24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | المغاربة والتلفزة .. إقبال على المشاهدة وعزوف عن الشراء

المغاربة والتلفزة .. إقبال على المشاهدة وعزوف عن الشراء

المغاربة والتلفزة .. إقبال على المشاهدة وعزوف عن الشراء

على الرغم من إقبال المغاربة الكبير على مشاهدة القنوات التلفزية خلال شهر رمضان إلا أن هذا لم ينعكس على نسبة مبيعات شاشات التلفاز في المملكة، وذلك ما أكدته معطيات مكتب الدراسات GFK الذي أكد أن مبيعات التجهيزات الإلكترونية تعرف ارتفاعا خلال شهر رمضان، باستثناء مبيعات التلفزيونات.

وتوصلت الدراسة إلى أن شهر رمضان لا يكون له تأثير إيجابي على مبيعات التلفزات في المغرب، مضيفة بأن الأحداث الكروية هي العامل الحاسم في ارتفاع الإقبال، مستدلة على ذلك بشهر رمضان الماضي الذي تزامن مع نهائيات كأس العالم لكرة القدم وأسفرت عن نشاط تجاري ملحوظ ببلوغ حجم مبيعات شاشات التلفاز، خلال تلك الفترة، حوالي 242 مليون درهم، ما يمثل 11 في المائة من رقم معاملات القطاع خلال سنة 2014.

وأكدت الدراسة أن السوق سيكون أقل دينامية من السنة الماضية، ولعل هذه الوضعية هي التي دفعت العديد من مصنعي وموزعي التلفزيونات لاقتراح عروض مغرية للمستهلكين مع بلوغ التخفيضات ما بين 500 و1000 درهم بالنسبة لبعض العلامات التجارية.

وشهدت أسعار ذات العتاد الإلكتروني انخفاضا خلال شهر رمضان الجاري بسبب المنافسة بين مختلف المصنعين، بينما لجأت شركات إلى الاعتماد على تقديم عروض شاملة تضم شاشات تلفزية بالإضافة إلى أجهزة إلكترومنزلية أخرى، وذلك لاستغلال الإقبال على ما دون التلفزات.

علامات تجارية مصنعة لأجهزة مرتفعة الأثمان عمدت لاقتراح تخفيضات محدودة على زبنائها، وذلك نظرا لكونها مستوردة من السوق الأسيوية التي تعرف ارتفاعا في الأسعار بفعل تقلبات الدولار، فيما يتم انتظار أحدث منتجات الشاشات التلفزية لهذه السنة من أجل ترويجها بقدوم عيد الأضحى المنتظر، وهو الموعد الذي يعتبر ذروة للرواج بالنسبة للعتاد الإلكترومنزلي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - abou ben الاثنين 13 يوليوز 2015 - 09:13
باش غادي نشريو واش بن كيران خلا لينا حتى باش نعيشو عاد نفكرو فالكماليات٠أغلب الأسر مقهورة بالكريدي والمرتبات أصبحت غير كافيةبدون كريدي أما أن تنخرط في القروض فإنك من المنتحرين وستجوع أنت وأولادك غلاء الأسعار وقساوة القلوب جعلت من المواطن المغربي يقاسي ويتألم في صمت ومع ذلك نرى تلك القلوب السادية لا زالت تمتص ربما حتى الدم لن يكفيها
2 - abdel الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:02
Est ce que benkiran nous a laissé le choix d'acquérir qques choses strict minimum pour vivre même des vêtements pour les garçons a l'occasion de l'Aid sont devennu inaccessible.pouvoir d'achat=0.alors si on parle des maladies de l'entrée scolaire ...on risque de devenir fou .vie de chien.
3 - ميمون 1 الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:07
السلام عليكم

اين وصل تقدم في قطاع الصناعة المغربية ؟ من الأنتاج المحلي بما في دلك التصدير والتسويق الى الدول الأخرى؟؟
4 - اللقلاق الحزين الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:08
اكثر من نصف المغاربة يعيش بالخبز والشاي كيف نفكر في شراء شاشة التلفاز والله هذا ضحك على الذقون لو ارادت حكوماتنا ان نتمتع بالتلفاز ونحس اننا بشر كبقية البشر لكشرت على انيابها وارجعت لنا اموالنا المنهوبة ولقلصت الفقر بين ابناء الشعب الواحد الكل متذمر في بلاد الروحانيات والتماسيح اين هو حقنا في ثروات البلاد ام حلال على فئة وحرام على اخرى والله ثم والله انه ليس هناك لا حقوق الانسان ولا هم يحزنون فعلا توجد حقوق لاصحاب البطون المنتفخة اما بالنسبة لاصحاب البطون الملتسقة فلها الله
5 - الإسلام رحمة® الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:35
نتقدم في الكماليات ولازلنا نفتقر للضروريات فلا حياة لمن تنادي،،وسناقطع الإنتخابات وإذا قل مجموع التصويت عن 50% من المغاربة فالإنتخابات باطلة
6 - الصورة لا تتماشى مع المضمون الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:54
استغرب للصورة: صورة اجانب في حانة والموضوع حول المغاربة والمجتمع المغربي؟!؟
7 - marocain الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:57
اتمنى ان يكون سي بن كيران من بين قراء هدا الموضوع لكي يعرف عن كتب ما الت اليه احوال المواطن جراء زياداته المتكررة ..افقر الفقير وعفا عما سلف هكدا تسير الامور فانت مسير لا مخير ا سي بن كيران ......لا انتمي لاي حزب ولن انتمي ابدا لواحد منكم ولن اصوت لاحد ......ضربكم جيحا انشاء الله..
8 - صنطيحة السياسة الاثنين 13 يوليوز 2015 - 10:58
ادا جات على بنكيران ما كرهش المغاربة كاملين يديرو غير مصباح بالقنديل في الدار ... باش يوفر الفلوس ...

ولكن الوزير اديالو الوفا اللي ما عندو حزب ... قال لينا ديرو غير مصباح كهربائي ... ادا زدتو تلفزة أو تلاجة غادي نحسبوكم مبدرين ونطبقو عليكم تسعيرة مضاعفة
9 - الحياء الاثنين 13 يوليوز 2015 - 11:02
التلفاز من أكبر المفسدين ،يملؤنه بالحب الحرام وقلة الحياء وعقوق الوالدين والتشجيع على الخمور والمخدرات والزنا، بل حتى الرسوم المتحركة تشجع على الجنس وعبادة الأصنام وتعظيم الشيطان٠
10 - مفيد الغيور الاثنين 13 يوليوز 2015 - 11:18
أش من بيع وشرى هضرو لنا علا البرامج والمسلسلات الحامضة لمعندها حتى معنا وباش كيعجبوك كل دقيقة إشهار بسل وحامض الشعب المغربي كيفطر فهاد رمدان وهما كيخلعوفيه الغابة كتحرق راه قلوب المغاربة لكتحرقها بها د الإشهرات ونتا كتفطر شويا إجبو ليك إشهار ديال الحفاظة ؤواحد مولتي السلسلة مغربية والله حتى حرام عليهم إقدمها لينا في رمضان ومعا لفطور مفهمين فيها ولو ديال الدوار لمعندش العصاب إركبوه فيه ياك المسؤلين علا التلفزة كتظحكو علا الشعب بهاد الشي لكتعملو لينا همكوم الوحيد هو لفلوس واش كتفرجو فهاد المهزلة والشوهة لعملين لينا سولت صحبي قلت ليه واش كتشوف برامج ديال دوزيم واش كيدرو لنا فهاد رمضان،وهوإظحك قال ليا دوزيم الله إرحمها شدات حق الله شحال هادي ونتا بقي كتسنها تحيا قلت فين كتفرج قال فاالقنوات ديال بصح وهما مهامهم غير المبيعات شاشات التلفاز إختارو يايحيدو دوزيم ولاحيدو المسولين عليها
11 - محمد الاثنين 13 يوليوز 2015 - 11:58
مع الاسف ان كل الاجهزةالتي تباع اغلبها جهاز صيني عمره قصير .الان الازهة لسيدي بعضها تصنع لمناطق خاصة منها الاماكن في الدول الجو بارد والماكن في الدول في الجو ساخن .كلما كان سمك المكروبرفيسور مرتفع يتحمل الحارة .المشكل هو كلما كان سمك الميكروفيسور قيق لن يتحمل الحرارة وخصوصا في المغرب هدا هو عيبالاجهزة لسيدي الصينية في المغرب .طول عمر الاجهزة الاكترونية الصينية ضعيفة في المغرب لاقمة لها وفي نفس الوقت تمنها رخيص لاقمتا لها
12 - majd الاثنين 13 يوليوز 2015 - 12:29
ا غلب التعليقات اثارت الجانب المادي ولهم كامل الحق لكن هناك الجانب التقني لاغلب هذه المنتوجات الثي اصبحت هشاشتها تثير الدهشة و"الفقسة" اذ يجب على مقتنيها التقيد بعشرات الشروط لكي ينعموا بمشاهدة التفاز يعمل فقط ..لا تلمسه-لا تحركه بقوة-لا تحمله هكذا -لا تقطع عنه التيار اكثر من مذة معينة..اما الصورة فلن تعرف ابدا هل الاشخاص قصار او سمان الخ ..المهم رحم الله تلفاز زمان ثمنا وجودة في كل شيء..
13 - مولاي السلطان® الاثنين 13 يوليوز 2015 - 13:51
إلى اللقلاق الحزين والله حتا ضحكنا ملي قرينا سمية اللي داير برافو عليك والله
14 - فاهم يفهم الاثنين 13 يوليوز 2015 - 14:47
لما يحرر قطاع التلفزيون و يصبح لنا قنوات خاصة
أنداك يمكن أن نتكلم علي تلفزيون.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

التعليقات مغلقة على هذا المقال