء يعتبر سلاحا في يده .فكان على الحكومات اصلاح الاراضي وتطوير الصناعات الغذائية وتطوير التصدير لأجل ان بتبوء مرتبة استراتيجية .ومع الأسف ترك سلاح استراتيجي وغامر بمشاريع سياحية ذات مردودية محدودة
10 - الفلاحة الاثنين 02 مارس 2015 - 09:38
الفلاحة هي عماد الاقتصاد المغربي ولهذا يجب الاعتناء بالفلاح والحفاظ على ارضه التي تضيع كل يوم بسبب نزع الملكية التي تسلب الفلاحين اراضيهم باثمنة بخسة لتتحول اطراف المدن الى غابات اسمنتية لا شجر ولا هواء فيها
11 - عايش الاثنين 02 مارس 2015 - 09:46
هل نعلم اننا نستهلك اكثر مما
هومطلوب من دقيق ومن سكر ومن زيوت وسجائر
اكثر من النصف زيادة و الاضرار االصحية التي نعاني منها
اسالوا اخصاء التغدية ويجيبونكم عن ما نعانيه وما زلنا لم نفق من سباتنا هده هي الدراسة الاولى وتاتي بعدها الدراسات الاخرى
12 - المغذب الاثنين 02 مارس 2015 - 09:50
الاهم عند المسؤل من انت كم وزنك في المجتمع اريد قطعة ارضية مند من 1991 الئ يوم هذا ولم افلح وهناك اناس في ساعة .كوني معطل...و....انني فلاح وابن فلاح .
واصبحت بوذنيب قبلة لكل(...........).اسئل الله العالئ القدير ان ياخد حقي كل من كان في عرقلتي ووطني الحبيب والغالي الذي افتخر به.
كما كانت دراسة امركية هناك ابقار كثيرة والحليب قليل فتوصلوا الئ ان مشكلة في التغذية.وذالك خلال اواخرثمانينات.لنفتردمنحت ب20هكتار1991سيكون هذا المشروع ساهم في الاقتصاد الوطني ...
13 - فلاح الاثنين 02 مارس 2015 - 09:50
كيف بتنمية القطاع الفلاحي والرشوة تنخر جسد الوزارة باكملها ،ما يستعصي علي فهمه هو كيف بدولة لا توفر الاكتفاء الذاتي و تضع عقبات معقدة امام المستثمرين في القطاع ، الوزير السيد اخنوش أعطى انطلاقة مشروع المغرب الأخضر كأم عليك ان تسميه المغرب الأسود ، هذه الوزارة تحتاج الى أناس همهم الوحيد هو النهوض بالقطاع وليس الاستفادة منه
14 - soprano الاثنين 02 مارس 2015 - 10:28
السياسة الفلاحية في المغرب هي إعطاء معزة أو أرنبة لكل مواطن و إنتظار أن تتكاثر و يتم تصديرها إلى العالم
15 - حسين الاثنين 02 مارس 2015 - 10:31
صراحة هذه التقارير لا تفيد في شيء لان كل هذه المعلومات واكثر نعلمها جدا وسبق واشار اليها خبراء مغاربة في عديد المرات،نحن لا نحتاج الى الامريكان لان يزودونا بمعلومات عن بلادنا.لان مشكلتنا الفلاحية نعلمها جيدا:
_ عدم وجود مساحات شاسعة للفلاحة والسباب تقسيم الاراضي على الورثة مما يجعل العديد من هذه الاراضي لا يتم استغلالها.
_ضعف التاطير لدى الدولة لانشاء تعاونيات لتجميع الشتات الذي تعرفه الاراضي الفلاحية والتخفيف من اللاوعي الذي تعرفه البوادي وتكسير عدم التقة الذي يعشش في ادمغة البدويين بتقريب وشرح المساطر لفهم حجم الفائدة التي ستعم باتباع هذه السبل.
_الاجتهاد في توزيع المياه اكثر وايصالها لمناطق شاسعة من الاراضي.
-توفير اليات مسبقة للتسويق تكون مشجعة بالاساس للفلاح وتقطع الطريق امام سماسرة الجملة.
16 - الحــاج عبد الله الاثنين 02 مارس 2015 - 10:42
1
أول مرة أقرأ تقرير اقرب الى الواقع.

والقطاع الفلاحي في حاجة للإصلاح بشكل مستعجل.

ومخطط المغرب الأخضر الذي اخترعه عزيز اخنوش ليس إصلاح، وإنما وسيلة لتمكين الإقطاعيين المستثمرين الكبار من الاستيلاء على من مئات الألوف من هكتارات بلاد ما يسمى ب(الجموع) في كل مناطق المغرب ومساعدتهم لتجهيزها ماليا بنسبة 80% من أموال دافعي الضرائب، وغالبا ما ينفخ هؤلاء في الفواتر للحصول على تمويل يفوق تكلفة التجهيز، مثلا إذا كان التجهيز سيكلف 100 مليون والدولة ستعطي 80 مليون فان صاحب الأرض يقوم بنفخ الفاتورة لتصل 150 مليون لكي يحصل على 130 مليون ويصبح بذالك جهز الأرض مجانا وحصل فوق هذا على 30 مليون زائد الأرض التي انتزعتها الدولة من أصحابها ومكنته منها، مما جعلنا نرى فيرمات شاسعة في أماكن نائية في كل مكان في المغرب. وهذا هو مخطط المغرب الأخضر لمن لا يعرفه وهذا لا يعالج المشاكل الحقيقية للفلاحة في المغرب وإنما يكرس تفقير الفلاح الصغير الذي يعاني من قلة الوعاء العقاري وصغر الملكيات الفلاحية التي أصبحت تقسم بالمتر المربع. بل أصبحنا نرى ظاهرة غريبة جدا وهو شراء أبناء الفلاحيين لقطع أرضية صغيرة لبناء مساكنهم.
17 - fahde الاثنين 02 مارس 2015 - 10:42
فلاح الصغير لا يستفيد من الدعم الموجه اليه، المستفيد الاكبر من مخطط الاخضر هم كبار الفلاحين، مثل الدعم للانتاج الحيواني انخفض الى50/* +تماطل طبيب والتقني علي تاشيرة علي ورقة البقرة، كل هذه الاجراءات تأخذ اكثر من السنة لتأخذ هذا الدعم. عملية حسابية: 2000 درهم دعم -300 ملف-200درهم ثمن ابرة- 200 درهم تدويرة تقني-200درهم موظف مديرية الفلاحة- 100درهم الوثائق وتنقل= 1000 درهم هذا هو الدعم الذي ياخذه الفلاح لمدة اكثر من السنة.
18 - ali الاثنين 02 مارس 2015 - 10:49
يا إخوتي الفلاح الصغير مهمول تقنيا و ماديا و حتى مبادرة المغرب الأخضر لا تصل إليه
لماذا لا يكون في كل منطقة مستوصف فلاحي محلي فيه أطر وطنية تتنقل لعين المكان أو تنصح و تدعم فعليا بالسماد و الماشية
مثلا هناك مشكل الطاقة كيف يعقل نطلب من الفلاح حفر البئر و إنشاء الطاقة و زيد و زيد عاد نعوضوك مع العلم هناك مسطرة طويلة في حين الأجدر أن يتم تكليف شركة حسب المنطقة لتنشأ ما يلزم و تتبع مسطرتها مع الدولة
واش هاذ الفلاح يبني الكوري و يشري البهايم و يغرس و يسقي وووو و ماعندوا تاباش يشري الملابس و الأرض غير وارثها
19 - مغربي الاثنين 02 مارس 2015 - 10:54
المشكل ماشي فيك المشكل فلي ناشر هاد الحوار البليد و الغبي.
البيئة الحقيقية للارهاب توجد في بلدك أي في أوربا حيث معظم الداعشيين ينحدرون منها و حتى من يحسب على المغرب هو منحدر من سبتة و مليلية المحتلتين أي من مناطق نفوذ اسباني, نحن المغاربة شعب متسامح ونهتم بمشاكلنا الخاصة و لا نحشر انفسنا في ملايعنينا كما تفعلين.
الذي يمكنه ان يحدد وجود بيئة ارهابية او لا ليس صحافيا لا تتعدى معارفه اساليب اللغة التي يكتب بها بل هو عالم الاجتماع الذي يبني استنتاجاته من ملاحظات و دراسات علمية وممنهجة و ليس الكلام فارغ فضفاض كالذي يكتبه الصحافيين خصوصا من أمثالك.
20 - ahmadhakada الاثنين 02 مارس 2015 - 10:56
الفلاح فبلادنا السعيدة يحتاج كل الدعم وانا شهدت على واقع فلاحيين بمنطقة مجاط شيشاوة فشل عدة مزارعين صغار استلموا القرض( بالكشيفة )ولم تكفهم الاعانة لاماديةولا معنوية كما يعانون في المنطقة من ندرة المياهوشكرا هسبريس.
21 - الحــــــــاج عبد الله الاثنين 02 مارس 2015 - 10:56
2
لمن يسأل كيف لأمريكا أن تعرف تفاصيل الفلاحة في المغرب أقول بأن كل هؤلاء الشبان والشابات الأمريكيين الذين يأتون إلينا وينتشرون في قرانا ومداشرنا تحت مسمى جمعيات مدنية للمساعدة الطبية أو ... هم في الحقيقة إما طلبة يقومون بأبحاث دكتورة على ارض الواقع وينقلون تفاصيل العالم القروي المغربي بشكل دقيق أكثر مما يعرفه من يسكن الدار البيضاء، أو هم بعثات للتجسس المحض وفي نهاية زياراتهم يكتبون تقاريرهم بشكل دقيق.

والملاحظة هو أن كل تلك الوفود الشبابية الأمريكية التي تجوب قرانا في المغرب العميق الذي يجهله حتى أبناء المغرب في المدن غالبية عناصرهم نسائية ونحن سذج نستقبلهم ونرحب بهم ونوفر لهم السكن والكسكس وكل أنواع المأكل مجانا ونفرح باستقبالهم بل هنا من يتطوع ويقوم بدور مرشد سياحي لأيام أو لأسابيع مجانية يترك فيها أشغالة طامعا في أن يفوز بقلب احدى فتيات الوفد، دون أن يعلم بانها فقط تستعمله ليسهل لها مهمتها الدفينة.

فلا تستغربوا معرفتهم لنا أكثر من معرفة بعضنا للمغرب. ويؤسفني أن اذكر هنا على هامش هذا التعليق أنه للأسف كثيرا من المغاربة لا يعرفون حتى موقع مدينة تينغير وازيلال على خريطة المغرب.
22 - ahmadhakada الاثنين 02 مارس 2015 - 10:56
الفلاح فبلادنا السعيدة يحتاج كل الدعم وانا شهدت على واقع فلاحيين بمنطقة مجاط شيشاوة فشل عدة مزارعين صغار استلموا القرض( بالكشيفة )ولم تكفهم الاعانة لاماديةولا معنوية كما يعانون في المنطقة من ندرة المياهوشكرا هسبريس.
23 - الحــاج عبد الله الاثنين 02 مارس 2015 - 11:17
3
الفلاحة تعاني من عدة مشاكل:
ـ قلة الوعاء العقاري
ـ صغر الملكيات الفلاحية التي أصبحت تقسم بالمتر المربع بين الورثة
ـ تخلي الكثير من الفلاحيين عن أرضهم لعدم التوصل لتقسيمها بين الورثة مما جعلنا نرى ظاهرة غريبة جدا وهي اضطرار أبناء الفلاحيين في العالم القروي لشراء بقع أرضية من 100 متر لبناء مساكنهم، والقطعة الأرضية بهذا الحجم في أي دوار في منطقتنا لا يقل ثمنها عن 2 مليون سنتيم !
ـ نزع الأراضي السلالية التي من المفروض أن تقتسم بين ملاكها الحقيقيين وإعطائها للإقطاعيين وتجهيزها من أموال دافعي الضرائب وجعل أصحابها الحقيقيين مجرد عمال لدى الإقطاع.

ــ توزيع أراضي شركات سوجيطا وصوديا التي تعود ملكيتها الى القبائل المجاورة لها وتوزيعها بين الإقطاعيين بدل من توزيعها على الفلاحين الصغار وللمفارقة فقد وزعت حتى على إمثال هشام الكروج الذي ليس بفلاح يسرح ويمرح فيها وكأنما ورثها من أبوه.

وبدل من أن يهتم عبد العزيز اخنوش بالمعارض التي تخدم الإقطاعيين فقط فيجب عليه ما يلي :

1 تحديد الملكيات السلالية ومساعدة أصحابها على تحفيظيها وتقاسمها بين ملاكها.

2 إيجاد حلول للقطع الصغير وجمعها في تعاونيات ...
24 - ما فلاح ما بحار و لكن. الاثنين 02 مارس 2015 - 11:18
قطاعان مهمان بالمغرب متعلقان بالامن الغذائي و الاكتفاء الذاتي لو اوليناهما الاهتمام اللازم. عيبنا اننا نعمل من اجل ان يرضى عنا الاجنبي الذي نبيع له، لذلك نضع كل الامكانيات امام الكبار في الفلاحة و في الصيد البحري. اما الصغار الذين يوفرون الخضر و السمك للمغاربة فلا يجدون ربع ما للاخرين. على المسؤولين عن القطاعين،الفلاحة و الصيد البحري، ان ينضفوا امام باب المغرب قبل تنضيف امام باب الاجنبي. و الطامة الكبرى هم الوسطاء بين الفلاح و البحار،يتسببون في افقارهما و رفع الاسعار في السوق المغربية.<ملاحظة:اعجبتني الصورة المرفقة، ليت الصورة الحقيقية للقطاع كانت اجمل في الواقع. املنا في المستقبل.
25 - marrokino verro الاثنين 02 مارس 2015 - 11:33
il ne faut pas croire a cet expert qui est paruchité du ciel mais écoutez moi mes freres et soeurs marocaine.Personnelement j'ai vecus 20 ans en pleine compagne travaillant comme institiuteur et je tiens à vous dire exactement ce qui ce passe dans le monde ruale qui est la source de nous richesse que malheuresement les résponsables ne donne aucun interet c'est grace à la compagne qu'on a des légummes ,de la viande ,de la laine et la peau pour faire tout nos besoins vitale en plus on a des gisement de mineraux. Le problème qui se passe c'est que l'etat ne donne aucun interet au felah le heros de notre progré qui travaille seul avec des moyens trés dépassés en plus il y'a des milliers des hectares en posséssion des résponsables qui soit n'est pas exploités ou bien exploité et le produit finale va à l'etranger.En plus l'etat doit intervenir a mettre le felah marginalisé debout en cas de catastrophe naturelle et gratuitement ........
26 - بنعمرو الاثنين 02 مارس 2015 - 11:46
الفلاح في المغرب ينتج و لايجد لمن يبع منتوجه إلا للصماصرة الذين يبيعون منتوجه ضعف و ازيد من الضعف مما اشتروه. أين هو التجميع الذي جاءت به الحكومة لحل المعضلة؟ القول بلا فعل
27 - بدوي الاثنين 02 مارس 2015 - 12:10
في الحقيقة لم نراع بجدية الاهتمام بالقطاع الفلاحي الدي يجب ان يكون الشريان الرئيسي لعصب الاقتصاد الوطني بالرغم من ان الحقبة الاستعمارية او الحماية سميها ما شئت وفرت ولعبت بقدر على هدا المنحى و تركت لنا ارضية واسعة وخبرة لا يستهان بها في هدا الميدان تمثلت في بداية الامر بعد ان كان لا شيئ يذكر في هدا المجال باستصلاح الاراضي التي كان قد وزعها الفلاحون المعمرون على انفسهم وانشاءوا لها قنوات الري وسدود مياه بل حتى الطرقات ماجعل البلاد انداك تعرف فلاحة وخبرة عصرية جديدة مالها من مثيل تعتمد على الوسائل والتقنيات العصرية ابان تلك الفترة. فهل حافظنا على الارث لااعتقد ابسط مثال مراكش اليوم اين هي السويهلة اين هي تاركة اين هي كل "الفيرمات" والاراضي الزراعية التي كانت بتخوم مراكش بل اين هي حتى قنوات الري المختلفة لاشيئ من هدااليوم فقد اصبح كل شيئ عقارا وابنية واسمنتا مسلحا فهل كنا نهتم فعلا بالفلاحة ونقدس الارض الفلاحية حتى نقول تعثر اسال
28 - بادي من جرادة الاثنين 02 مارس 2015 - 12:14
المرجو من سيد الوزير إرساء خطة و برنامج مأخوذ من الدول الناجحة في ميدان إصلاح الفلاحة فكما هو واضح للعيان اغلب التوسعات المجالية للمدن الكبرى تكون على حساب التربة الخصبة للفلاحة نموذج مدينة فاس و مدينة احفير و بركان مثلا تلك التربة لا ينبغي ان نفرط فيها و كذلك إصلاح الاراضي السلالية وتمكين مستغليها من عقود ملكية او محفظة صالحة للتفويت من بيع أي كراء حتى يمكن للراسمال الوطني او الأجنبي من الاستثمار فيه مثلا أراضي كفايت بإقليم جرادة حتى تكون إصلاحي زراعي شمولي يأخذ بالفلاحة المغربية الى الامام و الله المعين.
29 - السوسي الاثنين 02 مارس 2015 - 12:25
ما جاء في التقرير صحيح 500% في رايي المغاربة الدين تخلو عنقطاع الفلاحةالدي هو قطاع جد مهم سيندمون يوما ما وليس بعيد ان تكون في سنة 2025 .وان تراجالناس عن الزراعة والحرت وانتاج الحبوب سينعكس عليهم الزمن بالمجاعة والنقص من الحبوب ومن تم سيعانون النقص او انعدام هده الحبوب.و وزارة الفلاحة لها نصببها في هدا المشكل.لدا على وزارة الفلاحة انتشجع الفلاحة والمواطنين القرويين على الزراعة وتقدم لهم الدعم الكافي حتى يكون جميع المواطينين في امان وخير.
30 - العياشي الاثنين 02 مارس 2015 - 13:19
ا تريدي ان تقولين ان داعش الاخت الشقيقة الصغرى للصهيونية و الدجاجة التي باضت الصهيونبة هي نفسها التي باضت الاخرى؟ اما محمد (ص) خليه عليك غير في التقار.
31 - اعمار البادية الاثنين 02 مارس 2015 - 13:42
مصدر المعلومات التي اعتمد عليها المركز الامريكي هي التقارير التي يرسلها "متطوعون" امريكيون منتشرون في المناطق القروية بالمغرب. تعلموا الامازيغية بسرعة والدارجة ويتواصلون مع القرويين ويرفضون رفضا قاطعا التعامل مع "المغاربة المتعلمين" خاصة اذا كثرت اسئلتهم.
اما فيما يخص المناذق القروية في المغرب فهي تعرف مشاكل بالجملة:
- الهجرة القروية
- غياب الدعم/واستثار النافدين به في حالة وجوده
- غياب البنيات التحتية الاساسية من طرقات وموظفي قطاعين رئيسيين: الاساتدة والممرضين والاطباء.
- تقسيم الاراضي نتيجة الارث وتقزيمها.
بعض الحلول الممكنة:
- تنطيم الفلاحين في استغلاليات/مساهمة وضم الاراضي
- حماية الاراضي من الفيضانات
- التكوين والتركيز على المنتجات البيولوجية وتثمينها عن طريق خاق علامات "بيو"
- تحسين الشبكة الطرقية
توفير الخدمات الاساسية
القيام بكل ما من شانه جعل الوسط القروي جدابا و مغريا بالاستقرار.
اذا استمر الحال على ما هو عليه فسنشهد "فراغا" في المجال القروي و ازديادا في جيوش العاطلين في المدن اضافة الى نقص حاد في الغداء.
حاليا القرويات يرفضن الزواج بالقرويين ويفضلن ابناء القرية في مدينة
32 - الصدراوي الاثنين 02 مارس 2015 - 13:51
هنالك بعض المناطق في المغرب فيها الفلاحة بجودة عالية ويجب الالفات اليها ومدهم يد المساعدة حتى يتمكنوا من اتمام اعمالهم من بداية موسم الفلاحة حتى نهايته لان الفلاح الصغير والمتوسط يشترون الحبوب ( الزريعة) بثمن باهض في موسم الحرث وينتظرونها حتى موسم الحصاد ليستفدون من المردودية ولكن في ذلك الوقت يباع المنتوج بنصف الثمن الذي اشترى به البذور اي ( الزريعة) وهذا واحد من الاسباب التي تفشل الفلاح الصغير والمتوصط ليترك الفلاحة ويهاجر هو وابناءه الى المدن بحثا عن بادل احسن
33 - ابو عبد الرحمان الاثنين 02 مارس 2015 - 14:06
والله الخوت لحنا غكنطبلو فالماء ايمتا كانت اخر استراتيجية لنهوض بالقطاع الفلاحي ولنفرض جدلا شمجتهد صغير جتهد ونجح فين غادي يصرف المنتوج ديالو غدي يصطدم بالسماصرة ليكتسناوه بفارغ الصبر
اخوتيا لامور غصها رغبة صادقة ثم قانون واضح يحمي الجميع من الانتهازين
34 - leila الاثنين 02 مارس 2015 - 14:12
يجب على الأمريكان أن يعملوا دراسات على ما يقع في أراضيهم من تلوث بسبب التنقيب على البترول الصخري، استحواذ شركة مونساتو على الأراضي وبيعها للحبوب غير طبيعية وقاتلة، اسألوا الفلاحين الأمريكان الذين يكرهون هذه الشركة التي خربت بيوت كثير منهم وإياكم أن تتقوا بهذه الدراسة لأنهم يريدون أن يبيعوا لكم حبوبا غير طبيعية.
35 - محمد الاثنين 02 مارس 2015 - 14:17
يحكى ان المغرب يصنف بالبلد الفلاحي الا انه يستورد الحبوب والقطاني والتمور ...وتشكل هته غالبية قوته .فاي سياسة معتمدة حتى يحضى بهذا التصنيف .
36 - ابن عباس الاثنين 02 مارس 2015 - 14:18
 نتوجه الى الإخوة ،مسؤولي هسبريس ، أن يقترحوا آليات ليبلغوا المسؤولين في البرلمان أو الحكومة ، أو هما معا ، بالاقتراحات والملاحظات التي يرونها تتميز بقوة تحليلها ومستواها الرفيع ،والتي يبلغها القراء الى جريدتكم الرصينة .
وهذا ، سيحفز من لهم الخبرة المطلوبة ليكثفوا ويرفعوا من سقف
مستوى إثراء الأفكار البناءة التي ما أحوج البلاد لها .
ومن ضمن هذه الآليات إبرام اتفاقيات مع قنوات تلفزية وطنية لتنظيم طاولات مستديرة يشارك فيها مسؤول من مستوى عال وخبراء وأحد قراء الجريدة يختار على أساس متانة خبرته وبعد دراسة بطاقة مساره الأكاديمي والمسؤوليات والتجربة التي يتمتع بها . وبالطبع يدير الحوار صحفيين من جريدتكم المحترمة وقناة التلفزة المعنية .
أما ما ورد في المقال في موضوع من هذا الحجم، موضوع الفلاحة
والامن الغذائي لا يمكن أن نحيط بجميع أبعاده من خلال ألف كلمة.
إن مؤتمرا وطنيا يضم كبار الخبراء المغاربة والاجانب والمنظمة الأممية للأغذية والزراعة هو من بين المقاربات الجدية لرسم استراتيجية وطنية بعيدة المدى تتوخى حماية البلد صدمات لا يمكن التنبؤ بنتائجها المخيفة لا قدر الله . 
وبارك الله في مهامكم .
37 - Citoyen الاثنين 02 مارس 2015 - 14:19
لاكتفي بنمودج واحد لهده السياسة: تشجير الاراضي بالزيتون هو فشل دارع و طريقة لسرقة الموال المرصودة لهادا المخطط حيث ان الشركات المسءولة لا تحترم اي بند من العقد مع هادا المشروع الدي يضم الغرس و الحراسة و السقي و بالتالي كل الاموال التي صرفت في هادا المشروع و تعد بالملايير فهي هدر فظيع و يجب على محكمة الحسابات مع اخنوش مراجعة هده الشركات و التدقيق في المشروع و شكرا
38 - ali bouchareb الاثنين 02 مارس 2015 - 14:28
ces americains sont toujours la pour donner des conseils sur la politique le social les droits de l homme l education etc alors qu il est plus preferable pour eux de se meler de leurs oignons.notre agriculture est en bonnes mains dieu soit loué.il y a abondance al hamdou li allah wa choukrou lahou.
39 - تازي الاثنين 02 مارس 2015 - 14:32
فينك ابنكيران .؟ واش ما عندناش مكتب دراسات ؟ هذه من ثمار سياسة النسخ و الالصاق copier coller .. منين الرباط كايطلب شس حاجة الادارات كتعمر باش ما كان و خالي الحاكم غافل و في بعض الاحيان السبب هو الخوف ....لانه الموظف ايلا ما غناش العام زين غادي يخليوا دار بوه ... وفين كنت انت باش ما يزيانش .. و فين فلوس الدولة ؟ و فين و فين وفين ...غدا دابا تسمع عجب اخر
40 - الطاهر انسي الاثنين 02 مارس 2015 - 14:33
اشارت النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين منذ تأسيسها في الاتحاد المغربي للشغل الي ضرورة مراجعة الانظمة المنظمة للفلاحة المغربية وبلورة سياسة عمومية مرتكزة علي الفلاحة المعيشية، لاننا نعتبر ان الفلاحين الصغار هم عماد الاقتصاد الوطني رغم محاولات الاستيلاء التي تشنها بعض المصالح الخارجية
41 - عبدو2015 الاثنين 02 مارس 2015 - 15:37
الفلاحة في المغرب رهينة بالتقلبات الجوية وتساقطات الأمطار والمشكل الأكبر والخطير هو عزوف أبناء الفلاحين على ولوج الميدان الفلاحي فمتوسط عمر الفلاحين يتجاوز 60 سنة مما يطرح بشدة الخلف .الفلاحين الصغار أكثرهم أميين ويستحيل عليهم مواكبة التقنيات الحديثة واستعمالها رغم المجهود المبدول من طرف التقنيين والمستشارين الفلاحيين في الإرشاد والمواكبة .أكثر المعلقين يجهلون الواقع الفلاحي وإكراهاته الحقيقية فالمجهود المبدول لا يقابله مواكبة الإرادة الشعبية في ترشيد الإستهلاك وخاصة الحبوب فبالفعل نسبة استهلاك الخبز مرتفعة في المغرب والأخطر هو الضياع الكبير في نسبة الخبز والدي يعطى كعلف للماشية والدي يعد خطرا على صحتها وعلى المستهلكين.
42 - sim الاثنين 02 مارس 2015 - 15:38
هل فعلا المغرب بلد فلاحي ورائد فيها؟


وتنبهُ الدراسة إلى أنَّ المغرب يستهلكُ من الحبوب أكثر مما ينتجُ، الأمر الذي يجعلهُ معتمدًا على الاستيراد منْ الخارج بأكثر من ثلاث مرات، قياسًا بالمعدل العالمِي، المحدد عند 16 في المائة، في الوقت الذِي لا تتوفرُ المملكة على مداخيل كافية من الصادرات لتغطية الواردات.


نحن بعيدين كل البعد عن هذا
43 - محمد الاثنين 02 مارس 2015 - 15:48
لا حاجة لانتظار منظمة ما ان تقول لنا حالة فلاحتها، فالمغرب يتوفر على اساتذة باحثين نشروا كل ما يشخص الوضعية الحقيقية لقطاع الفلاحة المغربي مما يستوجب علي القائمين على هذا القطاع ان يثمنوا نتايج البحث الزراعي و الدراسات القطاعية حتى يتم اعتماد سياية تنموية تشمل كل شرائح الفلاحين، والحمد لله المغرب يتوفر على الكفاءات العلمية و التقنية للنهوض بفلاحتنا
44 - Samir10 الاثنين 02 مارس 2015 - 16:08
c'était les grandes titres que la france avait indiquer à lélites marocaine de suivre. du tourisme et pas d'agribusiness
45 - Observateur الاثنين 02 مارس 2015 - 16:44
سبب من بين الاسباب هو النخب القروية التقليدية المتحالفة مع الداخلية فی الماضی و التی نجحت فی افراغ جميع محاولات التنمية حيث تضع العراقيل فی وجه الجميع كل مرة يتحججون بمداخيل الجماعات او باحترام قوانين هم اول من يخرقها. الحل هو فی انزال النمودج النمساوی حيت يتوفرون علی مساحات متوسطة الی صغيرة و لكنهم استثمروا فی التقنيات و الجودة. و النتيجة صاروا من اكبر مصدری الحيوانات و اللحوم و الاجبان و مجموعة كبيرة من المواد الفلاحية
46 - karim الاثنين 02 مارس 2015 - 17:10
نحن بأولاد غانم بإقليم الجديدة منحنا الله الأرض المعطائة حيت خضر الوالدية دات الجودة العالية وصلت شهرتها حتى اقصى أوربا في السبعينات والتمانينات ، اشتهرت بشواطئها الخلابة ووفرة أسماكها . ولكن اليوم تئن هذه المنطقة تحت وطأة الفقر والصراعات . هذا كله بفعل فاعل وتواطئ المسؤولين مع القائمين على الشأن المحلي بالمنطقة . نرجوا من الله العلي القدير أن يزرع الرحمة في قلوب المسؤولين من أجل دعم الفلاحين والنهوض بالمنطقة من جديد لكي يعود لها بريقها وتنهض من جديد .
47 - megalo الاثنين 02 مارس 2015 - 18:11
la generation des laureats des années 70,se souviennent bien de la fameuse politique agricole conçue par feu HassanII et qui s'est fixée comme ojectif ultime:l'autosuffisance alimentaire s'inscrivant dans le cadre du million HA.A coté de cela de nombreux barrages etaient eu construction pour rpondre aux besions en eau et de la population et de l'agriculture.La production du sucre repondait à plus de 64% des besoins nationaux, les cereales depassaient 100 millions de qtx et le lait produit depasse de loin les besoins alors qu'actuellement le sucre produit ne re"pond meme pas à 20%, de meme les cereales ne depassent pas 50 à 60 millions de qtx.Pour le lait à peine les besoins sont satisfaits.Pourquopi donc ce decalage flagrant:mondialisation conjuguée avec libre echange entraine une course vers l'enrichissement et l'abandon des produits nationaux.La politique est plus orientee vers TOURISME qui detruit et ronge notre culture parce qu'il y a une dominance mondiale des pays sous developp
48 - عزيز الاثنين 02 مارس 2015 - 18:52
حذرت النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويبن في العديد من بياناتها إلى هذه الأخطار المحدقة بالسياسة الفلاحية بالمغرب التي تم نهجها منذ توارث المشاريع الفلاحية من طرف الكومبرادور البورجوازية عن المستعمر الفرنسي ، ولم تزغ أي من الحكومات المتعاقبة على تسيير الشؤون السياسية بالمغرب على ما تم تسطيره فيما يخص الشأن الفلاحي ، حيث سياسة التفقير والتركيع لازالت جارية بالمناطق الجبلية ،وحيث يتمركز الفلاحون الصغار بكثرة ، إن السياسة الإستعمارية التي كان ينهجها المعمر وبعدها الطبقة البورجوازية التي ورثت هذه المشاريع والضيعات الفلاحية الكبيرة ، والتي تهدف عبر هذه السياسات إلى إنتزاع ما تبقى من أراضي فلاحية للفلاحين الصغار عبر سن قوانين وسياسات تعيق التنمية ببلادنا . فبعد الإصلاح الزراعي وإنشاء التعاونيات التي إلتهمت مشاريع الفلاحين جاء ما يسمى بمخطط المغرب الأخضر الورش الفاشل الذي إبتكره الملاكون الكبار الذين فقدوا مكانتهم بالأسواق العالمية ، ليركبوا على إنجازات بعض التعاونيات ، الهدف منه إغراء الفلاحين بالأنخراط في هذا الورش الفاشل ، الذي لم يستهدف المهوض بالتنمية الفلاحية بالمغرب
49 - MAGHRIBI ET J'EN SUIS FIERE الاثنين 02 مارس 2015 - 22:34
la politique de production agricole au maroc est vraiment catastrophique.
nous produisons de la tomate et nous cherchons à peine des marchers potentiels pour écouler cette tomate alors que nous avons besoin des céréales qui vont nous rendre indépendant et ayant notre decision libre et souvraine.
je dois dire à Mr Akhenouch que des miliards qui sont gaspillés pour la rose el safran auraienet du l'etre pour le blé tendre et le blé dur.
Mr le ministre sachez SVP que les céréales sont devenues une arme stratégique actuellement.
ARRETEZ LE GASPILLAGE DES FONDS PUBLIQUES ET INVESTISSEZ DANS LES CEREALES AU LIEU DES FILIERES QUI NE PROFITES QUE POUR SHAB CHKAYRES........
50 - Sadi الأربعاء 03 فبراير 2016 - 17:14
تعرف تعاونية الاصلاح الزراعي باقليم وزان مشاكل عدة من بينها استغلال بعض نصابين تروات غابوية كبيرة جدا في ملك تعاونية تباع في الخفاء زيادة على ترك مساحة شاسعة من اشجار الزيتون التي اسفادت منها في اطار المخطط المغرب الاخضر الدي كلف دولة مزانية وفي اخير تم تخريبه برعي الجائر لا من يحرك ساكنا اين وزارة الفلاحة و اين تتبع المشاريع فقط ضياع اموال الدولة بدون فائدة يجب تتبع المشروع او تحويل اموال الدولة الى من يستحقها حيت يتم المصادقة على نجاح المشروع من طرف ال ئيس دون اكتمال المقاول بتشجير حسبنا الله و نعما الوكيل
المجموع: 50 | عرض: 1 - 50

التعليقات مغلقة على هذا المقال